Ask @AYAOSaMaMalek:

-

ب | 2
" تَفَارقا؛ وقد منح كل منهما طعماً مختلفاً للحياة ووقوداً لصبره، ريثما تأتي قطفة أخرى من ثمار العطايا الربانية، بزيارة أشد إيقاعاً وأبطأ سيراً، وأكثر طمأنينة، فلقد كانت أول زائر يخترق أسوار العزلة."
= دكتور سلمان العودة / مقال إليكِ في مرقدك.

View more

5:00 AM

نيكتوڤيليا
" لستَ وحدَك تُعاني.. بل كلُّ صادقٍ يرجو القبول!
فالتحدي الأكبر الذي يُجابهه الجميع، أن يُحسنَ المرء ضبطَ ميزانِ نفسه بين أداء حق أمّته العظيم الذي لربما لا يحدّه حدّ، وبين محدودية ما يملكه وما يستطيع من الوقت والهمّة والأدوات.. ثم يجاهد نفسه - إذا ضبطَه - أن يلزمه، وإذا كانَ مائلًا فيجتهد حينئذٍ لاعتداله، ويرجو الله بين هذه وتلك الصدق ما يشفعُ له في كلّ أحواله. "
* صباحُ الخَير * 💙

View more

-

ب | 2
" كنت أُصلّي لله غافلاً عما قد يحدث، وعمّا قد تؤدي إليه الصلوات، لم أكن أتوقّع شيئاً بالمقابل. وبفضل الصلاة كنت أبْلغُ أعظم ما فيّ بتواضع من ينفصل شيئاً فشيئاً عن جسمه مبتعداً عنه لكي لا يكون عبدَ عذاباته وشهوات هذيانه. كنت أؤدي تلك الفروض المنزّهة عن المنفعة بالمطلق على الضدِّ من أولاءِ الذين يقيمون مع الله وأنبيائه قيوداً حسابية مدروسة. فالإيمان ُ بالله وحده، وحمده على رحمته، والإقامةِ على ذكره، وتمجيد روحانيته، كل هذه كانت بالنسبة إليّ ضرورة طبيعية، لا أرجو في مقابلها شيئاً؛ أي شيئٍ على الإطلاق. كنت ُقد بلغتُ حالاً من التخلي والزهد اللدُني الذي يمدني بعزاءٍ لا يُستهانُ به. أصبحتُ شخصاً آخر، أنا الذي كنتُ أؤمنُ أن الكائن لا يتبدّل، كنتُ في مواجهة أنا آخر منعتق من كل قيودِ الحياة المصطنعة، لا حاجة له إلى شيء، غير طامعٍ بأي رأفة. كنتُ عارياً، وكان ذلك فوزي. "
= تلكَ العتمةُ الباهرة / طاهر بن جلون.

View more

-🌷

Yassmine
لقد علمتنا التجارب أن المقلدين من كل أمة؛ المنتحلين أطوارَ غيرها، يكونون فيها منافذ لتطرق الأعداء إليها، وطلائع لجيوش الغالبين وأرباب الغارات، يمهدون لهم السُّبل ويفتحون الأبواب.. ثم يثبتون أقدامهم.
=جمال الدين الأفغاني.

View more

-💕

Yassmine
من لطيف لُطفِ الله بعبده: أن يُقيِّض لعبده طاعة أخرى غير التي عزم عليها؛ هي أنفع له منها، فيدع العبد الطاعة التي ترضي ربه لطاعة أخرى هي أرضى لله منها، فتحصل له المفعولة بالفعل والمعزوم عليها بالنية.
وإذا كان من يهاجر لله ورسوله ثم يدركه الموت قبل حصول مقصوده فقد وقع أجره على الله مع أن قطع الموت بغير اختياره، فكيف بمن قطعت عليه نيّته الفاضلة طاعة قد عزم على فعلها ؟!
وربما أدار الله في ضمير عبده عدة طاعات، كل طاعة لو انفردت لفعلها العبد؛ لكمال رغبته، ولا يمكن فعل شيء منها إلا بتفويت الأخرى، فيوفقّه للموازنة بينها وإيثار أفضلها فعلاً مع رجاء حصولها جميعها عزماً ونيّة.
= المواهب الربانية لابن سعدي/ صـ ١٥٣ .

