رواية -حب من طرفين- @riwayakaz
تسرد حوار ما فوق تدريج الواقع.
رواية - حب من طرفين - بقلم - ‎@TOMBOYKAZ - بارتات الروايه من البدايه :‎@rriwaya_kaz رواية - حب من طرفين - رواية تسرد قصص بين حب وخيانهه و ايام جميله عاشوهاا ب حلوها و مرهآ. الروايه فيها نسبت انحراف -جداً- احترم من يحترم البلوك جاهز ب كل الأوقات
-لا احلل - النقل بجميع الوسأل و سوائاً إنتحال او نقل ب اسمي او بدون روايتي ب هاذي الصفحه وبس واذا نشرت ؟ بيوز الصفحه غيره ؟ -م احلل-
Ask me a question
RSS answers
-  #زيز
تكملة البارت -160-
نروح لرائد ؟
رائد : لا
جينكز : ليش يعني شمعنى .
رائد : التاتو مو زين على الرقبة على العظم احلى .
جينكز : ايه اذكر شفت احد كذا .
رائد -جاه اتصال-: لحظة شوي
جينكز : اوك
رائد : هلا سوسن .
سوسن حقت الامن : انتي كيف طلعتيها و قبل محرصه ما يجيها أكل وشروط اخر شي طلعتيها .
رائد : لحظة -يطالع في جينكز-: ما رفعت عنها شي انا
جينكز -جته ام الركب-
رائد : انتي متاكدة.
سوسن: ايه هذا الي سمعته من المديرة ، نفس المتضرره رفعتها.
رائد : طيب -قفل ولف صارخ بأقوى ما فيه-
جينكز -يطالع فيه بدون ما يرمش-
رائد : كيف تتصرف بدون ما ادري -يحذف الجوال على صدر جينكز- كيف تروح ، كيف تتحرك وتسوي شي من ورأي وانا الي اسويه عشانك ، ادخل نفسي في أشياء انا بغناء عنها .
جينكز -ماسك دموعه و كان فوق السرير بدا يبعد كل ما قرب رائد -
رائد -يشيل تيشيرته ويلبس خاتم في اصبعه الاوسط-: بس انا بعرف كيف احسسك بالغباء الي سويته .
جينكز -طاحت دموعه-: لا لا ... رائد لا .... تكفى ابوس يدك لا الله يخليك لا -لصق بنفسه- رائد اسمعني وال -ما كمل الا ورائد فوقه-
بس مافي أمل بالنسبه لرائد جته وحشيته وغضبه الكبير ، حقده طلع بلحظة رجعت جينكز نفس ما كان قبل كم يوم .
نروح لريدس ؟
ريدس -يليس شعره و يرفعه بشكل مرتب حط شوية جل وراح لبس تيشيرت جلد اسود و شورت رمادي و أخذ جواله وطلع -
على الساعة ٤:٢٠ مر محل ورد أخذ بوكيه كبير لفيصل و طلع لان مسافة بيته و الشاليه كبيرة ، يكون وصولة على الساعة ٦:٠٠
نروح لفهد وشهد ؟
بلسان فهد : دخلنا الكيكة من الباب الخلفي و بدينا نكتب اسم جينكز بشرائح عجين السكر الي نشوفها على اي كيكة يوم ميلاد .
عزوز -يطالع بالكرتون-: كيف جبتوها بساعة وحدة ابي افهم
شهد : هه سر المهنه يا حبيبي .
فهد : كلكم تجهزتوا الا انا خير .
شهد : انا من الصباح لابسة ، روح انا أكملها مع عزوز ، فوق خالد عبود يتعدلون .
فهد -يبوس شفايف شهد بعفويه-: يازينك تفكين ازمات -راح وهو يركض-
شهد وجها قلب احمر من الحياء
عزوز -يضحك و يدخل المشروبات الثلاجة-
شهد -تضرب راسه-: ما يضحك .
عزوز -انفرش بالأرض يضحك- وججججهك.
شهد : كل زق والله ببكي.
عزوز : طيب طيب خلاص .
نروح لخالد ؟
عبود كان شكلة جميل ، لابس اسود كل شي حتى بيرسنق شفايفه وحاجبه اسود ، وصبغتة البنية نزلت وقلب اللون وطلع شكله غريب وجميل و هالشكل يفتن خالد .
خالد -طلع من الحمام-: وين ساع -سكت-
عبود -يلبس حلق اذنه ولف على خالد وهو يركب الثاني- شفيك .
خالد-ساكت ويطالع بشكل عبود -
نوقف هنا ، لايكك و تعليقك هو الي بيقرب موعد قرائتك
طبعا مسالة ان البارتات تطول انتهت لان مشاريع دوامي الي كانت تلهيني عن كتابتها وقفت وفضيت .
شاركني تعليقك بصفحتي الشخصية .
أحبكم جميعاً.
471 people like this
-  إيڤ.
البارت-160-
خالد : ارواس ماراح يصير شي خذها وخل -ما كمل كلامة الا و ارواس ضامه بكل قوته-
خالد -انخلم شوي وحط يده على ضهر ارواس حس بشعور غريب ضمت ارواس كانت جميلة زي الي دخل بجسمه بقوه-
ارواس : مدري كيف اشكرك وربي .
خالد -بعد-: لا عادي لا شكر ولا شي حتى لو انا صار لي نفس الموقف اكيد انت بتسوي نفس الشي .
دارين -تنعس-
ارواس : شكرًا مره ثانيه .
خالد -ابتسم و دخل -
أرواس -يركب سيارة الاجرة ومعه دارين -
نروح لواقعهم الساعة ٢:٠٠ الظهر في احد فنادق جدة .
ارواس -نائم-
دارين -تربط شعرها وتطالع بأرواس قامت وجت لعندة-: ارواس ارواس -تفك شعرها و تحطه على وجهه وتحرك-
ارواس -ضرب راسها-: وخري
دارين : قوم جعل تجيك الدورة وتشقك شق .
ارواس -يكشر ويطالع فيها-!
دارين : جوعانه .
ارواس : شسوي لك تحملي.
دارين : من ١٠ و انا قائمة حرام عليك وش اتحمل.
ارواس يجلس : مالنا الا جينكز والله .
دارين : لا لا يكفي انها طلعتك .
ارواس : اجل بروح لجدتي صح اني باكل هواش صار لي أسبوع ونص ما جيتها بس يالله . ، وانتي تجلسين بالسياره
دارين : لا يجلس هنا عادي .
ارواس : لحالك ؟
دارين : ايه لحالي عادي لا تخاف عن مية رجال
ارواس : ما شاء الله شكل غير شخصية وش ذا التناقض.
دارين ترفع شعرها : ابي اقصه .
ارواس : لا لا
دارين: نعم ، بستأذن منك .
ارواس : شعرك جميل وربي .
دارين : طفشت والله طفشت .
ارواس : بس جميل حرام وطويل .
دارين : قوم قوم ذبحني الجوع اطلع .
ارواس وهو يقوم : ادخل الحمام و اروح .
دارين : طيب .
نأخذ كم دقيقة نوصف فيها دارين ؟
عمرها ٢٣ ، ملامحها جذابة ، جسمها عادي ، طويلة و هذا مخليها اكثر جمال ، بيضة ونحيفة .
قصتها قصة لها حكايه مختلفة تماماً قوية و قوتها ايامها
سوت كل شي عشان اختها اسماء الي تدرس طب على حساب الدولة في أمريكا و طبعا شروط الجامعة ما يكون معها اجهزه وتتصل بالشهر مره النظام يمشي عليها لين تعدي مستوى اول .
345 people like this
البارت- 159-
عزوز : يالله .
نروح لفهد و شهد ؟
شهد : لا لا ذي موب حلوه لونها ابيض مدري كيف كنه سكري لا لا ، خل نشوف غيرها .
فهد : اشوف غيرها .
صاحب الكاشير : دقيقه بس لو سمحتي اشوف الاخت هنا و اجي.
فهد : طيب -لف يطالع شاف بنت واقفه عند الكاشير -
شهد : شوف شوف هنا في وحدة حلوة .
فهد : حلوة حبيبي حلوة بس انا صرافتي موقفها ابوي وما معي الا ٣٠٠ طيب حبيبي يعني لا تتحمسين وتفشليني.
شهد : خلاص انا ادفع
فهد : لا .
شهد : انا ادفع بعدين تسدديني.
فهد : قلت ل -لف-
ارتفعت اصوات البنت و الكاشير.
البنت : خلاص انا جئت أقولك ابي الغيها شسوي يعني ما ابيها ، ابي الفلوس
صاحب الكاشير :ما يصير المفروض قبل الغيتي ، الحين الكيكة جاهزه والحجم الي طلبتيه تعبو عليه ما اقدر .
شهد دخلت بينهم : انا ابيها ، ورني اشوف الكيكه .
فهد -منصدم من جرائة شهد ومسكها-: وش تسوين انتي
شهد - تهمس - : اسكت
صاحب الكاشير جابها و فتحها ، كأن الكيكة مصنوعه لهم كانت ثلاث ادوار وسط لا كبير ولا صغير لونها ابيض وفوق بالوسط قلب صغير مكتوب علية سارة .
شهد : خلاص انا باخذه بس شيل القلب ذا شيله .
صاحب الكاشير شال وجهزها لهم .
بعد ١٠ دقايق .
السواق شال الكيكة ودخلها السيارة .
شهد : خل ندخل من الباب الي ورى الي على طول داخل المطبخ ، عشان يمدينا نسوي كل شي .
فهد : راسي ينبض من الحر .
شهد : ايه الجو اليوم ماش .
نروح لتيم و ساد .
تيم -طلع من الحمام-: ها شوف اللون .
ساد - شارد ويفكر -
تيم : ساد
ساد : هلا
تيم : شوف اللون ، طلع جامد
ساد : ايه ... نعيماً
تيم : ساد شفيك من أمس و انت تفكر تفكر ، خلاص بطل تفكير بتعديني معك
ساد -مسك جوالة-: ايه وين بتروح اليوم
تيم -يعدل شعرة-: مدري يمكن المول ، اليوم عيد ميلاد ريدس ، أول عيد ميلاد له بدون فيصل -يبتسم-
ساد -يطالع تيم -: فيصل وش اسمه .
تيم : تطلع معي ؟
ساد : مدري ، ما جاوبتني؟
تيم : ما اعرفه -وقف- تعال معي
ساد : اها ، بس بشتري هدية لريدس ، بعطيها جينكز يوصلها .
