Ask @MiraSaber:

واين اجد الامل؟

اليأس خديعة ياصديق لا تقع بها والأمَلُ لَيسَ باباً مُشرعاً أو موارَباً ينتظِرُكَ لِتعبُره !
بل هوَ بابُ مُغلقٌ تماماً ينتظِرُ إقتِحامَك لهُ لِـ يَعبُرَك .
تأمل هذة الكلمات ل أحمد حسن الزيات:
( الله في السماءِ … والأملُ في الأرض !
وبين روْح الله المُؤاسي ، ومَددِ الرجاءِ الآسي تندملُ الجفونُ القريحة ، وتلتئمُ القلوبُ الجريحة ، وتنتعشُ الجدودُ العاثرة.
الكروانُ يموتُ فرخهُ في المساءِ ، وفي الصباحِ يرقصُ و يصدَح !
والشاةُ يُذبحُ حملها في الحظيرة ، وفي المروجِ تثغو و تمرح
والقلب يُقطع من القلبِ والرُّوحُ تُنزعُ من الروحِ ، ثم يعيشُ المُحِبُّ بعد حبيبِه ، والوالدُ بعدَ ولده ، كما يعيشُ النهرُ الناضبُ في ارتقابِ الفيضان ، والروضُ الذابلُ في انتظارِ الربيع .
لله على الناسِ نعمتانِ لا يطيبُ بدونهما العيش ، ولا يبلغ إلا عليهما العُمر : النسيانُ و الأمل.
ماذا كان يصنع الأسى بالقلوب الوالهة إذا لم يمحُ النسيانُ من الذهنِ صورةَ الحبيبِ الراحلِ أو الهاجر ؟
تأمل حالك يوم فجعكَ الموتُ في عزيزٍ عليك ، أما كنت تجدُ لهيبَ الحزنِ مُتصلاً يوقدُ صدركَ من غيرِ خُبُوَ ، ويذيبُ حَشاك من غير هُدْنَةٍ ؟
تصوَّر دوامَ هذه النار على نياطِ القلبِ وأعصابِ الجسد ، ثم قَدَّر في نفسكَ الحياةَ على هذه الصورة ، على أنها والحمد لله لا تدوم ، فإن الجبارَ الذي سَلَّط الألم على الروح ، هو الرؤوف الذي سلط الزمنَ على الألم ، فالزمنُ لا ينفكُّ يسحبُ ذيولَ الأيامِ والليالي ، على الصورِ والآثارِ حتى تنطمسَ المَشابهُ وتعفو الرسوم ، ولا يبقى من المفقود إلا صورة لا تنطق ، ولا من الجراح إلا ندبة لا تحس .
وماذا كان يفعل اليأسُ بالنفوسِ المكروبةِ إذا لم يفتح الأملُ أمامها فرجةً في الأفقِ المُطْبق ، وفسحةً من الغدِ المجهول ؟
يا ويلتا للفقير يعتقد أن فقرهُ يدومُ بدوامِ الحياة ! وللمريض يرى أن مرضه ينتهي بانتهاء الأجل !
ويا بُؤساً للحياةِ إذا لم يقل المأزومُ والمحرومُ والعاجز :
إذا كان في اليومِ قنوط ، ففي الغدِ رجاء ، وإذا لم تكن ليَ الأرضُ … فستكون ليَ السماء !)
أبحث عن الأمل بداخلك..وجودك فى الحياة هو أمل، أن ترتقي وتكون حياتك أفضل ولها معنى هو أمل، عندما يكون عماد حياتك الأمل، فكل تقدم يكون ممكنا، وعندما يسبق حركتك الأمل، فكل إصلاح سوف يتحقق شرط أن يغلفه الأمل وتنظيم العمل.

View more

+1 answer in: “هل من الطبيعي أن يفقد الإنسان فجأة رغبته بالاستمرارية؟ يبهت هكذا؟”

هل من الطبيعي أن يفقد الإنسان فجأة رغبته بالاستمرارية؟ يبهت هكذا؟

-أحمد خالد توفيق
"إن أشنع ما قد يُعايشه الإنسان
أن يفقد الدَّافع
أن ينام كلَّ يوم و يستيقظ
دون رغبة في أي شيء
دون أن يكون له دافع لأي شيء
و إن كان دافعاً لمجرد النهوض من السرير"!
أعتقد انه ليس هُناكَ ما يُسمى " دون سبب"
كُل هذا "تراكمات مدفونة " تظن نفسك تعالجتَ منها لكن أثارها يظهر بعدها بوقت
هو فصل من فصول الحياة قد يأتي مبكرا وقد يأتي متاخر. ولا يعرف مدي طول هذا الفصل وما قد يسبب في قصره. أظن عندما يجعل الأنسان أمل لشئ ما وان كان بسيط يساعده ع تجاوز هذا الأمر

View more

+1 answer Read more

أنا طالبة وقدامى فرصة شغل seller فى براند ميك اب ولبس .. مش طالبين خبرة كشرط بس عايزين سيرة ذاتية .. بس أنا مش معايا شهادة تخرج ولا اشتغلت فى أى حاجة قبل كده ..أعملها ازاى؟ واكتب فيها ايه؟ وشكرا ❤

بصى كده فى الصورة دى

View more

_

SaMy ElyMany
«ميت هو ذاك الذي يفضّل الأسود والأبيض والنقاط على الحروف بدلا من سرب غامض من الانفعالات الجارفة، تلك التي تجعل العينين تبرقان، وتحوّل التثاؤب ابتسامة، وتعلّم القلب الخفقان أمام جنون المشاعر. ميت هو ذاك الذي لا يقلب الطاولة ولا يسمح لنفسه ولو لمرة واحدة في حياته بالهرب من النصائح المنطقية. ذاك الذي لا يسافر ولا يقرأ ولا يُصغي إلى الموسيقى، ذاك الذي لا يقبل مساعدة أحد ويمضي نهاراته متذمرًا من سوء حظه أو من استمرار هطول المطر. ميت هو من يتخلى عن مشروع قبل أنّ يهم به، ميت من يخشى أن يطرح الأسئلة حول المواضيع التي يجهلها، ومَن لا يجيب عندما يُسأل عن أمر يعرفه. ميتٌ من يجتنب الشغف ولا يجازف باليقين في سبيل اللايقين من أجلِ أنّ يطارد أحد أحلامه.»
— بابلو نيرودا

View more

https://www.youtube.com/watch?v=HIYcx-noI_s شوفي ده كده

انت مش مضطر تقنعنى بفكرك او نتناقش فى الأمر من الأساس انا متقبلة أنك ممكن تكون مش مقتنع بالقران او الدين وانت حر ومن حقى أنك تتقبل انى مؤمنة بوجود الله... مش محتاجة اشوف انا متابعة هنا ملحدين منذ أكثر من 4 سنوات شوفت الكثير..

View more

+1 answer in: “ليه مؤمنة إن القرآن كلام ربنا؟”
Next