Space✨

XIII. VI
والحقيقة أن هذا العالم حقير جدًا لا يموت فيه سوی الأبرياء، في كل أرض وحينما تحدث الكوارث لا يذهب إلی الله إلا أكبر عدد من الطاهرين، ولكن بطريقة مريعة، لا يرحل سوی الاروع منا بطُرق مخيفة، الدماء تملئ الأرض وتُنبت بشر أبرياء ليقتلهم الظلم ويقتلعهم من جذور الأرض باسم أي شيء..
هنا وفي كل يوم ستُقهر بكل الطرق، سيظلمك شخص ما، سيتركك شخص آخر، ستفقد شخص ثالث، سيموت عزيز عليك، وسيقتلك العالم كل يوم بآلاف الوسائل.
الظلم سائد لا يرحم، إننا معذبين هنا لا ننال إلا القهر..
في كل يوم يصير العالم في عيني أكثر كآبة، ألوانه تتلطخ بألوان قاتمة بلا روح، الحياة هنا لوحة رديئة الأدوات والجودة والخامات..
العالم هنا بشع، اشيخ فيه في اليوم شيب ألفيّ عام، أنا أكبر بصورة مرعبة، جسدي لم يعد يحتمل اهمالي له، رأسي مضجرة من فرط الاهتمام والتفكير، قلبي مرهق من التعلق والإهمال، وقدميّ لا تحملني واجدني في كل يوم مُجبرًا علی جرّ اطرافي ودفعي إلی الإمام؛ ليُعاد يومي في كل نهار كمسرحية مهترئة، سخيفة، كئيبة، ومن فصل واحد يُسمی المأساة..
والآن فلنسدل الستار فأنا متعب..