رواية -حب من طرفين- @riwayakaz
تسرد حوار ما فوق تدريج الواقع.
رواية - حب من طرفين - بقلم - ‎@TOMBOYKAZ - بارتات الروايه منذُ البدايه :‎@rriwaya_kaz رواية - حب من طرفين - رواية تسرد قصص بين حب وخيانه و ايام جميله عاشوها ب حلوها و مرها. الروايه فيها نسبت انحراف -جداً- احترم من يحترم البلوك جاهز ب كل الأوقات.
-لا احلل - النقل بجميع الوسائل و سوائاً إنتحال او نقل ب اسمي او بدون روايتي ب هاذي الصفحه وبس واذا نشرت ؟ بيوز الصفحه غيره ؟ -م احلل-
Ask me a question
RSS Answers
تكملة البارت -167-
فهد -قفل الخط بخوف ودق على رائد -
رائد بعد 5 اتصالات رد : الو
فهد ما يدري يتكلم يبكي ولا وش يسوي
رائد : فهد
فهد اول ما سمع اسمه بكى .
رائد -طلع من عند جينكز بسرعه-: فهد .. فهد -يطالع بالوقت ولف- فهد
فهد : رجع يسوي نفس اول
رائد مو فاهم شي : فهد أهدى انا مو فاهم شي
فهد -يحاول يكتم صوته عشان محد يسمعه-
رائد : طيب انا مقدر اكلمك كذا، تعال عندي الحين وإذا احد سالك قول بروح البيت ، ادا جيت نتفاهم.
فهد -مسح دموعه وقام -: طي ... طيب
رائد -ابتسم بحنية وسكر ودخل-
جينكز خلص الشوربه ونام .
رائد -يلحفه وشال الاكل عن السرير وطلع لغرفته -
نروح لفارس ؟
فارس -يطقطق بالأب و يضبط الصور الي بيرسلها لفهد -
نروح للقروب ؟
عبود يشيش .
خالد -يشيلها عنه-: ممنوع انت مهبول
عبود -يأخذها-؛ اليوم بس والله اليوم
عزوز -لف وجهه-: واضح ان كل شي انتهى .
خالد -يمشي وما يرد و خطها بالزاوية-: خلني اشوفك ماخذها.
عبود : لوووودي.
خالد : مافي .
عزوز - قام بهدوء لبس الكروكس وراح لفوق-
خالد -جلس ولف وجهه-: عز...-يتلفت وشافه يصعد ولحقه - عبود قام وأخذ الشيشه ويطالع شهد : لا تعلمين .
شهد : خذ راحتك بس .. كلها يوم.
دارين ترقص بحظن أرواس ببرائه وهو مع كل حركه لها يشتهيها .
عند عزوز ؟
عزوز -دخل ولف بيسكر الباب ماحس الا وخالد دخل -: وين رائح ... وش مصعدك ها .
عزوز -بغبنه-: أبد شفت ان ما بينكم شي على الي قلته صعدت اترك تثبت كلامك .
خالد بضحك: هذا كان تبرير فقط ، اما انك تغار علي .
عزوز : ما غرت ما ودك تستوعب يعني ، تأخذ مقلب بنفسك كثير يع-خالد سحبه لبين يدينه-
خالد : ايه مأخذ مقلب بنفسي اكذب وانا بصدق انك ما غرت -يمسك وجه عزوز -: نضرتي لعبود صاحبي و اخاف عليه ان يصير له شي صح ماراح أنسى كل شي بلحظه بس صار لي مده احاول أتقبل وبديت فما اضن لك حق تشك .
عزوز : ايه مالي حق ، مين أكون انا غير اني صاحبك ؟
خالد -يسحبك و يسدحه و يجي فوقه-: بعلمك من تكون بس تحمل .
عزوز -ابتسم بستسلام-
نوقف هنا وتروح لين عند رائد وفهد ؟
فهد فهم كل شي لرائد و نسى زعله عليه لجئ لطرفه الضايع ورائد نسى كل شي و ضم مشكلتة وجلس يسمع.
رائد : حلو يعني يبي يلعب من جديد ، شوف بنخيلك يسوي كل الصور و يتعب عليها وننتضر .
فهد : رائد انت مستوعب وش انتضر ، الله اعلم في اي وضعية بيفبركني .
رائد : هو قال بيرسلها بعدها بنهكر برانمجه الخايس و نزسل فايروس يعطل الصور كلها بعدها أبدى انا شغلي .
فهد : ماعرف احد يهكر
رائد : انا اعرف انت ماعليك ، عليك انك تنتضر وبس .
وعلى مرور ساعتين ، الساعة 2:40
جت صورة وحده بجوال فهد ومعها ، هدية لك و باقي المعشر تلقاه برى .
فهد -فتح الصوره وسكت من صدمته-
رائد -كان يشرب مويه ودخل يطالع فهد -: فهد
فهد لف يطالع فيه بنضره خوف وخجل من الي يشوفه-
رائد -سحب الجوال من يده وشوي و يكسر الكأس بيده الثانية-
نوقف هنا .
دون رأيك في صفحتي الشخصية.
أحبكم جميعاً ادامكم الله لي .
878 people like this
البارت -167-
نتركهم على جنب ؟
عند ريدس ؟
فيصل ساكت.
ريدس : مستحيل اصدق ريدس مستحيل ، خالد مستحيل يخون و مع مين مع عزوز
فيصل ساكت وعيونه على ريدس .
نرجع لوراء شوي ؟
ريدس يصب له من الشمبانيا و يضحك ولف وهو يصب وعفط عيونه يحاول يركز بالي يشوفه
( طبعا البلاكونه كانت مطله فيقدر يشوف اطراف الحجر وطاحت عيونه على خالد )
فيصل : بس دقيقة فهد اذكر فهمني شي اول ونسيته ماكنت مركز ، أنسى بعدين نفهم كل شي ، مستحيل هالشي الس شفته يصير و لسا في شي بين عبود وخالد ، ننتظر ونف....
الباب يطق ؟
فيصل : مين؟
فهد : انا فهد افتح.
فيصل قام فتح الباب وسحبه.
فهد: لا لا دقيقه بعطيك هدية ريدس و بطلع ... شفيك فك يدي
فيصل سحبه لين البلاكون : اجلس ابيك تفهمني شي
فهد -يطالع الاكل ويجلس مكان فيصل -: أوامرك مجابه-ياخذ كاس ويصب له-
فيصل -يجلس على فخذ ريدس-
فهد -يتفل الي شربه-: وش ذا بس غازيات
ريدس : ليش حبيبي مجرب الي بالكحول ؟
فهد : لا ويييين ، نعم وش كنت تبي انت -يطالع فيصل-
فيصل حكى له كل شي .
فهد : متاكدين خالد وعزوز ؟ هنا ؟ مع بعض .
فيصل : آيه ايه خالد و عزوز : تفضل احكي لي .
فهد ابتسم : و اخيراً ياخي .
ريدس منصدم : ما قلنا كل نفسك .
فهد : طيب خالد لا خان عبود ولا شي
فيصل : الحمد لله ، بس وش الي قاعد يصير ؟
فهد هنا بدى يحكي لهم ويفهمهم من الالف للياء.
وكل شوي جواله يتصل .
فيصل : سكر جوالك عجزت اركز منه .
فهد -يطالع الرقم و انزعج -؛ خلاص هذا كل شي -وقف -: انا بطلع الحين والكلام لا يطلع لأحد لين يفكون مبي احد يعامل عبود بستحقار
فيصل : شدعوة ، عبود صاحبنا ، انا كنت ابي افهم وش الي يصير بس .
فهد-طلع ودخل غرفته وينتظر الرقم يتصل عليه مره ثانيه -
انتظر و انتظر ومرة ساعة وغفى على طرف السرير فهد و هنا اتصل الجوال .
فهد فز ورد .
الرقم. : و اخيراً رديت
فهد : اخلصي ابي اعرف وش تبين ، لا تعيشين وضعية المجهولة بشكل كبير لان انبطت كبدي و رقمك أقدر اطلع منه كل شي .
الرقم : لا بس كنت ابيك توصلين لنفسك مرد الكلب لقصابة .
فهد : أوصل لي ، لي انا ؟ أبد قولي لي مين انتي و بوصل لي كويس .
الرقم : انا الشي الي تحاولين علية سنين وما قدرتيه
فهد -ذكر فارس-: لو كنتي الي في بالي بذب ... بذبحك
الرقم : اووهوو .. شبعت من الكلمه ذي ماعندك غيرها ، ماعليه .. ماقلت لك صرت احسن بشغل الفوتوشوب والفبركه احسن من اول بكثير ، عشان بعدين تعرفين كيف توسوسين برأس الي احبهم و ابيهم
فهد -قفل الخط بخوف
690 people like this
-  مِ عّ
البارت-166-
شهد -كانت قريبه من ارواس وتتأمل وجهه-
عند جينكز ؟
جينكز ارتفعت حرارته .
رائد -يدور بصيدلية الصغيره علاج-: وينه .. وينه .. وينه -يرفع علاج- لا مو ذا ياربي وينه ... الله يلعني الله يلعني -يدخل لعند جينكز- قوم
جينكز -يطالع فيه بخمول-
رائد -يقرب-: بوديك للمستشفى ، حرارتك كل شوي ترتفع ولا ادري كيف أتصرف معك .
جينكز : لا ... مبي اروح مافيني حيل .
رائد : بخليك كذا يعني ، مستحيل حرارتك كل مالها تزيد
جينكز يتكلم بتعب و صوت متقطع : حط المويه على البارد بدخل تحتها... وخ وخل .. الخدامه تسوي لي شوربة .... وسلطه و موية فيها حبوب فوار من اقرب صيدلية -يأخذ نفس - و وكاس حليب وخلاص
رائد -يدخل الحمام ومعه جينكز وراح يسوي كل شي قاله والغريب ان كل شي سواه بيده-
زائد -يشغل النار-: جيبي لي و قولي لي كيف
الخدامة مستغربه: خلاص روحي انا اسوي
رائد : لا انا بسوي بس قولي لي كيف .
حط كل شي على النار وراح يقطع السلطه .
نروح لخالد ؟
خالد -يقرب لعزوز ويشده له وبخفيف يرفع تيشيرته-
عزوز يفك جسمه من يد خالد : مق ... مقدر
خالد -سكت يطالع عيون عزوز-: بتفكني منك !
عزوز -يبعد شعره عن جبهته-: مقدر أخون عبود مقد-سحبه خالد وجلس يفهمه كل شي ًعزوز بحظنه بدو يهمس له كل شي وهو شاد على عزوز ، وحكى له كل شي بالتفصيل انه بقى علاقة مقيدة لين يعترف عبود بكل شي وينتهى كل شي و يبقى شي واحد وهو صداقتهم-
خالد -مسك يد عزوز و وقف-: امش
عزوز -وقف-
خالد -يطالع وجه عزوز الأبيض الي صار احمر من حرارة خوفه - ليش خايف
عزوز : مو خائف ... برد شوي
خالد -يضمه-: طيب أساسا كنت بدخل الحين
عزوز -ساكت-
عند القروب داخل ؟
دارين -بتعب وضحك -: والله يا فهد يطلع منك هالرقص
فهد -بضحك-؛ عندي مكوة بس محد يدعم موهبتي
عبود : امحق موهبة.
فهد : ها شوفي اول محطم لمواهبي .
دارين : خلاص بطني يعورني من الضحك-تسوي مساج لفكها-
فهد -يجلس -
خالد وهو قدام الباب : ماشاء الله للحين يرقصون -يفتح الباب ودخل و وراه عزوز -
خالد يطالع ارواس بتعجب .
