لماذا يعيش غير المسلمين سعداء ؟

سعادة المرء في قلبه..
فالمؤمن سعيد بربه، ولو ناله ما ناله..
لأنه يثق في حسن اختيار الله له ورحمته وحكمته..
وأما غير المسلم، فقد يسعد في الدنيا برفاهيته وتنعمه.
وهي عاجل طيبات الكافر المعجَّلة له في الدنيا..
جاء في صحيح مسلم عن أنس قال:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"إن الله لا يظلم مؤمنا حسنة، يُعطَى بها في الدنيا، ويُجزَى بها في الآخرة..
وأما الكافر فيُطعَم بحسنات ما عمل بها لله في الدنيا، حتى إذا أفضى إلى الآخرة لم يكن له حسنة يُجزَى بها".
فحسنات الكافر معجَّلة في الدنيا ولا شيء له منها في الآخرة.
وأما حسنات المؤمن، فمعجَّلة له في الدنيا (انشراح صدر ورضا)، ويُجازَى بها في الآخرة جنة ونعيما ورضوانا.

View more