تيم -يلف- جينكز بيروح ؟
ساد : آيه .
تيم : غريب
طيب نوقف شوي و نشوف دارين و ارواس وش صار معهم ؟
بعد صلاة الفجر ارواس و دارين واقفين عند الباب و معهم خالد .
خالد : متأكدين الحين بتطلعون ، طيب انتضروا الصباح.
ارواس : لا عشان من الحين بشوف لي مكان اثبت فيه .
خالد : دقيقة ارواس بس لحظة -راح -
دارين فيها النوم : وين بتودينا كان خليتنا جالسين لين الصباح .
ارواس : اسكتي ممكن ، اليوم عيد ميلاد صاحبهم هنا وين تبينا نروح يعني بد - سكت يوم جاء خالد -
خالد -مد علية كرت-؛ خذ ذا كرت فندق حق دوام ابوي حاطينه للعائلة زي بطاقة الذهبية ، حدكم ٤ ايام بس ، مد عليهم بأسم خلود الراشد و انتبه تضيعني معك .
ارواس : لا -يمدها- انا مقدر أحملك مشاكل اكثر وا -قاطعة-
351 people like this
البارت -158-
عزوز : خذها .
فهد. : يلبسها -ويروح المطبخ يطفي على الكيكه النار ويسكر الفرن ويطلع-
شهد : ايه خلاص ، خلاص طيب .
فهد -ينتظرها تسكر من الجوال-
شهد : طيب يالله -تقفل -
فهد : مين ؟
شهد : بقولكم شي
فهد وعزوز لف يطالع وهو فوق السلم .
شهد : طلب شيشة .
فهد : نعم ، وش يفكنا من خالد وعبود وفيه ربو .
شهد : والله عاد ريدس شفته كاتب بتويتره ابي شيشه وجبت خل اليوم كل شي يصير كذا يوم مليئ بالاحداث و النقاشات ، امش امش طيب يالله
و طلعو .
بقى فالبيت عزوز و خالد و فيصل .
عزوز -خلص من التركيب وجلس يلم حوست القراطيس وشاف الساعه جت ١:٠٠ -: غريبة .. خالد للحين ما صحى - حط الاغراض وصعد له -
فيصل : عزوز عزوز
عزوز -وهو يصعد الدرج رفع راسه -: هلا
فيصل : تعال تعال
عزوز -يجيه لغرفته -: شفيك
فيصل : الحين أنا حاسب بلونات وين احطها
عزوز : جايبها ولا سارقها من عندي
فيصل : سرقة ٢ عشان يصيرون ٣٠ ، يالله وين احطها
عزوز : وين بتجلسون ؟
فيصل : بالبلكون .
عزوز : وش بتحط له طيب
فيصل : عشاء ولضبط المكان بس مو الحين
عزوز : لا الحين عشان تفتك
فيصل : ايه خلاص ، وش رايك اربط البالونات حول حديد البلاكون ؟
عزوز : عندك أفكار بس ما تعطي نفسك فرصه ، يالله اجل انا بقوم خالد و اجي بعدين أشوفك .
فيصل : ايه خلاص - سكر الباب وراح فتح الشرفة و بدا يعدل الكراسي -: ماراح احطها الا الساعة ٥ عشان ما تتفقع من الشمس - لف وراح يجهز لبسه -
بلسان فيصل : أشياء كثير بسويها طبعا بالنسبة لي كثير لآني انا الي بسويها ، و انا الي بقوم فيها بنفسي ، بعدل البلاكون و الغرفه بس بعد ما اجهز نفسي اتحمم و بعدها ارتب كل شي و اروح البس ، فيني خوف ، فيني شوق حسيت اني ما شفته من دهر ، كنت انتظر هالشوق من شهور ، دخلت تحت المويه و أفكاري مستمرة .
عند عزوز ؟
دخل غرفة خالد وكان نايم قرب لعندة وجلس و هز كتفه بخفيف : خالد .. خالد
خالد -لف على بطنه ومكمل ولا حس بشي-
عزوز -يهز كتفه أقوى شوي-: خالد قوم خالد .. الظهر جاء وانت نائم .
خالد ما حس لا بصوته ولا هزه لانه كان قائم الصباخ من بدري اخذها غفوة وصارت نومة ثقيله.
عزوز -يطالع فيه وهو نائم حس بشوقه له انسدح وحط رأسه على ظهر خالد وضمه وجلس يفكر -
بحركة وحدة من خالد خلت عزوز يفز واقف .
عزوز -يطالع فيه وكان قالب على ظهره -: خالد -جلس ويحرك شعره عن جبهته-: خالد -
نفس الحالة .
عزوز يطالع بوجهه ويتأمل ما حس بنفسه ووجه قريب ، غمض عيونه وهو يتنفس انفاس خالد ، افكارة اخذته وشرد لبعيد .... حس على نفسه و وقف يطالع فيه ، لف رفع الستارة و طفا المكيف وطلع وفيه ضيقة من احتياجه له
عزوز -سكر الباب ويطالع بفيصل-
فيصل : كنت بجيك ، ما قام ؟
عزوز : لا ، شوي و بيقوم ما راح يكمل نومه والنور فيه والمكيف طافي.
فيصل : ايه طيب تعال ساعدني يالله .
عزوز : يالله .
342 people like this
-  Beesɥ≈
تكملة البارت -157-
وطلعت يشوفها احسن من أنه يحس ان فيه شي غلط يصير حولة يشك بس ما يتأكد-
عند رائد ؟
رائد رجع يطالع الكرت ؟ نفس المكان نفس الوضعيه نفس كل شي لف يطالع الإفرنجي نزل ولمس الاطراف وماكان فيها موية ومسحة الافرنجي نفسها مافي طبعة جسم او موية ، ابتسم وعرف وش دار داخل الحمام وداخل عقل جينكز ، وقف وهمس : ذكي ..... بس مو علي
-فتح الموية ودخل فيها -
الساعة ١٢ عند القروب ؟
شهد -تعلق البالونة الي فيها اسم ريدس عند الباب -: عزوز عطني بسرعه الزق بسرعه .
عزوز -يق ويحطيها-
فهد : ياخي لا لا ، ذي اذكر توقف من نفسها.
عزوز : طول ما كانت بالسيارة كانت معفوطة انتبهت لها يوم نزلت صارت مائلة كأنها ذابلة ، نلزق عشان ترتفع .
فهد - يشغل بالسماعة الكبيرة اغنية دي جي لبيتبول وجلس يرقص-
عزوز -يهز كتفه و يقص-
شهد -تاخذ وتلزق-: اهجد .
فيصل -يطلع ويصارخ-
فهد -يسكر الصوت-: نعم ، ن ع م
فيصل : انا داخل اطبخ و أنتم جالسين تترقصون على الأقل احد يجئ يساعدني
عزوز : هاذي فعاليات -يقص- خذي
شهد وهي تلصق : خلاص انا اخلص من ذي و اجيك
فهد : ترا كلها كيكه
فيصل -خنقته العبرة-: متى اروح اتجهز و أجهز الغرفة وانا لسا ما سويت شي -يجلس - بوقف مقدر أكمل كل ذا احس لو سويته كذا ماراح يطلع نفس الي ابيه و الي في بالي -سكت-
شهد -تنزل من السلم وتجلس جنبة -: خلاص شوف وش بقى على الكيكه
فيصل : سويتها كلها باقي احطها فوق بعض و ادهنها بالكريمة و أحط الاسم بشرائح السكر -يحط يده بوجهه-انا لو جبت من برى احسن من التعب ذا .
شهد -تطالع بفهد -
فهد يوقف عنده : خلاص انا وشهد نكملها انت روح جهز المكان ونفسك بعدين تجئ تشوف اخر شكل للكيكه اذا ناقص شي او زايد شي .
فيصل : صدق يعني .. يعن اضمنكم خلاص
شهد توقف جنب فهد : ايه ايه ماعليك روح
فهد : ايه روح خلاص
فيصل -طار لفوق بسرعه -
فهد : يالله يالله امشي خذي عبايتك .
شهد : وين وين امش معليش احنى قلنا بنسوي له حرام نطلع و نخليها -ترفع نبرة صوتها- انت وين ضميرك
عزوز -يفك باقي البالونات و يطيرها على السقف-: صدق فهد وين بتروح حرام كملوها و اطلعو
فهد : عقول جزمة واللهي عقول جزمة ، بالله عز أسالك بالله بذمتك هاذي وجيه تسوي كيك ثلاث ادوار ؟ مستحيل
نروح ناخذ نفس الشكل ساده و احنا نحط اسمه بالشرايح.
شهد وهي لافة على فهد : افف كيف فاتتني ، يالله اجل دقيقة و اجي -راحت تلبس عبايتها-
فهد : ترا بأخذ عبايتك
عزوز : خذها .
342 people like this
-  Renad'
البارت -157-
تيم -يطالع فيه من المرايه وبنفسه-: مو ناقص احد يتلزق فيه ، يكفي البلوه ريدس -يشيل المنشفه من كتفه-
عند جينكز كان يدور ، يروح ويجي بنفس المكان وبيده كرت
وهالكرت لرائد ومخزن فيه رقم العيادة ورقم الطبيبة النفسية و الذات رزان ، كان تفكيرة يحوم حول ادق او لا ، اسأل أو أتجاهل.
بلسان جينكز : انا شفت عند رائد اخصائية بس انها نفسية وذاتيه اخر شي جاء في بالي ، كيف قدر كيف غير تفكيرة قطع حبل افكاري طق باب رائد للحمام .
رائد : جينكز ، جينكز
جينكز -يسكر المويه -: جاي .
رائد : يالله فطورك برد .
جينكز -يغسل وجهه ويرمي الكرت أهمل شعور الفضول وطلع -
رائد -يطفي دخانه ويبعد صحن الطفايه-: ايوه تعال أفطر و قول لي متى تبي نسوي البارتي حقك
جينكز يطالع برائد وساكت .
رائد : شفيك ، اسالك متى تبيه
جينكز -يبتسم-: اي وقت ماعندك مشكلة.
رائد : اي وقت طيب على نهاية الأسبوع اجل .
جينكز يأكل ويفكر .
رائد يطالعه : تبي نطلع شوي المول ولا نتمشى يعني نغير جو.
جينكز - في نفسه وهو ياكل-: نطلع ومول ، من متى وانت تحب تطلع هالاماكن
رائد : جينكز
جينكز -يطالعه-: ايه أفكر بس وين - تذكر عيد ميلاد ريدس- مول ..... ايه مول .
