رواية -حب من طرفين- @riwayakaz
تسرد حوار ما فوق تدريج الواقع.
رواية - حب من طرفين - بقلم - ‎@TOMBOYKAZ - بارتات الروايه من البدايه : ‎@Novelkaz نظام التنزيل ( يوم ايه ، يوم لا ) رواية - حب من طرفين - رواية تسرد قصص بين حب وخيانهه و ايام جميله عاشوهاا ب حلوها و مرهآ. الروايه فيها نسبت انحراف -جداً- احترم من يحترم البلوك جاهز ب كل الاوقات.
-لا احلل - النقل بجميع الوسأل و سوائاً إنتحال او نقل ب اسمي او بدون روايتي ب هاذي الصفحه وبس واذا نشرت ؟ بيوز الصفحه غيره ؟ -م احلل-
Make a gift
Ask me a question
RSS Report answers
-  saz.almhdi
البارت -103-
الساعه 10 ؟
في بيت رائد :
رزان -تضم يد رائد بيدها-: انتي لازم تكونين قويه وتصارحين الي تحبينهم بكل صدق عن مشاعرك وتفهمينهم كل نقطة لذه بقلبك هذا المفروض قبل لاكن الحين خلي المصارحه شي اساسي عندك الصراحه حلوه.
رائد : بس بعض الاحيان تحطنا بمواقف المفروض ما تصير !
رزان : لازم تكونين ذكيه وتختارين الوقت المناسب ، يالله الوقت تاخر انا بطلع وانتي لا تتعبين نفسك بتفيكر !
وقفت و وقف معها رائد .
رائد -يصافحها-: اشوفك بكرا -ابتسم ابتسامته الجميله الهاديه -
رزان -ابتسمت-
و بعد ما طلعت طار رائد لغرفته وهو يتذكر صوت الأخصائيه - لازم تكونين قويه وتصارحين الي تحبينهم-
ومسك جواله و ؟
رائد : صعدت بشكل سريع لغرفتي وانا احس صوت رزان مثل الصدى جواتي واني صح ولازم اصارح الي احبهم واختار الوقت الصح و اول من احتجته معي الحين بذا الوقت اقرب شخص جينكز دقيت وبالمناسبه دايم كنت احسسه انه شخص زي اي شخص لاكن هو الشخص الي يعرف حياتي من اول خيط و دقيت ؟
جينكز : هلا ؟
رائد : تعال بيتي الحين .
جينكز : الحين ؟ ليش رائد فيك شي !
رائد : يوه بالعكس مروق و ابيك عندي كذا جيت على بالي وقلت تعال ننبسط سوا مدام ماوراك شي .
جينكز -انبسط-: جد ومن -سكت-
رائد : شفيك !
جينكز : شكل البنت الي جتك اليوم مروقتك ، على العموم خلها ترجع وانبسط انا ببو-قاطعه رائد-'
رائد : من متى وانت تكلمني بذا الاسلوب قلت لك الحين تجي يعني تجي -سكر الخط-
جينكز -قام و لبست قميص اسود وجينكز اسود وشعره الاحمر الباهت رجعه كله على ورا عشوائي ولبس خاتم نحيف بصبعه الوسط و لبس عبايته وطلع لبيت رائد -
رائد قام اخذ شاور ولبس بجامته الرصاصيه وانسدح وطلب من السوبر ماركت اشياء تعجب جينكز وتعجبه وعشان يسهرون عليها وبما انه بدا يقلل من الرودكا طلب له ريد بول وصار بديل .
بعد نص ساعه ؟
صوت باب غرفة رائد يطق : ادخل ؟
رائد : ادخل -وقف-
جينكز دخل وسكر الباب -ولف لرائد وابتسم- ترا جايك ميت جوع ماراح تعشيني !
رائد قرب ونزل عباية جينكز ورماها على الكرسي : بعشيك -يضمه- بعشيك ولا يهمك .
جينكز نفس المتبلم الضايع الي مايدري عن شي بضبط .
رائد -مسك يد جينكز وحطها على خصره -: اشتقت -حرك انفه تحت اذن جينكز -
جينكز : رائد .
رائد -بعد وابتسم وهو رافع حاجبه-؛ اشوفك بديت تتغلى !
جينكز : لا ما اتغلى ولا شي بس خل اجلس اكلمك كلمه على بعضها .
رائد -مسك جواله وانسدح -: طيب قولي شتبي عشان اخلي السواق يجيب قبل ما ينام .
جينكز : على ذوقك.
الباب طق وادخلت الخدامه وحطت ثلاث اكياس بالغرفه وطلعت .
جينكر -قام واخذ الاكياس -: شعندك احسبه رودكا -يلف ويفتح درج جنب الدولاب- رائد وينهم .
رائد -يسكر من السواق ويلف على جينكز-: ايش هي?
جينكز : الرودكا ؟
رائد : بزباله.
جينكز -ينسدح على السرير -: كان قلت لي اجيب معي طيب !
رائد -يبوس رقبت جينكر وينسدح جنبه بضبط-: في ريد بول وخل الرودكا عنك اشرب ذا سكت نفسك فيه .
جينكز : تستعبط علي صح ؟
رائد : بحاول اتركها وانت بتتركها معي .
جينكز : على خير ان شاء الله -يبتسم .
رائد -يتربع وياخذ شبس من الكيس وياكل -: امم ماراح يجي تيم معك ؟
جينكز : وين ؟
رائد : اي صح ما قلت لك ، بكرا جمعة غدا عندي خل ارواس و تيم يجون معك .
جينكز : تمام .
رائد -يطفي النور ويرجع يجلس ويبعد الاكياس -
جينكز : ليش ط-ما كما كلمته على شفة رائد علو شفته-
انتهى البارت .
336 people like this
اعترافات ؟  brO
رمضان كريم وكل عام وانتم بخير .
ادري متاخر بس تعرفون دوشة رمضان وخصوصاً انه اجمل شهر بنسبه لي ولكم اكيد ونتفرغ فيه لنزاحم شي اسمه ذنوب ، وهذا سبب من احد الاسباب الي خلتني اوقف حاليا تكلمت وسردت عن رائد لانه مرحله مهمه لرائد و لفهد بعد ويا ترا ممكن يصير مشاكل بين رائد وجينكز بسبة الاخصائيه ، هذا كله نعرفه بتكمله مستصله بوقت ثاني .
ولا تنسوني من الدعاء -استغفر الله اني كنت من الظالمين -
244 people like this
تكملة البارت -102-
رائد -سكت واخذه وهو منصدم -: وحده بيضه !
الاخصائيه -حست على طول من تعابيره -: ما تبين احد يعرف صح ؟
رائد -جلس وجلست قدامه-: اكيد ابي هالشي بيني وبينك ولا ابيهم يدرون انك اخصائيه حت، اسمك انا احب اسم رزان فا بسميك رزان اذا ممكن !
الاخصائيه : مو مشكله وراح يكون بيني وبينك اذا هاذي رغبتك بس ابي مساعدتك معي وانك تكونين قويه لان في شي بتطلع من حياتك .
رائد : مثل .
الاخصائيه : التعاطي ، الهالات الي تحت عينك ما تجي الا من التعاطي انا افهم ومقدره انك تمرين بفتره صعبه عليك وانا ابي افهمها ؟
رائد : ما ابي هالأشياء ولا اشتهيها ، اسويها وانا ما ابيها مع اني مو مجبور عليها بس فراغ الوقت والضيقه ، اقوم الصباح ومدري وش هدفي انام وانا ما عندي اي تشوق لليوم الي بعده اقوم وانا ما اعرف ليش اجهد نفسي وعشان اضيع وقتي ابذرها في ذي الاشياء مع اني ادري انها غلط وان مافيها فايده بس مع ذالك مالي هدف بشي !
الأخصائيه : انا اشوفك -تطالع بالمكان- وحده شبعانه وجميله رغم ستايلك الشاذ الا ان باقي عطف بوجهك وانا هنا ارشد عليك اعطيك ارشادات وانتي الي بتنفذينها وانا الي برشد عليك صح صح غلط غلط -وقفت- اول شي لون شعرك ليه ما تغيرينه ! ابيض باهت كم له عليك .
رائد : عشرة عمر !
الاخصائيه : تحبينه وترتاحين فيه ؟
رائد : يروقني الكحلي بس عشان يفرون مني خليته ابيض باهت .
الاخصائيه : غريبه تدرين .
رائد يطالع فيها بنظره جميله -: مثل شخصيتك .
الاخصائيه : صيري مثلي و احسن مني .
رائد : مستحيل .
الأخصائيه -تلمس الي بعظمة رقبت رائد -: كم له عليك !
رائد : شهرين .
الاخصائيه : ايش معناته .
رائد : حياة بلا حياة .
الاخصائيه -اسمها راح يكون رزان -
رزان : حياة بلا حياة ، طيب تحبين التاتو ؟
رائد : كثير وللحين ما ثبت على شكل معين !
رزان : حياة انتقلت لحياة ؟ جميل .
رائد : كثير كيف جا على بالك !
رزان : تغيرينه ؟
رائد -سكت-
رزان -جلست جنبه - : غيريه حياتك فيها حياة وروح حلوه لها مستقبل لها ظهور بالمجتمع !
رائد : ياليت جد !
رزان -طالعة برائد -: تحبين ؟
رائد : ما اكرهه عشان احب .
رزان : قصدي غير ، مغرمه ؟
رائد -سكت-
رزان : في احد بقلبك !
رائد -يحاول يمسك دموعه والتفت-
رزان : يعني في؟
رائد : ما اعتقد ودي اتكلم بذا الموضوع في ما في الي فيني ماله دخل بالحب واذا فيه اخد او لا!
رزان : لا تستصغرينه بالعكس يمكن يكون الجزء الي بيريحك ! احد معك يهتم لك يكون جزء دافي بحياتك ! الحب جميل وحتى عذابه لذه !
رائد : انا جيتك عشان ينزاح الي فيني عشان اعرف اتعامل مع الحب -يطالع عيونه- وعشان اقدر اعيشه جايك عشان هالشي-يهمس- جايك عشان شي عشان شخص مدري هو بخير او لا .
رزان : ينفع تكلميني عنه ؟
رائد : بنت ينادونها شهد انا عندي انا فد او فدفد الي يروق لي انسانه ذكيه وفاهمه الامور تقدر تقنعني بس انها حساسه وخشونتي وجهل تعاملي معها بشي اسمه حب هو الي خلاها تفر مني ! وانا شي قوي جواتي شي ما فهمته خلاني اسوي اي شي اقدر عليه بس عشان اتعس عيشتها ! وهذا احسه لذة الحب ، بنسبه لي طبعاً .
رزان -متعجبه بطريقة كلام رائد ومستغربه من قصته -
324 people like this
-  Semo0o ☆..
البارت -102-
عند رائد ؟
رائد رايح جاي : مبي اخذها مبي اخذها مبي اخذها اه ياربي -مغمص عيونه ورايح جاي -
جينكز -طق باب غرفة رائد -
رائد -رما الحبوب من البلكونه على طول ولف -: ادخل !
جينكز -يدخل وهو يسكر الباب-: وينك ادق ع -سكت-
رائد -يطالعه-: ايش شفيك !
جينكز -متبلم-: لا -مفهي - لا لا ابد -يطالع غرفته- متى غيرت اثاثك.
رائد : قبل امس -يلف وهو حاط يدينه بالجينز-: كيف حلو ؟
جينكز : مافي فرق بينه وبين الي قبل ! غير الشكل بس الون نفسه اسود و رصاصي وابيض .
رائد : وينك ما تتصل !
جينكز : اي دقيت جهازك مسكر .
رائد -راسه مصدع-: جينكز شف جوالي هناك بالرف جبه لي -انسدح-
جينكز -مد الجوال و بدون ما ينطق-: خذ .
رائد -اخذ الجوال و فتحه لقا اتصال من الأخصائيه -: يووه انا كيف نسيت .
جينكز : وش .
رائد -وقف -: اطلع بسرعه اطلع ولا اقولك البس البس عبايتك وانتضرني تحت انا اخذ شاور وانزل لك .
جينكز : وين شفيك !
رائد : يو جينكز بدون ليش انزل بسرعه.
جينكز -نزل وهو متعجب-
رائد -اتصل على الاخصائيه-: احم معليش كنت نايمه ما انتبهت للجهاز مسافة الطريق وبجي.
الأخصائيه : لا لاتعبين نفسك انا جايتك اليوم عطونا خبر ان العياده بيكون فيها صيانه وشكلهم مطولين انا وقعت على توقيف ملفات المعالجه لان ملفاتهم على وش تسكير فا اي عياده بتقدر تحل مشكلتهم النفسيه ، الا انتي اول صفحه ما قدرت اقفل ملفك فا قررت اني اجي اذا تسمحين وراح اجيك يوم اي يوم لي على الساعه ١٠ او ٧ المغرب ؟
رائد -سكت شوي-: طيب مافي مشكله هذا احسن لي بعد لاني ما احب العيادات خلاص حياك انا افضي مكان يكون احسن اننا نجلس فيه
الاخصائيه : خلاص ولا تتعبين نفسك المكان يكون هادي وترتاحين فيه.
رائد : ان شاء الله بس بيكون اسود بأسود -يضحك- استعبط معك ولا يهمك المكان المناسب نجلس فيه.
الاخصائيه : ان شاء الله .
رائد : المهم انتي وين .
الاخصائيه :تعديت العماره الي ورا بيتكم .
