هل فكرتي بالانتحار ؟

في بعض الأحيان يتسلل اليأس إلى داخلنا ويسيطر علينا والطاقة السلبية تتمكن منا . ونرى أن الطريق أمامنا مسدود مهما حاولنا من أزالة للعواقب التي نواجهها في مسيرناا نحو الأمام فالبعض يرى أن الهروب هو الحل الأفضل لما يواجهه فيهرب إلى عالم الخيال أو عالم المخدرات أو عالم يظن انه ملاقيه أي يقبل على الأنتحار في لحظة استسلام وضعف ولكنني كنت على قناعة تامة أن الهروب ليس الحل فأمي كانت دائمًا تقول لي : لايقدم على الأنتحار سوى شخص جبان فشل في مواجهة الواقع ولكنني لست جبان ومصطلح الفشل غير موجود في قاموسي على عكس أغلب من يمر في هذه المرحلة لم أطرق أبواب العالمين بل طرقت باب رب العالمين فالله لايتركك عبده وحده ان أستنجد به فما كان بيدي غيرالدعاء وتسليم أمري لله والتوكل عليه حق توكل و ترتيب أفكاري المشتتة وتحسين علاقتي مع الخالق . التفكير بهذه الأمور من الممكن أن يقبل عليه عدد كبيرمن الناس ولكن الفرق بين الشخص القوي والضعيف أن الشخص القوي أن واجه أمر معقد لايقف عنده إنما يحاول أن يجتازه بكل السبل على عكس الضعيف الذي يقف مكانه بدون أي محاولة ويقبل على ذنب بحقه وبحق الخالق .

The answer hasn’t got any rewards yet.