لسلام عليكم .. هو احنا لما نقول " اللهم صلِ وسلم على محمد " ،، ف كيف يصلى الله ويسلم على سيدنا محمد ؟! أسأل على سبيل الفهم لا المجادلة !

• معنى الصلاة على النبي ﷺ حين تصدر من البشر هو طلب الثناء عليه من الله تعالى، فمعنى (اللَّهمَّ صَلِّ على محمد) أي : أثنِ عليه في الملأ الأعلى، أي عند الملائكة المقرَّبين.
وأما الصلاة من الله تعالى، فمعناها ثناء الله تعالى عليه في الملأ الأعلى.
• وأما معنى: (السلام عليك أيها النبي)، فإن السلام اسم الله سبحانه تقديره الله حفيظ عليك وكفيل كما يقال الله معك أي بالحفظ والمعونة واللطف.
وإذا قال قائل: قد يكون هذا الدُّعاء في حياته ﷺ واضحا، لكن كيف ندعو له بالسَّلامةِ وقد انتقل إلى الرفيق الأعلى بالوفاة؟!
فالجواب: ليس الدُّعاءُ بالسَّلامة مقصورا في حال الحياة، فهناك أهوال يوم القيامة، فندعو للرَّسول ﷺ بالسَّلامةِ من هول الموقف .
وقد يكون المعنى أعم ، فيشمَلُ السَّلامَ على شرعِه وسُنَّتِه، أي سلامتها من أن تنالها أيدي العابثين والجاهلين؛ كما في قوله تعالى : (فرَدّوه إلى الله والرسول).
قال العلماء : إليه في حياته ، وإلى سُنَّتِهِ بعد وفاته.

View more