رائد : وشو خلاص طيب انا بسكر الحين -سكر ونزل لجينكز-
جينكز -يشوفه من الدرج وهو نازل-: ممكن اعرف وين رايحين .
رائد : ولا مكان تعال لي بكرا الحين انا مشغول خلاص الحين مافي مجال افهمك شي ، يعني -يبتسم-
جينكز : ابوك وش ذا الطرده !
رائد : قلت مافي وقت اكلمك وافهمك فيه -يمسك كتف جينكز ويبوس فك وجهه -: بكرا افهمك ليش انا مشغول.
جينكز -قلبه فز وكان مشتاق وفاقد رائد -: ها اوك طيب بكرا اجيك -ابتسم -
رائد -ما كان متعود يودع جينكز ببتسامه و عقد حاجبه وطلع فوق -
جينكز -طلع من البيت والتفت يشوف بلكونة غرفة رائد انتبه لشي ابيض طايح قرب اخذه ورجع بيدخل يعطي رائد الحبوب دق الجرس راح جينكز وفتح وساكت -
الاخصائيه : حضرتك مين و وين ر-قاطعها جينكز-
جينكز -حس بغيره وكان فاهم كل شي غلط بغلط : صاحبتها ، هي فوق تنتضرك وعطيها هذا بطريقك -ابتسم وطلع-
الاخصائيه -طالعت الكرتون الصغير ومستغربه وش ذا -صعدت وراحت لرائد -
رائد يكلم الخدامه : لا بس جيبي مويه وخلاص ومحد يدخل علي طيب ؟
الخدامه : okay .
الاخصائيه : السلام .
رائد لف وهو منفجع : كيف دخلتي ، اي معليش انخرعت بس حياك تعالي .
الاخصائيه : فتحت لي وحده طويله بيضه وعطتني دا اعطيك هو .
رائد -سكت واخذه وهو منصدم -: وحده بيضه !
الاخصائيه -حست على طول من تعابيره -: ما تبين احد يعرف صح ؟
رائد -جلس وجلست قدامه-: اكيد ابي هالشي بيني وبينك ولا ابيهم يدرون انك اخصائيه حت، اسمك انا احب اسم رزان فا بسميك رزان اذا ممكن !
الاخصائيه : مو مشكله وراح يكون بيني وبينك اذا هاذي رغبتك بس ابي مساعدتك معي وانك تكونين قو
320 people like this
البارت - 101 -
عزوز : خلاص خلاص بصور .
فيصل : قمط المؤخره .
عزوز : المؤخره انت اسكت .
خالد -مسك كتف عبود وشفه-
عزوز -كان يطالع من شاشة الكام وشافهم رفع عيونه -
خالد -وخر-؛ صورت؟
عزوز : لا .
خالد : كذاب ومن اليوم وش تسوي.
عزوز -طفى الكام-: طفى شحنها -حطها بشنطه-
عبود -ساكت ويطالع عزوز -
عزوز -عيونه بعيون عبود-
فهود : هي اسكتو -رد- هلا يالله يالله -راح لعند الباب-
الكل وقف وقرب للباب.
فهد : انقلعو -فتح الباب وسحب الهدايا اكثر من كرتون مغلف وورود .
فيصل -نفس-: كل زق عبود وش ذا ابي شوي صديقك انا .
فهد -مفهي ويدخل-: متى يخلصون ذولي .
فيصل -يسحب كرتون وينحاش-
فهد : تكفى ريدس دخل دخل الباقي -يلحق فيصل- تعال يا زنوبه .
ريدس -يضحك-
خالد -يجي وياخذ كرتون مغلف اسود بأسود -: جذبني شكله .
عبود -يجي جنب خالد-: افتحه بشوف.
خالد -يسحب الشريطه ويفتحه -
عبود -فتح عيونه-
خالد : كم طبقه مغلفه ذي - فتح الورق المغلف وفتح الكرتون-
عبود : تيشيرت صح ؟
خالد -يرفعه-: ايه بس غريب شكله .
عبود -شاف ورقه اخذها وقرا الي جواتها ولفها على طول وحطها بجيبته-
خالد : انتبه له وسكت .
فيصل جاي يركض : ايفون ايفون ايفون .
فهد -جاي يمشي بتعب-
فيصل -يطلع العلبه-: بنصرع .
خالد -يضحك-: فيصل جب العلبه وانقلع .
فيصل : مو مني والله ، اجل انت وجه هدايا زي كذا ، جوال يا طيبه ويخب عليك بعد.
عبود : هذا وانا بعطيك منهم .
فيصل -يرجع شعره على ورا-: طيب ؛$ .
وصعد الكل هدايا عبود لغرفة خالد وصعد عبود وخالد للغرفه .
والشله سهرو مع بعض وهم سارقين هديه من هدايا عبود .
فهد : امانه ياويلكم تعلمونه .
فيصل : افتح خل نشوف وش هي امانه با احنى حراميه اكبر كرتون اخذناه .
فهد وهو يفتها : لا يدري بس .
ريدس -فتح فمه-: لا لا رجعوه .
فيصل : بلايستيشن .
فهد : اخس شعنده عبود وهالهدايا الي تفتح النفس.
فيصل : بلايستيشن وتبي نرجعه ؟
ريدس : واشرطة فيفا بعد .
فيصل -ينسدح-: افتحوه بلاه خل نلعب .
فهد : طيف ثواني خل نرتب الحوسه ذي ونلعب .
عزوز -جالس على جهازه -
شهد -نايمه بمى انها كانت قايمه من الساعه ٦ الصبح فا الكل عذرها وخلاها تكمل نوم الا ازعاج الشله خلاها غصب تقوم وتلعب معهم -
بغرفة خالد .
خالد : افتح ذي خل نشوف ايش هي .
عبود -ياخذها ويفتحها -
خالد -يطالعه-
عبود : لوشنات -يرفعها -
خالد -يجلس ورا عبود ويضمه -: حلو طيب افتح ذيك العلبه شكلها مغري .
عبود : كويز انوش دقيقه اشوف من مين -يفتح الكرت-: بيسسان ، يازينها .
خالد-يعض اذن عبود-: اعقل .
عبود -يضحك-: اوك .
خالد -يعض حلق عبود ويحاول يفكه من اذنه-
عبود : اه خالد -يبعد راسه-: يعور ترا .
خالد يحرك يده على فخوذ عبود -: طيب لا تخليني اتمادا .
عبود -يبتسم ويقلب فوق خالد -
خالد -يبتسم وعيونه بعيون عبود -
عبود -يبوس من فك خالد لشفته -
خالد -يرفع راسه ويكمل مع عبود-
انتهى البارت .
811 people like this
-  Haifa
تكملة البارت -100-
فيصل : كل سنه و ......- اكثر واحد عدد المقالب والاشياء الفكاهيه الي صارت بينهم احبك واحب مزحك ، احبك بزعلك خفتك وضحكك ، كل الي في بال فيصل ضحكة عبود صاحبه الجميل .
ريدس : كل سنه و ......- اكثر واحد ذكر كلمة احبك ، لانه يحسها تعبر عن الف كلمه ، احبُك ضحوكاً مزوحاً جميلاً في يوم ميلاد عبود كان يرسخ في بال ريدس كيف يذكر عبود بكل لحظه جميله كان يعيشها ولازم يكمل حياته عشان يعيش اكثر من ما سبق يعيش راحته وفرحته مع نفسه وحبيبه واصحابه .
شهد : كل سنه و .....- اكثر وحده ذكرت عبود بالمستشفى عشان يعيش املاً عطواً متفائلاً
عند رائد بغرفته ؟
: بس انتي كوني متفائله بداخلك عطي نفسك الامل !
رائد : دكتوره انا هاذي ذاتي هاذي شخصيتي مقدر اغيرها !
: تقدرين ، انتي ماراح تغيرينها انتي بترتبينها بتاخذين الاحسن وتتركين الاسوء .
رائد : اسوء مثل ؟
: فرار الناس عنك ، العنصريه الي فيك و التحكم والعصبيه الزايده هالشي لازم يتلاشا .
رائد : كيف ؟ ابي اعرف حاولت كثير ماقدرت هاذي شخصيتي .
: رجعنى نقول شخصيتي ، شخصيتك خليها احسن من كذا انتي الاشياء الحلوه ماتجي بسرعه حاولي مره مرتين واكثر من مره الشي اذا تبينه لازم تسوين عشر عوامل عشان توصلين للي تبينه !
رائد : عشر عوامل ؟
: اي عشر عوامل.
رائد : الي هي ؟
: عندك رغبتك الي هي تغيير الاسوء فيك الي هو التكبر والنانيه و العنصريه لازم تتخذين هاذي العوامل ( القرار ، الخطه ، التطبيق ، التركيز فيه ، الانضباط ، العزيمه ، الصبر ركزي عليه ، الالتزام ، الانجاز ) ، وبكذا بتاخذين الي تبينه لو داومتي على هاذي العوامل !
رائد : اعجبت بشخصيتك جداً ، احسك فاهمه وش ابي بضبط .
: شكراً حبيبتي ، انا بكرا مثل ما اتفقنى تجيني العياده على الساعه ٥ .
رائد : دكتوره هناء انتي تعالي عندي البيت هالشي بيكون احس لي ما احب اطلع عيادات.
دكتوره هناء : انا اشوف وارد لك مع ان العياده بيكون احس لك تتعودين .
رائد : ابي ارتاح عشان استوعب فكرة اني بتغير .
الدكتوره هناء : ههههههههههههههههه لا لا ان شاء الله بتستوعبينها كذا ولا كذا .
رائد : سلمي لي على الداعيه فاطمه وجد قولي لها اني اشكرها من كل قلبي.
الدكتوره : وش الي يمنعك ما تقولين لها !
رائد : سكرت حسابي وابي هالشي يوصلها .
انتهت مكالمة رائد بدكتوره هناء الي تبلغ من العمر ٣٣ سنه ، اخصائيه نفسيه وتغير ذات .
نرجع للهابي داي ، لشله الجميله ونرجع نشوف ايش صار عليهم ؟
خالد -يضحك-: انا الحب لازم لي نصيب من الهدايا .
فهد -يكلم صاحبة عبود-: اي لفي يسار اخر بيت على اليمين رقم ١١ .
فيصل -جالس قدام الكيكه وبصبعه ياخذ الكريمه -
فهد -يحذف عليه خاتم-: يا كلب انا اوريك اوريك ، اي معك معك خلاص اذا وصلتي دقي الجرس وروحي .
فيصل : طيب انا مشتهيها خلص صورها.
فهد : انا شقلت شقلت مو قلت لا تقرب بصورها .
خالد وعبود -يضحكون-
عزوز -جاب الكام -: يالله فكنا خذ صور .
وصور فهد وتجمعو وصوروا بعض ومع بعض .
خالد : يالله فيصل اخر مره .
فيصل : خلاص ابي اكل انا ما صدقت على الله يصور ويخلص .
خالد : يالله عشان عبود اخر وحده .
فيصل : انت ماخذه واسطه اقول وخر -جلس-
عزوز جاي من بعيد .
خالد : عزوز عزوزي عزيز عزوز .
عزوز -رفع عيونه وطالع خالد : انا ها ؟ ايش .
خالد : يا فاهي تعال تعال .
عزوز -قرب لعندهم -: وش ؟
خالد : صورنا تكفى .
عزوز : الحين انت مناديني عشان اصوركم ؟
خالد : خير متفقين مع بعض انتم صوره وحده ترا !
عزوز : خلاص خلاص بصور .
فيصل : قمط المؤخره .
عزوز : المؤخره انت اسكت .
خالد -مس
626 people like this
100-
فيصل يركض ويحط المشروبات على جنب ويمص اصابعه : اه انعفطو ، حبايبي تحملو اليوم بس -رجع المطبخ يكمل الباقي-
فهد -يطلع نص عينه من الباب-: متى يجون طقت كبدي-
ريدس -يطالع الاغاني الي محملها فهد -: تعال وش محمل انت كلها اجنبي ، ماعرف ارقص اجنبي .
عزوز -مرهم وبيده هدية عبود-: مو لازم ترقص.
فيصل -جلس على الكنب-: انا اعلمك ماعليك.
فهد -يضحك بنشاز-: على اساس انك انت تعرف ترقص ، نمله سكرانه .
فيصل : وخر عن الباب بس .
فهد : طولو ما جو .
فيصل : شكلهم مطولين امشو نطلع الكيكه من المطبخ .
عزوز : لا لا ، لحد يلمسها .
فيصل : ليش خل نطلعها!
فهد : ايه !
عزوز : يجي عبود يدخل نفاجئه بعدين ثنين منى يدخلون يشغلون الشموغ وذي اشششش ؟ ويجبونها .
ريدس: صح .
فهد : ومنالي بيجيبها .
عزوز التفت على فيصل وعزوز على فيصل .
فيصل-يرفع كتفه-: خير .
شهد -تدخل البيت ومعها هدية عبود-: بديتوا ؟
فيصل : وش بديتوا ؟ داخله سباق هجن تعلمي السلام طيب.
شهد : انا وصلت البيت من قبل ساعه بس نسيت هدية عبود ، امسك انت -تعطي عزوز الهديه-
فيصل: يالله عزوز خذ هديتك وهدية شهد ودخلوها غرفة خالد .
عزوز : غرفة خالد ليش؟
فيصل : خالد قال كذا .
عزوز سكت وراح .
شهد انتضرته لين صعد ولفت على فيصل : انت يالهيس الاربد -فيصل ما انتبه لها -: انت هي .
فيصل : انا ؟
شهد : خير تقول كذا مو حرام عليك !