رائد -يشرب من الكوفي شوي و يقوم -: طيب بأخذ شاور و نطلع .
جينكز -يبتسم-: طيب
رائد -دخل وبدا ينزل ملابسة -
جينكز -وهو يشرب القهوة تذكر الكرت-
رائد -يطالع بشعره ولاحظ صبغته الي بدت تنزل و اثار الحساسيه خاف أخذ الكريم وبدا يحط على كتفة وبس انتقل لكتفة -: وقتك تخلص وقتك -رماه فالزبالة وطاحت عينة على الكرت نزل من نفسة و أخذ الكرت ما دقق للحظة الا وجينكز يدق الباب لف رائد يطالع-: نعم
جينكز : رائد ... ممكن تطلع فيني حمام ضاروري بسرعة لو سمحت
رائد -يطالع بالكرت-: روح اي حمام ثاني نزلت ملابسي.
جينكز : رائد لو سمحت الحمام بعيد مقدر امشي اكثر
رائد -أخذ الروب وحط الكرت داخل وقف شوي ولف وحط الكرت نفس ما كان ، ربط الروب وطلع -: تفضل .
جينكز -ابتسم ودخل-
بلسان رائد : مدري ليش جاني احساس الاختبار فجئه ، كيف دخل الكرت هنا ، كيف طلع من بوكي ، مين ومافي غيري وغيرة ، انا صائر افقد اشيائي و اولها الملف ، تخربط كل شي و وصل لعتبة اني ارجع الكرت لداخل الزبالة من جديد .
نرجع لداخل الحمام ؟ اكرمكم الله .
جينكز -يأخذ الكرت ويحطه داخل بجامته .. سحب السيفون ، غسل يده وطلع-: معليش رائد عطلتك .
رائد -دخل-: لا عادي -قفل الباب ولف على الزبالة يطالعها-
الكرت نفس مكانه ؟
رائد -فتح الباب ويطالع بجينكز -
جينكز -ياكل ورفع عيونه-
رائد -واقف وكيف ما صار الي توقعه-
جينكز : شفيك
رائد : بأخذ كريم الحساسيه حقي خلص -طلع وفتح الدرج أخذ ودخل-
نرجع لجينكز قبل ٥ دقائق ؟
جينكز -سحب السيفون وعيونه طاحت على علبة الكريم -
في داخل جينكز : قبل لا يدخل كانت الزبالة فاضيه هالشي خلاني استغرب معقولة ما شافها وهي تخصه وكانت على الواجهه يعني أوضح من كذا و الزباله معلقة على الجدار ومرتفعه يعني واضح كل شي فيها ، حسيت في شي غلط في شي لازم ما يصير بدون تفكير سحبت السيفون ورجعت الكرت وطلعت يشوفها احسن من أنه يحس ان فيه شي غلط يصير حولة يشك بس ما يتأكد-
343 people like this
تكملة البارت-156-
ان ريدس : ايه والله عبث .
نرجع لواقعه؟
ريدس -يطالع الهدية-: ها افتح ؟
ام ريدس -تصور-: لا دقيقه ، يالله
ريدس -يسوي بيس للكام ولف يطالع الهدية وبدا يفتحها شوي شوي و سكت من الصدمة ، شاف صور قروبة وبطاقة صغيرة - كبرت ١٩ سنة و اخذنى من عمرك اجمل ٧ سنين بأيامها الحلوة و المرة ، ننتظرك اليوم الساعة ٧ بالشالية عشان نحتفل بسابع سنة معك .
نروح لفهد قبل ٤ ساعات من الي صار الساعه ٦ قدام الطابعه يكلم ام ريدس .
فهد : ايه ايه خالة خلاص انا بجيبها لك او مع السواق ، انتي حطي المنبة وخليه يكرر اهم شي عشان تقوم ، بس مثل ما اتفقنى عشان نفسيتها بتنام الليلة هنا .
ام ريدس : ان شاء الله ماعليك ماعليك .
فهد : يالله اجل انا بسكر .
ام ريدس : فمان الله -قفلت-
فهد-يطبع الكلام -
خالد جاي والبوكس معه : ها خلصت ؟
فهد : ايه ايه خلاص .
نرجع لريدس الي صار يدق على القروب كله .
عند القروب ؟
فيصل -يصارخ عليهم لين جو-: ريدس ريدس يدق لحد يرد يالله وقفو لخيله يفتح سكايب.
فهد : شورتي موب حلو بغيرة و اجي
فيصل -يمسكه-: وقف وقف خلك الوحه بتغطي
شهد -تجيب الوحه-؛ ها زين ؟
فهد : الله .
عزوز : جميلة جميلة ، يالله خله يفتح.
المكتوب على الوحه ؟
HAPPY BIRTHDAY REIDS , LOVE YOU .
فيصل : يالله قال طيب الحين بيفتح وقفو زين .
و وقفو ( خالد ، عبود ، فهد ، عزوز ، شهد )
فيصل -فتح كأم وجلسو يصارخون و ويضحون له الوحه-
ريدس -وجهه مصدوم ويدقق بالمكتوب-
كلهم بصوت واحد : hhaappy birthdddayy
ريدس يطالع فيهم ويضحك بصراخ.
فهد بضحكه : هي شفوه بيبكي
ريدس - يبتسم ويغطي وجهه-
عبود : وخر بصوره وخر - يثبت جواله -
فيصل -يلف الأب-: ممنوع يالله وخر شف شغلك .
عبود -يضرب الجوال على راس فيصل بخفيف-
فيصل -يحك راسه ويطالع في ريدس - : ماراح أقول شي كثير بس انا و القروب ننتظرك الساعة ٧ ، و الساعه ٩ يجي دور تلبي دعوتي -ابتسم وقفل -
ريدس : لحظ ... -شافه تقفل ولف على أمه بحماس- كنتي تدرين صح
أمه -تشيل الي على راسها-: والله انا كنت ناسيه تذكرت من صحباتك ، مصبحين علي من ٦ - وجلست تحكي له عن اصحابة و ايش الي دار من وراه بس طبعا ما يدري بتفاصيل و التفاصيل بنعرفها بالسرد التالي -
نروح لساد .
ساد -منسدح ويفكر-
تيم -يصبغ شعره ويطالع فيه-: وش فيك مفهي كذا وساكت
ساد -يتربع-: تين
تيم -يحط النايلون علم راسه-: همم .
ساد : تعرف قروب كاز هم معك أظن اذكر جينكز قال لي.
تيم : أبوك انت و كلامك المخربط ، ايه اعرفهم ماغيرهم وش فيهم .
ساد : في وحدة اسمها فاتن شي زي كذا معهم .
تيم -سكت شوي و يطالع ساد -: لا ، مافي -يضغط النايلون-
ساد : تيم تذكر والله حتى اذكر انك كنت تسولف عنهم .
تيم : يمكن مخربط ، مافي .
ساد -حط رأسه وكمل تفكير كيف يوصل لفاتن صاحبة هالتنكر الغريب-
تيم -يطالع فيه من المرايه وبنفسه-: مو ناقص احد يتلزق فيه ، يكفي البلوه ريدس -يشيل المنشفه من كتفه-
351 people like this
-  +Mej.
يوم الثلاثاء ، يوم الأحداث السعيدة ويمكن السيئة ؟ ما ندري خلونا نشوف البارتات الي بتسرد لكم محورها
في البارت -156-
قام ريدس سكر المنبة الي كان يجازفه بس تغلب الصوت على خمولة وجلس ، فتح جوالة يشوف الساعة كانت الساعة 11:00 بالضبط قام غسل وجهه وطلع على أساس يأكل له شي ولا حس الا و الشرائط متناثرة عند الباب وشاف ورقة قراها ؟
وكانت من امه .
صار عمرك ١٩ ولا كبرتي بعيني الا بأفعالك و احترامك لي ، كبرتي و احس ان عمرك للحين ٩ سنين ، كل عام و انتي بخير
لف يطالع بفضول بس هذا كل شي وينها طيب ؟ مشى لين الصالة و رفع صوته ؟
ريدس : يمه ، يمه وينك .
ام ريدس دخلت لصالة بالكيكة القبوعه ام شرايط عليها وعلى الخدامة الشكل ما يحتاج أقول كيف كان مضحك وجميل دخلت و حطت الكيكة ؟
بلسان ريدس ؟
ريدس : احساس جميل جميل أني كنت ناسي ولا ذكرت أبد و امي تفاجئني بوسط ضيقة انا كنت فيها انبسطت لما شفتها عبرت يومي هذا بكيت من قلبي بحظنها فرغت همي من زعلي على أصحابي و معاملتهم معي و فرح ان مافي حب مثل حب الام .
و اخيراً نفثت ١٩ شمعة و ١٩ سنة من حياتي مرت بلحظاتها وطبعا لا تخلو ان امي خربتها وصفقت الكيك بوجهي.
ريدس -إنكتم و مصدوم ويمسح الكيك-
ام ريدس -تضحك -: يوه ما جت اقوى يا شاد .
شاد: it's okay nop
ام ريدس : اوكي أوكي ، روحي جيبي هديتها .
ريدس -يمسح بالمنديل-: يمه الله يهداك هبدتي وجهي .
ام ريدس : انتي كنتي تبين كذا .
نرجع لثلاث شهور وراء ؟
ريدس : يمه وش ذا شوفي الناس تسوي لعيالها ميلاد وانا حتى كيك بوجهي محد خبص
ام ريدس : وش ذا بعد .
ريدس : يمه بيوم الميلاد لما تنفثين الشمع يحطون الكيك بوجهك -يغمض عيونه- ثم يخبصونها ، عادات وتقاليد الميلاد.
ام ريدس : ايه طيب
ريدس : تسوين لي صح
ام ريدس : على خير اطلعي وسكري الباب .
ريدس : انا خل تسوين لي عشان تخبصين كيك بوجهي مبي هديه ابي الخبصه ذي عبث .
ان ريدس : ايه والله عبث .
نرجع لواقعه؟
366 people like this
لكِ ؛  @نّـااز٣٤..
يالله يا جميلين ابي فزعتكم الحلوة لتسكير هذا الحساب الي ناسب روايتي ، ريبورت سبام لين يتسكر ، واثق فيكم .
لكِ ؛
253 people like this
-  "SA
البارت -156-
دارين تضحك : والله أنكم مخرفين - تربط شعرها-: طلعت طلعت البنت راحت قبل شوي خلاص البنت شمت الهواء وأنتم للحين تنادونها خروج خروج ما تسوى عليها .