والكل منشغل وصوت الأغاني ومحد انتبه لدخلة خالد الا ارواس .
ارواس قام من بينهم وراح لخالد .
خالد سلم عليه.
خالد : كيفك ان شاء الله احسن
ارواس : بخير الحمد الله ، دامك جمبي ان شاء الله بخير
معليش اعذرني بس دارين حبتكم و أصرت تجئ وكانت متملله فدقيت عليك وما رديت أبد و كنت مضطر اجي وخصوصا كنت بعطي ريدس هديته .........
نتركهم على جنب ؟
683 people like this
تكملة البارت - 165-
عبود : ايه وانا عهود
دارين : هلا فيك -صحصحت وجلست على جنب وما شبعت من ملامح عبود الي فتنتها-
عبود -قام يضبط الجوا بمى انهم كثروا وشغل ميوزك و دخل يزيد فحم-
دارين -تعدل لبسها-
ارواس يضحك مع شهد ودخل .
فهد راح المطبخ يجيب مشروبات زياده .
عبود -يلف لفهد-: وين خالد و عزوز
فهد : برى كانوا يتمشون
عبود -ترك الي بيده-: طيب كمل انا برو..-فهد مسك يده وضغط -
فهد : عبود ، اتركهم لازم تتعود انت وعدتني انك بتصلح الغلط الي صار بينك وبين فارس ، كويس ان خالد ما سوا جلجلة عليك وسكت .... شوف يا انك تنفصل عن خالد وتصير بعيد عنه و بعيد عننى احنى وتخسر طرفين او انه تصير صاحب لخالد وقريب له و قريب لنا احنى وما تخسر آلا علاقة و بتتجدد علاقه ، لازم تنسى
عبود -حس بضيقه حس بشي كدر خاطره-
فهد : عبود انا عارف وش إحساسك الحين وش من الم تحس فيه ، بس لا تضعف هاذي فتره وبتروح بس قوي نفسك ، عزوز كان يحب خالد من ايام بداية الثانوي وخالد حب و انفصل عزوز ماكان له نصيب الا انه صديق و بس قرب لخالد فترة كان مبسوط كان يضحك كان بسولف ويطلع الحين شوفه مكسور ما تركنا و بكل جلسه معنى يشوفك انت و خالد ولا مره فكر انه يخرب بينكم بالعكس كان يصلح ، ولا مره وسوس عليك او حتى يوم مشكلتي معك اخذها فرصه و جاني يحرضني عليك ، عزوز يحبك بس حبه لخالد قبل ما نوى عليك شر أبد ، وصبر خل ينفتح له ذا المجال وانت اذا بتصلح غلطك وتبي خالد يبقى معك و ينضر لك بحب خل كل شي يمشي بسكوت .
عبود -سكت وجلس يقلب الجمر وهو يفكر بكلام فهد -
فهد وهو يشيل المشروبات : وانت جميل ومن ناقصك شي و الف من يتمناك لو انك مو صاحبي كوشت عليك -طلع-
عبود -يضحك ويشيل الجمر لداخل.
دارين كانت تصور مع شهد : لا تسوين بوز ابتسامتك حلوه
شهد تبتسم : يالله ابتسمت .
دارين تشوف الصوره : مره حلوه .
شهد تأخذ الجوال : خلاص برسلها لك .
فهد : يأخي قومي ارقصوا .
ارواس : والله دارين ترقص تويرك بطل.
دارين : يكذب وقدامي بعد
فهد يضحك : لك مكوه قومي قومي
دارين : طيب بس بشرط
فهد : وش .
دارين : أحد يرقص معي .
فهد لف : عبود
عبود : مين انا
فهد : ايه انت ، قوم .
دارين تنحت : لا خلاص واضح انه ... انه تعبان ... يعني خلاص .. خلاص هونت بدون شرط
فهد : لا لا عبود قوم يالله
عبود : يا فه -فهد يقومه-
فهد -يرفع بصوت ويحط أغنية تويرك -
دارين تقرب من جسم عبود بتوتر.
عبود -سحبها وهو يضحك -: يالله
دارين -تحط ضهرها علو بطن عبود وتبعد شوي وبدت تحرك جسمها وترقص على الدقه-
ارواس كان يحس بغيرة ما يدري وش اساسها.
شهد -كانت قريبه من ارواس وتتأمل وجهه-
688 people like this
البارت -165-
نتركهم ونروح لداخل الشاليه عند شهد و عبود ؟
شهد تطلع من المطبخ : والله اليوم فيصل بيحب راسي ، غسلت الصحون و الأكواب ونضفت الصالة .
عبود : والله يحب راسي لآني عاقبتك هالعقاب
شهد : والله لعبك كله غش لو اني ما حلفت كان ما قمت .
عبود -منسدح ويأكل من الكيك-: آه طعمها
شهد -تضحك-: بينفجر بطنك خلاص -تجلس قدامه-
عبود : بموت من جماله .
فهد يفتح الفراش عن وجهه : شكرًا لا تموت جمالي يحتاج امثالك .
عبود -يأكل ويناضر بنظرة استحقار-
شهد : نام نام بس .
فهد : يا حظ الي عندهم حبيب .
شهد : استغفر الله
فهد : حسي فيني ياخي سنتين مافي حبيب ولا شي وصابر
-جواله يتصل-
شهد : واضح ان مافي حبيب
فهد -يقوم -: سابع مره هالرقم يتصل وماعرفه -يصعد وجواله بيده-
الجرس يرن .
فهد -لف ونزل بسرعه-: انا بفتح انا بفتح
عند الباب ؟
ارواس -يدق الجرس-
دارين : خل نرجع ما تحس خلاص عيب الساعة ١٠
ارواس : كان قلتي لنفسك قبل
دارين : وش دراني انه بعيد كذا
ارواس : اسك...-يطالع فهد -
فهد -عيونه بعيون ارواس ولف يطالع الي معه بأستغراب-
دارين -تطالع بفهد -: وين خالد
فهد : مو موجود .. امرئ؟
ارواس : فهد .. انا مو جاي اتمشكل .... يعني .. بعطي ريدس هديته وبطلع على طول
دارين -تطالع بأرواس و عيونها بتطلع -
فهد -يضحك -: لا تموتين بتجلسين وبننبسط سوا بس مالي دخل بالي يصير فيكم -يرفع يده-
دارين -تضمه-: يمه يازينك
فهد -انلخم-
دارين -بعدت بأنحراج وتزين شعرها-: نتفضل؟
فهد -يبعد عن الباب-: تفضلي
ارواس : أسف على البجاحه حقتها .. يعني الله يصبرك اليوم بس
فهد : ادخل بس لا تلوم الا نفسك لو صار في خالد شي مره ثانيه .
ارواس حط يده على كتف فهد : إمش طيب ذي تركتني-يطالعه- لا تناضرني كذا ، نسيت ان رجلي مكسوره ومامعي عصا ؟
فهد -يمسك خصر ارواس و يدخله-
عبود وشهد ساكتين .
دارين واقفه ؟
شهد -انتبهت وقامت-: هلا ، ماعرفتك فا فهيا معليش ، عطيني عبايتك
دارين ببتسامه : لا عادي حياتي -نزلت عبايتها و دخلت-
عبود وقف عشات يسلم
دارين تنحت بوجه عبود.
عبود سكت يطالع شفيها ، حرك يده بين عيونها
دارين رمشت وانتبهت : اهل .. أهلن
عبود : هلا -يمد يده-
دارين -مدت وسلمت -: انا دارين
عبود : ايه وانا عهود
683 people like this
تكملة البارت - 164-
فهد : انتي مين !
الرقم : الجني الأسود
فهد : كذا ولا كذا بيجي الوقت الي اعرفك فيه و بوكسك وسط الزباله .. تخسرتي فيه للاسف -قفل الخط وهو يرجف رجفة ما تعني خوف ، كان ماليه التوتر -
عند خالد عزوز ؟
عزوز -يصرف و جلس يربط شوزه-
خالد -ينزل-: جيب انا اربطه لك
عزوز-توتر وهو رافع رأسه-: لا خلاص ربط...
خالد -يطالع عيون عزوز بتأمل كبير وسهى وسطها-
عزوز -لف وجهه و وقف-
خالد وقف مع وقفته و منحرج من نضرته الغريبة -: كويس انك ربطته يعني عشان ما تطيح -يحط يده بجيوب الجاكيت- الحمد لله يعني انك انتبه...-سكت وحس انه يقول خرابيط-
عزوز -يطالع فيه بأستغراب-
خالد : وين فهد -يلف وجهه-
عزوز : شوفه جاي .
فهد : ليش واقفين
خالد وعزوز بنفس الوقت : كنت اربط جزمتي ، كان يربط جزمته
خالد وعزوز يطالعون بعض .
فهد : ايه طيب يالله امشوا خل ندخل
خالد : لا وين تونى طالعين بعدين الجو حلو .
فهد : ايه بكيفكم انا بدخل -راح-
عزوز : برد خالد وين الجو حلو ، انا بد...-خالد ضمه بيد وحده-
خالد -يمشي وعزوز بين يده-: بوديك مكان تقول كويس اني بقيت وما دخلت
عزوز-ساكت ويحاول يستوعب كل لحظه-
خالد -يمشي فيه لمكان أحجار على زاوية سور جنب البحر على طول بس على اليسار و هالحجر نصه كبير ونصه صغير و بالوسط حجره كبيره بس منبسطه على الارض يعني ينجلس عليها -
عزوز : هنا ؟
خالد : ايه ، هنا
عزوز -يجلس وخالد وقف-
خالد : ماخليت لي مكان
عزوز : مكانك صغير يمد رجله تعال جنبي بيكفيك
خالد -يجئ وراه و يجلس و يفتح رجله ويقرب وصار عزوز بين فخوذة-
عزوز -غمض كل ما قربت فخوذ خالد من خصره وحس بأشياء غريبه تصير -
خالد -يحط وجهه على كتف عزوز -: ايه وش مدخلك علي الغرفة اليوم
عزوز : كن .. كنت بناديكم
خالد : كنت بتناديني
عزوز : ايه
خالد : ما غرت من الي شفته
عزوز -تنرفز-: وليش أغار يعني .
خالد : طيب لا تعصب ماقلت شي
عزوز : ما عصبت عادي يعني ... ما غرت
خالد : والمفروض اني اصدق
عزوز -سكت ويحس برد الجو انقلب حر -
خالد -يحط يده على خصر عزوز -: غرت يعني
عزوز -ما رد -
خالد -ضغط على صدره-: بس انا ما صدقت ، و يجيني احساس انك غرت -يهمس تحت اذنه- وكثير بعد
عزوز -يتنفس بخفيف وتخدر -
خالد -يضغط على جسمه-:
عزوز : طيب غرت بس فكني ... خالد
خالد -يسحبه بين حضنه و يبوس كل شبر برقبته-
695 people like this
-
البارت-164-
بلسان جينكز :
ما كنت اتناقض بس انا كنت احتاج حنان اقسى شخص علي ، انا الي بحس في هالحنان لآني جربت قسوته ، قرب وشالني ما عارضت لآني داري وش بقلبه و ايش نيته من عيونه ، حنانه دافئ قد ماهو قليل...
قرب رائد من جينكز وخلاه يمشي للبانيو
جينكز وهو يمشي وقف : مقدر ... عظامي تعورني
رائد : بس شوي كمل -رفع يده على كتفه لين دخل جينكز للمويه وتمدد ومد رائد رجلينيه -
جينكز -غمض عيونه-
رائد -طلع ورتب المكان وشال الفراش و بطانة الفراش وطلعها للخدامة-
نروح لريدس وفيصل ؟
فيصل يضحك : طيب بس بتنام
ريدس : أساسا انا مستغرب كيف اقنعتوها وهي كانت معصبه علي .
