Ask @AmgadMohammed:

ادامي بنتين الإتنين ع دين وخلق واحدة روحها حلوة ومرحة بس ملهاش ف جو القراءة والتانية تقدر تقول عليها مثقفة واجمل م الاولى بس تقيلة ف نفسها تفتكرو اتقدم لمين؟

تختارُ الأنسبَ لنفسِك وطباعِك واحتياجِك، والتِي تميلُ إليهَا نفسُك،
وإن لَم تكُن تعرِف ما تحتَاج؛ فربمَا تلَك خطوةٌ متسرِعَة.
واللهُ أعلَم.

View more

لابن تيمية مقولة مفادها ان العقل والدين لا يتعارضان لانهما من نفس المصدر .. لكن اذا حدث وتعارضا فان الانسان سيختار عقله . افهمني إياها اعزك الله

بدَايةً أشعرُ بخللٍ كبير فِي نَقلِك، لأنّ شيخَ الإسلامِ أفردَ كتابًا كاملًا فِي درءِ تعارُض -وركّز معي فِي اختيَار اللفظ إذ الألفَاظُ حاويَات المعانِي- العقلِ مع النقل. (واسم الكتابِ كذلِك وهوَ للمتقدمِين فِي العلوم، ولهُ فِي نفسِ المسألةِ على ما أذكُر كلامٌ فِي مجموعِ فتاويه)
ومَا صنعهُ إجمالًا هو تحليلُ جملِ أصحَابِ إدعَاء التعارُض ومقولاتِهم تفصيليًا، فأخذ يسألُ ماهية العقل؟
وهل العقولُ متساوية؟ وما المقصودُ بالعقل؟ هل هِي القوةَ المودعَة فِي النفِس؟ أم العلوم الضروريَة؟ إلخ.
ثمّ عمَد إلى النقلِ ففندهُ كذلِك.
وخلُصَ -رحمَهُ الله- إلى أن العقلَ والنقلَ (القطعيَان) لا يتعارضَان، أيّ أن النقَل القطعِي الثبوتِ والدلَالة لا يتعَارض مع عقلٍ قطعِي كنوحِ الاتيَان بمحالٍ عقلِي (كاجتمَاع نقيضين أو ارتفاعهمَا) أو (تسلسُلٍ ممتنِع) إلخ.
وأنّ ما يتعارضُ هوَ النقل الظنِّي (إمَا فِي ثبوتِه أو فِي دلالتِهِ) مع العقلِ القطعِي، وهاهُنا يقدَّم العقل طبعًا، وهذَا جُملةُ ما يصنعُهُ الفقهَاء فِي محاولةِ الجمعِ بينَ النصوصِ التِي ظاهرهَا التعارُض، ثمّ إعمَال الأدوَات الفقهيَة، لأنّ الشيءَ لا يكونُ حرامًا وحلالًا مثلًا فِي نفسِ الوقت، فيُحمَل النصُ على الكراهَةِ أو النسخ، أو غيره.
أو البحثِ فِي صحَةِ ثبوتِ النص ابتداءً، وتقدِيم الأصح عليه.
أو يتعارضُ العقلُ الظنّي مع النقلِ القطعِي، وهنَا يقدم النقلُ إذ العقلُ هاهنَا توهُم، أو تأثرٌ بالذوقِ، أو عجزٌ فِي الفهمِ إلخ، لأنّ الشرعَ لا يأتِي بمحالاتِ العقول (أي الحالَة الأولَى وهو التعارُض) وإنمّا بمحاراتِ العقول (أي ما تحَارُ العقُول فيهَا وتستغربهَا لأنهَا لا تألفهَا ولا تعهدُها كالمعجزَاتِ مثلًا).
أو يتعارَضُ ظنيان، وهذَا محلٌ للاجتهَاد والترجِيح.
وهذَا التفصِيلُ من أجملِ ما يُمكَن أن يُقالَ فِي مسألةِ التعارُض أصلًا، رحمَه الله.
وإن فُهِمَ حقَ الفَهم، فلَن تجِد شبهةً تدخُل قلبَك مِن بابِ الذَوق.
واللهُ أعلَم.

