Ask @EbtehalMasrahi:

شخصيتك بالمحادثات وبرامج التواصل هي نفسه شخصيتك بالحقيقه 🙈💜 ؟

في مواقع التواصل أجدني أكثر جدية لكنني في الواقع أكثر مرحًا ، و ألطف أسلوبًا من كتاباتي السوداوية ، و الله أعلم ، فلست قادرة على أن أرى نفسي بذاك الوضوح ، و للناس أيضًا عدسةٌ مختلفة خفية.

View more

تحكم على العقل أو العمر ؟

إن سُئلت هذا السؤال في الماضي سأحكم على العقل ، و يضنيني من شاب شعره و هو لا يزال بتفكير شابٍ نذل لكن الآن لا هذا و لا ذاك إنما راحتي النفسية تجاه تلك الشخصية العفوية الصادقة البهية هي من تجعلني أحكم ، و أقدر ندرة هذه الروح البشرية ، فما أقبح من كان له عقلٌ فذٌ ، و أنانيةٌ واضحةٌ جلية ، و مغرورٌ بأسلوبه الضحل.

View more

الـمــال لا يــصــنع الـــرجال مــع أم ضــد ؟ 🤔🔥

كنت في الماضي سأجيب بنعم المال لا يصنع الرجال لكن الآن أقول المال يعبر عن معدن الرجل ، و يظهر لي هل هو مسؤول أم عويلٌ كسول يريد الحياة سهلة العبور ، فماله مهدور في سفاسف الأمور ، و يختلق الأعذار ، و يطيل الحوار ، ليخفي علته ، و قيمته كسور ، فلا الفقر عيبٌ ، و لا الغنى فضلٌ لكن العمل فرضٌ ، و الفراغ شرٌ محظور.

View more

من أي مدينة ؟

اسم عائلتي صريح بأصلي ، و فصلي ، و لستُ ممن يخفي لكن إحساسي بالإنتماء لا علاقة له بفخذي أو مسقطُ رأسي إنما بأين عشتُ طفولتي ، و تكونت شخصيتي ، و تعلمتُ ، و تربيت ، و إن سميتها سأصيب رأسي بالصداع من بعض التعليقات التي منها سأريح نفسي من ذلك الضير.

View more

‏- ردة فعلك لو قال لك أحدهم "ما لك دخل" أمام الجميع مع أن الأمر يُعنيك؟

كأي نفسٍ بشرية سأشعر بالضيق ، و أحكي للصديق ، و أرمم جبهتي من كلام ذاك الوضيع ، ثم الحياة تستمر ، و يصير موقفًا عابرًا ، فلا حزنٌ دائمٌ ، و لا مكانةٌ يستحقها ذاك الرفيق ، فالمواقف قد علمتني أن السكوت و التغافل عن المتعدي يريح نفسي قبل غيري ، فلا داعي أن نتراشق الكلمات ، و المجد لمن نهج في علاقاته هذا الطريق.

View more

ماذا يدور في بالك ؟

أمورٌ كثيرة ليست في الحسبان ، و مواقف سخيفة قد عكرت مزاجي ، و حزنٌ ليس لها برهان ، و كل ما مضى أحسست أنه أوهام ، و ما أمرّ شعور الثقة حينما تنهار أمام سنين عجافٍ ظننتها أنها نهاية الآلام ، فقد كشف لي الطب وجهه الثاني ، و لم أعد أعرف مالذي غير الكيان ! أم أن الشيطان غيرني في شهرين حسبتها أنها ستشحنني لهذه الأيام ، و صراعاتٌ نفسيةٌ جديدة أهاب أن تَحُول بيني و بين فهم جسد هذا الإنسان ، و كيف للطفل أن يحبو في ماراثون تغيير المكان؟ و كيف أجد طريقي بعد أن اعتدت في كل شيءٍ على أمي أعني جامعتي ، و الآن تُركتُ بلا شفقةٍ و لا حنان ، فيارب أسألك عونًا في طريقٍ أجهل كيف يبدو ، و يسر لنا هذا الدوام.

View more

-حصل ايه في هدفك النبيل واحلامك الجميله ؟

عرقلتني و أغرقتني في الشتات ، و انفلت مني بعضها ، و الوقت عن بعضها فات ، و لازلت لها أسعى لكن تأخيري قد زادها بعدًا و إلتفات ، و إنما التوفيقُ رزقٌ ، فنسأل الله الثبات و الفلاح فيما هو آت.

View more

من وجهة نظرك هل الحب نعمة ام نقمة؟

الحب كلمة عامة تتمثل في أمورٍ كثيرة كحب الأم لطفلها ، و حب الإنسان لذويه ، و محبة الأصحاب ، فأجدني أستصعب الإجابة لكن أجد أن المحبة العامة لكل الناس هي دائمًا نعمة ، لكن لو قصد السائل ذلك الحب المستهلك في إعلامنا الحديث ، فأرى أن الحب إن كان محاطًا بتعاليم الدين ، و رضى رب العالمين ، فسيكون غالبًا نعمة أما إن كان خارج هذا السور ، و كان المنهج فيه مسلسلاتٌ خداعة ، و رواياتٌ تفتقر إلى الأدب و دعايته الحب المفتور ، فسيكتسي صاحبه بهالة من الكآبة و النقمة ، و سيطاله الغم ، و الأرق ، و دنو الهمة ، و أعانه الله على ما تبقى من أيامه إن لم يداوي مرضه من هذه العلة.