فيصل -وقف-
ريدس : وين ؟
فيصل : اشرب عصيرك بروح هنا و اجي .
ريدس ببتسامه : طيب انتظرك
فيصل : ماراح أطول هنا - طلع من البلاكون للغرفة فتح البروجيكتر وجلس يوضح سحب كرسي وجلس جنب اللاب توب ودخل الفلاش .
ريدس - نزل عصيره ولف يطالع فيصل -: وش بنتابع فلم؟
فيصل - لف و ابتسم -: لا
ريدس : مسلسل ؟
فيصل : لا .
ريدس : اجل وش
فيصل : بتشوف الحين انتظر .
ريدس - يعدل جلسته -
فيصل -فتح الفيديو وكانت صورهم كل الاربع سنين -
صورهم فوق بعض وجنب بعض ، ريدس شايل فيصل او ضامه بحظنه و و و و - خلص الفيديو ولف على الفيديو الثاني كله فيديوهات -
ريدس - اندمج وهو يطالع ينتظر اهم شي له -
فيصل -حط على اخر صورة لهم و وقف -: قلت لك كملنا اربع سنوات انا لقلبك وقلبك لي ، و قلت لك انتظر لين يزول الي بقلبي عليك ومن ليلتها وكل الي في قلبي تلاشى انتظره هاليوم قبلك .
ريدس وقف ودخل لعنده ويمشي بهدوء : يعن ... يعني خلاص
فيصل -ابتسم سكر الأب توب بيده وعيونه على ريدس -: خلاص
ريدس - قرب اكثر وانفاسه كل مالها تندمج بأنفاس فيصل -
فيصل -تخدر ومسك كتف ريدس -
ريدس - ميل وجهه وقرب وباس شفة فيصل بهدوء وكل مالها يزيد -
فيصل - قرب لعند السرير وجلس وجلس فوقه ريدس-
و رجعت كل شي بالنسبة لهم رجعت أمال ريدس و انطفت حرارة الشوق عند فيصل !
بلسان ريدس : حرارة الجو شوقي له و الخوف و التوتر و الصدمة تجمعت بوقت بواحد تجمعت بشعور واحد، اشده وكل ما بعد أشده اكثر من شدتي الاولى شوقي تحول لمرض ، عقابة كان بمحلة على قوته .
عند عزوز ؟
عزوز فتح الباب :
شهد : وين بتروح؟
عزوز : بطلع اتمشى .
فهد : بجي معك - يفصل شاحنه - يالله امش
عزوز يطلع وفهد سكر الباب وراه.
عزوز مشى وهو ساكت.
فهد -يطالع فيه-: عزوز فيك شي !
عزوز : فيني أشياء مو شي .
فهد : صاي.....-سمع تسكيرة باب لف يطالع-
خالد -سكر الباب وجاهم-: طالعين تتمشون بدوني
فهد -يضحك-: تعال تعال تونى طالعين .
خالد يمشي جنب عزوز : ايوه وش كان حواركم
فهد - سكت شوي -: يعني نسولف .
عزوز لف يطالع خالد : وين عبود
خالد: يلعب مع شهد بلايستيشن.
فهد-جواله يتصل -: شوي و بجيكم - راح على جنب-
خالد -مسك خصر عزوز-: الجوا حار وهوى مدري كيف جاي.
عزوز -سكت وكأن عظامة ودمه جمدت-
عند فهد ؟
الرقم : وصلكم البوكس الاسود ؟
فهد : انتي مين .......
انتهى.
دون رأيك في صفحتي الشخصية.
أحبكم جميعاً.
900 people like this
تكملة البارت -163-
عبود : معقولة ذي لريدس !
خالد : مدري
فهد -شك بالاسلوب-: مين غيرنا عارف بعيد ميلاد ريدس
عزوز : لا يدري عنها لا فيصل ولا ريدس بيتشتت مخهم .
نروح لفيصل وريدس ؟
ريدس يطالع بالمكان
فيصل ماسك يد ريدس : امش .
ريدس -دخل البلاكون ويطالع بأعجابك-
فيصل -يمسك خصر ريدس بيدة-: طيب ، هنا بتقضي دعوتي لك -يطالعه-
ريدس -يمسك وجهه فيصل بيدة-: تكفى ابي استوعب الي يصير .
فيصل يضحك : حاظر ، بخليك تستوعب
ريدس : كي...-ما رمش عيونه الا وفيصل يبوس بشفته وعضها-
ريدس -يبعد ويمسك شفايفه -: استوعبت خلاص
فيصل -ابتسم وجلس وجلس معه ريدس -: ان شاء الله عجبك كل شي
ريدس يطالع عيونه : طبعا فيصل .. اكيد بيعجبني يعني تدري اني كنت ....- وجلس يحكي له وش كان متوقع من القروب وانهم كانوا يخبون شي ولا جاء في بالهم انه يوم ميلادة -
فيصل -ببتسامة-: اهم شي اشوف ابتسامتك رجعت
ريدس : مستحيل ترجع لين يرجع قلبك لي ، اخاف بس اليوم عشان يوم ميلادي بس ، أحتاجك معي بأيامي كلها
فيصل : خلاص نوقف حكي ابيك تنبسط مابيك تفكر بشي ، خصوصا اني مسوي لك الاكل .
ريدس -يفتح التبولة-: ما راح اترك لك شي فاضي لا تخاف
فيصل يصب له الشمبانيا-: بالعافية .
نروح لأرواس و دارين ؟
دارين : صدق صدق خل نروح مره احس ابي أغير جوا امانه ارواس .
ارواس : لا لا ، يكفي الي جاهم مني .
دارين : يعني مره مصمل ، ماودك .
ارواس : ايه لا تحاولين.
دارين -تلف وتسكت-
ارواس -يرفع عيونه عن جواله-: مسويه زعلانه.
دارين -تقوم وتأخذ منشفتها-: تراها واصله معي من الطفش فكني منك -دخلت الحمام وسكرت الباب بقوه-
ارواس -يسكر جواله بضحكه و يقوم وراها-: دارين ... دودو -يطق الباب- دارين
دارين : زق .. وش تبي .
ارواس : يالله تسبحي و البسي ، بنروح لهم
دارين -تفتح باب الحمام-: صددددق!
ارواس : صدق بس لا تطولين علي .
دارين : بس بغسل شعري و اطلع -تسكر الباب-
ارواس -يروح يتصل على خالد -
مرك مرتين ثلاث مرات وخالد ما رد .
نترك ارواس و دارين على حِدة شوي ونروح لذيك الغرفة المظلمة الباردة وجسد جينكز النايم ودم عذريته الناشف بين فخذة , جسدة المشدود و المرهق .
تحرك بخفيف وانسدح على ظهره وقام بنسيان والمه وقف سرعته نزل وجهه وطالع تحته و حواليه بعيون مرهقه ، بداء يبكي بصوت خفيف وعلى خفته الا ان رائد الي واقف عند الباب يسمعه .
رائد -رمى الدخان وراه ودخل بهدوء وسكر الباب وقرب من جينكز الي رفع عيونه يطالع فيه بألم كأنه يطلع كل القهر الي منه فيه وكأنه يفرغ كل شي بسبته-
رائد -لف شوي فصخ ساعته -
جينكز -طارت عيونه بخوف وبكى بصوت واضح-
رائد -لف بخوف ولف على ساعته وعرف ان جينكز فهمه غلط ، قرب بهدوء وحط يدينه على خصر -: ماراح اسوي شي ... أهدى خلاص -رفع شعره عن عيونه ومسح دموعه- أهدى شوي خلاص ، بيوجعك شوي بس احسن لك -رفع ودخل الحمام عشان يطهره ويتحمم-
جينكز جلس على الكرسي الخشبي بخمول ووجهه التعبان
رائد -عباء ألبانيو موية دافيه وشغل الموية الي فوق على البارد -
جينكز -ساكت ومغمض عيونه كلعادة يتغاضى كل شي-
بلسان جينكز :
ما كنت اتناقض بس انا كنت احتاج حنان اقسى شخص علي ، انا الي بحس في هالحنان لآني جربت قسوته ، قرب وشالني ما عارضت لآني داري وش بقلبه و ايش نيته من عيونه ، حنانه دافئ قد ماهو قليل...
735 people like this
البارت -163-
فيصل -فتح الباب وطلع ويمشي بهدوء -
فهد -رفع بصوت الاغنية ويغني معها-
فيصل -نزل الكيك وضم ريدس بقوه بشكل خلاهم جسد واحد ، ضمة الشوق ضمة الوفى الي رجع ضمة لشي قديم لشي اصيل -
فيصل -يهمس -: وكملنا ٤ سنة .
ريدس سكت يحاول يستوعب : يعني كيف يعني هذا ان...-قاطعه-
فيصل : بعد ساعة تعرف - مسك يده-: عزوز شغل الأنوار
عزوز -لف وشغل نصها-
فيصل مد السكين لريدس وكلهم وقفوا حوله .
بعد ٥ دقائق من الضحك و التصوير.
خالد : طبعا هنا - يأشر- هدايا كل واحد فينى بتجلس طول الليل تفتح .
ريدس : اذا فيها شي زين افتح لين الصبح مافي مشكله
فيصل : اكيد زين ، الزين ما يجئ له الا الزين- يبوس يده-
فهد : راح الحيا راح
شهد تعسل : هذا الحب الصدقي.
ومرت ساعة من اخف الساعات على قلب كل واحد فينا ، لحظة تنكتب من اجمل الحظات الي نعيشها .
عبود : انا للحين مصدوم ، مصدق ريدس ان الي مسوي الكيك فيصل
ريدس -يبوس يدين فيصل -: عيوني له على كل شي تسويه يدينه .
فيصل - ابتسم- : يالله امش جاء دوري
ريدس : وين خل نجلس معهم شوي
فهد : قوم لا تفوتك حركاته .
ريدس - بحماس -: ليش وش فيه .
فيصل يوقف ويمسك يد ريدس : قوم وتعرف
ريدس يوقف ويعدل تيشيرته : يالله
وطلعوا الدرج متوجهين للغرفة
رن جرس الشالية ؟
خالد : عازمين احد ؟
فهد : لا
عزوز : محد فينى .
شهد : يمكن حق الشيشة لآني وصيته بأكثر من نكهه وجايب بس تفاحتين -قامت رايحه للباب-
خالد -يعدل كمامة عبود-
شهد فتحت الباب ومالقت احد غير كرتون اسود متوسط الحجم أخذته ودخلت .
خالد : وش ذا
شهد مدته : يمكن هدية لعبود
فهد : وش ذا الهدية الي مافيها اسم وتغليف .
خالد -فتح الكرتون شاف بطاقة صغيره فتحها وكان مكتوب-
( لا تنبسط كلها فترة و بترجع نفس ما كنت )
عيد ميلاد سعيد ريدس
723 people like this
-  شوقّ.
وقفنى عند اخر لحظة ، فيصل شرح كيف ضبط وضعه اما وضع القروب فكان في توتر بمى ان ريدس قرب من الشالية
البارت -162-
خالد يبعد الكنب هو و فهد
خالد : كذا زين ؟
فيصل : ايه ايه طلع شوي اوسع عشان يمديني و انا جاي ادخل بالكيك بدون ما اطيح .
شهد -فاتحه طرف الستارة وتطالع -
فهد : شحنت الكاميرا ؟
عزوز : ايه خلاص فُل -يمدها له-
فهد : بعد قلبي والله -يشغلها و يركبها على العمود حقها -
خالد : فهد شغل فيديو وتوقيت على دخلت ريدس
فهد : بتعلمني ؟ أكيد
شهد : جاء جاء -توقف عند الباب-
فيصل -لف-: مين ريدس !