View more

جزاكم الله خيرا سأفعل ما قلته إن شاء الله .

وجزاكُم مثلَه.

View more

+3 answers in: “أنا سمعت أخي بيكلم بنت و بعد مرور شهر تقريبا عرفت إنه لسة على تواصل معاها ، أعمل إيه ؟ ملاحظات : أخي على قدر كبير من التدين و بيحضر دروس في المسجد علشان كدة أنا متكلمتش لعله يرجع لوحده بس عدت فترة أنا حاسة إنه متلخبط و مكتئب على غير عادته كأنه عايز يتخلص من الذنب مثلا أنا أخته أكبر منه بسنتين”

لأ كانت المحادثة إنهم أصحاب و إنها ممتنة ليه كصديق دا قرأته أنا فاهمة حضرتك بس هو مش كدة ، و كانت المحادثة نفسها في موضوع عادي في الحياة أنا لا أتذكره أنا بسأل علشان أعمل إيه قبل ما الموضوع يتطور لا قدر الله

كمَا قُلت لكِ: لا تفعلِي شيء سُوى أن تقتربِي منهُ، وتعرفِي سبب حُزنِه ونحوِ ذلِك، فالأصلُ أنّك لا تعلمينَ بوجودِ هذِه العلاقَة من عدمهَا أصلًا.
وكُل ما قلتِيه لا يغيرُ من هذَا الأصل، وإذَا حاولت اقتحَام هذَا الأمر = فقدت الثقة بينَك وبينهُ مطلقًا، وخسرت المحاولَة وأضمنُ لكَ أنّك إذا حاولتِ التدخل فإن هذا ما سيحدث، وهذا كله لا يستحقُ هذَا العنَاء.
واللهُ أعلَم.

View more

+3 answers in: “أنا سمعت أخي بيكلم بنت و بعد مرور شهر تقريبا عرفت إنه لسة على تواصل معاها ، أعمل إيه ؟ ملاحظات : أخي على قدر كبير من التدين و بيحضر دروس في المسجد علشان كدة أنا متكلمتش لعله يرجع لوحده بس عدت فترة أنا حاسة إنه متلخبط و مكتئب على غير عادته كأنه عايز يتخلص من الذنب مثلا أنا أخته أكبر منه بسنتين”

كان حوار عادي عرفت من الصيغة إنه بيكلم بنت بس أنا مرضيتش أكمل استماع علشان مكونش بتجسس عرفت تاني علشان لقيت محادثة واتساب بينه و بينها أمامي قدرًا لم أسع لذلك كان حوار عادي إنهم أصدقاء و كان كلام في أمور عادية مش كلام حب أو كدة

بناءً على ما تقولينه: دعيه وشأنَه، فلا تُوجِد عندِي أمارةُ سوء، وحديثُه مَع بنت بشكلٍ مجرّد هكذَا = لا يُذمُ لذاتِه عندِي، فقد يحملُ هذَا على أمور كثيرَة جدًا، والأصلُ عندنَا حسنُ النيّة.
أمّا فِي العموم، فتقربِي منهُ وحاولِي أن تعرفِي سببَ حُزنِه وضيقِه، واللهُ أعلم.

View more

+3 answers in: “أنا سمعت أخي بيكلم بنت و بعد مرور شهر تقريبا عرفت إنه لسة على تواصل معاها ، أعمل إيه ؟ ملاحظات : أخي على قدر كبير من التدين و بيحضر دروس في المسجد علشان كدة أنا متكلمتش لعله يرجع لوحده بس عدت فترة أنا حاسة إنه متلخبط و مكتئب على غير عادته كأنه عايز يتخلص من الذنب مثلا أنا أخته أكبر منه بسنتين”

أنا سمعت أخي بيكلم بنت و بعد مرور شهر تقريبا عرفت إنه لسة على تواصل معاها ، أعمل إيه ؟ ملاحظات : أخي على قدر كبير من التدين و بيحضر دروس في المسجد علشان كدة أنا متكلمتش لعله يرجع لوحده بس عدت فترة أنا حاسة إنه متلخبط و مكتئب على غير عادته كأنه عايز يتخلص من الذنب مثلا أنا أخته أكبر منه بسنتين

مَعذرَةً، لكِن أرُيد أن أعلَم أشيَاء، كنحوِ: ما نوعِ الحوارِ الذِي سمعت؟ وكيفَ عرفتِ أنهُ لا زالَ علَى تواصِل؟ إلخ.
لعلّنا نستطِيع الإفَادة.