الامن : لو سمحتي لا تضيعين وقتي وتفضلي خروج.
دارين -تأخذ عبايتها-: خروج خروج تأخذك على قد عقلك -تأخذ كعبها وتطلع-
بعد ٢٠ دقيقة ؟
جينكز يوقف قدام شالية خالد : انت متأكد !
أرواس -ينزل-: متأكد ، أمشي دارين.
دارين -تنزل-: وين وين انا طول الطريق نايمة وين جايبني
ارواس : أمشي ذا بيت البنت كاز الي كانت معنى أول
دارين -سكرت باب السيارة-: امش امش
عند خالد ؟
خالد -يحط العشاء-: يالله تعال .
فهد -فيه النوم وجلس ياكل بالغصب-
خالد : محتاج فترة نقاهه.
فهد -يأكل وساكت-
خالد : أكلم مين
فهد -يطالعه-: فيني نوم والله .
خالد : شف ماجاب مايونيز مع أني موصية ومحرص.
الجرس يرن.
فهد : حوبتك قوم قوم شوفه رجع.
خالد -يضحك-: وش حوبته ، أقولك موصيه كيف ينسى -قام- طيب طيب -فتح الباب وحس انه يشوف شي وده يستوعبة- : الحمد لله على سلامتك ارواس
فهد غص ويكح .
ارواس : الله يسلمك ، بقولك بسرعه بدون مقدمات وعند الباب اذا ماتبي بروح على طول
خالد : لا شدعوه تفضل ادخل
ارواس : طيب اسمع
خالد : اسمعك
ارواس : انرفعت الشكوى عني من جينكز ، ادري سببت لك مشاكل كثير بس انت نعمة طحت عليها فجئه مستحيل أرد جميلة معي ، ودي اجلس عندك بس اليوم ومن بعده بطلع لبيت جدتي انت داري بوضعي الحين صح أني سببت مشكلة كبيرة لك -وقام يتكلم نص اعتذار ونص يكلمة عن الوضع ان مافي شي قوي بيجيه بما ان جينكز هو الي شال الشكوى و هذا ريح خالد -
خالد اكيد تفضل .
دارين : فرصة سعيدة
خالد : انتي الي كنتي معنى!
دارين : ايه ، بروح الحين انا ما ازعجكم
خالد : وين بتروحين بدا أليل تعالي تعالي
ارواس : وبعدين ما معك فلوس وين بتنام بن او تدفعين لشقتك -يهمس-؛ بكرا نطلع .
خالد : امشو يالله
ارواس : جد خجلان منك بس انت تد -قاطعه خالد -
خالد : عيب عليك ، امشو ادخلوا بالله الجو هواء .
ارواس -دخل وطاحت عينه بعين فهد -
فهد قام بعد ما سمع كل شي : الحمد لله -صعد -
أرواس -تضايق-
خالد : امشو اوريكم وين تجلسون .
انتهى اليوم خالد استضاف دارين و ارواس جينكز رجع البيت بتهريب بدون علم من رائد ، فيصل سهر أليل يعدل الفيديو و الكلام الي يقوله ، ريدس كان طول اليوم في كئابه وخوف أمه عليه ليش حالة انقلب كذا ، عبود في حالة صمت شديدة ، عزوز ؟
راح نعرف بالبارتات الجاية وش ليصير مع عزوز وعيد ميلاد ارواس وهل بيحضره او لا ، ورائد و ساد لما يوضح لجينكز مين فاتن الي بالبارتي .
تعليقك بصفحتي الشخصية .
البارتات بتنكتب ورى الدفعة ذي بكم وقت بسيط .
719 people like this
-
تكملة البارت -155-
بعد ما قام ريدس طلع للإدارة و سجل خروج وطلع نص الدوام .
فيصل بقى يومه كله يفكر وش هديتة لريدس ودق على خالد يعرض فكرته؟
خالد بعد ثواني : هلا
فيصل : اسمع لقيت خطه
خالد : قول
فيصل : مثل ما قلت لي اول بنستأذن من ام ريدس ينام يوم ميلادة بالشالية بضبط وحدة من الغرف وكذا وهديتة بجيب صورنا واحطها ببروجيكت نفس حركته حقت اعتذارة وطلبة يرجع لي بعدها عاد خلاص بسامحه بس مدري ارجع او لا
خالد : انت ادرى وش بيسعدة .
فيصل : كيف عبود ليش ما داوم .
خالد : يقول ماله خلق وما ضغطت عليه عشان ما يتعب انا الحين بالشالية وفهد معي وهو في بيته.
فيصل : خالد
خالد : عيوني
فيصل : عزوز ليش ما حب بعدك !
خالد -سكت-
فيصل : ابي اعرف يعني
خالد : فيصل ورأي أشغال أكملها سؤالك لا تكرره لآني جد ما اعرف اجابته ، انتبه لك
فيصل : وانت بعد .
نروح لارواس الساعة ١٠ أليل .
جينكز -وقف-: وليش ما تبي تطلع انا جاي ارفع عنك تبي تتعفن هنا ٦ شهور يعني هاذي ثاني مره اجيك وترفض
أرواس : ليش تبي تطلعني
جينكز : ماراح اسوي لك بطلعك لآني اطهر من أني ارمي روح صغيرة بسجن .
ارواس : بطلع بس بشرط .
جينكز : قول .
ارواس قال شرطة ان دارين تطلع معه وان بس تحتاج كفالة وتعهد عشان تطلع .
دخلت المديرة : خلصتو كلام ؟
جينكز -لف-: ممكن اطلب طلب
المديرة -جلست-: بعيوني اكيد
جينكز : ابي اكفل دارين غرفة ١١ كانت مع الي رفعت عنها.
المديرة تفتح ملف دارين وتشوف قضيتها : ممكن بس بتكتبين تعهد علية لو سوت مشكلة بتجي في راسك!
جينكز -سكت شوي -: لا بكفلها .
نشوف دارين ؟
دارين -منسدحه والضيقة فيها -: يارب انا وش سويت في حياتي .
الامن -تفتح الحديد -
دارين ما رفعت راسها : ما ابي أكل ما تفهمين خذو فولكم عني.
الامن : دارين خروج
دارين جلست : وش
الامن : تفضلي معي .
دارين تضحك : والله أنكم مخرفين - تربط شعرها-: طلعت طلعت البنت راحت قبل شوي خلاص البنت شمت الهواء وأنتم للحين تنادونها خروج خروج ما تسوى عليها .
الامن : لو سمحتي لا تضيعين وقتي وتفضلي خروج.
دارين -تأخذ عبايتها-: خروج خروج تأخذك على قد عقلك -تأخذ كعبها وتطلع-
577 people like this
البارت -155-
عزوز : متى راح !
فهد : تو طلع أمه اتصلت .
شهد : غريبة عاد فيصل قال بيروت ٣ الحين ١ونص.
عزوز : انا بطلع اتمشى برا ، تجين معي ؟ -يطالع شهد-
شهد : لا بطالع فلم .
فهد : انت بروح لخالد واحشني -قام- لا توصخين الصالة تونى مرتبين.
شهد -ترمي علية المنديل-
نرجع لخالد ؟
خالد -طلع الدخان عبث وجلس يدخن ويفكر ليش لحد الحين ما تكلم عبود ليش ما وضح ليش فك السكارف عن رقبته و لا حط مخفي ، نسى او انه استقصد لف يطالع فيه وضاع تفكيرة مع طقة الباب و ارتبك
وهو رايح للبلاكون: ميين -رما الدخان و الولاعه و البكت-
فهد : انا ، ادخل ؟
خالد -يأخذ العطر و يعطر -: لحظة -يدور أقوى عطر ويحط عليه وعلى السرير -
فهد -دخل-
خالد -يجلس-
فهد -يسكر الباب-: اشتقت لك بجلس معك .
خالد -ابتسم-
وتحت اختفت تعابير وجه عزوز ؟
معقولة خالد رجع يدخن ؟ مسك الدخان و الولاعة ويطالع الدريشة ليش وضعة قاعد ينحرف لذا الاتجاه ولذا الطريق وغير كذا كيف يدخن وعبود عنده مشى وحط الدخان و الولاعة بجيبة ودخل .
انتهى اليوم ، صباح يوم الأحد مر مرور الكرام القروب مداوم الا عبود .
يوم الاثنين الساعة ٩ وقت البريك ؟
القروب يخطط لعيد ميلاد ريدس ؟
خالد : وين فهد روح أساله انت وعزوز مين بيجيب البالونات ، خلاص هديته جاهزة مننى كلنا و التعليقات والحركات ذي شريتها باقي البلونات الي على فهد وع -سكت يوم شاف ريدس جايه-
خالد وقف : فيصل امش
ريدس يفتح البيبسي ويطالع فيهم .
عزوز -يأخذ من البيتزا حقته-: شعندك بالعادة ما تقطر
ريدس -ساكت-: شفيهم القروب
عزوز -ياكل ويطالع فيه -: وش صاير.
ريدس -ياكل ويحاول يغير صوته المخنوق-
عزوز : شفيك ريدس تكلم عادي ترا ماراح اطلع الكلام في شي بصدرك طلعة
ريدس : اليوم بالدرس فهد وفيصل يتهامسون و الحين يوم جيت سكتو وقبل بنادي فهد يفطر معي قالي مشغول وراح و امس يصرفون الا ارجع ، يعني انت تدري اذا احد ما يبيني ما أطالع فيه بس قروبي اصحابي يعني عزوز انت تدري كم سنة لي معهم ٧ سنين من شوي .
عزوز -تضايق عشان ريدس: لا تضيق خلك هاذي أوهام والله
فيصل -جاء لعزوز مسرع-: تعال بسرعه تعال
عزوز -يطالع بفيصل-
ريدس -قام -: كلمة بروح انا -راح-
فيصل : اصدمني وقول درى اننا نخطط !
عزوز : انقلع لا أفجر فيك تدري انه متضايق يحسبنى ما نبيه ونصرفه خطوو طيب محد ماسكم بس أنتم ضايقتوه
فيصل : لا تنسى انه عشانه وبكرا عيد ميلادة لازم يطلع التصرف ذا وش يمديني نسوي وباقي لنا كثير
عزوز : طيب وش تبي انت الحين تناديني
فيصل : فهد ماراح يقدر يجيب البالونات بيجلس يساعد شهد ، يصير انت تجيبها ؟
عزوز : خلاص طيب أجيب أغراض السوبر ماركت بعدين البالونات يأرب يمديني عاد .