شهد سكتت شوي : لا مين قال
خالد : اجل مين .
شهد تفتح الباب : فهد جيب بوكي
خالد : هي انت وياها وش عندكم.
فهد : أغراض أغراض -يمد لها البوك- امسكي ، الله يعينك على الهوشة الي بتجيك
شهد : ماعليك ماعليك -تناظر بعيونها للعامل- يالله سريع سريع .
العامل يدخل اكياس كبيرة وكرتون وسط
طبعا ذي الأكياس فيها ٥ شيشات و الكرتون المعسل و الجمر يعني عدة كاملة بأشراف شهد .
خالد -واقف -: تستهبلون صح
فهد : بس اليوم خالد
عزوز -يعدل الكام ويطالع فيهم-
شهد : ايه وبعدين ريدس مشتهيها حرام والله بينبسط وربي
فيصل ساكت .
عبود بهمس : خلاص بس اليوم ماعليك انا بجيب كمامتي.
خالد : والله بكيفكم لو جاكم شي انا مالي دخل .
فيصل : دخلوا خرابكم ذا دخلوه ترا ما بقى الا .... جاء جاء جاء قم قم خذ الزق معك أنتم وروسكم للمطبخ .
شهد وفهد بشكل سريع شالوا كل شي لداخل و فيصل عدل نفسه و وقف ينتظره يجي
خالد شغل سونق للبيرثداي و جاء وقف يعدل الهدايا وجا عزوز جنبه وشغل الكام
خالد -رفع عيونه يطالع عزوز -
عند شهد و فهد بالمطبخ ؟
شهد -تحط نص الجمر على النار وفهد يصف الروس ويحط فيها المعسل -
شهد -تطالع بفهد-: فهد
فهد -وهو يصلح-: همم.
شهد : عزوز تلاحظ عليه كنه متضايق يعني مافيه حماس مافيه رغبة
فهد -سكت شوي -: لا .. ما احس
شهد : طيب قوم قوم يالله حطها بعدين نسكر بالقصدير
فهد -يسكر نصها-: لا لا خلاص بقى وحدة.
شهد : مخرم القصدير صح؟
فهد : ايه جاهز .
شهد : زين
فيصل دخل : وين ذيك الي تطلع ششششش .
شهد : الله الله على الوصف ، شوفها جنب درج الكاسات .
فيصل : احس اني ام المعرس
فهد يضحك ويغلف الرأس بالقصدير : ليش
فيصل : متوتر .
فهد : هدي هدي .
فيصل -يسمع صوتهم - : يوه شكله جاء -يسكر الباب-
فهد : نعم ليش تسكر الباب بنطلع
فيصل : شكلي حلو
فهد -يمسك رأسه -
شهد : حلو والله حلو -تشيل شيشتين-: افتح الباب
فيصل -يفتح ويجي ورى الباب : اطلعي
فهد -يشيل ثنتين ويطلع -
فيصل -يسكر الباب و يكمل الشموع على الكيك -
ريدس -يطالع شهد وفهد ويضحك -: شدعوة كافتيرة يمنيه
شهد : هلا يالمعرس
ريدس -يضحك ويضمها-: شكرًا على كل شي
فهد -يضمه من ورى -
فيصل -يطالع من طرف الباب- حسابك عندي يالأبيض
فهد : ان شاء الله كل شي يعجبك
ريدس -يدور فيصل بعيونه-: وين فيصل
فهد : بيج...-قاطعه خالد-
خالد : أمه اتصلت عليه ، ما أظن يقدر يجئ الحين
ريدس -وضحت الضيقة بوجهه-: كيف يعني ماراح يجئ وان....-طفت الأنوار-
716 people like this
تكملة البارت-161-
نروح لعند شهد ؟
شهد -تطالع الكيكه بشهوه-: اه يارب شكلها يجنن .
عبود -دخل-: اوف اوف اوف ، هاذي مسويها فيصل؟
شهد -ماتدري وش تقول-: وخر لا تلمسها .
فيصل وعزوز دخلو.
عبود : تعال تعال -بصدمه- انت مسويها ؟
فيصل -انصدم وفتح عيونه -
بلسان فيصل : قبل ما ادخل عزوز وصف لي شكلها وكيف ضبطوها ورسمتها بخيالي بشكل مقبول بس لما دخلت وشفتها ، انصدمت يعني انا ممكن يطلع معي نص هالشي لان لي خبرة من قبل ، بس شهد وفهد ؟
عبود : اكلمك انا
فيصل -بضحكه وترقيع-: ايه طبعا ، هاذي للغالي حبيب الغالي -يطالع شهد-
شهد -تغمز-
عبود : يالله انا بطلع أخذ نضره على شغلكم الي برا .
فيصل : اقول روح روح نزل الهدايا صفها على جنب .
عبود -طلع -
فيصل : أنتم كيف صلحتوها كذا .
شهد : فن فن انا وفهد .
فيصل -يطالع الكيكه ولا غلطة-
نروح لفهد ؟
فهد وهو نازل يطالع شكل عبود .
عبود -ابتسم-: انزل شوف كيكة فيصل .
فهد مفهي بلبس عبود الي يشبه لبس عزوز باللون : ايه هذا انا نازل .
عبود -تعداه وراح.
خالد : تعال شيل معي الهدايا.
عبود : جايك حبيبي .
فهد -يصارخ لخالد -: تعاااال.
خالد : شوي و اجي .
فهد -نزل ودخل المطبخ ويطالع فيصل-
فيصل خشمه براس الكيكه : حتى ريحتها ولا غلطه ، وش حاطين.
فهد : طايحين من عينك ؟
فيصل : بدون شك , أنتم وين -يأشر على الكيكة-: و ذا البرج وين .
فهد : اقول اسكت لأدخل أمها بالزبالة وعيونك تشوف.
عزوز : ريدس يتصل !
فيصل : صفيت المشروبات ؟
عزوز: ايه كل شي انت خلك هنا بس ، وش صار على الغرفة؟
فيصل : حلوه حلوه .
عزوز : وش صار على البروجيكتر سويت الصور؟
فيصل ابتسم براحه : كل شي جاهز الحمد لله
طيب نوقف ونوصف لكم شغل يدين فيصل لريدس
بلسان فيصل : كل شي كان مرتب مافي شي اوڤر ، طبعا بما ان ريدس يحب الأشياء الكلاسك اضطريت اشتري كل شي سادة ، بلونات حتى المكان كان بترتيب كلاسيكي ، حطي السماعه المتوسطة بحجمها بزاوية الغرفة ، وكنت مجهز اغنية هادية بحيث لو جلست معه بالبلاكونه يكون الصوت واضح ومن مزعج و اقدر أخذ و أعطي بكل راحه ، نروح للبلاكونه الي علقت على اطراف الحدايد البالونات و طاوله بيني وبينه فيها مشروب وكم مقبلات خفيفه و وسط الغرفة هنا كنت حاط البروجيكتر ينعرض على الجدار يعني وهو جالس بس تنفتح الستاره حقت البلاكون يقدر يشوف بكل وضوح ، الورد جاهز الا ثقتي بنفسي كنت احاول اتمالك شجاعتي اني ارجع كل ما كان لمكانه الاول .
لان ريدس يستحق انه يكون الاول لي و أكون الاول له .
احبك يا من تكون و أكون .
821 people like this
اناا معرف شسمك وﻻ ااعرفصفحتك الشخصيه ف بتكلم هناا كل اللي اعرفه عنك رواايتك بس من رواايتك انت شي جميل وربناا اسلوبك وطريقة سردك بالرواايه جميل جداا غير عن بااقي الرواياات شي حلو يعني معرف اايش ااعبر بس ودي كذا اابوس يدك اللي تكتب وعقلك اللي يفكر وكذا ؛(!!بجد انت حاجه جااذبتني لك من روايتك اتمنى انو.  كنان القحطاني
صفحتي فالبايو ، تقدرين تتواصلين معي منها.
البارت -161-
نروح لخالد ؟
عبود كان شكلة جميل ، لابس اسود كل شي حتى بيرسنق شفايفه وحاجبه اسود ، وصبغتة البنية نزلت وقلب اللون وطلع شكله غريب وجميل و هالشكل يفتن خالد .
خالد -طلع من الحمام-: وين ساع -سكت-
عبود -يلبس حلق اذنه ولف على خالد وهو يركب الثاني- شفيك .
خالد-ساكت ويطالع بشكل عبود بتأمل دقيق -
عبود -يبادل خالد النظرات-
نتركهم على جنب ونروح للقروب تحت :
شهد -تمسك عزوز على جنب-: يا بنت شكلك جميل وش ذا الزين ماعرفتك.
عزوز : صدق ؟ اول مره البس اسود
شهد : مره طالع على بياضك جميل .
عزوز : يوه نسيت اطلع الشاحن لفهد ، امسكي كملي عني وانا بروح أعطيه .
شهد -تأخذ -: طيب يالله
فهد - نازل من الدرج- : تعال تعال ، وين شاحني انا ماق ...... - ياخذ الشاحن من يده -: شاطر
عزوز : توني بجيبة لك اكلتني .
فهد : عزوز
عزوز : هلا وش
فهد : شكلك اليوم جامد مغير شي صح
عزوز : اي غيرت التيشرت .
فهد : لا بشكلك وجهك شعرك
عزوز : لا حبيبي نفس ما هو ما سويت شي .
فهد : حلو الأسود عليك مره ، وش رايك تروح كذا-يمثل بيدة- تفر فرة عند خالد ، والله بينجذب لشكلك مره ، يالله امانه عاد انت على البركة تكشخ
عزوز بدون اقتناع : لا لا ، ماحب الحركات ذي ، و اصلن انا كشخت عشان عيد ميلاد ريدس بس .
فهد -يسحبة على جنب اكثر -: يالله منك ، احد قال لك اكشخ عشانه ، خله يلتفت لك بعدها عاد تبدا انت تتقرب فاهم علي ؟ تكفى افهم يالله جرب ماراح تخسر شي
عزوز : فهد اترك الحركات المنعفطه ذي انا ماراح اسويها
فهد : والله عاد .. انت الخسران -صعد فوق -
و بقى عزوز واقف بوسط الدرج ، وبوسط أفكاره ؟ يروح ولا ، يصعد او ينزل بلحظة ما حسب لها تفكير صعد بسرعه وطق باب غرفة فهد .
فهد : لحظه .... -فتح الباب- شفيك
عزوز : خلاص بروح ، بس شوف أنا مارحت الا على كلامك ان عبود ناوي انه يفك و خالد عارف كل شي ولا انا ماحب افرق بين احد تمام .
فهد : ترا بالساعة الي في يدي ، انت غبي غبي الي يشوفك يقول توني أعرفك .
عزوز : طيب يالله خلاص روح كمل لبس.
فهد -سكر الباب-
عزوز -لف و اخذ نفس ، وقف عند الباب وطق طقتين-
خالد : مين !
عزوز مع كلمته فتح الباب : انا عزو.... -انربط لسانه ما يدري يدخل او يطلع يسكت او يتكلم -
خالد وقف بعد ما شال عبود الي كان جالس على فخوذ خالد و وجهه برقبته : هلا عزوز
عزوز حاول يستجمع نفسه و يتلاشى حرارة الجو و فزة قلبه : ريدس -أشر على الباب- بيج .. بيجي الحين .