View more

+3 answers Read more

لو سمحت يا باشمهندس، زميلتي في الكلية بطلت تداوم لسنة، ولما رجعت اتفاجئنا بها خلعت الحجاب وبتدخن وما إلى ذلك، عرفت منها إن حصلها ابتلاء ما، جزء منه حكته لي وجزء ما اتحكاش، وأنا مشفقة عليها للغاية، ومعرفش المفروض أساعدها إزاي، هي قالتلي إنها بتحب تتكلم معايا، وعشان كدة مش عايزة اسيبها، أساعدها إزاي؟

مَقدَرش أحكُم بهذَا القَدر من السَطحيَة للأسَف، حَاولِي تقربِي منهَا أكثر، وتعرِفِي تفَاصِيل مشَاعِرهَا والصدمَات التِي تعرضِت ليهَا عَن طرِيق حوَار ودِّي عَادِي، وبعدِين نتفَاهِم.
غِير إن محتَاج أعرَف مِن ده المُشكلَة اللِي بتوَاجهَا، محتَاج أعرَف طبيعَة شخصيتهَا مِن الحوَار اللِي هيدُور بِينكُم.
وفقكُم الله.

View more

هل البنت بتشكل طموحها حسب ظروف المتقدم ليها؟ هل دايما في حدود لطموحها لإنها بنت؟ يعني لو انا طموحة ومشهود لي بده ونفسي أشتغل بره مصر في المجال البحثي. هل من حقي أدور على حد هتكون حياته في الخارج ومن حقي أرفض لو مش كده؟ ولا اكتفي بالمتاح وأحدد أحلامي؟ أنا عاوزة أفهم بس مش بعترض بجد

لَا يَلزم، لَا، مِن حَقِك، الوَاقِعِيَة مُحببَة أكَثر مِن الحَلوميَة لأنهَا لا تَأتِي ثمَارهَا.
هَذهِ إجَابَة سؤَالاتِك الأربَعَة، ولَكِن نَصِيحَتِي حَيَاتُكِ لا تُحسَبُ هَكَذَا جَمِيلٌ أنّ تَكونِي ذَات أَثَر، لَكِن نَفسَ الآثَار مُتفَاوتَة، وليسَ أهَم أثرًا، ولا أحَب مِثل أثَر مَا رَتَبَ اللهُ للمَرأَةِ مِن أولوِيَات، ومستحبَات، فالأوَلَى أن تَنظُرِي مَا يُحبُ اللهُ مِنك، فالأحَب ثمَ الذِي يَلِيه، وهَذَا تمَامُ العبُودِيَة، كمَا أنَّ هذَا الشَخصَ القَادِم ليسَ ندًا، بَل قَد تتَغيرُ طمُوحَاتِك وأهدَافِك حينَ رؤيَتِه ومَعرِفتِه، وتَنفَتحُ فيكِ آفَاقًا جديدَة لم تكونِي تعرفيِنهَا، وتبصِرِي جَوانِبَ مِن نَفسِك كَانَت خفِيَة، فتُشكلَان سَويًا طُموحًا جديدًا، وحيَاة أخرَى، أجملَ مِن تِلكَ التِي كُنتِ تُخَطِطِينَ لهَا.
واللهُ أعلَم.