View more

كلاماً منمّقاً ...

ليس كلاماً مُنمقاً ولكنه مهم :))
"ليست الحياة ألما مستمرا ولا سعادة دائمة، بل هي مزيج من الفرح والألم واللاشيء الذي نعبر عنه بـ(عادي) .. بل ربما كان هذا الوقت العادي هو الأكثر في حياتنا.
والذي تعلمته أن يكون الحاضر هو شغلك، وأن تستحضر الخير لتنشغل به.فلا تستنزل الألم بالفكر - إلا بقدر تنبيه نفسك - ولا تتصنع الفرح بالوهم - إلا بقدر التخفيف عن نفسك - وكن في حياتك مشتغلا بآخرتك .. فإن شغلها كثير وطريقها قصير."
= الشيخ علاء عبدالحميد.

View more

-

ب | 2
"كثيراً ما يُخطئ الناس في التفريق بين التواضع وصغر النَّفس، وبين الكبر وعلوِّ الهمة. فيحسبون المتذلل المُتملّق الدنيء متواضعاً، ويسمون الرجل إذا ترفَّع بنفسه عن الدَّنايا وعرف حقيقة منزله من المجتمع الإنساني متكبراً. وما التواضع إلا الأدب وما الكبر إلا سوء الأدب."
=مقتبس.

View more

شاركونا فائدة من القرآن الكريم ؛

عَبْدُالرَحْمَن كَمَال
( وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا ۚ وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ ).
يقول ابن القيم: لا يزال المرء يعاني الطاعة حتى يألفها ويحبها، فيُقيض الله له ملائكة تؤزّه إليها أزّاً، فتوقظه من نومه إليها ومن مجلسه إليها.

View more

-

ب | 2
ووجدكَ ضالًا فهدى! :)
--
قال ابن عطاء: ووجدك ضالاً، أي: مُحبًّا لمعرفتي.
والضَّالُّ: المُحِبُّ. كما قال: "إِنَّكَ لَفِي ضَلاَلِكَ الْقَدِيمِ" أي: محبتك القديمة..
ومثل هذا قوله: "إِنَّا لَنَرَاهَا فِي ضَلاَلٍ مُّبِينٍ" أي: محبَّة بيِّنة!
وقد قال ابن الفارض:
ما بين ضالِ المنحنى وظلالهِ .. ضلَّ المتيمُ واهتدى بضلالِه!
ضال المنحنى: شجر في موضع يسمى المنحنى.
= عمر أحمدين.

View more

-

مُخْتلِفْ .
يخطر ببالي أحيانًا أن الحياة ما هي إلا سلسلة من محاولات التأقلم والنجاة
السّقطة التي ظننت أنها ستقصم ظهرك، وتكسرُ جناحك ربّما قصمته فعلًا، وربما صارَ جناحُكَ معطوبًا للأبد، لكنّك نجوت.
التجربة الجديدة التي كنت تهابُها، ربّما كان خوفك في محلّه فعلًا، ربما كانت الظروف قاسية أكثر من اللازم، قضيت ليالٍ من البكاء، والقلق والأرق، لكنّكَ تأقلمت في النهاية.
إبكِ ما شئت، واقلق ما استطعت، وإهرب متى تسنّى لَكَ الهروب، لكن كن حريصًا أنَّك في النهاية ستتأقلم وتنجو، تنجو كُل يوم، بجناحٍ سليم، أو جناحٍ نازف، أو جناحٍ مكسور، لكنّك نجوت بأجنحتك، فهي التي تُنجيكَ في كُل مرة.
= هديل عبد السلام.