بعد ما قام ريدس طلع للإدارة و سجل خروج وطلع نص الدوام .
571 people like this
البارت -154-
نروح لأرواس؟
أرواس -يحاول ينام -
دارين -تتحرك وتتقلب -
أرواس: ممكن تثبتين لأنك ازعجتيني ، ابي انام بعد إذنك يعني
دارين : ماقدرت انام ماقدرت.
أرواس -ينسدح على ظهره-: حتى انا .
دارين : جوعانه وشو ناوين ينوموننا كذا .
ارواس -يوقف ويضرب الحديد لين جت-
الامن : سمي .
ارواس : مافي عشاء
الامن : في خبز و ادام تبون ؟
أرواس تعفط وجهه يكره الادام لف على دارين : تبين ؟
دارين : لا .
ارواس : جوعانين ننام كذا يعني
الامن : والله تبين خبز و إدام جبت ماتبين والله وش اسوي يعني -راحت-
أرواس : يارب
دارين -تجلس-: يارب فكني من الي انا فيه يارب.
ارواس -يطالعها-
دارين تنسدح : وش اسمها ذيك الي راحت
أرواس : اسمها اسمها ما اعرفه بس ينادونها كاز واكثر من اسم .
دارين : وليش ما طلعتي معها
أرواس : انا وضعي غير .
عند جينكز مد كيس لصاحبة الامانات : وصليه لغزفة ١١
صاحبة الامانات : مريتي على المديرة؟
جينكز : توني جئت من عندها -رجع لمكتبها وجلس-
المديرة : البنت وضعها غير يختلف لازم الي مقدم الشكوى رأساً و عقب يجئ ويشيلها.
جينكز -يمد هويته-: انا الي متمشكله معي وانا الي برفعها اجل كل الي بالشارع بيحط تهمه وما تنشال عنه .
المديره -تاخذ الهويه-
عند آرواس ؟
آرواس -ياخذ الكيسه-: من مين
الامن : ما وصلني اسم بنت مدت الكيسه وقالت غرفة ١١ تشاركوا فيه -راحت-
دارين : جيب جيب وش .
ارواس -عشاء-
دارين : حظك ، شكلي مالي الا الخبز و الادام.
آرواس -يضحك وبجلس-: بتاكلين معي .
دارين -تضمه-؛ ادري انك ماراح تخليني جوعانه .
آرواس -يضحك ويطلع الاكل وكان بروستد و بطاطس و ناقيت -
دارين : تتوقع مين جايبه؟
آرواس : يمكن قروب كاز هذا الاحتمال .
بعد 10 دقايق.
جينكز يوقع : تقدر تطلع معي الحين ؟
المديرة : تقدر بس لازم توقعين تعهد ان مالنا دخل بالي يصير فيك بعد رفع الشكوى و او اذا صار مشكلة مع الي رفع الشكوى .
جينكز : بوقع بس خلوها تطلع
المديرة تكلم الامن : سميرة طلعي لي غرفة رقم ١١ الي شكوى امس الصباح.
عند آرواس ؟
يأكل ومستمتع مع دارين.
سميرة تفك الباب : تعالي يا بنت بتطلعين
دارين : انا ؟
سميرة -تدخل-: لا .
آرواس -شوي ويغص لف يطالعها -: انا !!
سميرة : رفعت الشكوى عنك ، تفضلي معي !
دارين -شوي وتبكي-: يجلس هنا لحالي آرواس .
آرواس -ساكت ويطالعها-
دارين -سكتت-
ارواس طلع متوقع ان الي جايه رائد بس اول ما دخل تغير توقعه ، جف دمه حس بالخوف حس بالذنب ، العين بالعين ولا يقدر يشيلها
المديرة : وقعي هنا .
ارواس -يطالع جينكز -
المديرة : وقعي هنا .
ارواس: مبي اطلع .
جينكز -انصدم ورفع عيونه بعين ارواس-
نروح لخالد ؟
خالد -يطالع عبود و المص الي بدا يروح ؟
نرجع شوي ليوم المستفشى ، اليوم الي طاح فيه فيصل مغمى عليه ؟
عزوز -يمسك خالد -: اسكت ولا تناقشه رجع الموضوع عادي عبود فيه القلب استوعب ، فهد قال لي هو بيجيك ويطلب انه يفصل خلها منه تحمل اصبر عشانه سو نفسك ماتدري عامله نفس كل يوم ، قلبه ما يتحمل .
خالد في حالة صدمة يدافع عن كبريائه ولا خوف اصحابه ؟
عند عزوز وفهد ؟
عزوز : متى راح !
فهد
576 people like this
تكملة البارت -153-
شهد -تكتب-
فهد : لا لا انا البالونات أجيب قبلها بيوم احسن أليل كذا ، خالد صدق وش نهديه هاذي يلي لها سنة تفكير
خالد : بجيب صناديق و أعبي لها ماراح نكتب اسم احد معين ينحط اسامينا كلها بستيكر وكلام وتصير هديه مجتمعه بكم شي ، الا فيصل
فيصل : مدري لا تسألني هاذي صدق الي يبي لها سنة تفكير .
خالد : فيصل هديتك جاهزه بس انت ماتبي تقدمها
عزوز : شلون يعني
فيصل : ما فهمت عليك
خالد : هديتك جاهزه والي هي انك ترجع لريدس ما أظن انه بيفرح اكثر من كذا صدقني لو تبي جد تسعده .
فيصل : احنى راجعين لبعض
فهد : بس مو من قناعتك او من جواتك احنى عارفين ان هذا تمثيل عشان القروب ما يتشتت عيونكم ماهي واضحه لبعض ، احنى ما نجبرك بس اذا تبي صدق تفرحه ارجع له حبيب خالد : ان تحبه وهو يحبك هو اعتذر وانت بتسامحه !
فيصل : بضبط كل شي اتركو لي وحده من الغرف ادا خلصت بقرر وقتها .
خالد : طيب بس لازم نأخذ إذن من أمه اذا ينام اليلة هنا وانا بكرا وبعده بنام بالبيت عشان ما يحسون أني مصختها أبوي بكرا الصباح راجع ، وكل وأحد بكرا يتوزع نشوف بعض يوم الثلاثاء هنا .
فهد : بكرا مداومين صح ؟
عزوز وفيصل : ايه
شهد : انا اجازه ما عندي شي بطلع لشقتي الصباح .
خالد : لا ليش خليك هنا
شهد : لحالي ، لا اروح شقتي و على وعدنا الثلاثاء خ -سكتت- صوت الجرس صح ؟
خالد -طب شوف ساعته-: الساعه ١ مين جاي ؟
فيصل : مدري بنزل اشوف
خالد : لا امش كلنا ننزل .
ونزلو الي جلس بالصالة والي وقف .
خالد : مين
ولا اي رد
خالد : مين ؟
جينكز : انا جينكز
خالد - فتح الباب-: جينكز !
جينكز دخل : خالد -لف يطالع القروب وعيونه بعيون فهد .
فهد -وقف-: انت وش جايبك
خالد : فهد اسكت شوي
شهد -مسكت فهد -: أهدى
خالد : هلا جينكز شفيك وليش جاي الوقت ذا
جينكز : جئت بدون لا يدري رائد ، ابي أسالك وين أرواس الله يخليك .
خالد -استغرب-: مو صايره بينك وبينه مشكلة!
جينكز: صائر بس انا خائف ان رائد سواء له شي والله خائف رغم ايش ، قول لي وينه لو تعرف
خالد قال له وشرح له كل شي بالتفصيل القروي جالس بالصاله وكل واحد يحاول يشغل نفسه بشي الا جينكز يحاول يشغل نفسه بقدرته كيف يصلح هالشي الغلط ، طلع وهو ما يحس هو متضايق ولا فرحان مشاعره متخربطه ولا يعرف ولا شي احساس الضياع ، كل الي كان يعرفه انه لازم يطلع ارواس تنقطع العلاقة يصير اي شي الا انه ينسجن ٦ شهور ، ركب السياره .
جينكز : سعيد شوف هاذي الورقه في فرع شرطة قريب من هنا روح له .
سعيد : وش تبين هناك شوفي الساعة كم
جينكز : سعيد لو سمحت لا تناقش ، روح .
سعيد : لو درت عني بتهاوشني وتسوي لي مشكله.
جينكز : لا تقول لها أبد وانا ماراح افتح فمي ولو درت ...
سعيد : هاذي المشكلة وش أقول لها .
جينكز : قول لها راحت البحر وجلست.
سعيد : امرئ لله .
جينكز : سعيد اذا شفت مطعم وقف عنده.
نروح لأرواس؟
575 people like this
البارت -153-
نروح لرائد ؟
يتنشف وشاف جينكز نايم وقف ويطالعه كان تأمله مبالغ فيه لدرجة السرح انتبه لنفسه وقرب بعد شعره على عيونه وشاف شعره بارد من المويه حط المنشفه وشاله وطلع لغرفته-
بعد 5 دقائق ؟
جينكز -ينشف نفسه ويلبس-
رائد -يطق الباب-: ادخل؟
جينكز : ادخل .
رائد -يدخل و الجوال بيده-: خذ
جينكز-يأخذ الجوال-: مين
رائد : ساد -ينسدح
جينكز : هلا ساد .
ساد : وينك ادق على جوالك ما ترد و أرسل .
جينكز : ايه ، كنت مشغول ما انتبهت .
ساد : شفت أرواس وين
جينكز : وين
ساد : انا أسالك تدري عنه شي !
جينكز -يطالع رائد-: لا
ساد : غريب ، طيب يالله اجل ما أطول عليك .
جينكز -قفل وطالع رائد -: رائد أرواس وين
رائد -رفع عيونه يطالع جينكز-
جينكز : وينه .
رائد : ما يخصك
جينكز : ليش ما تقول لي .
رائد : لاني ما ابي أقول لك .
جينكز -سكت-
نروح لارواس ؟
أرواس واقف يطالع السرير.
دارين: طبعا ماراح تنام عليه -تنسدح-
أرواس : موب على كيفك وين انام .
دارين : مشكلتك مو مشكلتي وين تنام ، انا بنام هنا .
أرواس -ينسدح-: موب ميت عليك اروح يمين وانا يسار كلها كم ساعه وتطلعين.
دارين : أطلع وين اروح .
أرواس : شقتك
دارين : لازم ادفع وانا ما معي الحين المبلغ .