View more

يعني صاحبة الايمان العالي والعلم اولي لها تلبسه عن غيرها؟

لَا طبعًا ليسَ عَلى الإطلَاقِ هكَذَا، بَل نَقُول أنَ العزَائَم مَراتِب، وأنَ أحيَانًا يَكُونُ تَقدِيمَ الزِي ليسَ لهَا أولويَة، فرُبمَا لَم تتعَلَم أصولًا ولا فروعًا، وربمَا أسقطَت واجبَاتٍ جهلًا، وربمَا كَان لهَا أولى وأحبُ أن تتعَلَم شيئًا لذكَائهَا وفطنتِهَا، أو تفهَمَ واقعهَا، أو فهمهَا لمعنَى كونهَا إمرأةٍ مُسلمَة، أو حِفظهَا القرآن، أو غَيرَ ذلِك، ومَا نَعيبُه أنهَا فِي مَوقفِ موَاجهَة، سواء مَع أهلهِا أو غيرهِم منَ المُحيط، وتخشَى عَلى نفسهَا ولا تستَوعِبٌ توَابعَ القرَارِ بالكلية، فيَكونُ عَاطفيًا، وتُكرُس طاقتهَا كلهَا فِي بابٍ قَد لا يكونُ لهَا أولويَة، مِن حيثُ الموقفِ الإيمَانِي والشَرعِي، وفِي وقتنَا الحَالِي كثيرٌ مِنَ الأشيَاء مُقدمَةٌ ضرورية للمرأةِ سوَاء مِن إصلاحِ مفاهيم أو نحوِ ذَلك، ولكنكم تستجعلنَ، فتلقِي بنفسهَا فِيمَا ليسَت لهُ أهلٌ ولا عَلى استعدَاد حماسًا، فلمَا تَسقطُ لا تجدُ طاعًة أخرى أو فهمًا صوابًا يرفعُ سقوطهَا ،إن لَم يَكُن لهَا دَافعٌ آخر، كخَوفِهَا مِنَ الفِتنَةِ والأذَى وتعرُضهَا له، أو شِدَةِ جمالِهَا، أو كَونِهَا عَلى وُجوبِه سوَاء باتبَاعِ حِكمِ مذهبِ الوُجوبِ، أو فتوَىَ مُعَاصرَة ولو خلافِ المذهبِ الأصلِي -لأسبَابٍ نازِلة-.
وواللهِ كثيرٌ مِنَ البنَاتِ اليَوم ربمَا لا تُلقِي بالًا لأمورٍ مُقدَمِة فِي الشريعَة لمجرِدِ التكريسِ لأمورٍ مُعينَة فِي ذهنهَا المُعاصِر إمَا بسببِ خطَاب وَعظِي يركزُ عَلى أمورٍ مُعينَة، ويهملُ أعظَم، أو ربمَا لاهتمَامَاتِ مُحيطهَا وتأثرهَا بمَا ترى مِنه.
ولعلنَا نشرحُ أثرَ التكرِيس فِي تشويهِ الأولويَات الخطَابيَة، واللهُ المُستعَان.

View more

+8 answers in: “اهلي مش موافقين البس النقاب وانا عاوزة البسه وخايفة اعمل كدا من وراهم يرجعوا يضغطوا عليا اخلعه اعمل ايه؟”

سائلة اخري يعني ايه يندب بحسب حالك واولويته؟

يُندَب = يستَحب، والمَقَصُودُ أنّ المُستحَبَات مُرتبَة، فهُنَاك ما يَعظُمُ أجرُه فِي وَقت، ويُقدَمُ عَلَى غَيرِه، ويُحبَبُ عَلَى غَيرِه، ومَا نَقصِده أنَ تتَأمَل المُستحبَاتِ المَندُوبَة لهَا فِي هذَا الحِين، فربمَا لا يُكونُ النِقَابُ لهَا أولوِيَة، أو يَكُون وذَاكَ عَلى حَسبِ حالِهَا الإيمَانِي والعِلمِي نفسًا وقُدرَةً ومُحيطًا.