View more

-

مُخْتلِفْ .
يُعرَفُ الناسُ بالقُربِ لا بالمُراقبة، تُبنى العلاقاتُ بالوِدّ الخالص لا بالتودّد المُفتعَل، لا ينمو الجفاءُ ببُعدِ المسافات بل بتباعُد القلوب.
الغضبُ أكبرُ من الحُب حجمًا لكنّه أقصرُ عُمرًا وأضعف قوّة. تُدرَكُ السعادةُ بالرّضا لا بامتلاك المزيد.
النّاسُ صناديق مُغلقة، مهما رأيت منها، يظلّ عُمقها مخفيًّا ومظلِمًا فلا تنخَدعَنّ بنصفِ الحقيقة الذي تراهُ من البشر. أو بما يُبدونَهُ لك، هناكَ دائمًا خيرٌ لا يُرى، وشرٌّ لا يُستبان.
السّكينة تُليّنُ القلوب، والاضطراب يزيدُها قسوة.
الخوفُ سائقٌ أهوجٌ، يقودُ النّفوس إلى الهاويةِ ويدفعُها إلى الحماقةِ والرّعونة.
يتجّلّى جمالُ القلوبِ وألَقِها في أوقاتِ الرّاحة والسّكون. وتتجَلّى قوّتها وصمودها في أوقاتِ الخوفِ والنوائب.
= هديل عبدالسلام .

View more

حرفٌ تِلو الآخر ؛

مُخْتلِفْ .
أمانك النفسِّي في ألا تظُن أنَّك شيء ، أو لك شيء ، أو ينبغي أن يكون لك شيء ؛ فإذا فقدت شيء ، أو لم يأتِك شيء = لم تفقد أي شيء ..
لِّكَيْلَا تَأْسَوْا عَلَىٰ مَا فَاتَكُمْ وَلَا تَفْرَحُوا بِمَا آتَاكُمْ ۗ .. :)
-الشيخ عماد عِفت رحمة اللَّه عليه - .

View more

أكتب لنفسك فـ أنت تستحق ...

أنت القتيلُ بكل من أحبَبتهُ ؛ فاختَر لنفسِك في الهوى من تصطفي!
وُهِبتَ عُمُرًا واحدًا فلا تبع قلبك رخيصًا في سوق المجاملات الأسرية، ولا تبذل حبك أو إخاءك لمن لا يعرف من أنت، ولا ماذا يريد.
= وجدان العلي .

View more

~

SEREEN
صديقي ..
لم أعد أبحث عن ذلك الصديق الذي يشترك معي في نفس الاهتمامات .. يحب نفس لون الأدب الذي أحبه ويرتدي نفس الملابس التي أفضلها ويستمع لنفس الألحان التي أطرب لها.
لم أعد أبحث عن صديق يشترك معي في أفكاري التي أعتقدها أو طعامي الذي أفضله أو أماكني التي أحب الجلوس فيها
بل صرت أبحث عن ذلك الصديق الذي يحب ويفهم .. يفهمك بدون أن تضطر للتبرير والشرح والبيان ..بل بدون أن تحتاج إلى الكلام
يحبك حتى يستمع إليك استماع المحب للغناء لا استماع المواسي الذي يؤثرك ببعض وقته تطيبا لخاطرك
يهتم بأفكارك ..لا لأنها تتشابه مع أفكاره ..بل لأنها أنت ..لأنها ما يهمك، فتهمه لاهتمامه بك
أبحث عن ذلك الصديق الذي إن اختلفت معه.. فَهِمَ زاوية نظرك، فلم تشعر معه إلا بأن يمناك خالفت شمالك فقط لأن جهتهما اقتضت ذلك.
هذا ما أبحث عنه ..فإما أن أجده وإما أن تسعني وحدتي.
= علاء عبدالحميد .

View more

Next