فيصل : ياخي دايم عزوز نشيط جت عليه يتعيجز ويزعل عشان قلت له ود الهدايا .
شهد : فاتنوه لا تستغبي علي؟
ريدس : الله شهد سمتك فاتنوه .
فيصل : اسكت شوي ، اي فاهم عليك بس والله نسيت .
شهد : صوت سياره صوت سياره .
نقزو الي طفى النور والي ضبط المكان شوي وصرخو لعزوز عشان ينزل ؟
دخل عبود وخالد وراه .
خالد من بعيد: واحد ، اثنين .
عبود -التفت وطالع خالد وابتسم-
القروب فتح الباب .
خالد بصوت هادي: ثلاثه .
التفت عبود و طالع فيصل وشهد وفهد وريدس وعزوز ؟ .
بعد دقايق .
عبود -يضحك وخالد ضامه من ورا -
خالد: مستحيل انسى عيد ميلادك .
فيصل -غمز لريدس وراحو المطبخ -
ريدس بولا ثانيه نقز وراه .
فيصل -حاط يده ورا رقبته-: الكيكه يالله.
ريدس -ابتسم-: طيب انا بطلعها من الثلاجه انت طلع الشموع .
فيصل طوله عادي بس الدرج كان عالي وريدس طويل ؟
فيصل تعب وهو يشطف بدرج ولا قدر يفتحه : الله يقطع شكلك افتح .
ريدس جا بهدوء لزق بفيصل من ورا ؟ متعمد وفتح الدرج وطلع الشموع .
فيصل -ارتبك شوي وكمل شغل معه -
ريدس : يالله شيلها بس بهدوي عشان ماتطيح-
عبود التفت وطالع بالكيكه وانعجب فيها كثير ووقف و وقف وراه خالد .
فهد رفع بالصوت وجى جنب شهد .
فيصل -جلس يدور يدور لين وصل لعبود وضمه ومن الدوار بغى يطيحون-
خالد -يدف فيصل ويضحك-: هي اهجد .
شهد -ترخي الصوت وتخلي صوته عادي-: فاتنوه على جنب ، يالله كل واحد يعطي عبود كلمه .
خالد : كل سنه و ....... -و اكثر من اسرف بالكلام خالد ، خالد الي بدى يقول الي بقلبه وكل الي في باله كيف يسعد عبود بهاليوم .
فهد : كل سنه و .......- اكثر واحد تاسف لعبود بهاليوم انا اسف ، على الي صار ، انا احبك ، ودايم وانت معي وفي باله كيف يحسس عبود انه شي مهم بحياته وحياة القروب -
عزوز : كل سنه و .......- اكثر واحد طبق مثل كلمة هبت الريح اسمعيها ياجاره ، يا حبيب حبيبي ، كل سنه وانا احبك واحب الشخص الي بقلبك اتمنى انك تكون دايم معه ، وكنت اتمنى انه يكون لي وكل الي كان في باله كيف يبي يطلع خالد ويخليه لعبود هاليوم -
فيصل : كل سنه و ......- اكثر واحد عدد المقالب والاشياء الفكاهيه الي صارت بينهم احبك
625 people like this
_  T.B_
تكملة البارت -99-
كل شي جاهز ؟ كل القروب تجمعو ببيت ريدس وخالد راح يجهز نفسه ويمر لعبود الي مايدري ان البقره من الصبح وهي ترعى طبعاً مو سب فينى بس تقريباً ان عبود كان في غطه اننى ممكن ننسى ذا اليوم ؟
" في بيت ريدس "
فيصل -كان يطلع المشروبات من الثلاجه ويصفها بصينيه -
ريدس دخل ويطالعه وحط الاكياس على الرف وعيونه على فيصل : وش تسوي .
فيصل -رفع عيونه-: بودي المشروبات هناك.
ريدس : بيحترون.
فيصل : لا انا وصيت فهد يجيب ذي دقيقه -راح يفتح الاكياس-
ريدس يطالعه : ايش هي .
فيصل -يطلع شي زي السطل الدائري وفيه اضائه -؛ ذي .
ريدس : اها اوك حط فيها ثلج.
فيصل : جيبه -تربع بلارض-
ريدس جابه وتربع قدام فيصل : شوف دخل وانا احط من الجوانب .
وبدو يسوون ويضبطون ؟
ريدس -يطالع فيصل ويشتغل وهو مفهي -
فيصل : جيب جيب ذا بسرعه بحطه هنا.
ريدس يطالع عيون فيصل وساكت ؟
فيصل : هي ريدس .
ريدس : ها -يلتفت على الاغراض- ايش!
فيصل : جيبهم هناك خلصنا .
ريدس : طيب -شالهم وراح ورا فيصل .
الساعه 7:14 كل شي كان جاهز ؟
فيصل -ينسدح-: وانت وش تسوي -يطالع فهد-
فهد : احمل ميو .
ريدس -يضبط شعره قدام مراية المدخل -: ميو ؟
فهد يضغط على لسانه : يعني ميوزك .
فيصل يوقف جنب ريدس ويعل شعره : طيب يعني قول قول ميوزك سونق شي ، لاكن ميو ؟
فهد : يليل خلاص اص -يقرب الايباد لاذنه ويسمع الاغنيه- اي ذي حلوه .
فيصل -يجلس جنبه-: يعني بالله الله عندك سماعات شبكرها تحشر الجهاز كدا ليش.
عند خالد ؟
خالد-نزل بيت عبود ودخل -
عبود -يضمه-: غريبه جيت !
خالد : افا ماتبي اجي يعني .
عبود : لا اكيد تعال شدعوه ، بس بلعاده تنام وتسحب على ام امي .
خالد -يضمه -: طيب انا بس جيت امرك باخذك معي بيت ريدس يقول فهد انه طاح وانفلق راسه وكذا وبروح اشوفه .
عبود : خلاص روح وطمني عنه.
خالد : لا بتجي معي والله بيزعل لو ماجيت !
عبود -وبراسه طلعته مع فارس-: لا خالد اساساً عندي موعد .
خالد : موعد ايش ، ليش فيك شي !
عبود : لا بس فحوصات لان من زمان ماسويتها لازم كشف قلب .
خالد : بكرا الحين تجي معي !
عبود : ما ابي خلاص .
خالد -سكت-: موعدك وين !
عبود : تحقيق.
خالد : طيب اليوم متذكر ايش هو ؟
عبود : اي يوم موعدي.
خالد : طيب روح موعدك وخلني اشوفك جاي متضايق ان محد اهتم لك -اخذ شنطته ولف-
عبود -حس انهم متذكرين هاليوم بس بعد ايش؟ -: خالد دقيقه ، بلبس واجي -صعد بسرعه بدون اي رد من خالد-
خالد -ما حس انه مرتاح لتردد عبود -
بعد كم دقيقه عبود بلبس مرتب اخذ عبايته وجهازه وتعطر ونزل ؟
خالد : يالله ؟
عبود : يالله -ابتسم وطلع-
وقفت السياره قدام بيت ريدس ونزل عبود بشك خفيف وخالد معه ؟
عبود : مشتهي كباب .
خالد -يضحك-: وانت بس تشتهي كباب.
عبود : يوم رحت بيروت الله العالم كم صحن كباب اكلت .
خالد : جعلني كباب -فتحت الخدامه الباب ودخلو -
"انتهى البارت"
رايك بالبارت ؟ شي اعجبك ولفتك ؟ .
1129 people like this
-
البارت-99-
نرجع لترتيبات الشله ؟
خالد بلسان كل واحد من قروبه : كان بداية اليوم جداً عادي لسا محد بدى منى يجهز لميلاده وبمى اني متاخر عرفت فخلينا ميلاده بيننى وراح يكون احسن واسهل نسوي شي احسن من لا شي ، وصح ان بعض الاحيان الاشياء البسيطه الخفيفه تكون بحيثها جميله ، قاتو ؟ ياخذ ثلاث ساعات او اربع على ماتنطبع صورة عبود و الكلام وتجهز كلياً ، اما على المكان فخصصت فهد و فيصل وريدس هم يشترون الكمليات ويروحون لبيت ريدس ؟ اما اذا على الهدايه فكنت انا وعزوز ماخذين لست عن اشياء يحبها عبود نصها شي يلبسه ونصها ياكله واشياء تبقى عنده ؟
جهزو كل شي بقى الهدايه ، وعلى الساعه 3:25 رحت انا وعزوز المول بكل تركيز اننى راح ناخذ ونطلع بسرعه ؟
بالمول ؟
عزوز يطالع بين التيشيرتات : ام خالد شوف ذي -خالد يطالعها- احس بتعجبه !
خالد : بس عزوز ، كبيره عليه .
عزوز : اي مو مشكله نجيب مقاسه !
خالد : اوك -راح اخذ مقاس التيشيرت وطلع -
عزوز وهو شايل نص الاكياس : كذا خلصنا نصهم ، بقى الشي الغريب الي تدور عليه .
خالد -يضحك بخفيف ويسوي لعزوز لفته -: اي دقيقه خل اسوي شيلتك مايله كنك ام عيال .
عزوز : اي احمد ربك جاي معك .
خالد -ياخذ نص الاكياس منه- : امش امش .
عزوز : وين الشي الغريب ذا !
خالد : الحين انا ابي اضحك عليه ابي اجيب له شي اذا لبسه وشافه اموت ضحك .
عزوز : حشى بتسعده انت ولا تضحك عليه !
خالد : محد فاهمني غيرك ، بسعده واضحك معه .
عزوز : اها طي.. -خالد قاطعه-
خالد : ايوه هذا الشي الي ادور عليه -دخل المحل -
عزوز -يطالع بالمحل كان لأشياء تخص ارواب وبرا ومن هذا القبيل ؟ ودخل ورا خالد وهو مستغرب -
خالد -جلس يطال بتركيز -
عزوز يطق كتف خالد بخفيف : انت وش تدور هنا .
خالد : شفيك ، ادور الشي الغريب الي صار لي ساعه ونص ادور عليه .
عزوز : الحين هالمفاصيخ شي غريب!
خالد : على عبود ؟ طبعاً ايه .
عزوز سكت .
خالد : شفيك !
عزوز : بنتضرك برا انا ، لا تطول -طلع-
خالد -ترك الي بيده وطلع ورا عزوز -: عز خلاص انا ابي اتشاور معك توقف هنا ليش .
عزوز : خالد بالله انت بتنقي له ، لحبيبك انا شوضعي كذا.
خالد : مو انت صاحبي يعني لازم تكون معي اشاورك اسألك زين مو زين .
عزوز -حزت بخاطره كلمة صاحبك وماقدر ينطق -
خالد : دقيقه واجيك طيب باخذ روب واجي ، تمام ؟
عزوز : تمام .
خالد -ابتسم ودخل -
عزوز -اخذ نفس ويحاول ؟ ينسي نفسه -
( ساعات لما الشي يتعلق بقلبك وبشي عاطفي جواتك تحاول تنساه ويمكن تكون في اشياء توجعنى بس لخاطر نفسنى نحاول ننساها او بلأصح ؟ نتناساها )
802 people like this
-  мαησσѕн
البارت -98-
اليوم الثاني ؟ يوم السبت الساعه 12 الظهر .
الكل متوزع ببيته الا ثالثه - فهد وفيصل وشهد -
ريدس ؟ يرتب البيت والمكان .
خالد جالس مع عبود .
عزوز ؟ يتتبع وضعهم بهدوء ، ميت بقلبة حي بعقله .
عبود في بيته ؟
جالس جنب امه واخته -جميله- جالسه وراه عمرها مايتجاوز 13 سنه .
عبود : يعني مو معقوله ينسون عيد ميلادي .
ام عبود : ينسون ينسون بعدين لا تشغلين راسك بهالأمور .
عبود : اجل وش اشغل نفسي فيه .
جميله : يمه تكفين بكرا فيه حفلة بيجي فيها رابح في بارتي ، اروح ؟
عبود : بزر وتبي تحضر لرابح ، هه شوفي تبيني افكر زي تفكير ذي ؟ بالله يمه قولي لها كيف كان تفكيري يوم كنت بعمرها ، وش كنت افكر فيه !
ام عبود وهي تطالع التيلفزيون : ابد كنتي تجهزين نفسك عشان تدخلين عيش سفاري واخر شي ماقبلوك .
وجلس عبو يطقطق على اخته واخته تطقطق عليه وراح نص الوقت على محورهم هذا.
عبود : اقول وخري عطيتك وجه -يمسك جواله وشاف خالد يتصل - اص اص خلاص -صعد بسرعه ورد- لبيه.
خالد : افا مابغيت ترد .
عبود : كنت اتهاوش مع جميله .
خالد : انا كل ما اتصل عليك الا وانت تتهاوش معها .
عبود : وانا كل ما اتصل عليك الا وانت مشغل هالاغنيه ؟ -يضحك- مانسيتها.
خالد وهو يرخي بصوت : ولا راح انساها.
عبود : على طاري انساها ، اليوم ماتذكر كم التاريخ ؟
خالد : الترايخ ؟ لا ما اذكره -كاتم ضحكته-
عبود -تغير صوته-: ولا تعرف اليوم اذا في مناسبه او شي.
خالد : لا ابداً .
عبود : طيب -يتخذ نفس-
خالد : شفيك طيب
عبود : مدري احس انك ناسي شي ، تذكر .
خالد : مو ناسي شي ابد .
عبود : طيب خلودي دقيقه بس في خط ثاني معي بعد ما اخلص اتصل عليك.
خالد : اوك انتبه لك .
عبود : وانت بعد -سكر ورد على ... ؟ هلا فارس .
