ما الفرق بين الرضا والصبر ؟

الرضا أعلى مقاما من الصبر، والرضا من أعمال القلوب كالجهاد من أعمال الجوارح، والرضا معناه محبة ما يحب الله من أقدار ولو كانت مُرَّة، وذلك ثقةً بجزائه وثوابه، فالراضي لا يتمنى غير الحال التي جعله الله فيها.
وأما الصبر فهو حبس النفس عن الجزع، واللسان عن الشكوى، فالصابر لا يجزع ولا يشتكي، ولكنه يتمنى أن ينتقل إلى حال افضل من التي هو عليها، ولذا رُوِي عن عمر بن الخطاب:
"إن الخير كله في الرضا، فإن استطعتَ أن ترضى وإلا فاصبر".

View more