View more

+8 answers in: “اهلي مش موافقين البس النقاب وانا عاوزة البسه وخايفة اعمل كدا من وراهم يرجعوا يضغطوا عليا اخلعه اعمل ايه؟”

غير السائلة لو أولي لنا الرسوخ ثُم الترقي قليلات الي هيلبسوه. النقاب نفسه بيفرض علينا اننا نتشبه بأمهات اامؤمنين في كل شئ مش اللبس بس لأن المنتقبات أولي بكدا من غيرهم فلو استنينا الرسوخ=مش هنلبسه اصلا

لَا نَقصُدُ بالتَرَقِي كَونَها عَالمَةً أَو فقِيهَة أَو نَحوَ ذَلِك، إنمَا العِلمُ بالوَاجبَاب، والقيَامِ بهَا، واختِيَار الأولَى مِنَ المُستحبَاتِ ثمَ الأولَى.
هَذَا خلافُ أنِّ ليسَ كُل النسَاءِ عَلَى استِحبَابِه، بَل هُناكَ مَن ترَى وجوبُه، ثمَّ لا يلزمُ أن يَكُونَ صاحبَات العَزمِ كَثيرَات، وأنمَا اللازِم أن تَقومَ النسَاء بالواجِب، ولا يُقصِرنَ فِيه.
الثَالث، أنّ هذِه فلسفةٌ معكُوسَة لفهمِ التشرِيع، ودعوَى باطِلَة، فالحجَاب (المَقصود هنَا حجابُ أمهَاتِ المؤمِنين، لا الخمَار عمومًا) نزَل فِي المدِينَةِ مُتأخرًا، بعدَ ترسيخِ قواعِدِ الإيمَان، وضبطِ المَفاهِيم، ودَفعِ التشوهَات، وإصلاحِ ذاتِ البَينِ، وفهمِ الأخلاق، ومؤاخاةِ المجتمَعِ، وحفظِ الحقوق، فقَولُك هذَا كأنَك تقُولِينَ أن اللهِ أنزلَ الشريعَةَ معكُوسَةَ التَرتِيب، تعالى سُبحَانهُ عَن ذلِك.
الرابعِ أن هَذِه مَركزةٌ حَولَ المظهَر، وهذَا فِيهِ أضرارٌ لا تُحصَى.
واللهُ أعلَم.

View more

+8 answers in: “اهلي مش موافقين البس النقاب وانا عاوزة البسه وخايفة اعمل كدا من وراهم يرجعوا يضغطوا عليا اخلعه اعمل ايه؟”

انا نص صاحباتي منقبات ومعظمهم بين مخطوبة ومتزوجة غير إتنين وهم اللي بيرفضوا مش بيترفضوا واتقدم لهم كتير بس هم حاطين مواصفات لطريقة التفكير وحلوين وانا كمان ربنا رزقني بالجمال والرفض بيحصل لغير المنقبة برضو ايه المشكلة ومش فاهمة حسن التبعل وكدا ماله بالنقاب النقاب هيمنعني يعني! شكرا لنصيحة حضرتك

كلَامُنَا وَاضِح وإن استشكِلَ علَيكُم شيءٌ فلَكم الاستفسَار، وظُرُوفِك غيرَ ظروفِ صدِيقَاتِك، ورِزقُك غيرَ رزقِهُن، أمَا عدَم فهمُك لمَا ذَكرنَا فهُوَ أولَى لكِ مِنه.
وواضِحٌ أنّكِ مُتأثرةٌ بصدِيقَاتِك.
العَفو.

View more

+8 answers in: “اهلي مش موافقين البس النقاب وانا عاوزة البسه وخايفة اعمل كدا من وراهم يرجعوا يضغطوا عليا اخلعه اعمل ايه؟”

عندي مشكلة ان لو لبست طقم جديد مش هحبه واحس انه حلو الا لما الناس تقوللي انه حلو ولو كتبت حاجة عالنت ومجبتش تفاعل كتير احس اني كتبت حاجة وحشة وافكر امسحها مع ان ممكن بعد يومين التفال يزيد فجأة اوي وساعتها احبها واعرف انها حلوة,وحاجات كتير انا مش عاوزه اكون كده وان رأي الناس هو الي بيحركني اعمل ايه؟

