هو حرام انى أحس انى زعلانه من ربنا

زعلانة من ربنا يعني ساخطة عليه، وفي الحديث: (فمن رضي فله الرضا، ومن سخِطٓ فله السُّخْط)..
أي من سخِط ولم يرض بقضاء الله؛ فاته الأجر وثبت عليه الوِزْر، ومضى فيه القدٓر.
ورضي الله عن رجلٍ صالح سئل: ماذا تريد؟!
فقال: أريد أن لا أريد إلا ما يريد.

View more