أرواس -سكت وغمض يحتاج نومه يحتاج مفر اكثر من انه يفكر كيف يحل مشكلته ، محد سأل وجاه حس انه يحتاج عزوة وشي قريب من قلبة -
دارين اخذتها افكارها لبعيد لخيال واسع لخيال و امنية عندها وعند غيرها ممتلكها ويحسها من ضمن الروتين بيت وكلن عنده بيت الا دارين ، هذا كل مافي بالها وتفكيرها المشوش .
عند خالد و القروب ؟
خالد جالس فوق السرير و متربع و عبود وراه نائم و فيصل وشهد وعزوز وفهد على الارض جالسين قدام خالد .
خالد : طيب السماعات عندنا سماعات ، السوبر ماركت و الأغراض ذي عزوز
عزوز -يكتب-: أجيب نفس كل مره صح؟
فهد : ايه بس أشياء تحس انها كويسه يعني لا تجيب اغراض البزران الي يشتريها فيصل
فيصل ما سمعه كان تفكيره مشغول بريدس .
خالد : فيصل ... فيصل
فيصل -يطالع فيه -
خالد : انت المفروض اكثر واحد مركز معنى.
فيصل : كملو معكم.
خالد : طيب وين وصلنا
عزوز : عندي ، انا السوبر ماركت و الاغراض .
خالد : شهد انتي طبعا المكان انا وعبود بنطلع بكرا نجيب الهدايا و التعليقات ، البالونات خلوها نفس اليوم عشان ما تنفش ، يعني انتي عليك المكان تضبطين وكل شي مكانك البيت .
شهد -تكتب-
582 people like this
-  "SA
تكملة البارت -152-
فيصل -يمسح الطاوله-: الساعة كم
فهد : 11 وربع .
شهد -دفت باب الشاليه بقوه ودخلت-
بعد خمس دقايق ؟ فهد فيصل شهد على راس ريدس.
ريدس -فاتح عيونه -
فهد -يحط يده على راسه-: كويس مو حار .
ريدس -يحاول يجلس-
فيصل -يسدحه-: خلك ارتاح
عزوز -جاب المويه-؛ شهد وش الي صار !
شهد : طاح فجئه علي ، كنا بندخل من دريشة الغرفه و اول ما صعد دقيقة وطاح لو مو أني وراه كان صفق بالارض.
ريدس -يطالع فيصل-: للحين معصب
فيصل -شاف الساعه-: ذي انا بحاسبها ، انت قوم الحين ارجع و ارتاح
ريدس : لا مو على كيفك ماراح اروح -جوال ريدس يتصل-
فيصل : شوف أمك اتصلت بترجع وبكرا لا تداوم ارتاح .
ريدس : ترا كلها دوخه اشفيكم كبرتوها .
فهد : مافي لا تداوم .
ريدس : ايه طيب ، جيبو عبايتي .
فهد : بدا يستغل بدا -قام يجيب عبايته-
ريدس يوقف و يحط شاحنه بالشنطه ويطالع فيصل : تعال
فيصل : وشو -ولا حس الا وجسمه داخل بجسم ريدس وضامه-
ريدس : انتبه لك ، أشوفك بكرا
فيصل -مغمض-
ريدس - يبوس راسه ويده ابتسم وبعد -
فيصل على نفس وضعيته .
فهد -يعطي ريدس عبايته وعيونه على فيصل -
شهد -قامت وصلت ريدس للباب-: انقذت حياتك.
ريدس -ضحك وطلع-
شهد -سكرت الباب وجت جلست-
فيصل -جالس وساكت-: وانا اضمه احس أني اضم شخص قديم
فهد -يأخذ تفاحه من الصحن وياكلها ويطالعه-
فيصل : احس أني مدري زي الي يضم شخص يعرفه من مده وأول مره يحس فيه .
شهد تطالع فهد-: شفيه
فهد -يأكل ويغمض عيونه-: عليه قلة صحة.
فيصل -لف يطالع فيه-: ودك تبلع التفاحة فرش انت .
فهد : والله انت الي تبلع العذاب والفقد فرش، عيش حياتك لا تخلي وسواسك يشتغل ، اعتذر وتاب والواحد يغلط و انت عارف نيته كان بينتقم لك بس انت ما عطيته فرصه انهيت كل شي بلحظه ، انا عاذرك وما أقول انت غلطان ، بس جاء الوقت الي يرجع فيه كل شي ، قوية ٤ شهور بحقكم قوية.
شهد : قم قم نروح لخالد الساعة ١١ ونص .
فيصل قام وأفكاره بكلام فهد .
575 people like this
-  "SA
البارت -152-
ريدس -يطالع فيصل ويبتسم-
فيصل -يشيل الصحون-: كل واحد يشيل شي ويجيبه .
شهد -تتأفأف-: ياليل الواحد ياكل يبي ينبطح يبي ينسدح يهظم.
فهد -يشيل الملاعق-: حلال من مشاك اول البحر و اخره علمك كيف التهظيم صح .
شهد : أي والله ودي الحين مع ذا الجو اروح اتمشى ، امانه فيصل بعدين نشيل
فيصل -يطلع و يقفل باب الشاليه-: هاذي ما عندها مشكله تطلع ولا تشيل ، محد بيطلع لين الطاولة تتنظف .
فهد -يضحك ويدخل المطبخ-
شهد -تطالع ريدس-: أمش
ريدس : ها وين مبي أشيل .
شهد : إمش خذ صحن واحد وتعال -أخذ صحن ودخل المطبخ وريدس معه .
شهد -تحط الصحن على المجلى و ورآها ريدس و بحركه سريعه شيكت على الباب الخارجي وكان مفتوح
ريدس -يطالعها ابتسم لف شاف فيصل يغسل خط الصحن بخفيف ومشى وصل للباب
فيصل -انتبه لهم -: تعال تعال
ريدس وشهد الباب اهتز من ركضهم .
فيصل : هين يا كلاب هين -تفل وسكر الباب-
ريدس -يتنفس بقوه-: حسبي الله عليك والله طلع يخوف
شهد -تضحك-: اركض و اتعب ولا اشيل و اغسل صحون
ريدس -يمشي-: يوه شوفي حقين الشالية الثاني طالعين
شهد ؛ الله و اكبر بعيد مره
ريدس : حتى ياخي ماناخذ راحتنى
شهد تطالع فيه : ليه ناوي تغتصبني .
ريدس -طالع فيها ولف-: امشي خل نطب من ذا الدريشه .
شهد : وش دريشتكم ذي كل من تورط طب فيها .
ريدس : ذي قبل ما نعرفك القروب صعد معها -يثبت السلم-: شوفي الدريشه مفتوحة حتى ما نتعب وأحنى نفتح ساعه زي كل مره على حضك والله .
ريدس -يصعد شوي شوي و وقف فجئه -
شهد : اصعد .
ريدس -ساكت-
نتركهم دقيقتين؟
فيصل منفس بالمطبخ : كلاب تاركيني ومنحاشين
عزوز ينظف معه : خلاص الله و اكبر شوف خلصنا .
فهد : وين راحو !
فيصل : طلعوا -ينشف يده-: اطلع لهم ؟
فهد: اجلس بس الشالية الثاني طالعين مالنا خلقهم .
نرجع لشهد ؟
ريدس ساكت ؟
شهد : وش ف-ما كملت كلمتها الا وريدس طايح عليها وضرب ضهر ريدس على كتف شهد وثبتت يده عليه .
شهد في حالة صدمة مسكته وتحاول تشيله بس كأن ريدس من طوله ثقيل عليها حاولت لين قدرت انها ترفعه ومشت .
فيصل -يمسح الطاوله-: الساعة كم
574 people like this
-  "SA
البارت -151-
شهد : وش صائر .
ريدس : في كلام ممسوح بالدايركت و الصوره متغيره المشكلة أني ما أغير الصوره ألا بعد حين.
شهد : هات هات اشوف .
ريدس -يمد لها الجوال-
شهد : اخر تغريدة لك بتاريخ -وقالت التاريخ وجلست تفهم ريدس وش يسوي طبعا كلامها ان يحفظ اخر تاريخ تغريدة له بحيث لو انشال شي يكون عارفه ، اما فيصل أخذ التاريخ بشغلة ثانيه فرت مخه و طار لخالد بسرعه -
فيصل -يطق باب غرفة خالد ورى بعض-
عبود -فتح الباب-: شفيك
فيصل : وين خالد
عبود -يبعد عن الباب-: تعال ادخل ، خالد بالحمام يتحمم
فيصل : بيطول؟ -يصارخ لخالد-؛ لا تطول .
عبود -يضحك- : ماراح يطول صك حلقك من زمان داخل.
فيصل : باقي ثلاث ايام على عيد ميلاد ريدس ، بنجلط كيف ولا احد منكم ذكر
عبود : خالد حاط أعياد ميلادنا بنوته صغيره وش يدريني انا ، بعدين ريدس اقرب واحد لك انت كيف ما ذكرت.
خالد -طلع وما شم الهواء الا وفيصل قدامه و قال له -
خالد -يبعد فيصل و يدور النوته -
فيصل : ثلاث ايام وش أسوي فيها ذي احجز كيك ولا ايش ايش امانه ايش ولا واحد منكم ذكر .
فهد كان يبي شاحن لابتوب وصعد لخالد ومع صوتهم دخل-: وش فيكم
فيصل : انت تعال كيف ما ذكرت عيد ميلاد ريدس كيف .
فهد : وش علي انا انت اقرب واحد له
خالد -يطلع النوت-: ياليت باقي ٣ ايام نقدر نرقع ، باقي يومين ، اليوم السبت وعيد ميلاده الثلاثاء يعني عندنا الأحد و الاثنين نجهز فيها .
فهد : وش تجهز اذا كيك يبي له ٣ ايام او ٤ غير الحجز ، متى تفكر بالهدايا .
خالد -يجلس -: لا تصعبها ، كالعاده اعياد ميلادنا خاصه يعني ما يبي لها تكفلة كبيرة ، الكيك -يطالع فيصل-: انت بتسويه .
فيصل -يفكر-
فهد : في احد منكم بيروح لبيته !
فيصل : انا اذا ما دقت امي بجلس ريدس ما أظن يمكن يروح .
عبود : انا لين ٣ و برجع .
فيصل : وشهد ما اظن انها تروح
خالد : خلاص اول ما يطلع ريدس تعالو عندي و جيبو اوراق و أقلام كالعاده بنوزع الشغل ، الحين برتاح شوي .