أنّ تُكرسِي نَفسَكِ حوَلَ أمُور، النَاسُ أذوَاق، أنتِ مطَالبةٌ بالعمَلِ لا بالنتَاج، القنَاعةُ بنفسِك، وتعلمِكِ الثقةَ بهَا، وباختِيَارَاتهَا، أنّ المرَادَ بالعملِ هوَ الله، وأنّ المرَد إليهِ.
هَذَا بعيدًا عَن التصويبِ والتخطئةِ ومعيَار الشَرعِ، فذاك حديثٌ آخر.
واستَشِيرِي @MrMesk266 @mustafaelmasry
واللهُ أعلم.

View more

انا بحاول اتشبه بهن علي قد ما اقدر واللبس عاوزة يكون مكمل ويدفعني للامام ايه المشكلة كنت مفكرة حضرتك حتشجعني

عُذرًا عَلى تَأخُرِ الرَد،
أمّا بَعدُ، فأنتِ لا تحتَاجِين تَشجيعًا عَاطفيًا، بَل نَظرَةً عَقلانِيَةٌ إلَى الوَاقِع وإلَى تبعَاتِ خِيَارِك، ومَا تدفعينُهُ مِن ثمنٍ وتَضحِيَة، فإنَّ العَاطِفَة ستزُولُ وتَذهَب بعدَ حينَ، ولَن تَبقَ إلَا التبعَات، والتَكرِيسُ يزيدُ ذَاكَ سوءًا، ولهَذَا أمرَ النبيُ ﷺ كعبًا رضيَ اللهُ عَنهُ أن يُمسِكَ علَيهِ مالَهُ حينَ الفَرحَ، فالدِينُ لَا يؤخذُ بالمُغَالبَة، ولا بالشّدَة، فالتَرقِي فِيهِ يَكُونُ بالرِفق، وليسَ أمرُ التبعَاتِ مَقصورًا عَلى مُخَالِفَة أهلِك لَك، ولَا عَدمِ مُوَافقتِهم، ففرصُ زوَاجِك تقِل -ولا يُعتَرضُ عَلى ذَلِك بأنّ الزوَاجَ رزق، فذاك اعترَاضٌ فِي غِيرِ مَحلِه، حيثُ لا يُعتَرضُ عَلى القائِل بأنَ فرصَ العمَل فِي مجَال كذَا فِي مَكَان كذَا قليلَة، بأنّ ذاك رزق، إنمَا هوَ توصِيفٌ للوَاقِع، ومعرفةٌ للأسبَاب، وكذا الزوَاج-؛ وذلِك إذ أنّ فرص أنّ يرَاكِ أحدٌ فيطلبَكِ قد قلَت، وإن طلبَك أحدٌ لنقَابَك، فالأمرُ متوَقفٌ عَلى رؤيَتك، والرَفضُ حينَ الرؤيَة أصعَب، وتكرَارهُ ثقَل، وإذَا قلنَا بأنَ الزوَاج يأتِي بغيرِ ذلِك، فأهلكِ لن يعينوكِ عَلى ما تطلبين ممَا يبدو مِن سؤالِك، وكذلِك هم بعيدونَ عنَ ذَاكَ المُحيط، ولنَ تجدِي مع الرَفضِ والتأخِير غيرَ المزيدِ منَ اللَومِ والتبكِيت، هَذَا غيرَ أنّه مسئوليَة ، ولا يَطلبُ منكِ مستوَى الخلقِ والمَعَاملة العَادية، وستحتاجينَ المَزِيدَ منَ الزَاد والطاعَات، فالنَاس لكِ مترصدون، وأنتِ صورةٌ لهذَا الدِين، فخطؤكِ القليلُ كبير، فهَل حينَ حدوثِ هذهِ الأحدَاثُ ستصبرين؟ ولَن تستجِيِبي لنَحوِ أقوَالهم؟ ولا يُقَال لعلَ اللهَ لا يؤخر، لأنّ اللهَ يفعلُ ما يشَاء، ويقدر ما يشَاء، وقد يمن عليكِ وقد يؤخر، ولا يعجلُ سبحَانهُ بعجلةِ أحد، وكمَا أنّ الاستدَلالَ بأنهُ رِزقٌ فِي أمرِ أنّ النقَاب لن يمنعَه، فكذا عدمُهُ، وكذا إنّ منعَ فلا يعجله، ومَا بعدَ الزوَاج، فزَوجُك يتوقعُ مِنكِ ما لا يُرَى مِن عوَامِ النسَاء، سوَاء مِنَ الخُلقِ والدين، أو مِن حُسنِ التبعُلِ والقيَام بحقوقِه، والوعيِ بهَا، كمَا ما سترَينَهُ مِن أذى النَاسِ عَامّة، وكثيرٌ مِن التبعَاتِ غيرَ تِلك، فهل حينهَا ستَلومِين قرَارك، أم تحصيلُ الأوجبِ والأولَى لكِ أفضل، دونَ عجلةٍ، فيمَا لا يعترضُ عليهِ آلك؟ ثمّ يحينُ وقتُه بعد؟ وتتَرقِينَ فِي الدِينِ والطَاعَاتِ بالتدرُجِ الرفِيق؟ بعدَ أنّ تعلمِي ذلِك وتستوعبِيه، وتقررِي أنّك علَى أهبَةِ الاستعدَادِ، أم ستتركينَ بعدَ حينٍ ككثيرَات؟
وفِي العمومِ هوَ قرَارك، لا أنهَاكِ عنهُ فلا أنهَى عَن طاعَة، ولا آمركِ بهِ فلا آمر بغيرِ وَاجبٍ لا يُقدرُ علَيه.
والنصِيحَة لكِ أنَ تَنظرِي الأولَى بالنسبَة لكِ في هذَا الوَقت، بعيدًا عنَ أثرِ الوَاعظِين، ومعلمَات المسَاجِد، وزميلاتِك المُتحمسَات، بفقهٍ ورشد.
واللهُ المستعَان، والله أعلَم.