فارس -بدا يغني له اغنية -غنو لحبيبي-
عبود -ابتسم -
فارس -يضحك-: احم عاد لا تدقق على الصوت ، كل عام وانت بخير .
عبود : وانت بخير يارب ، لا اهم شي اسعدتني.
فارس : ها مافي بارتي شي اقدر اجيه.
عبود : بارتي ايش!
فارس مستقصد يجي على الوتر الحساس الي بيوجع عبود : وين خالد بالعاده على اي مناسبه يفتح بيته والشاليه ، ناسين صح؟
عبود : يمكن ما ادري وش وراهم .
فارس : ابيك اليوم .
عبود -فهم غلط-: لا فارس مقدر .
فارس : لا عبود ما اقصد كذا انا مستحيل ارجع اسوي نفس قبل ، بس ابي احتفل معك بمكان ، كوفي مطعم الي تبي ، ساعتين بس ؟
عبود -يفكر-: طيب انت شوف المكان الي يناسب وانا على الساعه ٧ اكون جاهز .
فارس : طيب يالكبير -يضحك-
عبود : عيار .
" عبود جا في باله ان الشله - نست - وان خالد نسى وما ذكر هاليوم ، بس ماجى في باله انها بتكون مفاجئه له ويمكن تكون لخالد بعد ؟ "
781 people like this
-  SOS.Afc
تكملة البارت -97-
خالد : الساعه 2:00 جلسنى كلنا القروب الي متكون من 7 اشخاص وعيوني انا وعبود ما راحت عن فيصل وريدس ننتضر اي حركة تطمنى انهم بدو يحنون على بعض ؟ وطبعاً نضرات عزوز ما كانت تلف لي وهالشي كان يخلي تفكيري يشتغل وش الي غيره ؟ واتلاشى هالتفكير وابقى اطالع بعبود واسولف ومع اني ملاحظ ان عبود بدا يهمشني بشكل واضح يا ان في شي بيترتب او ان فيه شي راح يخرب .
عزوز -حاط راسه على الطواله وساحب نفسه وهذا حاله من وصلنا -
عبود -ينغز خالد من كتفه-: شفيه عزوز ؟
خالد -يطالعه ويهمس- هو من يوم قام وهو نايم واساسا قال مانام الا الفجر .
عبود: اي تذكرت .
خالد يشاور عبود : تبي اطلب لك ذي .
عبود : لا فيها ثوم ماحبه .
فهد : احنى اخترنى طلباتنا وانتم ؟
خالد : لا بس دقيقه -يمسك عبود- شوف بطلب ذي تبيها ؟ !
عبود : اي اي خلاص بس ما ابي كولا خل يجيب شي غير .
خالد : خلاص ، اسمع فهود انا وعبود نفس الاكله ذي والمشروب عصير .
عبود : طيب عصير ايش.
خالد : برتقال ؟ اي خلاص برتقال .
عبود : اوك - فتح جواله ولقى مسج من فارس وقلبه نغزه وقام - على مايجي الطلب بروح الحمام .
خالد -قام-: اروح معك ؟
عبود : لا لا لا مايحتاج شوي بس -طلع -
خالد -يطالعه بهدوء لين طلع وطاحت عيونه على عزوز -
عزوز -جلس يطالع خالد وكانه يبكي على حظ خالد -
خالد : ايش؟
عزوز : سلامتك .
فهود : هي اتحداكم بكرا ميلاد مين !
فيصل وشهد بنفس الوقت : مين !
فهود : عبود .
خالد : نعم .
فيصل : كذاب.
فهد : والله والله شفيكم .
خالد : يارب شلون نسيت .
شهد : الله يعينكم .
فيصل : ويعينك معنى .
شهد : لا لا تدخلوني انا يالله يالله اتحمل شغل المستشفى .
فيصل : خير ، والله معنى .
ريدس : دقيقه -يعدل جلسته- ليش ماتسونه عندي ، في البيت .
فهد -يطالع خالد-: اي صح !
عزوز -بنظرات بارده يطالعهم-
فيصل : اي واساساً اذا بكرا عيد ميلاده يعني ام ريدس ماراح تخليه يجي الشاليه امس كان فيه ونام واليوم بالغصب خلته ، في البيت عنده يكون احسن .
خالد : اي بس عبود صاير ينشغل الفتره ذي كثير بكرا شلون بدور عذر عشان اخليه يجي معي .
شهد : سهله ذي مايبي لها تفكير ، قولو ان ريدس تعبان وبس راح يجي .
خالد : خلاص اذا كذا كويس -قام-
ريدس : وين ؟
خالد : بروح لعبود ، طول بالحمام -طلع-
عند عبود بدورة المياه ؟
عبود : طيب طيب خلاص قلت لك خلاص لا تطول حكي .
فارس : عبود بكرا خلاص !
عبود : تستهبل قلت لك خلاص لعاد تتصل انا بعدين اتصل عليك -سكر-
خالد -بأخر مَمر دورة المياه -: عبود ؟
عبود لف وهو يحط جواله بشنطته : خالد من متى وانت هنى -تقدم له-
خالد : تو الحين بس مين كنت تكلم .
عبود : اي هاذي بيسان تسالني عن شي وبس رديت عليها ، ليش تعبت نفسك وجيت.
خالد -سكت شوي-: لا بس جيت اتطمن عليك -ابتسم- امش .
نتركهم شوي وكل جزء منهم بقلبه حكايه وامال بسيطه ، امال ؟ بريئه .
وعقلهم تشغله افكار بسيطه متواضعه وكل ذا متعلق مابين قلبهم وعقلهم .
والصيغه المعروفه ( اسمع لعقلك ولا تَتبع قلبك )
732 people like this
-  
تكملة البارت-97-
ام ريدس : تمام .
خالد : بس خاله انتي تعرفين ريم كويس نفسيتها على طرف حساس كثير خلي خوفك على سلبياتها يعني مو حلوه كلنا طالعين نتغدى وهي لا هالشي بيضايقها خصوصاً انها امس طاحت عليكم وووو -بدا مخ خالد يشتغل وي.
خالد : بديت اخذ الجزء الحساس منها واتكلم بعقلانيه عشان تكلمني بكل اريحيه وهاشي فاد معها بنسبة كبيره واخيراً ومؤخراً رضت بكل قناعه راحه .
ناخذ عبره بسيطه .
الموضوع بسيط بس فائدته كبيرة ، الشي لما يندفع لك رايه لا تنتكس عليه وتحط ان هذا الراي مابيتغير -كثر الدق يفك الحام - بس هالمثل م معناته انك اذا بتغير الراي تدق بكثره وقوه ؟ الدق عرف الطريقه الي بتفك الحام وبدا فيها بس انا بعقلانيتي افكر بطريقه وابدى فيها بتغيير راي الشخص الي قدامي حتى لو كان صامل لابد ولا من ان هاذا الراي يتغير لو كان على حقيقه ، نرجع ؟
خالد بلسان الشله .
لاحظت على ريدس كيف انبسط وبدا يلبس وينزل بحماس وعيونه على فيصل تجي تروح هالشي اسعدني مع ان الي سويته جداً عادي بس انك تدخل السعاده لشخص حتى لو بكلمه كيف هالشي يسعدك قبله ، ركبنا ورحنا والكل يطقطق على اسلوب ريدس مع امه كيف كان .
فهد : امي بس شوي بس شوي ء ء ء -يطالع بريدس ويضحك-
ريدس -مغمض عيونه ويتباهى بأنه مايسمع -
خالد بصرخه خفيفه : اسكتو دقيقه بس ، الو .
ابو خالد -تركي-:هلا بابا وينك ؟
خالد : رايحين نتغدى .
ابو خالد : رايحين ، ليش مين معك !
خالد : شهد وصحباتي .
ابو خالد : طيب اذا رجعتو تعالي لي البيت شوي ابيك وبعدين تروحين .
خالد -توتر-: طيب -سكر-
فهد : ايش !
خالد : ابوي يبيني اجيه اذا خلصنى .
عبود وهو ماسك يد خالد وراسه ع كتفه-: وبتروح ؟
خالد : اي بس شوي وارجع .
شهد - تسكر الميوزك الي بذنها-: اكثر كلمة حطمت الرقم القياسي اليوم "بس شوي"
فهد : عمي زي عطر دهن عود يخش عرض بين العطورات ويتركز .
خالد : على اساس طالع منها .
عزوز : تهاوشو .
ريدس : خلصونا جوعانين .
شهد : اخ يالموكا الي سويته -تعض شفايفها بغباء- يبرد القلب .
فيصل -سرحان بريدس-
ريدس -يطالع فيه ويهمس-: جوعان ؟
فيصل : مين .
ريدس : انت .
فيصل : اي -يطالع عيون ريدس ولف يكلم نفسه -
عبود يهمس لخالد : امس صار شي غريب .
خالد -على حافة الباب وعبود بالوسط مسك خصر عبود وقربه له -: ايش!
عبود : فيصل نايم وريدس عنده .
خالد : كذاب.
عبود : فيصل قالي قبل لا نطلع ، تصدق مبين عليهم من الصبح مروقين .
خالد : لاحظت وبقوه ، يارب يصير شي حلو ، من زمان ما استانسنى كل شي زق جا ورى بعض.
عبود -يبوس خد خالد -: ان شاء الله يصير الي نبيه .
خالد : طيب ما ابيها هنا !
اما بجهه ثانية "فهد يطالع بصورة رائد ويفكر "
والتفكير كان يلازمه بكل زاوية من الصوره ، ليش صار كذا وليش كان كذا وكيف ؟ صار كذا .
عند رائد من جهه ثانيه ؟
بغرفته وهدوئه المعروف وبروده الي ساكن المكان وحياته الممله بنسبه له والجميله بعين غيره جالس والايباد بيده ويطالع التويت بتويتر وشده شي ؟ شي خلاه يدخل يقرا مفضلت الداعيه -فاطمه- وبدا يقرا كلامها ويبتسم شقد قدرته قويه وبدا يقرا ويقتبس منها ، تغريداتها الي كلها انتقاد وبرود دخل مابينها اسم واحد احد دخل مابينها ادعيه يأجر عليها حس بغضوع كبير اتجاه هالشي ، راح يفيده .
عفواً وعفواً لشيطان كان يعتقد ان رحمة الله ذره هامشه وإنما هي رحمةٌ تسّعها طبقات السماء وطولها ومساحات الارض وعُرضها.
1025 people like this
-
البارت-97-
عزوز -نازل ودخل المطبخ-
خالد يصرخ له : مافي صباح الخير .
عزوز -طالع وهو يشرب مويه- صباح الخير .
شهد : احد يبي معي موكا !
خالد : موكا على ذا الصبح تستهبلين.
شهد وهي رايحه المطبخ : اي صبح ي ابوي الساعه جت 1.
خالد : الله يسلمك على ذا التزبيده.
فهد -يتثاوب-: خلاص وين عبود .
عبود -منسدح على طرف -: هنا -يرفع يده-
فهد : وين غداك.
عبود وهو يطقطق بالجهاز-: بعد شوي.
فهد : اي بعد شوي متى ؟
عبود : بعد شوي يعني بعد شوي .
خالد : متى .
عبود يترك الجهاز ويطالع خالد : ماعندي مانع لو الحين دام الساعه 1 .
فهد -يقوم بحماس-: خلاص اجل بقول لفيصل مايسوي شي -راح-
نتركهم ونبقى نسمع خالد يشرح يومهم مع بعض بلسانه ولسان اصحابه .
خالد : كان يومه بدايته ضحك ومتشي تمام صار صدفة حظ ان غدانى على عبود طبعاً بعد احتكاكات كثيره معه ومع فيصل ومع ذالك الاحتكاكات لابد ولا زالت ماشيه مع عبود يقنع فيصل يطلع من المطبخ ، ليش ؟ على قولة فيصل "كنت متحمس افطركم شي تعلمته واخر شي يدخل غداكم عرض " مع انه هو الي طلب ماشية الغداء ، لاكن ربي ستر ان الغداء يدخل عرض ولا ناكل معلومته الجديده ، بدا الكل منا يتجهز انا خالد وباقي الشله الجميله توزعت بهدوء الي يتصل على امه ويعطها خبر تأخيره ولا زال النقاش حاد بين ريدس و امه الي تشيل همه ؟
ريدس يكلم امه والباقي واقفين على راسه ينتضرون خبر ان امه توافق ؟
ريدس : طيب اسمعيني ، اسمعيني شي طيب بس خل اتكلم .
ام ريدس : ريم لا تخليني ازعل انا خليتك تنامين وانا مو راضيه وقلتي لي اول ماتصحين راح تجين ليش تغير الكلام الحين .
ريدس : طيب امي حبيبتي ممكن تهدين ؟
ام ريدس : هاتي ايش عندك .
ريدس : دقايق بس واكلمك ، حلو لين تهدين ؟
ام ريدس : فأمان الحافظ -سكرت-
ريدس -يصك السماعه ويطالع فيهم-: مافي امل .
فيصل -واقف على جنب وحس ان الطلعه بدونه ماراح تضبط-
خالد : خلني انا اكلمها وانتم روحو كملو تجهيز وانت فيصل روح جيب جوالي بشاحن فوق نسيته.
الكل راح وبقى خالد وريدس جالس قدامه ولسا باقي في شوية امل ؟
خالد -بدا يضغط الرقم واتصل على ام ريدس -
ام ريدس : هلا .
خالد -اخذ نفس و بهدوء-: اهلين خاله انا خلود .