خالد -حس عليه و انحرج-: طيب الحين بننزل ، شكرًا
عبود -يلبس تيشيرته وعيونه على عزوز -: مسوي مستحي ترا موب اول مره تشوفنا كذا -ابتسم وطلع-
عزوز -ساكت-: يالله انت بعد تجهز -سكر الباب -
خالد -ضرب جبهته-: باب يتقفل وين الصعوبه و المشكلة .
عند عزوز ؟ كان يلعن نفسه على غبائه على حبة الغلط و وقته الغلط ، مسح وجهه بيدة وفتح عيونه على فتحة باب فهد .
فهد -فتح الباب وطلع-: عزوز -ابتسم بحماس وجاء لين عنده - قول لي وش قالك .
عزوز -سكت شوي و حاول يستجمع نفسه -: اييه
فهد : وشو ايه ، أقولك وش صار
عزوز ببتسامه : عجبة شكلي -يأخذ نفس - وقال ان حلو اللون يعني ... هذا الي قال .
فهد -يطالع بوجه عزوز بشك-
عزوز : يالله انا بنزل -راح-
فهد -دخل -
717 people like this
-  #زيز
تكملة البارت -160-
نروح لرائد ؟
رائد : لا
جينكز : ليش يعني شمعنى .
رائد : التاتو مو زين على الرقبة على العظم احلى .
جينكز : ايه اذكر شفت احد كذا .
رائد -جاه اتصال-: لحظة شوي
جينكز : اوك
رائد : هلا سوسن .
سوسن حقت الامن : انتي كيف طلعتيها و قبل محرصه ما يجيها أكل وشروط اخر شي طلعتيها .
رائد : لحظة -يطالع في جينكز-: ما رفعت عنها شي انا
جينكز -جته ام الركب-
رائد : انتي متاكدة.
سوسن: ايه هذا الي سمعته من المديرة ، نفس المتضرره رفعتها.
رائد : طيب -قفل ولف صارخ بأقوى ما فيه-
جينكز -يطالع فيه بدون ما يرمش-
رائد : كيف تتصرف بدون ما ادري -يحذف الجوال على صدر جينكز- كيف تروح ، كيف تتحرك وتسوي شي من ورأي وانا الي اسويه عشانك ، ادخل نفسي في أشياء انا بغناء عنها .
جينكز -ماسك دموعه و كان فوق السرير بدا يبعد كل ما قرب رائد -
رائد -يشيل تيشيرته ويلبس خاتم في اصبعه الاوسط-: بس انا بعرف كيف احسسك بالغباء الي سويته .
جينكز -طاحت دموعه-: لا لا ... رائد لا .... تكفى ابوس يدك لا الله يخليك لا -لصق بنفسه- رائد اسمعني وال -ما كمل الا ورائد فوقه-
بس مافي أمل بالنسبه لرائد جته وحشيته وغضبه الكبير ، حقده طلع بلحظة رجعت جينكز نفس ما كان قبل كم يوم .
نروح لريدس ؟
ريدس -يليس شعره و يرفعه بشكل مرتب حط شوية جل وراح لبس تيشيرت جلد اسود و شورت رمادي و أخذ جواله وطلع -
على الساعة ٤:٢٠ مر محل ورد أخذ بوكيه كبير لفيصل و طلع لان مسافة بيته و الشاليه كبيرة ، يكون وصولة على الساعة ٦:٠٠
نروح لفهد وشهد ؟
بلسان فهد : دخلنا الكيكة من الباب الخلفي و بدينا نكتب اسم جينكز بشرائح عجين السكر الي نشوفها على اي كيكة يوم ميلاد .
عزوز -يطالع بالكرتون-: كيف جبتوها بساعة وحدة ابي افهم
شهد : هه سر المهنه يا حبيبي .
فهد : كلكم تجهزتوا الا انا خير .
شهد : انا من الصباح لابسة ، روح انا أكملها مع عزوز ، فوق خالد عبود يتعدلون .
فهد -يبوس شفايف شهد بعفويه-: يازينك تفكين ازمات -راح وهو يركض-
شهد وجها قلب احمر من الحياء
عزوز -يضحك و يدخل المشروبات الثلاجة-
شهد -تضرب راسه-: ما يضحك .
عزوز -انفرش بالأرض يضحك- وججججهك.
شهد : كل زق والله ببكي.
عزوز : طيب طيب خلاص .
نروح لخالد ؟
عبود كان شكلة جميل ، لابس اسود كل شي حتى بيرسنق شفايفه وحاجبه اسود ، وصبغتة البنية نزلت وقلب اللون وطلع شكله غريب وجميل و هالشكل يفتن خالد .
خالد -طلع من الحمام-: وين ساع -سكت-
عبود -يلبس حلق اذنه ولف على خالد وهو يركب الثاني- شفيك .
خالد-ساكت ويطالع بشكل عبود -
نوقف هنا ، لايكك و تعليقك هو الي بيقرب موعد قرائتك
طبعا مسالة ان البارتات تطول انتهت لان مشاريع دوامي الي كانت تلهيني عن كتابتها وقفت وفضيت .
شاركني تعليقك بصفحتي الشخصية .
أحبكم جميعاً.
981 people like this
-  إيڤ.
البارت-160-
خالد : ارواس ماراح يصير شي خذها وخل -ما كمل كلامة الا و ارواس ضامه بكل قوته-
خالد -انخلم شوي وحط يده على ضهر ارواس حس بشعور غريب ضمت ارواس كانت جميلة زي الي دخل بجسمه بقوه-
ارواس : مدري كيف اشكرك وربي .
خالد -بعد-: لا عادي لا شكر ولا شي حتى لو انا صار لي نفس الموقف اكيد انت بتسوي نفس الشي .
دارين -تنعس-
ارواس : شكرًا مره ثانيه .
خالد -ابتسم و دخل -
أرواس -يركب سيارة الاجرة ومعه دارين -
نروح لواقعهم الساعة ٢:٠٠ الظهر في احد فنادق جدة .
ارواس -نائم-
دارين -تربط شعرها وتطالع بأرواس قامت وجت لعندة-: ارواس ارواس -تفك شعرها و تحطه على وجهه وتحرك-
ارواس -ضرب راسها-: وخري
دارين : قوم جعل تجيك الدورة وتشقك شق .
ارواس -يكشر ويطالع فيها-!
دارين : جوعانه .
ارواس : شسوي لك تحملي.
دارين : من ١٠ و انا قائمة حرام عليك وش اتحمل.
ارواس يجلس : مالنا الا جينكز والله .
دارين : لا لا يكفي انها طلعتك .
ارواس : اجل بروح لجدتي صح اني باكل هواش صار لي أسبوع ونص ما جيتها بس يالله . ، وانتي تجلسين بالسياره
دارين : لا يجلس هنا عادي .
ارواس : لحالك ؟
دارين : ايه لحالي عادي لا تخاف عن مية رجال
ارواس : ما شاء الله شكل غير شخصية وش ذا التناقض.
دارين ترفع شعرها : ابي اقصه .
ارواس : لا لا
دارين: نعم ، بستأذن منك .
ارواس : شعرك جميل وربي .
دارين : طفشت والله طفشت .
ارواس : بس جميل حرام وطويل .
دارين : قوم قوم ذبحني الجوع اطلع .
ارواس وهو يقوم : ادخل الحمام و اروح .
دارين : طيب .
نأخذ كم دقيقة نوصف فيها دارين ؟
عمرها ٢٣ ، ملامحها جذابة ، جسمها عادي ، طويلة و هذا مخليها اكثر جمال ، بيضة ونحيفة .
قصتها قصة لها حكايه مختلفة تماماً قوية و قوتها ايامها
سوت كل شي عشان اختها اسماء الي تدرس طب على حساب الدولة في أمريكا و طبعا شروط الجامعة ما يكون معها اجهزه وتتصل بالشهر مره النظام يمشي عليها لين تعدي مستوى اول .
748 people like this
-  49.
البارت- 159-
عزوز : يالله .
نروح لفهد و شهد ؟
شهد : لا لا ذي موب حلوه لونها ابيض مدري كيف كنه سكري لا لا ، خل نشوف غيرها .
فهد : اشوف غيرها .
صاحب الكاشير : دقيقه بس لو سمحتي اشوف الاخت هنا و اجي.
فهد : طيب -لف يطالع شاف بنت واقفه عند الكاشير -
شهد : شوف شوف هنا في وحدة حلوة .
فهد : حلوة حبيبي حلوة بس انا صرافتي موقفها ابوي وما معي الا ٣٠٠ طيب حبيبي يعني لا تتحمسين وتفشليني.
شهد : خلاص انا ادفع
فهد : لا .
شهد : انا ادفع بعدين تسدديني.
فهد : قلت ل -لف-
ارتفعت اصوات البنت و الكاشير.
البنت : خلاص انا جئت أقولك ابي الغيها شسوي يعني ما ابيها ، ابي الفلوس
صاحب الكاشير :ما يصير المفروض قبل الغيتي ، الحين الكيكة جاهزه والحجم الي طلبتيه تعبو عليه ما اقدر .
شهد دخلت بينهم : انا ابيها ، ورني اشوف الكيكه .
فهد -منصدم من جرائة شهد ومسكها-: وش تسوين انتي
شهد - تهمس - : اسكت
صاحب الكاشير جابها و فتحها ، كأن الكيكة مصنوعه لهم كانت ثلاث ادوار وسط لا كبير ولا صغير لونها ابيض وفوق بالوسط قلب صغير مكتوب علية سارة .
شهد : خلاص انا باخذه بس شيل القلب ذا شيله .
صاحب الكاشير شال وجهزها لهم .
بعد ١٠ دقايق .
السواق شال الكيكة ودخلها السيارة .
شهد : خل ندخل من الباب الي ورى الي على طول داخل المطبخ ، عشان يمدينا نسوي كل شي .
فهد : راسي ينبض من الحر .
شهد : ايه الجو اليوم ماش .
نروح لتيم و ساد .
تيم -طلع من الحمام-: ها شوف اللون .
ساد - شارد ويفكر -
تيم : ساد
ساد : هلا
تيم : شوف اللون ، طلع جامد
ساد : ايه ... نعيماً
تيم : ساد شفيك من أمس و انت تفكر تفكر ، خلاص بطل تفكير بتعديني معك
ساد -مسك جوالة-: ايه وين بتروح اليوم
تيم -يعدل شعرة-: مدري يمكن المول ، اليوم عيد ميلاد ريدس ، أول عيد ميلاد له بدون فيصل -يبتسم-
ساد -يطالع تيم -: فيصل وش اسمه .
تيم : تطلع معي ؟
ساد : مدري ، ما جاوبتني؟
تيم : ما اعرفه -وقف- تعال معي
ساد : اها ، بس بشتري هدية لريدس ، بعطيها جينكز يوصلها .
تيم -يلف- جينكز بيروح ؟
ساد : آيه .
تيم : غريب
طيب نوقف شوي و نشوف دارين و ارواس وش صار معهم ؟
بعد صلاة الفجر ارواس و دارين واقفين عند الباب و معهم خالد .
خالد : متأكدين الحين بتطلعون ، طيب انتضروا الصباح.
ارواس : لا عشان من الحين بشوف لي مكان اثبت فيه .
خالد : دقيقة ارواس بس لحظة -راح -
دارين فيها النوم : وين بتودينا كان خليتنا جالسين لين الصباح .
ارواس : اسكتي ممكن ، اليوم عيد ميلاد صاحبهم هنا وين تبينا نروح يعني بد - سكت يوم جاء خالد -
خالد -مد علية كرت-؛ خذ ذا كرت فندق حق دوام ابوي حاطينه للعائلة زي بطاقة الذهبية ، حدكم ٤ ايام بس ، مد عليهم بأسم خلود الراشد و انتبه تضيعني معك .
