Ask @MAYSAA4:

هذا بشكل عام لكن ممكن انتقادك على الأفكار الي طرحت في المقطع

هي مسألة تسميات وتصورات فقط، لكنها تؤثر على الأفكار والأفعال، هناك من يقول أن الحياة معركة، ومن يقول بأن الحياة اختبار، ومن يزعم بأن الحياة هي التجربة، والمعري لما ختم الإبداع : " تعب كلها الحياة" 🙂، ومع هذا فالحياة هي الحياة، كما عرفناها وعرفها من سبقنا..
واحدة من الأفكار التي طرحت هي اعتبار المسؤولين والمنافسين أعداء *عند الذهاب لمقابلة بشأن وظيفة*، واعتبار قبولك هو المعركة وأنا أقول ما هذا الهراء؟، ألا تشعر أن اعتبار الحياة معركة هو نوع من " الأوڤر" وتكبير المواضيع؟، كما قلت فالتسمية لن تغير من حقيقة الأشياء لكنها ستغير وجهة نظرك تجاهها، عندما تعامل الحياة كمعركة فأنت ستقوم بتقسيم الناس تلقائيا إلى أعداء وحلفاء، وستبني علاقاتك على المصالح المتبادلة فقط، وستعتقد أن كل من حولك يتربص بك ويستعد للإطاحة بك.. الشخص الذي يحاورك هو رئيسك في العمل وليس عدوك، منافسك في الوظيفة قد يصبح زميلك وهو أصلا شخص لا تعرفه حتى اللحظة بينما تعيش أنت هذه المعركة الملحمية الوهمية..
ومع ذلك فأنا لا أعتقد بأن اعتبار الحياة معركة هو شيء خاطئ تماما، له جوانبه السيئة صحيح، ولكن له إيجابية مهمة: التفكير بهذا الشكل يضيف بعض الأكشن لحياتك مما يجعلك متحمسا ومثابرا، وربما ناجحا.. طريقة تفكير فعالة في الجانب المهني لذلك فالأمثلة المذكورة كلها مرتبطة بالمجال الاقتصادي (عمل/شركات)
أما بالنسبة لي فالتفكير بهذا الشكل مجرد عبء لا يضيف لحياتي أي فائدة وعلى العكس سيؤثر علي سلبا، لذلك، كما يقال : كل واحد ينام على الجنب اللي يريحه

View more

+2 answers in: “https://soundcloud.com/user-600545766-851174139/8rpgwn6tjywl شاركيني وجهة نظرك عن المقطع.”

اذا ماهي وجهة نظرك عن الحياة

تستطيع أن تشبهها بأي شيء وربما كل شيء، متغيرة لا يمكن أن تستقر، بإمكانك التلاعب ببعض أحداثها وتغييرها، تستطيع العبث بحيوات الآخرين أيضا من خلال حياتك.. العالم حولك هو انعكاس لما تفكر به، تفكيرك متغير، العالم كذلك

View more

+2 answers in: “https://soundcloud.com/user-600545766-851174139/8rpgwn6tjywl شاركيني وجهة نظرك عن المقطع.”

يعني تحسين أن فيه شخص مات وبالأخير يطلع محد مات؟ يبي لك طبيب نفسي ترى.

تخيل يكون مسح ذكرياتك عنه بطريقة معينة وبعدها أنهى حياته، قدر يتحكم بالذكريات مو بالمشاعر، السؤال هنا، ليش يرفض اني اتذكره؟
بطلعه من العدم واخرب عليه خطته 😏

View more

+3 answers in: “كيف كان شعورك عند إستيقاظك صباحاً؟ أو ربما مساءً؟!”

كيف كان شعورك عند إستيقاظك صباحاً؟ أو ربما مساءً؟!

يخوف وغريب، تعرفي لما تصحي بعد فقدان شخص أو حصول مشكلة كبيرة، تجلسي مو مستوعبة لفترة، هل هذا فعلا حقيقي ولا كان حلم؟، يعني بسم الله نفس الشعور تماما، جلست ساعة أفكر وأتذكر وش صاير بس ما كان فيه شي، هذا المخ التعبان يوترني على الفاضي 😶

View more

+3 answers Read more

وييي راح أعتبر إنج خجلانة وراح أمشيها، تستفزني الصور هاي إذا موجهة إلي، وتضحكني لو لغيري -_-

خلاص آسفة 😂😂
انا مش بخيلة لما اجد اذن مستمعة 🏃🏻‍♂️ المهم اسمعي هذي، أحب الموسيقى اكثر لما يندمج معها صوت بشري 🤧
https://youtu.be/igct39nlc5M

View more

+4 answers in: “let’s share music”

ايه هي نقطة التحول اللي حصلت ف حياتك ؟

هي مفروض نقطة بس من يوم لاحظتها وأنا أشوفها تمتد تمتد، حياتي ما استقرت بعدها وأنا ما تغيرت بالشكل المطلوب وأحس الأشياء بعدها تحولت من أشياء حقيقية وواضحة وملموسة إلى أشياء عابرة طافية و"مشي حالك"، أشياء مالها معنى وما تحس بصدقها مثل قبل، كنت أقول أنها مسألة وقت ولكن مضى الكثير فعلا..
ما يحق لي أقول " ايه هي" وأنا للحين ما لمست أثر واضح منها 😐🤝

View more

شي وديت لو يسألوك عنه الحين. ما هو؟

سقوط حر
أريد القول أن الشخص الباحث عن إجابات لأسئلته شخص شجاع وعظيم حتى وإن بدا هذا الأمر بديهيا.. الأسئلة تحمل بعض اللذة رغم الشك والحيرة، وإذا عاشت معنا طويلا فهذا يجعلها جزءا منّا مما يعني أن التخلي عنها يصبح صعباً أيضا ..
" Finding answers is forgetting all the questions we called home"

View more

ومن خلال حديث شخص صاحب ميول إجرامية هنا معك بالآسك ماذا استنبطتي مني؟ هل فعلا كنتي تتخيلين القتلة مجرد مشوهين أو أني غيرت نظرتك تجاه المجرمين؟

أنت تعرف سبب مشكلتك، ومن السخيف أن يعرف الشخص سبب مشكلته وطريقة حلها ولا يتمكن رغم هذا من إنهاءها، هذه فكرتي الوحيدة عنك.

View more

+1 answer in: “•• هل تظن بأن خطورة تحوّل الشخص إلى مجرم تزداد حين يكون مُفْرطًا بمشاعره أم العكس؟”

•• هل تظن بأن خطورة تحوّل الشخص إلى مجرم تزداد حين يكون مُفْرطًا بمشاعره أم العكس؟

Bishamøn ⚡
الخطر في عقله وليس في مشاعره.. موقف ثم شعور، ثم فكرة، هذا هو تسلسل الأحداث، لابد للشعور أن يكون مرتبطا باعتقاد/فكرة/إيمان.. الأفكار هي من تحدد الشكل السلوكي للشعور..
مثلا حصلت على هدية من زميل (موقف)، أحسست بالسعادة (شعور)، أنت تفكر الآن بأن زميلك يحبك وأنه شخص لطيف (فكرة)، بسبب هذه الفكرة ستعامله بشكل أفضل، بشكل يتماشى مع إحسانه إليك..
تصرفك معه ليس بسبب أنك شعرت بالسعادة في الموقف السابق - الشعور زال الآن - بل لأنك كونت هذه الفكرة الجيدة عنه..
الإفراط بالمشاعر لا يجعل الشخص مجرما، وكذلك التبلد، المشكلة ببساطة هي في العقول التي تفتقر إلى المنطق السليم.

View more

+1 answer Read more
Next