ام ريدس : هلا فيك كيفك حبيبتي .
خالد : انا تمام الحمد لله .
ام ريدس : كيف امك ايش اخبارها ؟
خالد : الحمد لله كل شي تمام ، خاله عادي ابدى اتكلم معك عن موضوع بس بدون نقاش حاد ؟
ام ريدس : خلود انتي حسبت بنتي و ريم حسبت اختك ، انتي تعرفين خوفي عليها ابيها تكون عندي وحولي انا ما قصرت معها خليتها تنام وتنبسط وكل ويك اند تكون بينكم تسهر !
خالد : انا عارف وهي الله يصلها جد انتي ماخصرتي معها وخوفك عليها ما اختلفت فيه وانا معك ب انك ترفضين ولك الحق ، تمام ؟
ريدس -فتح عيونه ويطالع بخالد-
ام ريدس : تمام .
خالد : بس خاله انتي تعرفين ريم كويس نفسيتها على طرف حساس كثير خلي خوفك على سلبياتها يعني مو حلوه كلنا طالعين نتغدى وه
816 people like this
-  عذاري..
البارت -96-
الضهر الساعه 12:00 .
خالد وشهد وعبود جالسين بصاله .
عبود : من جدكم لا تمزحون ؟
شهد وهي تأشر على عينها : انا شايفته بعيني امس.
عبود : يمكن تحلمين .
شهد : روح دوره فوق بالغرف بتلاقيه واذا طلع فيه ترا بتغدينى كلنا على حسابك .
عبود -يطالع خالد-
خالد -يفك السماعات-: شفيكم.
عبود : فهد
خالد عقد حاجبه : شفيه ؟
عبود : هنا بالشاليه .
خالد : اي ادري طيب شفيه عادي .
عبود يقوم من جنب شهد ويجلس جنب خالد : طيب انا برجع البيت مقدر اقابله الحين خل لين يتضبط الوضع معك انت وياه بعدها انا ارجع .
خالد يشيل المخده من حظنه ويعدل جلسته: لا عبود خلك ماراح تطلع انا وياك بنتصالح معه مع بعض .
شهد : اي هذا الصح .
عبود -يطالع فيهم بحيره-: بس انا غلطان وحاس مالي وجه اقابله ابد الي سويته ماكان قصد مني بس تنرفزت وماقدرت امسك نفسي ابد .
خالد : خلاص -يمسك وجه عبود بيده- راح نتصالح ونرجع زي اول صح ، تذكر تخرج ثالث متوسط يوم كنت تضم فهد وطحت فوقه قدام الناس -يضحك-
عبود -يضحك - : اي اذكر .
شهد : اما بذمتكم طحتو كذا قدام الناس.
فهد -كان في بداية كلامهم واف ويسمعهم ومبتسم ونزل و وقف نص الدرج - وصقع راسي طرف الكيكه وطنقرت عشاني كنت صابغ شعري وكشختي خربت .
عبود -ابتسم ووقف-
خالد -ارتبك ووقف ويضبط تيشيرته-
شهد -منسدحه وتطالع يمين لفهد ويسار لخالد وعبود -
نوقف ؟ دايم الاشياء تجي فجئه نغلط اغلاط مانحسب لعواقبها اي حساب فكل واحد منى لصالحه يحط لكل شي حدود يحسب لها حساب لان مو كل شي يصير على مانبيه .
خالد -طول وهو ضام فهد وهمس له -: فقدتك ، مع انك اختفيت بس يوم وساعات الا اني حسيتها سنه وشهور فوق انك كنت متضايق مني هالشي زاد علي .
فهد -مدمع-
خالد -يضحك-: بتنفتح الحنفيه ؟
فهد -يضحك -
خالد -يمسح دمعة فهد -: جوعان ؟
شهد : يوه بدة مصالة خالد .
خالد -يطالعها بنص عين -
عبود : ترا اخذت خواتمك -يبتسم بغباء -
فهد -يضحك-: اجل تسوي لي فطور .
شهد -وقفت جنبهم -: الله يذكرك بالخير -تطالع عبود- قلت لك لو فهد فيه تغدينا برى على حسابك .
عبود : حدكم فوال اجل .
شهد : نعم.
فهد : صفقوني بزعل و اطلع .
خالد -يضمك فهو بيد وحده -: بصفقك وماراح تطلع ، خلاص اليوم بالريدسي .
عبود : خايس ياخي .
شهد : ي ضالم .
خالد : خلاص اجل دامك انت الي بتغدينا بتاخذ مكان حلو -يغمز- حبيبك انا .
عبود -يضحك-: من عيوني .
فيصل -نازل ومروق وبيده بيره-: لو تبي عمري هديه .
شهد : اول مره سجلو ، فاتن عبد العزيز التويجري تنزل مروقه .
فيصل : يعني نفسنى ماعجبكم ، روقنى تسيمجتم ، حل وسط ؟
فهد : دايم ي رب مروق .
فيصل -يطالع فهد -: ي مغير الاحوال ثبت فهد على ذا الاسلوب ي رب .
فهد : ابي فطور -يطالع فيصل - يالله تكفى هم .
فيصل : اذا لك فالكلب حاجه قول لى ي سيدي .
فهد : انت تشوف نفسك كلب ؟
فيصل : حشى ماسويها .
فهد : الفطور ي سيدي .
فيصل : لولا الجوع يحرم علي اقوم -يروح للمطبخ-
ريدس -نازل وعيونه فيها النوم ومبتسم ويغني-: يحرم علي احب غيرك تيرا را -يجلس جنب شهد-
شهد : ي مثبت العقل والدين ثبت ريدس ي رب .
ريدس : حجيه نبي فطور .
شهد : شف شف انا تقولي حجيه .
عزوز -نازل ودخل المطبخ-
خالد يصرخ له : مافي صباح الخير .
عزوز -طالع وهو يشرب مويه- صباح الخير .
شهد
932 people like this
-  Fwed .TB
تكملة البارت -95-
نروح لغرفة فيصل ؟
فيصل وقف قدام المرايه وحاط اطراف اصابع يده على شفايفه -
ريدس -فتح باب الغرفه -: ممكن ادخل .
فيصل : لا .. اي .
ريدس -يرفع حاجبه-: اي ولا لا ؟
فيصل : اي .
ريدس -دخل وسكر الباب وقفله-
فيصل -يطالع ريدس-
ريدس وه يقرب وعيونه على فيصل: عادي انام عندك ؟.
فيصل بقلق : ريدس افتح الباب -يطالع الباب- ليش تقفله افتحه .
ريدس -يطالع الباب ويطالع فيصل-: ليش عادي كانك مو متعود قبل كنت اقفل الباب واجلس معك ! ولا في شي تغير .
فيصل : انت قلتها بلسانك " قبل " -راح وفتح الباب ولف وطالع ريدس- مو شي واحد الي تغير كثير اشياء تغيرت ومو لازم اذكرها لانك تعرفها اكثر مني.
ريدس : فيصل يصير اقولك قصه ؟
فيصل : مو وقته .
ريدس : بالعكس هذا الوقت المناسب بس اانت اسمعها راح تحبها صدقني.
فيصل -تقدم وجلس على السرير وينزل الكروكس-: كبرنى على القصص .
ريدس : الا انت .
فيصل -يلف يطالعه-: شتقصد !
ريدس : يعني الا انت ماتكبر عن القصص.
فيصل : ليه ان شاء الله شايف عمري 3 سنين ولا اربع !
ريدس وهو كاتم ضحكته : طيب ليش تعصب الحين ترا عادي الوضع طبيعي يعني عادي -يبتسم-
فيصل -انسدح وحط المخده فوق راسه -
ريدس : هايدي اجل .
فيصل -يخبي الكتب تحت بطنه-: اطلع برا .
ريدس : قلت لك شفت.
فيصل -يجلس-: طيب وبعدين يعني لازم ادخن وافحش عشان اصير زقرت ، يعني خلاص انا احب الاشياء البسيطه الي كذا بعدين تونس اكثر من مقابلك يالله اطلع برا .
ريدس : ماحسيت انك جرحتني .
فيصل : في ثلج حطه على راسك .
ريدس : اها اجل انا بطلع وانت كمل اقرا حق هايدي ذا -راح للباب-
فيصل -رفع راسه-: الكتاب حق عبود اخوي ولا تسوي انا الذكي علي طيب .
ريدس -يسكر الباب ويرجع يجلس جنب فيصل -: الحين بتقنعني جد انك ماتقراهم .
فيصل : يعني شف هو الله يسلمك انا اقراها لعبود فتعودت عليها شي طبيعي احبها غصب ولا كان جاني ارق من عبود .
ريدس -ياخذ الكتاب -: والله شكله حلو -يفتحه ويقرا البدايه -
فيصل -يطالع ريدس -
ريدس -يرفع عيونه-: شفيك .
فيصل : متى صبغت شعرك .
ريدس : قبل فتره .
فيصل : ليش تسوي تان .
ريدس : ليش مو حلو !
فيصل : لا بس يعني ...
ريدس : يعني ايش ؟
فيصل وهو يطالع بعيونه يمين ويسار -: انا احب بياضك ماتعودتك برونز .
ريدس -يبتسم-: عشان تكرز وتبلشني !
فيصل : وانت كل ذا تفكيرك .
ريدس : انت شفيك شوي شوي جبهتي راحت ابد مافي جبهه .
فيصل : طيب ريدس.
ريدس : ايش.
فيصل : تنام عندي ؟
ريدس -يبتسم وكان احساسه ان الدنيا انفتحت له من جديد احساس الشوق لقربه من فيصل -
ناخذ عبره ؟
بعيد عن قصتهم المحوريه الي تدرج حكايات كثير ، لو نحس ان كثير اشياء بسيطه ممكن تسعدنى مثل ابتسامه من غريب او من قريب ، كلمة "الله يسعدك" كلام حلو عادي ؟ ممكن يسعد انسان كان متضايق و يحسس انسان خاب عنده كل شي ويشعره بـ ان له قيمه ، وهو مجرد كلام ؟ حروف بسيطه ممكن تضايق انسان كان سعيد وممكن تسعد انسان كان متضايق ، لان المشاعر تبقى هي هي ممكن تأثر بشي حلو ويمكن بشي بشع .
في صباح اليوم الثاني بيوم الجمعه الساعه 7:00 .
مكان هادي ؟ جو حلو ؟ وصوت التلفزيون العالي وشهد بصاله ؟
الطاوله قدامها موجود فيها حليب تشوكلت وفصفص ؟ اخ معليه .
خالد وهو نازل من الدرج مر اخذ الريموت وطفاه وراح المطبخ-
شهد -لفت شافت خالد-: خير تطفيه .
خالد -ياخد كاس مويه وطلع -؛ قايمه الحين ليش.
شهد : عاد شسوي في حمام كان هنا يطلع صوت قمت وماقدرت انام وفهد وفيصل امس ازعجوني .
خالد -شرق -
شهد : بسم الله بسم الله
خالد -يجلس ويوطي الكا
936 people like this
-
البارت -95-
وقفنى عند رائد والملف الي فقده وتوتر جينكز ؟
جينكز -واقف قدام رائد-: ماقربت لملفاتك ابد وحتى ماعرف شفيها عشان اخذها واخبيها عنك.
رائد : الملف اسود إطاره ابيض حوافه حديد جواته اوراق مختوم عليها اشياء مهمه لي افهم لو كان الملف معك نفسك الوحيده الي بتلومها .
جينكز : قلت لك ما اخذته ليش لهدرجه مُصر انه انا والمشكله مافي شي يثبت ان انا وبعدين لو ابي الملف كان لقيته مفقود من زمان و ... - وبدا جينكز بتفاعله قدر يقنع رائد بكثر الكلام انا الثقه انا الامان لين رائد قدر يقتنع مع شوية حكي ؟ بس الكذب يمشي ويمشي ومرد الفاس يطيح بالراس جرة جينكز بالكلام هالمره سلمت بس مو كل مره تسلم الجره .
نروح لشله بغرفة فهد ، الفجر الساعه 4:23 دقيقه .
فهد ؟ راح يتحمم والشله الي هم عزوز ، ريدس فيصل منسدحين بسرير فهد .
فيصل -يطقطق بجواله-: انا عن نفسي عجزان امشي لغرفتي بنام عنده .
عزوز -منعفص بين ريدس وفيصل-: تهقون ماننطرد .
ريدس : يعني انت براسك تهقى يشوف مافي مكان ينسدح فيه اكيد بيطلعك واحنى وراك.
عزوز -يقوم-: اجل انا بطلع من الحين وان خلاكم بشروني -وهو ياخذ جواله من الشاحن-: لحد يسوي لي نكد ابي انام -طلع-
وبقى ؟ فيصل وريدس جنب بعض ولا واحد قرب من الثاني وعدل موضعه وكأن عزوز لسى باقي بينهم ؟
فيصل -كان منشغل بكسسوار ويحاول يفكه-
ريدس -يطالع فيصل ويطالع يده-
فيصل وهو منسدح رافع يده ويحاول يفك الاكسسوار ؟ قرب ريدس ومسك يد فيصل .
ريدس : دقيقه -مسك يد فيصل وفك الاكسسوار وحطها بيد فيصل وطالع بعيونه حس انه قريب لفيصل-
تبادل نضرات بين الاثنين ؟
ريدس -قرب لوجه فيصل-
فيصل -غمض عيونه-
فهد -طلع من الحمام وبصراخ-: خير ان شاء الله.
ريدس -بعد على طول-: انت شفيك ماتعرف تصك حلقت وترخي صوتك .