View more

حدثوني ؛ عن أسوأ شعور قد يشعر به الانسان..؟!

هذا السؤال قد ذهب بي إلى مذاهب أخرى ، و جعلني أقلب صفحات الماضي ، و أقارن ما بين أسوءها لكنني وجدت أن ما يجعل الشعور أسوء شعور هي اللحظة الراهنة لا ما هيّتها و لا مصدرها ، فكأي إنسانةٍ حينما تعصف بي الحياة ، و تصيبني أزمةٌ نفسية أجد أن في كل مرة أقول أنني أواجه أصعبها ، و الحقيقة أن الحاضر هو من يضخم الأمور ، و يجعلها معقدة ، و هو من يجر أذيال الماضي بذكرياته العكرة ، و تجاربنا المختلفة لا تمنحنا دقة الوصول إلى الإجابة المثلى ، و إن سألتُ أيضًا عن أجمل شعور ، فإجابتي اللحظة هي التي تفوز ، و تعطي لكل شيءٍ معنى.

View more

- ردة فعلك لو صادفت صديق بعد سنوات من الفراق وأنكر معرفته بك؟

عادي لن يصيبني شيء فقد عرفت كثيرًا منهم ينسى خله في اليوم الثاني ، فكيف بسنينٍ عجاف قد استحالت عقله إلى حالٍ يصعب فيه تذكر الحاضر حتى يستحضر الماضي ، و حقيقةً قد يصدر مني هذا الفعل ، و السبب غالبًا أكون خجلة ، و مشككة من أن هذا الشخص سيتذكرني.

View more

طبيب على وشك التخرج (اخر مستوى) سيتخرج بمعدل تقريبي (2.14) وين ممكن يجد وظيفة وهل سيحصل عليها مباشرة ام يبقى عاطل؟

لستُ أهلاً للإجابة لكن التمست من سؤالك ذلك اليأس العظيم ، فوجدتني مرغمةً على الخوض مما لا علم لي فيه ، و أعانك الله على ما سألقيه
أولا: نحن البشر كائنات طريفة لأننا نظن أن الأحداث هي بأيدينا سواء بمدى تحصيلنا ، أو درجة ذكائنا أو مؤهلاتنا ، و كل هذا يخور و يضمحل أمام أقدارنا ، و ما ستقوده منعطفات حياتنا ، و لا أعني هنا أنني أقلل أو أقنن من شأن ما ذكرت لكن الماضي لن يعود ، و المستقبل مخيفٌ غير معهود ، و الحاضر هو الموجود ، فوجدت أنك استعجلت التقدير ، و أهنت اللحظة الراهنة من غير تقصير ، و تناسيت أن شروط الهيئة الجديدة للتوظيف أهملت جانب النسبة الجامعية بشكلٍ كبير ، و جاملته بأنه سيحسب منه ٣٠% ، و التحصيل العظيم يقع على عاتق التحضير ، فالنسبة العظمى تحسب من درجة اختبارهم ، و الإشتراك في بحوث منشورة ، و شروط كثيرة قد تمنحك النقاط المطلوبة ، فنصيحتي ركز على الموجود ، و حاول و اجتهد في شهورك الأخيرة ، و اجعل تحصيلك من أجل المعلومة لا للدرجات الهلامية المشؤومة ، و تسلح بالدعاء ، و الظن الحسن بالله.
ثانيًا: استحضر هذا البيت عند حضور أي قلقٍ يعتريك :
دع المقادير تجري في أعنتها
و لا تبيتن إلا خالي البال
ما بين غمضة عينٍ وانتباهتها
يغير الله من حالٍ إلى حالِ
اخيرا تذكرة لي و للجميع :
شكوت إلى و كيعٍ سوء حفظي
فأرشدني إلى تركِ المعاصي
و أخبرني بأن العلم نورٌ
و نور الله لا يهدى لعاصي

View more

عندك شخص تخاف تخسره؟!؟💜💭

سؤالٌ غريب !
جميعنا لدينا من نخاف أن نخسره إن كنا في ضياع الجماد يصيبنا الهلع ، و نعلن الحداد ، فما حالنا عند مفارقة الأحياء قد حفظنا لهم شعور الوداد !

View more

كيف تقوم بلفت انتباة شخص يعجبك ...؟

أرى أن الإنسان بطبيعته و ردات فعله الحقيقة هو ملفت للانتباه ( هذه إجابتي بشكل عام ).
أما بشكلٍ خاص ، فأجدني رغمًا عني أفعالي ملفتة للانتباه لأنني لا أخطط لأي أمرٍ ما ، و أنا للأسف بطبعي تلقائية ، فأتصرف قبل أن أفكر ، و أطلق لخيالي العنان ، و أسمح لنفسي أن أكون الطيار ، و أحلق بتعليقاتي قبل أن يجهز المسار ، فيعود هذا الأمر بنتائج عكسية ، فحتى و إن وجد من يعجبني فبعد أعيادي النتيجة ستكون سلبية 🤣😂😅
و حقيقةً القبول من الله ، فحينما يرزقك الله محبة الناس لو كانت فيك عيوب الدنيا و ما فيها سيُريهم الله جمال كل تفاصيلك ، و حينما لا يتوفر هذا القبول فهما كنت بتلك المثالية لن تُرى إلا عيوبك ، و قوله صلى الله عليه وسلم : ( الأرواح جنود مجندة فما تعارف منها ائتلف ، و ما تناكر منها اختلف ).

View more

Next