فيصل و فهد يقومون : يالله اجل تصبح على خير .
خالد -ابتسم ودخل بالفراش .
عبود -انسدح عنده وضمه من ورى-
شهد كانت تسولف مع عزوز و ريدس .
شهد : مدري احس في انه ذي مو سالفتهم.
ريدس -يطالع فيصل ويبتسم-
583 people like this
تكملة البارت -150-
جينكز -يوقف ويأخذ المنشفه-: صرت سهل للكل بشكل واضح ، ما عدت أتحمل اكثر أني أكون كذا -انسدح على الكرسي-
رائد بنفسه حس انه للحين متأثر ومجروح بلي صار فيه قبل ، قرب وحط يده على حافة المسبح ويطالع فيه -: خلك اقوى من كذا ممكن انك تواجه مشاكل بس شوف رجعت نفس اول بس آخذت معك درس ؟ مو الكل تثق فيه ، ومتى تستخدم قوتك ومتى تتركها ، لما كنت أقولك تعال معي الجيم كنت تقول ماراح احارب عشان اروح اقوي نفسي ، و السباحه وكيف تحس بحركة الموية تحتك ، دقق انا ما سويت كذا الا أني ابي أشوف ردة فعلك -لف ودخل بالمويه-
جينكز حط راسه على الكرسي و يطالع برائد. و اخذته الأفكار لبعيد و تشوشت بصوت رسالة من ساد
رسالة ساد :
دق علي ضاروري.
جينكز ما كان بذاك المزاج الي ممكن انه يدق و يهتم كان ذابل صار عنده اعتقاد انه فاد ولا انفاد ، سكر الجوال وحطه على جنب
نشوف القروب ؟
فيصل -يحط صينية البشاميل-: وهاذي انا سويتها -يجلس -
شهد : ماشاء الله فيصل يعني كثير أشياء انت فاشل فيها كيف عرفت تطبخ وطبخك مو شي سهل صواني وحركات
فيصل: ماشاء الله
شهد ؛ قلت انت ومريلتك ذي
فهد : ذا أمه ما شاء الله نفسها بالطبخ عليها أكل تبارك الرحمن يعني بشكل جامد وهو طلع عليها اقلب الجرة على فمها تطلع البنت لأمها.
خالد -كان ينعس ويأكل-
عبود : تبي تنام !
خالد -يطالع فيه-: لا لا -ياكل- مشتاق لكم
شهد : اليومين ذي بدونك ولا شي .
خالد -ابتسم وقام -: انا بقوم اتحمم و انام .
عبود -قام-
عزوز -رفع عيونه وطاحت بعيون فهد -
فهد -لف على عبود -: صحنك مليان
عبود -يطالع فهد-: ما اشتهي شي بصعد مع خالد -يأخذ جواله-
خالد -يغسل يده و طلع من المغاسل-: في ساعه هنا حقت مين
شهد : حقتي انا ، جاها مويه !
خالد -ينشف يده-: لا بس خذيها لا تخرب عليك -صعد-
فيصل يقلد شهد : فاتن انتي موهميلاه-يأكل-: والله مدري مين المهمل -يطالع-
شهد : لا تبلع الصحن طيب .
فهد يضحك هو و عزوز .
وريدس -يطقطق بجواله ومندمج-
شهد : وانت فك جوالك شاركنا الذبه .
ريدس -يطالعها-: اي ذبه!
فهد : اي ذبه ، لا ذا شكله موب معنى أبد
ويدس : لا ياخي -يعدل جلسته- اشوف الاعدادات في شي متخربط
شهد : وش صائر .
583 people like this
-
البارت -150-
جينكز -ينزل البرقر-: نفسيتي تحتاج بارتي جد ابي أسوي برايڤت بارتي و يكون نفس زمان مره فقدت هالجو -يأكل بطاطس- امم تذكر انت قبل شهور سوينا ومره كان جميل انبسطت كثير .
رائد -يضحك-: طيب بمناسبة ايش
جينكز -يفتح البيبسي- : مثلا ، بمناسبة انك أخذت حقي من أرواس.
رائد : هههههههههههههههههههههه -سكت فجئه- قوم
جينكز : وين أقوم .
رائد : ياخذ البيبسي-: خذ حقك وتعال -طلع-
جينكز -ياخذ و ياخذ كومة بطاطس في فمه و يلحقه بسرعه-
دقيقتين.
جينكز يمشي بهدوء ويطالع بالباب.
رائد -يفتح الباب وطبعا باب المسبح وكان مكان جميل زي اي مبسح -
جينكز -يدخل ويطالع بحماس-: متى خلص
رائد : قبل فترة بس الحين عبوه وانا داخل شفته.
جينكز : نسبح؟
رائد : مجنون ، الجو هواء
جينكز : الله يخليك نغير جو.
رائد : لاحول طيب دقيقه -راح على اللفه-
جينكز -ينزل تيشيرته و يرميه ويطالع المويه-
رائد - جاه-
جينكز -يدخل رجلينه ويطالع رائد -: وين رحت
رائد : رحت اشغل السخان و المكيف الحار .
جينكز : ايه المو ... -قاطعه رائد و دفه جوا المسبح-
جينكز -بعد ثانيه طلع وشهق بقوه-
رائد -يرمي تيشيرته ويضحك-: نغير جو -طب بشكل احترافي لداخل-
جينكز لف يطالع حوله وين راح.
رائد -طلع من ورى جينكز ويرجع شعره على وراء- شكلك جميل بدون شورت.
جينكز -يطالع وكان الشورت يطفو جنبه وطالع بنفسه وماعليه شي لف يطالع رائد بصدمة-
رائد -يرجع على وراء و يهمس لجينكز-: ماكنت أدري ان جسمك جميل بالمويه.
جينكز -لبس الشورت وهو ساكت-
رائد -نزل لتحت المويه وفتح عيونه شاف مافيه احد رفع نفسه وطلع شاف جينكز على السلم بيطلع-
رائد -يجئ له-: شفيك
جينكز -يوقف ويأخذ المنشفه-: صرت سهل للكل بشكل واضح ، ما عدت أتحمل اكثر أني أكون كذا -انسدح على الكرسي-
570 people like this
البارت-149-
ارواس : مدري يعني -يطالع المكان - احد موصل لك أني جاي هنا عشان اضحكك ؟
ألبنت -توقف المكنسة على جنب -: الا صدق انتي ليش هنا .
أرواس : نفس الي جابك .
البنت : ضربت احد ؟
أرواس : ضريت احد بس ما ضربته .
البنت تضحك : كلها واحد .
أرواس : وإنتي ؟
البنت : ضربت واحد وشالني معه بالسياره وجت الشرطة يحسبوني طالعه معه وهو ماعنده دليل أني ضربته و عشانه ولد تاجر تركوه وانا هنا .
أرواس : لحظة لحظة لحظة ما فهمت شي .
البنت بدت تحكي له بالتفصيل ، عيونها الوساع و وجها المنحوت و شعرها الي على كتافها ما عطى أرواس مجال يركز .
البنت : و أنا حاولت بكل ما اقدر اثبت بس ما قدرت لآني لما ضربته ما وسم عليه اثار خدش و صدقوه.
ارواس : و اهلك ؟
البنت -تطلع من جيبها علك وتأكله-: أهلي اختي بس هي مسافرة الحين بعثه ما أضن يقدرون يوصلون لها و أنا مأجره لي شقة قريب هنا على الفه يعني خلال ٣ ايام تعهد و اطلع -ترمي عليه ورقة العلك - وإنتي
آرواس : اسمي ارواس تومبوي اسكن عند جدتي كبيرة سن شوي يعني تطلع عند جاراتها او تسوي عزايم فما أكون عندها دايم.
البنت : اها ، تشرفنا ، يالله قوم بنكنس المكان ما أتحمل اجلس فيه وهو كذا
ارواس -ينزل عبايته ويدور علاقة-
البنت: هي هي مافي مافي لا تدور منت في بيتكم تفضل -تعطيه المكنسه- انت هنا وانا هنا .
أرواس -يرمي عبايته على السرير-: وش اسمك ؟
البنت : اسمي دارين .
ارواس : حلو .
دارين : اكنس اكنس .
عند القروب كانو على جية خالد مجهزين له عشاء خفيف بأشراف فيصل و عزوز و الطاوله ريدس و الغرفه عشان يرتاح عبود و شهد كانت تعطر و تعزز لهم .
فهد ينزل وفي يده الكعب .
خالد -نزل و يتمغط-: اه احس ضهري متسكر.
فهد يطق الباب بالكعب : اه عاد فيصل مجهز لنا عشاء يحبه قلبك .
خالد -ينزل الطرحه عن راسه-: وحشوني مره.
فهد -يطق اقوى-: يا كلاااب.
عند رائد ؟
رائد -دخل البيت و بيده عشاء -
جينكز يطالع فيه من فوق و راح دخل الغرفه .
رائد يصعد ويمشي لين غرفة جينكز ويدخل.
جينكز -كان بالحمام -
رائد -يحط الاكل على السرير و يجلس-: جينكز .
جينكز يطلع : اوه جايب عشاء -يجلس-
رائد : انت لك الكبيرة .
جينكز : وين كنت .
رائد -يفتح الكولا ولا رد -
جينكز : رائد وين كنت .
رائد : ليش تسال .
جينكز : ما كنت في طول اليوم ، استغربت.
رائد : رحت بردت حرتي بأرواس و أخذت حقك وجيت.
جينكز : كيف .
رائد : مو لازم تعرف كيف .
جينكيز : طيب رائد ابي اطلبك طلب .
رائد : وش .
586 people like this
تكملة البارت -148-
تذكير عن البارتات السابقه : مشكلة أرواس مع رائد بسبب تحرشه في جينكيز ، فهد الي قلب على رائد بسبب انه شف جينكيز قدامه وهل بعد هالمشكله بيقلب اكثر ؟ خالد الي قرب من عبود وحس انه اخر شي بيصير بينهم من كلام عبود له وتقربه الدائم و يا ترى وش سبب سكوت خالد عن اثار المص الي في عبود ؟ فيصل الي شرط على ريدس يكملون شهر على اساس يختبر ريدس في هالمده الي تتكون من ثلاث أسابيع ؟ وبيوافق ترجع العلاقه او لا .