فهد : انا الحين طالغ بردان ابي اتدفى بسريري منسدحين هنا ليش -يطالع فيصل- خذ حبيبك وروحو برا يالله -ياخذ كريم من الدرج ويدخل الحمام -
ريدس -يطالع فيصل-: اممم ... فيصل انا اس -قاطعه فيصل-
فيصل -بهدوء وقف-: ماصار شي يالله تصبح على خير انا بروح غرفتي .
ريدس -يطالع فيصل لين طلع ووقف وهو يطق باب الحمام على فهد -: اطلع .
فهد -طلع-: شتبي !
ريدس : انت وش طلعك من الحمام .
فهد -يطالع باب الحمام ويلف يطالع ريدس-: انت طقيت وقلت لي اطلع .
ريدس -يضرب جبهت فهد -: انا اقصد اولى .
فهد بصوت عالي: يعني ماط. -ريدس حط يده على فم فهد -
ريدس : وط صوتك ، وبعدين انت ناسي ان انا وفيصل تاركين بعض من زمان.
فهد -بتعابيره الغبيه-: نسيت الواحد ماينسى يعني .
ريدس : شكل كف خالد فقد فيك الذاكره .
فهد : ذكرتني بسالفة خالد -جلس على الكرسي-
ريدس : انت تذكر كلام فيصل وفكر فيه زين الواحد يغلط وترا كل ذا من خوف خالد عليك -طلع -
فهد -يلف يطالع نفسه -: كلها من سبتك .
نروح لغرفة فيصل ؟
فيصل وقف قدام المرايه وحاط اطراف اصابع يده على شفايفه -
ريدس -فتح باب الغرفه -: ممكن ادخل .
فيصل : لا .. اي .
ريدس -يرفع حاجبه-: اي ولا لا ؟
فيصل : اي .
ريدس -دخل وسكر الباب وقفله-
فيصل -يطالع ريدس-
925 people like this
-  ★ JOOD
البارت-94-
فهد : تعال بنروح لغرفتي بنسولف لين الساعه 4 ونام .
عزوز -يغطي شهد وياخذ كوب الكوفي حقه -: يالله اجل امش.
فيصل -اخذ البيره من الثلاجه وعلبة كولا وطلع من المطبخ شاف شهد راح باس خدها من الفضاوه ؟ وصعد .
بغرفة فهد ؟ اقصد غرفة الاحلام .
بعد نص ساعه من سوالفهم.
فهد : الحين صدق يعني ليش مانعيش مع بعض خلاص نسخب على اهالينا بس نصير نزورهم كل ويك اند .
فيصل : وكل يوم فلم بغرفة واحد مننى ، والعشاء نتناوب عليه.
عزوز : ونشتري مكينة كوفي تشتغل 24 ساعه .
فيصل : و مكينة بوب كورن عشان الفلم .
فهد : ومكينه تسوي مساج .
ريدس -يفتح باب الغرفه-: ومكينه تطفي المحنه؟
عزوز : الا مكينه تمغط ضهرك لين تعرف ان الله حق.
ريدس -يسكر الباب ويدخل-: احلام وتخيلات بايخه ، تخيلاتكم تخيلات بزر بْ أول-يجلس-
فهد : وش تبينا نتخيل يعني ، نزق عصافير ؟
ريدس : لا مثلاً تخيل ان خالد يرقص دقني، تخيل انك انت لك صدر وانت نتفه.
عزوز : قم قم قم اطلع برا قم.
فيصل -يأشر على الباب-: برا
فهد : لابوك لابو الي خلاك تقعد معنى -يطق الملعقه بصحن- اطلع يالله.
ريدس -يطلع من جيبته كيسة فيها سنيكرز صغار -: وذا يطلع معي.
عزوز -يبتسم-: لا ابوي انت محشوم.
فيصل : هلا بلي لفاني.
فهد : تبي تجلس مكاني ؟
ريدس -يرفع حاجبه-
ونترك زاويتهم على جنب ونروح لرائد ؟
رائد بعد مادخل البيت ومعه جينكز ، بدل و اخذ شاور و انسدح .
رائد : احس اني ابيه مدري شسوي.
جينكز وهو يمسح التاتو الي برقبته-: رائد فهد يحبك بس انت الي تستلعن معه !
رائد : استلذ فيه .
جينكز : متى بتترك العاده ذي انا ابي افهم متى.
رائد : احبه واحبه اكثر لما استلذ فيه.
جينكز : كذا بتكرهه فيك .
رائد : الحين بتقنعني ان فهد بعد ذا كله ماكرهني ؟
جينكز -يطالعه من المرايه- : اكيد كرهك!
رائد : مثل ماكرهني رجع يحبني ، قلبه ينسى .
جينكز : بس مو معناته انك تاخذه لعبه.
رائد : ولا بيوم حسيته لعبه او شي من ذا القبيل ، حسيته روحي الضايعه وقاعد ادله على عنوان بيته ، علو عنوانه الصح !
جينكز -ساكت ويمسح التاتو-
رائد -لف وفتح الدرج الي جنب سريره وحس انه فقد شي وجلس وبدا يدور بتركيز ويرفع الاوراق.
جينكز : وش تدور ؟
رائد : ملف كنت حاطه هنا مدري وين اختفى -يفتح الدروج الي تحت ويعبث فيها بتركيز -
جينكز -توتر-: يمكن حطيته بالخزنه ونسيت !
رائد : لا لا انا متاكد اني حاطه هنا .
جينكز : دور زين طيب -قام ومثل انه يدور معه-: الملف وش فيه ؟
رائد : فيه اورق تخصني و ابيها فتحت بدور صوره وانتبهت ان الملف مو موجود .
جينكز -علامات التوتر بانت عليه -
انتهى البارت.
966 people like this
"تعويضاً عن البارت -92- راح ازيد تكمله" البارت البارت-93-
بشاليه ؟
شهد وعزوز نايمين بصاله ، ريدس منسدح بسريره وكانت مرتفعه حرارته ولاكن انتضاره لفيصل ماخلاه ينام ، خالد وعبود نايمين بالغرفه المجنبه .
المكان هدوء وصوت البحر يحوف المكان ، كلاً منهم بقلبه حكايه ، حكايه نصا تنسرد ونصها تنحفط ، وكل منهم يبي الشي الي معه يدوم حبه ومكانته بقلب حبيبه بس زي ما قال المثل - الحال مو على مانبيه يدوم -
وقف افكاري صوت السياره ال ؟ ننتقل لسرد .
الساعه 2:00 بتمام وقفت السياره بكراج البيت وفهد بخطوات تردد نزل ومعه فيصل ، بيد متوتره فتح الباب وشاف المكان هدوء -
فهد وهو يطالع المكان : وينهم مو بالعاده ايام الويك اند ينامون بالوقت ذا.
فيصل و ينزل الاكستيشن -خصل الشعر - من راسه : والله عاد فهودهم مو فيه طبيعي بينامون.
فهد -ابتسم-: مع اني بس رحت يوم الا اني فقدتهم .
فيصل -كاتم ضحكته-: شوف شهد متقلبه كيف نايمه.
فهد : هذولا هنا -يضحك بخفيف- عزوز شكله تحفه ، بينامون هنا ؟
فيصل : شوفت عينك .
فهد : كويس حتى ريدس امه غريبه خلته يجي.
فيصل -مارد -
فهد -يطالعه-: فيصل.
فيصل يفك الاكسسوارات : همم؟
فهد يجلس على طرف الكنب : ماشتقت لريدس.
فيصل -يطالع عيون فهد : حيل )'
فهد : طيب ماوك خلاص تحن وترجع ؟
فيصل -ياخذ نفس-: فهد الواحد عنده رادف يمنعه انا عندي شي جواتي يمنعني مقدر خاني مرتين كيف بوثق فيه !
فهد : خلاص لا تضايق نفسك كل شي مع الوقت بيتصلح قوم انت اخذ شاور وبدل وانزل انا بسوي لنا شي ناكله يالله.
فيصل : او لا تخرب شي دقايق و انزل اساعدك.
فهد : الا اقول فيصل.
فيصل : هلا!
فهد : وين حاط الاندومي؟
فيصل : بدرج الي جنب الفرن في كرتونين خضار ودجاج انا مابي دجاج.
فهد : طيب -يبتسم وراح المطبخ-
عزوز -كان صاحي من صوتهم ودخل المطبخ-: ي عيشتن قشرا المطبخ مليان تتعشون اندومي !
فهد -لف يطالعه-
عزوز : فهد ؟
فهد -يرمش-
عزوز -يضمه بقوه-: اشتقت لك
فهد : كثر ؟ ):
عزوز : كثر فهاوتي .
فهد -يضحك-: تبي اسوي لك معنى ؟
عزوز : لا الحمد لله تعشيت مع ذا المجنونه ، بسوي لي كوفي -يشغل النار -
عند فيصل ؟
فيصل دخل غرفته وسكر الباب ومانتبه ان ريدس منسدح على السرير فراح فتح الدولاب وطلع له شورت خفيف وحفر ولف ونزل الفستان من عند صدره-
ريدس -بصوته الناعس-: جيت!
فيصل -لصق بالجدار-: عيونك عيونك لف وجهك -يحط التيشيرت على جسمه-
ريدس -يلف ويعطيه ضهره-: خلاص بدل ما اشوفك.
فيصل يبدل و عيونه على ريدس : انت وش جابك غرفتي ، ماعندك غرفه !
ريدس -يوقف ويلبس الكروكس حقته-: اسفين طيب -فتح الباب وطلع-
فيصل -هادي لف ضبط شعره وأخذ منديل بيبي جونسن وبدا يمسح الميك اب -
عند خالد وعبود نايمين بالهنى ..
نروح لرائد ؟
مامر عشر دقايق من طلعة فهد الا وجينكز داخل.
جينكز -يحرك يده على شعر رائد -: رائد ، رائد !
رائد -يفتح عيونه بهدوء-: هم.
جينكز : اتصلت على السواق بنطلع.
رائد : فهد وينه !
جينكز : مدري الضاهر راح لان المكان خف وماشفته.
رائد -جلس-: اتصلت على السواق؟
جينكز : ايه .
رائد -وقف ومشى وأفكاره كلها بفهد حس ان وده يلغي مبدأ الكبرياء من حياته ويجي اليوم الي يهمس لفهد "انت لي" بكل قلب صادق.
نرجع لشله بالشاليه ؟
عزوز -طلع من المطبخ وبيده الكوفي حقه حطه على طرف الطاوله وقرب لشهد -: شهد.
شهد -نايمه-
عزوز -يجلس على طرف-: شهد -يهز كتفها- شهد.
شهد : شتبي.
عزوز : قومي قومي نامي فوق.
شهد -لفت على كتفها اليسار -
عزوز : قومي -يهز كتفها-
فهد -طلع من المطبخ-: شفيك خلها تنام.
عزوز : وين بتاكل !
فهد : تعال بنروح
801 people like this
-  nev
تكملة البارت -93-
فيصل -طلع وراه -: فهد استنى خلني اكمل كلامي طيب .
فهد رمى المنديل بزباله ولف طالع فيصل-: فيصل انا ما ابي اخليك تروح يمين ويسار اسمعني تبي تجي معي ننبسط لين يخلص البارتي انا ماعندي مانع اما بتجلس تجيب لي سيرة ارجع معك الشاليه و أحب راس خالد ذي انساها .
فيصل : محد قالك حب راسه ، خالد ندمان وانت تراك غلطان بعد تطاولتو على بعض وبعدين نص الحق مع خالد كم مره حذرك ماتجي مع رائد او حتى تحتك فيهم وانت ماتفهم وسويت كل شي من وراه شي طبيعي اذا درا بينافخ ويضرب.
فهد : اساساً خالد مره متدخل بعلاقا-فيصل قاطعه-
فيصل : لا عاد فهد ذا شي ثاني لا تنسو ان الفيديو الي نزله تاز خالد هو الي مسحه وسوا له حجب ولا نسيت ! ولا تنسى ان تاز كان صاحب رائد وللحين علاقتهم ماشيه -يغمز-
فهد -لف وجهه وسكت-
فيصل : فهد انت الحين تتسلو ومنبسط بالاخير خالد مستنيك وغاصبتي اجيك وترا الكل فاقدك وعبود راح يتسامح منك و احنى ربع مو اي شي بيبعدنا عن بعض مهمى كانت قوته.
فهد : بس فيصل ما..
فيصل قاطعه : فهد لا تخلي شي يوسوس براسك ! تعال وجرب اذا ماعجبك عذر خالد انا بنفسي اوصلك بيت رائد.
فهد -سكت-
فيصل : يالله فهد عاد .
فهد : خا-سمع جينكز يناديه-
فيصل : اسمع فهد انا تلقاني عند مكينة المشروبات بدق على السواق معك 10 دقايق لا تتأخر -لف وراح -
جينكز -يدخل بين الي يرقصون وينادي فهد-
فهد -لف ورفع يده-: تعال من هنا .
جينكز لف وجاه: تعال معي شوي.
فهد سكت وراح معه .
جينكز وهو يمشي لف يطالع فهد: مين الي كانت معك .
فهد : ماعرفها.
جينكز وقف : بتشف وحده انت ماتعرفها !
فهد : هي الي مسكتني.
جينكز : وماتعرف تبعدها.
فهد -يطالع جينكز-: اعتقد مايخصك.
جينكز : بس يخص رائد.
فهد : ورائد بصفته مين ؟
جينكز سكت شوي : تعال الغرفه ذيك.
فهد : وين بتوديني.