ارواس : لا -يمدها- انا مقدر أحملك مشاكل اكثر وا -قاطعة-
728 people like this
البارت -158-
عزوز : خذها .
فهد. : يلبسها -ويروح المطبخ يطفي على الكيكه النار ويسكر الفرن ويطلع-
شهد : ايه خلاص ، خلاص طيب .
فهد -ينتظرها تسكر من الجوال-
شهد : طيب يالله -تقفل -
فهد : مين ؟
شهد : بقولكم شي
فهد وعزوز لف يطالع وهو فوق السلم .
شهد : طلب شيشة .
فهد : نعم ، وش يفكنا من خالد وعبود وفيه ربو .
شهد : والله عاد ريدس شفته كاتب بتويتره ابي شيشه وجبت خل اليوم كل شي يصير كذا يوم مليئ بالاحداث و النقاشات ، امش امش طيب يالله
و طلعو .
بقى فالبيت عزوز و خالد و فيصل .
عزوز -خلص من التركيب وجلس يلم حوست القراطيس وشاف الساعه جت ١:٠٠ -: غريبة .. خالد للحين ما صحى - حط الاغراض وصعد له -
فيصل : عزوز عزوز
عزوز -وهو يصعد الدرج رفع راسه -: هلا
فيصل : تعال تعال
عزوز -يجيه لغرفته -: شفيك
فيصل : الحين أنا حاسب بلونات وين احطها
عزوز : جايبها ولا سارقها من عندي
فيصل : سرقة ٢ عشان يصيرون ٣٠ ، يالله وين احطها
عزوز : وين بتجلسون ؟
فيصل : بالبلكون .
عزوز : وش بتحط له طيب
فيصل : عشاء ولضبط المكان بس مو الحين
عزوز : لا الحين عشان تفتك
فيصل : ايه خلاص ، وش رايك اربط البالونات حول حديد البلاكون ؟
عزوز : عندك أفكار بس ما تعطي نفسك فرصه ، يالله اجل انا بقوم خالد و اجي بعدين أشوفك .
فيصل : ايه خلاص - سكر الباب وراح فتح الشرفة و بدا يعدل الكراسي -: ماراح احطها الا الساعة ٥ عشان ما تتفقع من الشمس - لف وراح يجهز لبسه -
بلسان فيصل : أشياء كثير بسويها طبعا بالنسبة لي كثير لآني انا الي بسويها ، و انا الي بقوم فيها بنفسي ، بعدل البلاكون و الغرفه بس بعد ما اجهز نفسي اتحمم و بعدها ارتب كل شي و اروح البس ، فيني خوف ، فيني شوق حسيت اني ما شفته من دهر ، كنت انتظر هالشوق من شهور ، دخلت تحت المويه و أفكاري مستمرة .
عند عزوز ؟
دخل غرفة خالد وكان نايم قرب لعندة وجلس و هز كتفه بخفيف : خالد .. خالد
خالد -لف على بطنه ومكمل ولا حس بشي-
عزوز -يهز كتفه أقوى شوي-: خالد قوم خالد .. الظهر جاء وانت نائم .
خالد ما حس لا بصوته ولا هزه لانه كان قائم الصباخ من بدري اخذها غفوة وصارت نومة ثقيله.
عزوز -يطالع فيه وهو نائم حس بشوقه له انسدح وحط رأسه على ظهر خالد وضمه وجلس يفكر -
بحركة وحدة من خالد خلت عزوز يفز واقف .
عزوز -يطالع فيه وكان قالب على ظهره -: خالد -جلس ويحرك شعره عن جبهته-: خالد -
نفس الحالة .
عزوز يطالع بوجهه ويتأمل ما حس بنفسه ووجه قريب ، غمض عيونه وهو يتنفس انفاس خالد ، افكارة اخذته وشرد لبعيد .... حس على نفسه و وقف يطالع فيه ، لف رفع الستارة و طفا المكيف وطلع وفيه ضيقة من احتياجه له
عزوز -سكر الباب ويطالع بفيصل-
فيصل : كنت بجيك ، ما قام ؟
عزوز : لا ، شوي و بيقوم ما راح يكمل نومه والنور فيه والمكيف طافي.
فيصل : ايه طيب تعال ساعدني يالله .
عزوز : يالله .
723 people like this
تكملة البارت -157-
وطلعت يشوفها احسن من أنه يحس ان فيه شي غلط يصير حولة يشك بس ما يتأكد-
عند رائد ؟
رائد رجع يطالع الكرت ؟ نفس المكان نفس الوضعيه نفس كل شي لف يطالع الإفرنجي نزل ولمس الاطراف وماكان فيها موية ومسحة الافرنجي نفسها مافي طبعة جسم او موية ، ابتسم وعرف وش دار داخل الحمام وداخل عقل جينكز ، وقف وهمس : ذكي ..... بس مو علي
-فتح الموية ودخل فيها -
الساعة ١٢ عند القروب ؟
شهد -تعلق البالونة الي فيها اسم ريدس عند الباب -: عزوز عطني بسرعه الزق بسرعه .
عزوز -يق ويحطيها-
فهد : ياخي لا لا ، ذي اذكر توقف من نفسها.
عزوز : طول ما كانت بالسيارة كانت معفوطة انتبهت لها يوم نزلت صارت مائلة كأنها ذابلة ، نلزق عشان ترتفع .
فهد - يشغل بالسماعة الكبيرة اغنية دي جي لبيتبول وجلس يرقص-
عزوز -يهز كتفه و يقص-
شهد -تاخذ وتلزق-: اهجد .
فيصل -يطلع ويصارخ-
فهد -يسكر الصوت-: نعم ، ن ع م
فيصل : انا داخل اطبخ و أنتم جالسين تترقصون على الأقل احد يجئ يساعدني
عزوز : هاذي فعاليات -يقص- خذي
شهد وهي تلصق : خلاص انا اخلص من ذي و اجيك
فهد : ترا كلها كيكه
فيصل -خنقته العبرة-: متى اروح اتجهز و أجهز الغرفة وانا لسا ما سويت شي -يجلس - بوقف مقدر أكمل كل ذا احس لو سويته كذا ماراح يطلع نفس الي ابيه و الي في بالي -سكت-
شهد -تنزل من السلم وتجلس جنبة -: خلاص شوف وش بقى على الكيكه
فيصل : سويتها كلها باقي احطها فوق بعض و ادهنها بالكريمة و أحط الاسم بشرائح السكر -يحط يده بوجهه-انا لو جبت من برى احسن من التعب ذا .
شهد -تطالع بفهد -
فهد يوقف عنده : خلاص انا وشهد نكملها انت روح جهز المكان ونفسك بعدين تجئ تشوف اخر شكل للكيكه اذا ناقص شي او زايد شي .
فيصل : صدق يعني .. يعن اضمنكم خلاص
شهد توقف جنب فهد : ايه ايه ماعليك روح
فهد : ايه روح خلاص
فيصل -طار لفوق بسرعه -
فهد : يالله يالله امشي خذي عبايتك .
شهد : وين وين امش معليش احنى قلنا بنسوي له حرام نطلع و نخليها -ترفع نبرة صوتها- انت وين ضميرك
عزوز -يفك باقي البالونات و يطيرها على السقف-: صدق فهد وين بتروح حرام كملوها و اطلعو
فهد : عقول جزمة واللهي عقول جزمة ، بالله عز أسالك بالله بذمتك هاذي وجيه تسوي كيك ثلاث ادوار ؟ مستحيل
نروح ناخذ نفس الشكل ساده و احنا نحط اسمه بالشرايح.
شهد وهي لافة على فهد : افف كيف فاتتني ، يالله اجل دقيقة و اجي -راحت تلبس عبايتها-
فهد : ترا بأخذ عبايتك
عزوز : خذها .
715 people like this
-  Renad
البارت -157-
تيم -يطالع فيه من المرايه وبنفسه-: مو ناقص احد يتلزق فيه ، يكفي البلوه ريدس -يشيل المنشفه من كتفه-
عند جينكز كان يدور ، يروح ويجي بنفس المكان وبيده كرت
وهالكرت لرائد ومخزن فيه رقم العيادة ورقم الطبيبة النفسية و الذات رزان ، كان تفكيرة يحوم حول ادق او لا ، اسأل أو أتجاهل.
بلسان جينكز : انا شفت عند رائد اخصائية بس انها نفسية وذاتيه اخر شي جاء في بالي ، كيف قدر كيف غير تفكيرة قطع حبل افكاري طق باب رائد للحمام .
رائد : جينكز ، جينكز
جينكز -يسكر المويه -: جاي .
رائد : يالله فطورك برد .
جينكز -يغسل وجهه ويرمي الكرت أهمل شعور الفضول وطلع -
رائد -يطفي دخانه ويبعد صحن الطفايه-: ايوه تعال أفطر و قول لي متى تبي نسوي البارتي حقك
جينكز يطالع برائد وساكت .
رائد : شفيك ، اسالك متى تبيه
جينكز -يبتسم-: اي وقت ماعندك مشكلة.
رائد : اي وقت طيب على نهاية الأسبوع اجل .
جينكز يأكل ويفكر .
رائد يطالعه : تبي نطلع شوي المول ولا نتمشى يعني نغير جو.
جينكز - في نفسه وهو ياكل-: نطلع ومول ، من متى وانت تحب تطلع هالاماكن
رائد : جينكز
جينكز -يطالعه-: ايه أفكر بس وين - تذكر عيد ميلاد ريدس- مول ..... ايه مول .
رائد -يشرب من الكوفي شوي و يقوم -: طيب بأخذ شاور و نطلع .
جينكز -يبتسم-: طيب
رائد -دخل وبدا ينزل ملابسة -
جينكز -وهو يشرب القهوة تذكر الكرت-
رائد -يطالع بشعره ولاحظ صبغته الي بدت تنزل و اثار الحساسيه خاف أخذ الكريم وبدا يحط على كتفة وبس انتقل لكتفة -: وقتك تخلص وقتك -رماه فالزبالة وطاحت عينة على الكرت نزل من نفسة و أخذ الكرت ما دقق للحظة الا وجينكز يدق الباب لف رائد يطالع-: نعم
جينكز : رائد ... ممكن تطلع فيني حمام ضاروري بسرعة لو سمحت
رائد -يطالع بالكرت-: روح اي حمام ثاني نزلت ملابسي.
جينكز : رائد لو سمحت الحمام بعيد مقدر امشي اكثر
رائد -أخذ الروب وحط الكرت داخل وقف شوي ولف وحط الكرت نفس ما كان ، ربط الروب وطلع -: تفضل .
جينكز -ابتسم ودخل-
بلسان رائد : مدري ليش جاني احساس الاختبار فجئه ، كيف دخل الكرت هنا ، كيف طلع من بوكي ، مين ومافي غيري وغيرة ، انا صائر افقد اشيائي و اولها الملف ، تخربط كل شي و وصل لعتبة اني ارجع الكرت لداخل الزبالة من جديد .
نرجع لداخل الحمام ؟ اكرمكم الله .
جينكز -يأخذ الكرت ويحطه داخل بجامته .. سحب السيفون ، غسل يده وطلع-: معليش رائد عطلتك .