View more

+8 answers in: “اهلي مش موافقين البس النقاب وانا عاوزة البسه وخايفة اعمل كدا من وراهم يرجعوا يضغطوا عليا اخلعه اعمل ايه؟”

انا حابة البسه تشبها بأمهات المؤمنين والفكرة مسيطرة عليا

وهَذَا مَا نَتكَلَمُ فِيه، سَيطرتُهُ عَلَيكِ تَكرِيس، وهُو طَاعَةٍ كغيرِه، ويُندَبُ بحَسبِ حَالِك وأولوَيتِه، وأمهَاتُ المُؤمنِينَ فيمَا يئتَثرُ بهِن وِسعٌ كَبير، فَاختِيَارُ الزِي عمَا سُواه دليلٌ آخر.
واللهُ أعلَم.

View more

+8 answers in: “اهلي مش موافقين البس النقاب وانا عاوزة البسه وخايفة اعمل كدا من وراهم يرجعوا يضغطوا عليا اخلعه اعمل ايه؟”

اهلي مش موافقين البس النقاب وانا عاوزة البسه وخايفة اعمل كدا من وراهم يرجعوا يضغطوا عليا اخلعه اعمل ايه؟

لَا تُدخِلِي نَفسَك فِي مَعرَكَة لستِ قَادِرَة عَلى تَحمُل تبعَاتِها، وأبوَاب الدِينَ والطَاعِة والزَادِ واسِعة، وأخشَى عليكِ مِن تَكرِيس نَفسِك نَحوَ شيئٍ قَد لَا يَكُونُ لَكِ أولوِيَةً، ثمَّ بعدَ فتورٍ وضعفِ زادٍ وبلاء، تتخَلِينَ عَنهُ ويكُونُ جُل دِينَك متمَركزًا حَولَه، فيكُون سُقوطًا لا قَاعَ له، والأولَى لكُم الرسُوخ ثمَّ التَرَقِي.
واللهُ أعلَم.

View more

+8 answers Read more
Next