جينكز : لا تخاف مابوديك جهنم ، رائد يبيك.
فهد : ايش يبي.
جينكز : روح له وبتعرف .
فهد-دخل الغرفه شاف رائد جالس على اريكه قدامه-
رائد : سكر الباب.
فهد -لف وسكر الباب-
رائد وعيونه ذابله: تعال اجلس جنبي .
فهد -جلس -
رائد -قرب وميل جسمه وحط راسه على فخذ فهد وغمض-
فهد -ساكت وماتحرك-
رائد -يقرب اكثر وكأنه يبين لفهد شكثر هو محتاجه-
فهد -حس فيه وحط يده وهو متوتر وكا .. ؟ -
فهد : لما شفت رائد يقزب وحط راسه على فخذي حسيت فيه حسيت انه يحتاج شي مني انا ما أعرفه حاولت اني ابادله الشي ذا مع اني كنت متضايق منه بس بمجرد شفته حسيت اني احتاجه اكثر من حاجته لي ، قربت يدي بمسك يده وحسيت يدي ترتجف بخفيف وبدون ماحس مسك يدي وشد عليها-
فهد : رائد .
رائد -نام-
فهد -لف شافه نايم رفع راس رائد وحط مخده تحته ولف يطالع بالغرفه شاف بالطو اخذه وغطى رائد فيه وسكر الباب وطلع -
بعد كذا انتهى يوم فيصل المتعب او الكوميدي بنسبه لشله لا سيما ان اليوم كان متعب بنسبه لفيصل والبارتات الاخيره كلها تشمل "فيصل" وقبلها قصته مع ريدس والبارتات الوسطه تشمل قصة عزوز وعبود مع خالد وحبهم الي - من طرف واحد - والبدايات كانت تتكلم عن فهد ورائد ؟ خلونا مع البارت الجاي نعرف عن مين بتتكلم ؟ وعن مين راح تسرد راح تكون بداية حب جديده او نهايه مؤلمه او مواقف شيقه .
يتبع البارت ...
801 people like this
_  ريدا.
السلام عليكم ، حبيت اقول أن حصل "خطا" بالبارت الي هو البارت -93- نزلته ونسيت اني مو منزل البارت 92 فكان خطا مني انا عشان ماتتلخبطون وما أنتبهت الا متأخر فراح ازيد تكمله "ثالثه" للبارت -93- تعويضاً عن البارت الي ما ذكرته بالرقم وان شاء الله ماتتلخبطون 33>!
475 people like this
-  أثير.
البارت-93-
عند ساد ؟
ساد وهو يمشي بالمكان الي كان جالس فيه فيصل : ذي وين راحت -يتلفت وشاف هدى الي كانت مع فيصل - لو سمحتي.
هدى تحاول تتلزق بساد : عيونها الي تحبك.
ساد : او شكراً بس وين البنت الي كانت جالسه معك ولابسه فستان اسود كذا -وبدا يوصف لها -
هدى : انا عندك طيب -تحط يدها على كتف ساذ-
ساد -يبعد يدها-: وينها انا ابيها هي !
هدى بتوتر: راحت الحمامات .
ساد : شكراً -لف رايح لجهة الحمامات-
هدى: قطع -راحت وجلست-
نرجع لفيصل ؟
فيصل -دخل الحمامات شاف فهد واقف يلبس خواتمه ، طلع من الحمام و ؟ -
فيصل وهن طالع من الحمام كلم له وحده تنادي له فهد ؟
فهد بعد ماخلص من لبس الخواتم رفع رقبته .
البنت : في وحده تبيك برا.
فهد : تبيني انا .
البنت : ايه -ابتسم ودخلت الحمام-
فهد طلع من دورة المياه وهو مستغرب ؟
فيصل واقف على طرف ويوم طلع فهد سحبه : تعال .
فهد -يطالع فيصل ومنصدم-
فيصل : قبل ماتفتح فمك بحرف ، مابي حركاتك السامجه .
فهد -ساكت ويطالع فيصل-: انت فيصل ؟ -يطالع جسمه- ولا يتهيئ لي ؟
فيصل -يرفع حاجبه-: هه بدت حركات الاستضراف ، ابيك تطلع معي ؟
فهد : انت لحظه خلني استوعب انك انت الجلف بيوم وليله صرت ناعم -يلمس فخذ فيصل- اي والله ناعم.
فيصل -يضرب كتف فهد-: اسمع انت خلاص عاد ، مصختها ترا طول اليوم واما الاحق وراك ، الناس تسولف وترقص وانا من زاويه لزاويه .
فهد : شجابك هنا من عازمك اصلن.
فيصل : جبهتي يالغالي .
فهد : لا جد فيصل ليش جاي!
فيصل : جيت اخذك .
فهد : هلا ؟
فيصل : جبت ا خ ذ ك !
فهد : سم ابوي ؟
فيصل -سكت ويطالع فهد-
فهد -يضحك-
فيصل : ي صبر الارض ، خلاص فهد عاد بلا استضرا-سكت-
فهد -يطالع فيصل-: شفيك .
فيصل -يقدم شعره شوي وينزل وجهه وقال بصوته الخايف -: جينكز جاي من ورا - يتنفس بتوتر-
فهد -لف يطالع وشافه جاي لف وطالع فيصل شاف جينكز جاي و وراه رائد - : اوك انت اهدى و لف يمين و روح .
فيصل : فهد طالع عيوني .
فهد وهو يطالع عيون فيصل : ايش بسرعه قبل مايقربون.
فيصل : انا بسوي شي بس انا مضطر .
فهد : ايش ه-ماحس الا فيصل لاصق فيه ويشفه بقوه-
رائد من بعيد -واقف وماقدر يتحرك وعيونه كلها مركزه بفهد -
جينكز -يطالع بعيون رائد -
ساد و ارواس جايين مع بعض .
ساد : انا عادي ماحس فيها جمال مره.
ارواس : بس عيونها جميله !
ساد : ايه عيونها يمكن بس الباقي عادي .
ارواس -فجئه وقف ويطالع بتركيز-
ساد : وشفايفها صغيره ! عاديه مره.
ارواس -ساكت-
ساد : ارواس !
ارواس -نفس الوضع-
ساد -لف عيونه ويدور الشي الي يطالعه ارواس وماحس بنفسه الا والصدمه بينت بملامح وجهه - : ايش ذا!
ارواس-تقدم ومسك كتف جينكز -: اخذ رائد من هنا .
جينكز -مو مستوعب وش قال ارواس-: ايش.
ارواس : قلت لك اخذ رائد من هنا.
جينكز -لف ومسك يد رائد -: رائد .
رائد -بحقد فك يده من يد جينكز وراح جلس ورا -
ارواس -يكلم جينكز - شفيه فهد انهبل .
جينكز : اول مره يسوي ذا الشي وقدام رائد .
ساد -يضحك ويطالع جينكز-: البنت الي معه هي فاتن الي قلت لك عنها .
جينكز : ي شيخ وخر بيشفشف صاحبه يعني .
ساد : طيب انت مو مصدقني خلك براحتك .
جينكز : اي مو مصدقك ومابصدقك ، بزر انا تخف علي.
بالحمامات ؟
فهد وهو يتمضمض ويفرك شفايفك: الله يقرفك انت وش تبي ليش انا شذنبي.
فيصل -واقف على جنب-: بتجي معي ولا شلون !
فهد : لو تحج البقره على ركبها ماجيت خله يستاهل ، انا يصقفنس كف عشان عبود ، متبعد انهبلت.
فيصل : ي شيخ انت تعرف خالد اذا عصب مايحكم ايش الي يسويه ! وهو ندمان ويبي يحاكيك .
فهد : مابجي خلاص لا تحن -نشف وجهه وطلع-
فيصل -طل
837 people like this
-  Haifaa
تكملة البارت-91-
فهد -راح الحمامات-
ساد -شافه وراح وراه ؟ وهو محتار يسأله ويقوله ولا يسكت ؟ -
ساد في نفسه : هو مابيفيدني بشي انا اروح لجينكز واسأله -يلف ويطالع الي رايح والي جاي- بس ذيك وين راحت-وبدا يدور فيصل بعيونه-
فهد بالحمام ؟
فهد -يغسل وجهه وياخذ نفس ويلتفت للبنت الي جنبه-: لو سمحتي .
البنت : سمي؟
فهد : معك بنادول ؟
البنت : اي لحظه -تدور بشنطتها وتعطي فهد-: تفضلي.
فهد -ياخذه من يدها ويبتسم-: شكراً.
البنت وهي تسمر شنطتها: العفو .
ساد -دخل الحمام وقف قدام المغسله يعدل شعره وعيونه على فهد-
فهد -يشوف التحديثات بالبيبي ام-
ساد : احم.
فهد يرفع عيونه ويطالعه .
ساد : شسمه معك منديل ؟
فهد -يأشر على حديده طرف الباب فيها مناديل-
ساد : اوه مانتبهت -راح واخذ-
فهد -طلع من الحمام-
ساد -رمى المنديل بزباله وهو حتى ماستعمله وطلع ورا فهد-
فهد لف ورجع بيدخل لانه نسى خواتمه بالمغسله وضرب كتف بصدر ساد بالغلط بس ساد كان متقصدها ؟ -
فهد ارتبك : اسف معليش بس مانتبهت ، عورك شي !
ساد : ها لا لا .
فهد -يعدل تيشيرت ساد-: اوك و اسف مره ثانيه ، عن اذنك -راح-
ساد -يلف يطالعه ابتسم وراح يدور فيصل -
فهد دخل دورة المياه بخطوات هاديه وشاف خواتمه وبدا يدخلها باصابعه وهو يتذكر صوت خالد بعقله وصوته لما كان يضحك على كثرة خواتمه بيده وابتسم ىتذكر الي صار واخفى ابتسامته وطلع وهو متضايق ؟ بس اخذ نفس وابتسم ؟ لانه يدري مافي شي بيدوم على حاله ىكل شي مع الوقت ؟ بيتصلح -
ناخذ عبره ؟ احيانا تكون علاقتك مع الشخص قويه لدرجة ماتقدر تستوعبها وتحصل خلافات بينكم تافهه بس تسبب مشكله ؟هذا يسمى اختبار لعلاقتك فيه لان ممكن اي مشكله تبعدنا عن الشخص الي نحبه ، نجازف عشان نحافظ على العلاقه ذي لان مو كل قلب بيلاقي القلب الي بيصونه ؟ خلو كل الاختلافات اختبارات مو تغير ؟ اختبار العلاقه هو الي راح يقويها .
عند خالد وعبود ؟
خالد -ينعس-
عبود -نايم بحظنه-
خالد -يرمش بخفيف وشفته قريبه لشفة عبود وانفاسهم مختلطه ببعض -
عند عزوز و شهد ؟
شهد -ترسم على التراب بخشبه-: عزوز شوف شوف رسمتك .
عزوز -يركض عندها ويطالع وساكت-
شهد : مز هنا صح ؟
عزوز يلف وجهه ويطالعها: الحين ذا انا ؟
شهد : ايه انت ، يوه نسيت لحظه -ترسم له نظاره- وذي نظارتك$:.
عزوز : هاتي هاتي برسمك .
شهد بحماس : خذ .
عزوز -ياخذ الخشبه ويرسم خنزير -
شهد -تطالع-: مين هذا ؟
عزوز يبتسم بغباء ويأشر على الرسمه : عاد تصدقين ان الرسمه طلعت احلى منك -يرمي الخشبه ويركض لجوا البيت-
شهد : افا هين اوريك -تاخذ الخشبه وتلحقه -
انتهى البارت .
بكذا انهينا يومهم ؟ ولا لسى ؟ باي احداث بنعرفها بالبارت الجاي ، يالله التوقعات وحماسكم طلعوه لي بصفحتي الخاصه وقولو لي ايش الي ماعجبكم و الي عجبكم .
تصبحون على خير .
951 people like this
-  Ma.ah
السلام عليكم ، اول شي انا اسف على التأخير الي حصل قبل ولاكن ان شاء الله الي قبل مايتكرر ، والي لسى باقي يقرون الروايه فوق التقصير الي صار ؟ والله انت فئه اعزهم على جنب وان شاء الله اقدر اعوضكم الفتره ذي بما اني فاضي وللعلم ان نظام التنزيل تغير صار يوم ايه ويوم لا 3>
- قرائه مُمتعه -
البارت-91-
عند فيصل ؟
فيصل -كان جالس ومنشغل بجهازه ورفع راسه و ؟-
فيصل : كنت منشغل بجهازي من الملل ورفعت راسي اطالع الي رايحين وجايين و كل ذا على اساس ابي اكلم فهد ؟ وافتح معاه موضوع انه يرجع يكلم خالد ونطيح الحطب بس بمى ان فهد طول الوقت مع رائد كنت استنى يبتعدون عن بعض شوي واكلم فهد ، شوي شفت جينكز يدور بالمكان وكأنه يدور احد معين ، فزيت وقلت اني مشبه بس ركزت وعرفت انه هو قمت وكان في زي الجلسه -كنب- جلس على رفها وميلت على اساس ماينتبه لي انا مين ؟ -
عند جينكز ؟
جينكز -يطالع المكان بهدوء بس مين كان يدور؟-
تيم -يطق كتف جينكز بخفيف-: جينكز .
جينكز -لف ويطاله-: بسم الله الرحمن الرحيم.
تيم : خير شايف جني !
جينكز : خرعتني شتبي !
تيم : رائد يبيك .
جينكز : يوه فاضي له ذا بعد ، وينه ؟
تيم : جالس نفس المكان الي تو جلست معنى فيه !
