موضوع العذر بالجهل مشكل عليً .. لا أعلم أي الشيوخ اسمع ولا أيهم أتبع .. عند فريق الآخر غالٍ تكفيري .. وعند الآخر الأول مرجئ .. واللهِ الموضوع مؤرقني!

لا خلاف يعتبر في أصل العذر بالجهل، فالعذر بالجهل متفق عليه بين السلف والأئمة، وهو أمر مقرر في أصول الفقه وفروعه، وعدم العذر بالجهل بإطلاق قول باطل.
وهو من غلو الوهابية وينشره بعض من يسير على طريقتهم بتعصب وهوى في زماننا.