رائد -دخل-: لا عادي -قفل الباب ولف على الزبالة يطالعها-
الكرت نفس مكانه ؟
رائد -فتح الباب ويطالع بجينكز -
جينكز -ياكل ورفع عيونه-
رائد -واقف وكيف ما صار الي توقعه-
جينكز : شفيك
رائد : بأخذ كريم الحساسيه حقي خلص -طلع وفتح الدرج أخذ ودخل-
نرجع لجينكز قبل ٥ دقائق ؟
جينكز -سحب السيفون وعيونه طاحت على علبة الكريم -
في داخل جينكز : قبل لا يدخل كانت الزبالة فاضيه هالشي خلاني استغرب معقولة ما شافها وهي تخصه وكانت على الواجهه يعني أوضح من كذا و الزباله معلقة على الجدار ومرتفعه يعني واضح كل شي فيها ، حسيت في شي غلط في شي لازم ما يصير بدون تفكير سحبت السيفون ورجعت الكرت وطلعت يشوفها احسن من أنه يحس ان فيه شي غلط يصير حولة يشك بس ما يتأكد-
715 people like this
تكملة البارت-156-
ان ريدس : ايه والله عبث .
نرجع لواقعه؟
ريدس -يطالع الهدية-: ها افتح ؟
ام ريدس -تصور-: لا دقيقه ، يالله
ريدس -يسوي بيس للكام ولف يطالع الهدية وبدا يفتحها شوي شوي و سكت من الصدمة ، شاف صور قروبة وبطاقة صغيرة - كبرت ١٩ سنة و اخذنى من عمرك اجمل ٧ سنين بأيامها الحلوة و المرة ، ننتظرك اليوم الساعة ٧ بالشالية عشان نحتفل بسابع سنة معك .
نروح لفهد قبل ٤ ساعات من الي صار الساعه ٦ قدام الطابعه يكلم ام ريدس .
فهد : ايه ايه خالة خلاص انا بجيبها لك او مع السواق ، انتي حطي المنبة وخليه يكرر اهم شي عشان تقوم ، بس مثل ما اتفقنى عشان نفسيتها بتنام الليلة هنا .
ام ريدس : ان شاء الله ماعليك ماعليك .
فهد : يالله اجل انا بسكر .
ام ريدس : فمان الله -قفلت-
فهد-يطبع الكلام -
خالد جاي والبوكس معه : ها خلصت ؟
فهد : ايه ايه خلاص .
نرجع لريدس الي صار يدق على القروب كله .
عند القروب ؟
فيصل -يصارخ عليهم لين جو-: ريدس ريدس يدق لحد يرد يالله وقفو لخيله يفتح سكايب.
فهد : شورتي موب حلو بغيرة و اجي
فيصل -يمسكه-: وقف وقف خلك الوحه بتغطي
شهد -تجيب الوحه-؛ ها زين ؟
فهد : الله .
عزوز : جميلة جميلة ، يالله خله يفتح.
المكتوب على الوحه ؟
HAPPY BIRTHDAY REIDS , LOVE YOU .
فيصل : يالله قال طيب الحين بيفتح وقفو زين .
و وقفو ( خالد ، عبود ، فهد ، عزوز ، شهد )
فيصل -فتح كأم وجلسو يصارخون و ويضحون له الوحه-
ريدس -وجهه مصدوم ويدقق بالمكتوب-
كلهم بصوت واحد : hhaappy birthdddayy
ريدس يطالع فيهم ويضحك بصراخ.
فهد بضحكه : هي شفوه بيبكي
ريدس - يبتسم ويغطي وجهه-
عبود : وخر بصوره وخر - يثبت جواله -
فيصل -يلف الأب-: ممنوع يالله وخر شف شغلك .
عبود -يضرب الجوال على راس فيصل بخفيف-
فيصل -يحك راسه ويطالع في ريدس - : ماراح أقول شي كثير بس انا و القروب ننتظرك الساعة ٧ ، و الساعه ٩ يجي دور تلبي دعوتي -ابتسم وقفل -
ريدس : لحظ ... -شافه تقفل ولف على أمه بحماس- كنتي تدرين صح
أمه -تشيل الي على راسها-: والله انا كنت ناسيه تذكرت من صحباتك ، مصبحين علي من ٦ - وجلست تحكي له عن اصحابة و ايش الي دار من وراه بس طبعا ما يدري بتفاصيل و التفاصيل بنعرفها بالسرد التالي -
نروح لساد .
ساد -منسدح ويفكر-
تيم -يصبغ شعره ويطالع فيه-: وش فيك مفهي كذا وساكت
ساد -يتربع-: تين
تيم -يحط النايلون علم راسه-: همم .
ساد : تعرف قروب كاز هم معك أظن اذكر جينكز قال لي.
تيم : أبوك انت و كلامك المخربط ، ايه اعرفهم ماغيرهم وش فيهم .
ساد : في وحدة اسمها فاتن شي زي كذا معهم .
تيم -سكت شوي و يطالع ساد -: لا ، مافي -يضغط النايلون-
ساد : تيم تذكر والله حتى اذكر انك كنت تسولف عنهم .
تيم : يمكن مخربط ، مافي .
ساد -حط رأسه وكمل تفكير كيف يوصل لفاتن صاحبة هالتنكر الغريب-
تيم -يطالع فيه من المرايه وبنفسه-: مو ناقص احد يتلزق فيه ، يكفي البلوه ريدس -يشيل المنشفه من كتفه-
705 people like this
-  +Mej.
يوم الثلاثاء ، يوم الأحداث السعيدة ويمكن السيئة ؟ ما ندري خلونا نشوف البارتات الي بتسرد لكم محورها
في البارت -156-
قام ريدس سكر المنبة الي كان يجازفه بس تغلب الصوت على خمولة وجلس ، فتح جوالة يشوف الساعة كانت الساعة 11:00 بالضبط قام غسل وجهه وطلع على أساس يأكل له شي ولا حس الا و الشرائط متناثرة عند الباب وشاف ورقة قراها ؟
وكانت من امه .
صار عمرك ١٩ ولا كبرتي بعيني الا بأفعالك و احترامك لي ، كبرتي و احس ان عمرك للحين ٩ سنين ، كل عام و انتي بخير
لف يطالع بفضول بس هذا كل شي وينها طيب ؟ مشى لين الصالة و رفع صوته ؟
ريدس : يمه ، يمه وينك .
ام ريدس دخلت لصالة بالكيكة القبوعه ام شرايط عليها وعلى الخدامة الشكل ما يحتاج أقول كيف كان مضحك وجميل دخلت و حطت الكيكة ؟
بلسان ريدس ؟
ريدس : احساس جميل جميل أني كنت ناسي ولا ذكرت أبد و امي تفاجئني بوسط ضيقة انا كنت فيها انبسطت لما شفتها عبرت يومي هذا بكيت من قلبي بحظنها فرغت همي من زعلي على أصحابي و معاملتهم معي و فرح ان مافي حب مثل حب الام .
و اخيراً نفثت ١٩ شمعة و ١٩ سنة من حياتي مرت بلحظاتها وطبعا لا تخلو ان امي خربتها وصفقت الكيك بوجهي.
ريدس -إنكتم و مصدوم ويمسح الكيك-
ام ريدس -تضحك -: يوه ما جت اقوى يا شاد .
شاد: it's okay nop
ام ريدس : اوكي أوكي ، روحي جيبي هديتها .
ريدس -يمسح بالمنديل-: يمه الله يهداك هبدتي وجهي .
ام ريدس : انتي كنتي تبين كذا .
نرجع لثلاث شهور وراء ؟
ريدس : يمه وش ذا شوفي الناس تسوي لعيالها ميلاد وانا حتى كيك بوجهي محد خبص
ام ريدس : وش ذا بعد .
ريدس : يمه بيوم الميلاد لما تنفثين الشمع يحطون الكيك بوجهك -يغمض عيونه- ثم يخبصونها ، عادات وتقاليد الميلاد.
ام ريدس : ايه طيب
ريدس : تسوين لي صح
ام ريدس : على خير اطلعي وسكري الباب .
ريدس : انا خل تسوين لي عشان تخبصين كيك بوجهي مبي هديه ابي الخبصه ذي عبث .
ان ريدس : ايه والله عبث .
نرجع لواقعه؟
711 people like this
لكِ ؛  ﴿نـااز
يالله يا جميلين ابي فزعتكم الحلوة لتسكير هذا الحساب الي ناسب روايتي ، ريبورت سبام لين يتسكر ، واثق فيكم .
لكِ ؛
394 people like this
-  "SA
البارت -156-
دارين تضحك : والله أنكم مخرفين - تربط شعرها-: طلعت طلعت البنت راحت قبل شوي خلاص البنت شمت الهواء وأنتم للحين تنادونها خروج خروج ما تسوى عليها .
الامن : لو سمحتي لا تضيعين وقتي وتفضلي خروج.
دارين -تأخذ عبايتها-: خروج خروج تأخذك على قد عقلك -تأخذ كعبها وتطلع-
بعد ٢٠ دقيقة ؟
جينكز يوقف قدام شالية خالد : انت متأكد !
أرواس -ينزل-: متأكد ، أمشي دارين.
دارين -تنزل-: وين وين انا طول الطريق نايمة وين جايبني
ارواس : أمشي ذا بيت البنت كاز الي كانت معنى أول
دارين -سكرت باب السيارة-: امش امش
عند خالد ؟
خالد -يحط العشاء-: يالله تعال .
فهد -فيه النوم وجلس ياكل بالغصب-
خالد : محتاج فترة نقاهه.
فهد -يأكل وساكت-
خالد : أكلم مين
فهد -يطالعه-: فيني نوم والله .
خالد : شف ماجاب مايونيز مع أني موصية ومحرص.
الجرس يرن.
فهد : حوبتك قوم قوم شوفه رجع.
خالد -يضحك-: وش حوبته ، أقولك موصيه كيف ينسى -قام- طيب طيب -فتح الباب وحس انه يشوف شي وده يستوعبة- : الحمد لله على سلامتك ارواس
فهد غص ويكح .
ارواس : الله يسلمك ، بقولك بسرعه بدون مقدمات وعند الباب اذا ماتبي بروح على طول
خالد : لا شدعوه تفضل ادخل
ارواس : طيب اسمع
خالد : اسمعك
ارواس : انرفعت الشكوى عني من جينكز ، ادري سببت لك مشاكل كثير بس انت نعمة طحت عليها فجئه مستحيل أرد جميلة معي ، ودي اجلس عندك بس اليوم ومن بعده بطلع لبيت جدتي انت داري بوضعي الحين صح أني سببت مشكلة كبيرة لك -وقام يتكلم نص اعتذار ونص يكلمة عن الوضع ان مافي شي قوي بيجيه بما ان جينكز هو الي شال الشكوى و هذا ريح خالد -
خالد اكيد تفضل .
دارين : فرصة سعيدة
خالد : انتي الي كنتي معنى!
دارين : ايه ، بروح الحين انا ما ازعجكم
خالد : وين بتروحين بدا أليل تعالي تعالي
ارواس : وبعدين ما معك فلوس وين بتنام بن او تدفعين لشقتك -يهمس-؛ بكرا نطلع .
خالد : امشو يالله
ارواس : جد خجلان منك بس انت تد -قاطعه خالد -
خالد : عيب عليك ، امشو ادخلوا بالله الجو هواء .
ارواس -دخل وطاحت عينه بعين فهد -
فهد قام بعد ما سمع كل شي : الحمد لله -صعد -
أرواس -تضايق-
خالد : امشو اوريكم وين تجلسون .
انتهى اليوم خالد استضاف دارين و ارواس جينكز رجع البيت بتهريب بدون علم من رائد ، فيصل سهر أليل يعدل الفيديو و الكلام الي يقوله ، ريدس كان طول اليوم في كئابه وخوف أمه عليه ليش حالة انقلب كذا ، عبود في حالة صمت شديدة ، عزوز ؟
راح نعرف بالبارتات الجاية وش ليصير مع عزوز وعيد ميلاد ارواس وهل بيحضره او لا ، ورائد و ساد لما يوضح لجينكز مين فاتن الي بالبارتي .