جينكز : شفت فهد ؟
تيم : مع رائد -ابتسم وراح-
جينكز وهو رايح لهم جاه ساد ؟
ساد : اها
جينكز : انت ليش مهتم لذي الدرجه ؟
ساد : ولا شي بس شفته بشكل وبصوره شكل والشبه مو طبيعي يعني مره مبين هو.
جينكز : هه حسستني انك كاهن ، يمكن مشبه؟
ساد : انا معك في ذي بس في شي ضد كل ذا ؟ تدري وش!
جينكز وقف : ايش؟
ساد : صورة الخلفيه ؟
جينكز كمل مشي وهو يفكر .
عند رائد ؟
رائد -كان ساكت طول الوقت ؟ وفكر بسالفة خالد وانه متوعد بفهد عليه ؟ وانه مانسى التحدي الي قاله لفهد انه راح يكون قريب لخالد اكثر من أنفاسه ؟ ولف يطالع فهد من طرف رجله الين اخر شعره برايه وعيون رائد ونضرته الغريبه لفهد لفتت الي جالسين مع رائد بالجلسه-
ارواس : رائد ؟
رائد -يطالعه بنضرته الي شتبي ؟-
ارواس : ابيك شوي على جنب !
رائدد-يوقف -
ارواس يروح وراه .
فهد -يطالع الي يرقصون ويفكر ان رائد تغيرت معاملته للأحسن ؟ وليش وكيف ! ويفكر بالملف الي عنده !
جينكز وهو يمشى متجه لهم يطالع الي جالسين شاف رائد مو موجود جنب فهد راح وجلس معه -: فهد .
فهد : هلا .
جينكز : بسألك ربعك وين ؟
فهد ومن نضراته المستغرب: بشاليه !
جينكز : وفيصل ؟
فهد : معهم !
جينكز : ماطلع ؟
فهد -يفكر -: لا اليوم بيشوون بشاليه ماظن عنده شي اليوم ! ليش.
جينكز سكت شوي : لا لا ابد ، وين رائد ؟
فهد : شوفه جى.
جينكز -يلف يطالعه-: قلت انك تبيني صح ؟
رائد : طيب قوم عن مكاني .
جينكز يقوم ورائد جلس .
رائد -يبعد رجوله عن بعض شوي -: تعال.
جينكز يطالعه : وين .
رائد : انت تعرف وين ، تعال .
جينكز -اخذ نفس ومايبي-: رائد احنى مو لحالنا.
رائد -يرفع حاجبه-: كأن الشي ذا جديد عليك ؟ تعال.
جينكز -يجلس على طرف فخذ رائد-
رائد -يمسك خصر جينكر وراسه حاطه على كتفه-: احب جسمك .
جينكز -ساكت-
فهد -يحس بصدره نار تعدي وتنزل وساكت ويلعب بدخان يشغل ويكسره ويالله طول الوقت كذا لين خلص الباكيت والتفت شافهم على نفس الوصع و وقف ؟
رائد : على وين !
فهد يطالعه: دورة المياه.
رائد -ساكت -
فهد -راح الحمامات -
ساد -شافه وراح وراه-
812 people like this
-
البارت -90-
ساد : اسف ؟
فيصل -يطالعه -: قلت اسفه -لف بيروح -
ساد : لحظه .
فيصل : ايش بعد ؟
ساد : لو سمحتي بنك
فيصل -يطالع عيونه-: اف خلاص قلت لك لا يعني مابي اضيفك .
ساد -ياخذ جوال فيصل بالقوه من يده-
فيصل وهو يبعد ساد-: انت شتبي قلت لك مابي اعطيك يعني مابي اعطيك .
ساد -يضبط تيشيرته ويقلب جوال فيصل ويفتحه وكان مقفله بالباس-: كم الباس؟
فيصل : هه حلمك انت بالجنه ان عطيتك .
ساد -تنرفز وشاف خلفية فيصل صورته وهو بستايله -البوي-
فيصل -توتر واخذ جواله من يد ساد-: وخر -بعده عن طريقه وراح-
ساد -يطالعه وهو رايح وشاف جينكز من بعيد وراح له -: جينكز جينكز
جينكز-لف-: هلا ساد اخبارك .
ساد : جينكز ابي توريني التومبوي ذاك الي قلت لتيم امس عنه !
جينكز : اي واحد !
ساد : الي لابس شورت رصاصي وتيشيرت ابيض !
جينكز : جوالي مع تيم والباس اسمي وشرطه تحت -ابتسم وراح-
ساد -يفكر ولف يطالع الي حوله-: انا وين القى تيم الحين .
تيم -كان يمشي ومعه تومبوي وماسكه من خصره ويسولف-
ساد -يأشر لتيم عشان يجي -
تيم -مانتبه له -
ساد : تيم -قرب عنده-
تيم وهو يكلم التومبوي : خلاص انا اضيفك اذا رجعت ، وانا اسعد .
ساد : وين جوال جينكز !
تيم -يطالع ساد-: يوه مدري وين حطيته -يدور بالجينز - ايه هذا هو خذ ، وين رائد ماشفته ؟
ساد : الا ارواس الي وينه صدق ، يالله روح دورهم انا عندي كم شغله بسويها كذا واجي.
تيم : خذ راحتك حبيبي وانبسط .
ساد وهو رايح : احبك يالغبي .
تيم -يضحك-
عند خالد وعبود ؟
خالد حاظن عبود بحظنه : وانت ايش تحب ؟
عبود : البرشا اكيد .
خالد : انا مو مره اميل لهم .
عبود : يعني مدريدي ؟
خالد : لا بس ماهتم .
عبود : اها .
خالد : روقت ؟
عبود -يضحك-: اي .
خالد -يبوس تحت اذنه-: حبيبي انت .
عبود : ام خالد .
خالد : لبيه ؟
عبود : في صداقه بعد الحب ؟
خالد : عذاب بعد السعاده .
عبود -يغمض عيونه ويضم خالد -: يخليك لي ي رب .
خالد -يبتسم-: امين .
نرجع لساد ؟
ساد -يفتح الصور ويدور وعلى مايدور خلوني اوصفه لكم ؟
ساد طويل اسمر ، عمره مايقارب بال21 ، طيوب مزاجي بقوه ، خفيف دم ، ذكي لابعد الحدود ، جميل ، خارم بغمازته ، و سنقل .
نرجع ؟
ساد وهو يطالع نفس الصوره الي حاطها فيصل : مو معقوله هو نفسه ! -يقلب بصور ويشوف اكثر من صوره له وشاف صوره لفيصل رافع رجله وكان لابس شورت وفخوذه طالعه -: يمه عليه -يروح للبيبي ام ويرسل من جهاز جينكز لجهازه صور فيصل كلها وسكر الجهاز وهو لاف شاف جينكز جاي له -
جينكز : امش تيم يدورك .
ساد يفتح جهاز جينكز ويحط صوره فيصل : جينكز تعرف هذا ؟
جينكز بهدوء ياخذ جهازه ومستغرب : ايه اعرفه ! ليش
ساد : انا شفته هنا بس مو كذا .
جينكز : لحظه مافهمت .
ساد : انا شايفه وكلمته بعد !
جينكز -يرفع حاجبه-: شلون هو الحين عند ربعه وش بيجيبه هنا !
ساد : ايش اسمه !
جينكز : توم بوي واسمه فيصل .
ساد : ايوه واسمه الصدق فاتن ؟
جينكز : اي !
ساد : شفت قلت لك شفته وقالي اسمي فاتن بس مو بشكل تومبوي -ياخذ نفس- اف تخربطت .
جينكز -شك بعقل ساد-: فيك شي ؟انت شارب !
ساد : شف هذا الي يبيني ارتكب فيه جريمه ! تعال -جلسو على جنب- شفته بس كان ستايله ستايل ليدي شعر طويل وميك اب بس فتحت جهازه شفت خلفيته نفس الصوره الي وريتنياها انا وتيم وقلت انه داخل مزاجتك وتحب تصرفاته وقلت بتاكد مسكت جهازك ولقيت نفس الصوره !
جينكز -يفكر بينه وبين نفسه -: معقوله هو ! طيب وش بيجيبه هنا !
ساد : مادري !
جينكز : صاحبه جاي البارتي بروح اسأله -راح-
ساد -لحقه-
عند فيصل ؟
فيصل -جالس
847 people like this
-  7sna
تكملة البارت -89-
عند الشله في الشاليه ؟
ريدس -حاط راسه على فخذ شهد ونايم وشهد على جهازها وعزوز يطالع فيلم ومندمج -
عزوز بصوت عالي : اف لا .
شهد -تطالعه-: شفيك !
ريدس -تحرك وقلب على كتفه اليسار-
شهد: وط صوتك .
عزوز : بيقتلونها .
شهد : وش الفيلم !
عزوز -يلف الاب ويوريها-: اسمه صعب بس هذا صورته .
شهد : ايه عرفته ، ماراح تموت هي البطله -تغمز - عطني كولا .
عزوز : لا مابقو فير واحد باكله .
شهد : تاكله ؟ اقول عطني كولا كولا مو كيت كات .
عزوز -انتبه لها-: ايه خذي .
شهد : لاحس مخك الكت كات
ريدس : ماتعرفون تسكتون يعني
شهد : طيب طيب خلاص نام .
ريدس -يفتح عيونه ويطالع شهد -: مارجع ؟
عزوز : لا الساعه 12 بيرجع 2.
ريدس : جوعان في عشاء !
شهد : ايه في ، عزوز وين حطيت اكله ؟
عزوز -ياكل فشار-: امم جنب الدرج الي جنب الثلاجه .
شهد -تقوم-: ثواني احميه واجيبه لك .
ريدس : من وين الاكل ؟
شهد وهي رايحه للمطبخ : ماك حبيبي .
ريدس -يغمض عيونه -
عزوز -مدمع ومندمج مع الفيلم -
ريدس : عزوز
عزوز -مو منتبه -
ريدس : عزوز -يلف يطالعه-
عزوز -يبتسم-: يالله بوسها .
شهد جايه من المطبخ وعيونها على عزوز والتفت لريدس : شفيه ذا ؟
ريدس -يرفع كتوفه-: مدري.
شهد -تحط اكل ريدس بطاوله وتقربها له وتطالعه -:
سلامات ؟
عزوز : ياخي الفيلم ذا يقهر !
شهد : وانت ماتبي الا الشف طالع شي تمام ولا سكر الاب !
عزوز -سكر الاب-
ريدس وهو يغطي نفسه : ايه ويقول انا بريئ مع خلفيتي بريئ .
عزوز : طولو خالد و عبود فوق !
شهد : ليلتهم صفراً تعور .
ريدس : احس راسي يخبط .
شهد -تحط يدها على راس ريدس-: يوه ليش حار !
ريدس : لا تقولينها !
شهد : شكلك مصخن .
عزوز : لا تعاديني تكفى .
ريدس -يوقف-: بروح غرفتي انا وين حاطين البروفين !
عزوز : اذكر خالد حاطه بثلاجه !
شهد : لا تاكل بروفين خذ لك بنادول .
ريدس : اوك -راح -
شهد : انا بطلع برا تجي معي ؟
عزوز وهو يبعد الاب عن فخوذه : اوك .
شهد : نتفه -تطالعه من تحت لفوق عشان ترفع ضغطه -
عزوز -يطلع ويتعداها-
شهد -تضحك بخفيف وتسكر الباب وتلحقه لين جت جنبه وكملة مشي-: هم عزوز كم طولك !
عزوز : بال160 كذا.
شهد : حلو .
عزوز : وين الي تو تقول نتفه .
شهد : بين طولي وطولك نتفه ونص بعد
عزوز : غبي لون شعرك على فكره .
شهد وهي تلعب بشعرها : اروق على الرصاصي والرمادي!
عزوز : تسبقين الشيب .
شهد : وش تقصد ؟
عزوز -يضحك وساكت-
شهد وهي تخز عزوز : انا عجوز يالشايب .
عزوز -يركض بسرعه -
شهد وهي تلحقه-: والله لاخلي شعرك يغبر من التراب .
نخليهم بمزحهم الثقيل ونروح لفيصل ؟ الي حكايته حكايه مع الفستان الي لابسه .
فيصل -يطالع ندى-: يعني انتم ليزبيان ؟
اليديات : ايه .
فيصل : اها .
هدى : وانتي ؟
فيصل : قاي .
هدى -تطالع فيصل-
فيصل : ايش!
اليديات -يطالعون بعض-: شلون ليدي وقاي !
فيصل غص : لا هو يعني .
اليديات : ايش !
فيصل : كنت قبل تومبوي وكذا ويعني كنت بس مع تومبوي .
هدى : يوه عاد ماحس يليل عليك ستايل البوي .
فيصل في نفسه : لو اشيل الي انا لابسه لاخرفنك انتي والي جنبك -وقف-: همم يالله فرصه سعيده -راح-
هدى : بس ماقلت لنا ايش وضعك !
فيصل وهو رايح ومعطيهم ضهره-: قاي .
هدى -تطالع اليديات -: قاي ؟
عند ساد ؟
ساد : وين راحت ذي ! -يتلفت -
فيصل -يمر من جنبه -
ساد : مايخصك .
فيصل -يلف يطالعه ورافع حاجبه-: اسمي فاتن .
ساد : سبحان من سوا الفتنه فيك .
فيصل وهو يطالع ساد وبهدوء : احساسك فضفض لي ؟
ساد : ولا شي بس ابي بنك .
فيصل : اسف لا
ساد : اسف ؟
فيصل :
767 people like this