مع زحمة الأحداث و الكئابه الي واجهت القروب ما ذكرت لكم آيش صار مع تيم و ساد ؟ وساد الي كان حاط في باله سالفة فيصل الي شافه بالبارتي و اصراره انه يثبت لجينكز صدقه وان فاتن الي شافها هي نفسها فيصل ؟
طبعا ساد كان يشتغل بتهكير حساب ريدس و فيصل وهو مايدري ان فيصل هو نفسه صاحب الشلة و الي يبيه ؟
أتركم مع التفاصيل .
ساد يكلم جينكز : شفيك تعبان؟
جينكز يكح ويضرب الدخان بخفيف : شوي إرهاق بس .
ساد : ايوه و وين رائد !
جينكز : مدري طلع ، ساد ودي أسوي برايڤت بارتي ، ابيه يكون نفس اول مره مشتاق ماقد سويت بارتيات نفس كذا ودي أغير جو وش رأيك .
ساد : والله انا ما عندي مشكله ، الحين مشغول هكرت لي حسابين و بجلس عليهم .
جينكز -ينفث الدخان بخفيف -: انت شفيك .
ساد : شفيني
جينكز : اترك الحسابات في حالها .
ساد بنبرة حاده : جينكز .
جينكز : طيب طيب ، وين تيم ؟
ساد -يطالع تيم-: نايم .
تيم -يفك سبورته ويطالع ساد -
ساد : امم طيب يالله اذا قام خليته يكلمك -قفل-
تيم : ليش قلت له أني نائم .
ساد -يرمي الجوال و يوقف لعند تيم-: لآني ادري بيقول عطني بكلمه -يبوس شفايف تيم - ابيك .
تيم -يشد ساد له وانسدح فوقه -
نروح لعند ارواس ؟
ارواس -يطالع البنت -
البنت -ترفع شعرها وتربطه و تطالع بالمكان -
ارواس -يتأمل-
البنت -لف تطالع ارواس-: انت
ارواس : انا
البنت : ايه انت ، قوم .
أرواس ما رد ولف .
البنت : انا أقول لك قوم .
أرواس : سلامات فيك شي -يضرب الحديد- جيبو لها مسكن اذا ما عليكم امر .
البنت : المطلوب حقيقه منك المطلوب أني أضحك ؟
588 people like this
البارت -148-
اختصار الأحداث السريعه .
دخل فهد بخطواته المرتبكه بتمثيل الثقه و وقع على التعهد و الأوراق .
الامن -شكت بشكل فهد الصغير الي ما يعطيه حوزت ام -: اثباتك معك ؟
فهد في نفسه مدير مع ما طلبني تطلبيني انتي : ايوه معي -يطلعه بخوف و يمده-
ويتذكر ارشادات شهد ويتذكر ؟
ارفع ظهرك و خلك واثق اذا أخذت الإثبات لف وجهك على انه تدور شي او تتكلم مع أحد و بدون ربكة وحاول تتنفس وتشفط خشمك عشان يصير مرصوص نفس خشم أمه لانه خشمها صغير بزياده و قدم شفايفك شوي
فهد سوا وكان شكله اشبه بالمعوق بس صراخ مديرة القسم على الامن عشان تجئ خلاها ما تعرف تركز بالوجه و الصورة .
الامن : ايوه جئت جئت .
المديره : روحي طلعي الانتظار رقم 11 .
الامن : مين ؟
المديره : رقم 11 خلود .
الامن -راحت-
خالد -وهو حتي خائف يشوف أمه معطيته ظهره و الخوف عليها مو على نفسه -
المديره : تقدرين توقعين التعهد وتتفضلين .
خالد -بصدمة يطالع فهد -
المديره : يا انسه
خالد : ايوه ايوه -يطالع فهد وتقدم لطاولة و وقع التعهد و الخروج-
المديره: على ألبركه ، على طريقة عطي رجال الامن ذي الورقه .
بلسان خالد : كنت مصدوم بشكل كبير ، فهد ؟ كيف مشتاق له مصدوم كيف قدر ، فهد كنت أشوفه قبل ما يقدر يسوي الشي الا بأقناع خوفه إهمال المسوؤليه الي كان يبينه عشان محد يحمله شي ، انصدمت وغير كذا بكر في عيني من طلعت ضميته وكأني ما شفته من سنين ضميته بشكل احسه دخل فيني من قوة ضمتي له أشد و يشد وكأني ابي كل هالمشكله تروح و أبقى اضمه بهالشكل ، فترك طويلة بعدتني ولا ضميت اقرب إنسان لي بهالشكل و بهالطريقه الي خلتني ابكي في حظنه .
انك تشوف نفسك دائم صح هذا اكبر غلط
الانسان يغلط ومشاعره تسيطر عليه و شهوته تستولية وعدم التفكير يخدعه الانسان يغلط بس الصح انه ما يعيد ألغلط مرتين .
البنت -تطالع ارواس-: يعني انا ما غلطت ؟
ارواس -يطالع الورقه الي من خالد ولف و ابتسم يطالع فيها وهو مبتسم : كلنا ما غلطنا.
التكملة قريباً ، دون رأيك في صفحتي الشخصية .
1051 people like this
_  بيان.
البارت -147-
فهد ما يدري وش يقول لكن الهام سريع خلى أقرب فكره تجئ فيه باله -
ضبط دور انه مصدوم و عطاهم تم و انه بيجي بدون تفكير كان كل تفكريه كيف يساعد خالد .
مسح الرقم وسكر الجوال .
جت ام خالد وبحظنها زياد : معليش طولت عليك غيرت لزياد وجئت ، أمريني شهوده وش كنتي تبين
فهد : ابي اثباتك .
ام خالد -رفعت حواجبها-: اثباتي ؟
فهد : ايه اثابتك .
بلسان فهد : وعطيتها أقوى صاروخ عشان اقنعها أني ابي اثباتها كانت كذبتي جاهزه بعذر أني بحظر دورة ومامعي اثبات و و و و لحد ما اقتنعت .
فهد -يحط الإثبات في شنطته وطلع و الافكار تلعب براسه -
بالشاليه ؟
شهد -تمسح حواجب فهد-: دقيقه خلك طبيعي عشان اعرف ارسم لك نفس حواجبها .
ريدس : انا خائف أخاف يقفطونك ان مسوي نفسك امه ومتنكر وندخل في سالفة ثانيه .
فهد : اذا خائف على نفسك محد متورط الا انا ارتاح
ريدس انفعل : مو هذا الي اقصده شغل مخك شوي انا خائف عليك انت مو علي .
فهد -مخنوق-: خلاص طيب .
ريدس -يبوس يد فهد -: أهدى أن شاء الله تهدي .
فهد -ابتسم بخفيف -
فيصل -يطالع ريدس بنظره حاده ولف -
فهد - يطالع بكاميرا جواله- : ما كأنك عرضتيها ؟
شهد ؛ لا لا كويسه شوف هي رسمة حواجبها كذا .
فهد -اقتنع-
بعد ساعتين الساعة 7:00 المغرب .
فهد -بالكعب الرسمي و العباية و الميك أب الخفيف و محاولته انه يتجنس وضع الام دخل عند الضابط -
الضابط -يطالع بالفتنة الي في فهد ويحاول يغض -: تقدرين تتفضلين عند قسم النساء عشان توقعين التعهد و الخروج وتحمل الباقي يعني تفضلي .. يا ملازم ابراهيم خذ الانسه معك لقسم النساء -
773 people like this
-  IlXVlΔl ╪ .
تكملة البارت -146-
عزوز -يطالع يده و القزاز-
شهد -تطالع فوق -: كأن في صوت ؟
ريدس يدق على فيصل: ما سمعت شي
فيصل -فتح باب الشاليه ودخل وجلس يطالعهم ومخطوف وجهه-: انتم كيف صار ذا كله احد منكم يشرح.
ريدس : انا ماكنت فيه جيت وكانت شهد وعزوز هم الي فيه و الباقي نوم .
شهد : انا فكرتك نايم هنا !
فيصل : لا طلعت الفجر أبوي جاء اخذني لان أمي رجعت ولا مداني أقول لكم .
شهد : وكل ما قام واحد مقدر اخبي لآني ابي أحد يساعده قلت لفهد وريدس وسمعنا عبود شوي وينهار علينا .
فيصل : والحين وينه؟
شهد : في الغرفه وعزوز عنده .
فيصل : وش مقعدكم طيب قومو سوو شي .
فهد قام بسرعه وبدون ما يزيد تفكيره .
عند خالد ؟
خالد -يطالع المحقق ويزين حجابه -: قلت الي عندي انا ماكنت على علم واضح يعني آي شخص ليقول احميني انا في ضرر بحميه على طول وهي ماجلست عندي حتى اسبوع .
المحقق يعرف ابو خالد وعلى علم ان سمعة ابوه نظيفه .
دخل الملازم ابراهيم : سويت كشف على الملفين خلود ما عندها شي أبد لا شكوى من قبل او مشكله كبيره وريماس نظيف ماعدا مشكله كانت مع الهيئه بسبت الحجاب
المحقق : خلاص شكرًا .
خالد : لو سمحت مبي أبوي يدري عن ش
المحقق : انا على صداقه مع أبوك .
خالد -بلع لسانه حس مويه بارده طاحت على جسمه -
المحقق : احتاج توقيع ولي امر عشان تطلعين .
خالد : أمي... خلاص بعطيك رقمها و تدق وتطلعني .
المحقق : يا ملازم ابراهيم أفضل
الملازم -دخل-
المحقق : خلها بالاستراحه و وقفت ثنتين من حارسة الامن .
عند فهد ؟
فهد -دخل بيت ام خالد الي هي تصير خالته وجلس ينتظرها-
ام خالد جت وسلمت على فهد : هلا ياقلبي وين خلود ما جت معك ؟
فهد : خالة لا ماجت معي بس انا يعني
ام خالد : أمريني .
فهد : ابيك تج -قاطعه صياح زياد القوي -
ام خالد فزت : بشوف شفيه و أجي .
فهد : طيب -يطالع جوالها ومسكه يطالع بالكفر-: والله خالتي كشخه -جاء بيرجعه و اتصل رقم مميز جداً ، حط الجوال على جنب ويطالع الرقم .
مرة خمس دقائق ، و عشر دقائق والرقم يتصل وأم خالد ما جت .
فهد مسك الجوال ورد : مشغ ....-قاطعه -
الضابط حسن :آلو السلام عليكم معك الضابط حسن ممكن تتفضلين لنا بفرع ال ....
فهد ما يدري وش يقول لكن الهام سريع خلى أقرب فكره تجئ فيه باله -
765 people like this