تعليقك بصفحتي الشخصية .
البارتات بتنكتب ورى الدفعة ذي بكم وقت بسيط .
854 people like this
-
تكملة البارت -155-
بعد ما قام ريدس طلع للإدارة و سجل خروج وطلع نص الدوام .
فيصل بقى يومه كله يفكر وش هديتة لريدس ودق على خالد يعرض فكرته؟
خالد بعد ثواني : هلا
فيصل : اسمع لقيت خطه
خالد : قول
فيصل : مثل ما قلت لي اول بنستأذن من ام ريدس ينام يوم ميلادة بالشالية بضبط وحدة من الغرف وكذا وهديتة بجيب صورنا واحطها ببروجيكت نفس حركته حقت اعتذارة وطلبة يرجع لي بعدها عاد خلاص بسامحه بس مدري ارجع او لا
خالد : انت ادرى وش بيسعدة .
فيصل : كيف عبود ليش ما داوم .
خالد : يقول ماله خلق وما ضغطت عليه عشان ما يتعب انا الحين بالشالية وفهد معي وهو في بيته.
فيصل : خالد
خالد : عيوني
فيصل : عزوز ليش ما حب بعدك !
خالد -سكت-
فيصل : ابي اعرف يعني
خالد : فيصل ورأي أشغال أكملها سؤالك لا تكرره لآني جد ما اعرف اجابته ، انتبه لك
فيصل : وانت بعد .
نروح لارواس الساعة ١٠ أليل .
جينكز -وقف-: وليش ما تبي تطلع انا جاي ارفع عنك تبي تتعفن هنا ٦ شهور يعني هاذي ثاني مره اجيك وترفض
أرواس : ليش تبي تطلعني
جينكز : ماراح اسوي لك بطلعك لآني اطهر من أني ارمي روح صغيرة بسجن .
ارواس : بطلع بس بشرط .
جينكز : قول .
ارواس قال شرطة ان دارين تطلع معه وان بس تحتاج كفالة وتعهد عشان تطلع .
دخلت المديرة : خلصتو كلام ؟
جينكز -لف-: ممكن اطلب طلب
المديرة -جلست-: بعيوني اكيد
جينكز : ابي اكفل دارين غرفة ١١ كانت مع الي رفعت عنها.
المديرة تفتح ملف دارين وتشوف قضيتها : ممكن بس بتكتبين تعهد علية لو سوت مشكلة بتجي في راسك!
جينكز -سكت شوي -: لا بكفلها .
نشوف دارين ؟
دارين -منسدحه والضيقة فيها -: يارب انا وش سويت في حياتي .
الامن -تفتح الحديد -
دارين ما رفعت راسها : ما ابي أكل ما تفهمين خذو فولكم عني.
الامن : دارين خروج
دارين جلست : وش
الامن : تفضلي معي .
دارين تضحك : والله أنكم مخرفين - تربط شعرها-: طلعت طلعت البنت راحت قبل شوي خلاص البنت شمت الهواء وأنتم للحين تنادونها خروج خروج ما تسوى عليها .
الامن : لو سمحتي لا تضيعين وقتي وتفضلي خروج.
دارين -تأخذ عبايتها-: خروج خروج تأخذك على قد عقلك -تأخذ كعبها وتطلع-
702 people like this
-  ﴿نـااز
البارت -155-
عزوز : متى راح !
فهد : تو طلع أمه اتصلت .
شهد : غريبة عاد فيصل قال بيروت ٣ الحين ١ونص.
عزوز : انا بطلع اتمشى برا ، تجين معي ؟ -يطالع شهد-
شهد : لا بطالع فلم .
فهد : انت بروح لخالد واحشني -قام- لا توصخين الصالة تونى مرتبين.
شهد -ترمي علية المنديل-
نرجع لخالد ؟
خالد -طلع الدخان عبث وجلس يدخن ويفكر ليش لحد الحين ما تكلم عبود ليش ما وضح ليش فك السكارف عن رقبته و لا حط مخفي ، نسى او انه استقصد لف يطالع فيه وضاع تفكيرة مع طقة الباب و ارتبك
وهو رايح للبلاكون: ميين -رما الدخان و الولاعه و البكت-
فهد : انا ، ادخل ؟
خالد -يأخذ العطر و يعطر -: لحظة -يدور أقوى عطر ويحط عليه وعلى السرير -
فهد -دخل-
خالد -يجلس-
فهد -يسكر الباب-: اشتقت لك بجلس معك .
خالد -ابتسم-
وتحت اختفت تعابير وجه عزوز ؟
معقولة خالد رجع يدخن ؟ مسك الدخان و الولاعة ويطالع الدريشة ليش وضعة قاعد ينحرف لذا الاتجاه ولذا الطريق وغير كذا كيف يدخن وعبود عنده مشى وحط الدخان و الولاعة بجيبة ودخل .
انتهى اليوم ، صباح يوم الأحد مر مرور الكرام القروب مداوم الا عبود .
يوم الاثنين الساعة ٩ وقت البريك ؟
القروب يخطط لعيد ميلاد ريدس ؟
خالد : وين فهد روح أساله انت وعزوز مين بيجيب البالونات ، خلاص هديته جاهزة مننى كلنا و التعليقات والحركات ذي شريتها باقي البلونات الي على فهد وع -سكت يوم شاف ريدس جايه-
خالد وقف : فيصل امش
ريدس يفتح البيبسي ويطالع فيهم .
عزوز -يأخذ من البيتزا حقته-: شعندك بالعادة ما تقطر
ريدس -ساكت-: شفيهم القروب
عزوز -ياكل ويطالع فيه -: وش صاير.
ريدس -ياكل ويحاول يغير صوته المخنوق-
عزوز : شفيك ريدس تكلم عادي ترا ماراح اطلع الكلام في شي بصدرك طلعة
ريدس : اليوم بالدرس فهد وفيصل يتهامسون و الحين يوم جيت سكتو وقبل بنادي فهد يفطر معي قالي مشغول وراح و امس يصرفون الا ارجع ، يعني انت تدري اذا احد ما يبيني ما أطالع فيه بس قروبي اصحابي يعني عزوز انت تدري كم سنة لي معهم ٧ سنين من شوي .
عزوز -تضايق عشان ريدس: لا تضيق خلك هاذي أوهام والله
فيصل -جاء لعزوز مسرع-: تعال بسرعه تعال
عزوز -يطالع بفيصل-
ريدس -قام -: كلمة بروح انا -راح-
فيصل : اصدمني وقول درى اننا نخطط !
عزوز : انقلع لا أفجر فيك تدري انه متضايق يحسبنى ما نبيه ونصرفه خطوو طيب محد ماسكم بس أنتم ضايقتوه
فيصل : لا تنسى انه عشانه وبكرا عيد ميلادة لازم يطلع التصرف ذا وش يمديني نسوي وباقي لنا كثير
عزوز : طيب وش تبي انت الحين تناديني
فيصل : فهد ماراح يقدر يجيب البالونات بيجلس يساعد شهد ، يصير انت تجيبها ؟
عزوز : خلاص طيب أجيب أغراض السوبر ماركت بعدين البالونات يأرب يمديني عاد .
بعد ما قام ريدس طلع للإدارة و سجل خروج وطلع نص الدوام .
699 people like this
البارت -154-
نروح لأرواس؟
أرواس -يحاول ينام -
دارين -تتحرك وتتقلب -
أرواس: ممكن تثبتين لأنك ازعجتيني ، ابي انام بعد إذنك يعني
دارين : ماقدرت انام ماقدرت.
أرواس -ينسدح على ظهره-: حتى انا .
دارين : جوعانه وشو ناوين ينوموننا كذا .
ارواس -يوقف ويضرب الحديد لين جت-
الامن : سمي .
ارواس : مافي عشاء
الامن : في خبز و ادام تبون ؟
أرواس تعفط وجهه يكره الادام لف على دارين : تبين ؟
دارين : لا .
ارواس : جوعانين ننام كذا يعني
الامن : والله تبين خبز و إدام جبت ماتبين والله وش اسوي يعني -راحت-
أرواس : يارب
دارين -تجلس-: يارب فكني من الي انا فيه يارب.
ارواس -يطالعها-
دارين تنسدح : وش اسمها ذيك الي راحت
أرواس : اسمها اسمها ما اعرفه بس ينادونها كاز واكثر من اسم .
دارين : وليش ما طلعتي معها
أرواس : انا وضعي غير .
عند جينكز مد كيس لصاحبة الامانات : وصليه لغزفة ١١
صاحبة الامانات : مريتي على المديرة؟
جينكز : توني جئت من عندها -رجع لمكتبها وجلس-
المديرة : البنت وضعها غير يختلف لازم الي مقدم الشكوى رأساً و عقب يجئ ويشيلها.
جينكز -يمد هويته-: انا الي متمشكله معي وانا الي برفعها اجل كل الي بالشارع بيحط تهمه وما تنشال عنه .
المديره -تاخذ الهويه-
عند آرواس ؟
آرواس -ياخذ الكيسه-: من مين
الامن : ما وصلني اسم بنت مدت الكيسه وقالت غرفة ١١ تشاركوا فيه -راحت-
دارين : جيب جيب وش .
ارواس -عشاء-
دارين : حظك ، شكلي مالي الا الخبز و الادام.
آرواس -يضحك وبجلس-: بتاكلين معي .
دارين -تضمه-؛ ادري انك ماراح تخليني جوعانه .
آرواس -يضحك ويطلع الاكل وكان بروستد و بطاطس و ناقيت -
دارين : تتوقع مين جايبه؟
آرواس : يمكن قروب كاز هذا الاحتمال .
بعد 10 دقايق.
جينكز يوقع : تقدر تطلع معي الحين ؟
المديرة : تقدر بس لازم توقعين تعهد ان مالنا دخل بالي يصير فيك بعد رفع الشكوى و او اذا صار مشكلة مع الي رفع الشكوى .
جينكز : بوقع بس خلوها تطلع
المديرة تكلم الامن : سميرة طلعي لي غرفة رقم ١١ الي شكوى امس الصباح.
عند آرواس ؟
يأكل ومستمتع مع دارين.
سميرة تفك الباب : تعالي يا بنت بتطلعين
دارين : انا ؟
سميرة -تدخل-: لا .
آرواس -شوي ويغص لف يطالعها -: انا !!
سميرة : رفعت الشكوى عنك ، تفضلي معي !
دارين -شوي وتبكي-: يجلس هنا لحالي آرواس .
آرواس -ساكت ويطالعها-
دارين -سكتت-
ارواس طلع متوقع ان الي جايه رائد بس اول ما دخل تغير توقعه ، جف دمه حس بالخوف حس بالذنب ، العين بالعين ولا يقدر يشيلها
المديرة : وقعي هنا .
ارواس -يطالع جينكز -
المديرة : وقعي هنا .
ارواس: مبي اطلع .
جينكز -انصدم ورفع عيونه بعين ارواس-
نروح لخالد ؟
خالد -يطالع عبود و المص الي بدا يروح ؟
نرجع شوي ليوم المستفشى ، اليوم الي طاح فيه فيصل مغمى عليه ؟
عزوز -يمسك خالد -: اسكت ولا تناقشه رجع الموضوع عادي عبود فيه القلب استوعب ، فهد قال لي هو بيجيك ويطلب انه يفصل خلها منه تحمل اصبر عشانه سو نفسك ماتدري عامله نفس كل يوم ، قلبه ما يتحمل .
خالد في حالة صدمة يدافع عن كبريائه ولا خوف اصحابه ؟
عند عزوز وفهد ؟
عزوز : متى راح !
فهد
705 people like this