Ask @Moom377:

🍃~

نهلة
.
.
.
"إني حملتُكَ في دَمي
نهراً عَظِيماً آخرَا
تَقسُو عليكَ يَدُ السنين
وغيمُ رُوحك هَاجَرا
وقَفَت نُخيلات الضفَاف
على يديك خناجرا
من أنت ..؟
وارتَبَكَ السُؤال
وطُهرُ دَمعِي كَبرا
فأجبتني يا سَائِلي
إنِّي الحَنينُ إذا سرَى
إنِّي الحَنينُ إذا سرَى"

View more

أتاراكسيا ♪
.
.
.
أمَّا بَعد:
قَبيحٌ غُرورُ الخَوفِ الذي يَضرِبُ صَميمَ يقينِكِ ليحيلُهُ فُلولاً ويُقنِعُكِ بسرابيِّتِكِ!..
هُناك من قرِرَ أن يتوشَّحَ كَفناً ويسري بِهِ بينَ الورى ضَارِباً بنبضِهِ عَرضَ الحياة،
لا تُمنح فُرصَةُ الحَياة مِراراً،
هي هذهِ فقط!..
سرابي!
علينا أن نُقرر بحِكمَةٍ كَيفَ نَصرِفُ أنفاسنا المَحسوبَة،
ماذا نَشتري! وماذا نبيع!
سَرابِي اعتلي عَرشَ تِلك الحياة التي هاجَرتِها جَهراً،
ثُمَّ صَادِري من حَاضِركِ كُلَّ تِلك الهواجس،
الضوءُ هُناك ما زالَ موجودَاً، لكنَّكِ تغفلينَ رفعَ الستارَ الاسود الكثيف...
مُستبِدٌ البُعد، مُستَبِدٌ القُرب،
جائِرٌ الوقت!
أي مُجْزَرةٍ خَلَّفها زَمانُكِ عِندَ آخرِ غفواتِكِ التي استعذبْتِها فطالت؟
"لا ينحني ظَهرُ الصَّبر"
عندما تقررين أن لا تَكفُرِي بِه!
ليسَ في الحالِ مُتَّسَعٌ لِمَنحِ الخَوفِ السُّلَطَة،
فَكم تنازلنا حتى الآن؟
ومن يا تُراهُ يُحصِي خسائِرنا؟
وماذا تبقّى لنا مِنّا؟
فَمُ المخاوف عندما تأتيهِ طوعاً! لا يُبقي ولا يذر!
وإلى متى نتوقّفُ عندَ لحظَةِ الفَقدِ نُجَمِّدُ الزمان لنعيشها مرة.. مرتين.. عشرة.. ألف..
حَسبُنا قد شَاخَ القلب قَبل أوانِ المشيخ..
" @MirageYA "

View more

لـ حِبرِ روحكِ || ♪

َسًےـرَآآبّےـ♬
.
.
.
أمَّا قَبل:
لَم يَبقَ في رَصيِدِ الكَلامِ مُفرداتٌ تُنظَمُ لتشرَحَ تلكَ المشاعر المُتراكِمة سَرابي،
ولا مُعجَمٌ يُسعِفُ لتخرُجَ السطور التي تهيمُ على حَرفِها في باحَةِ الصَدر،
وعندما يكونُ المَوقِفُ مُتَطَلِّبٌ للبَوحِ!
تُعلنِ الفصاحةُ إضرابَها، وتتسيِّدُ العشوائِية..

View more

لحروفك غَـٰمَامَھٰ ☁ :💕

Sh
.
.
.
وكُنتُ أَحصُدٌ القَوافِي مِن بَين الشَّوكِ النَاتِئ عَن الجُرحِ المُضَمَّخِ "بِصمتٍ مُوغِلٍ عَبرَ السِّنِين"
وأستجدي القَصيدةَ يَداً تَمسَحُ عن مَلامِحي وحَشيَّةَ الغُربَةِ القَدِيمة،
إناءٌ أجْني فيه قُطوفَ جَفنٍ شَاحِبٍ، أو صَدرٍ غائِرٍ هَاجَرتْ حَمائِمُهُ عِند أَوَّلِ بَوادِي الشِّتَاء،
أو نَسمَةً تَهَبُّ فَتبُعِدُ عَن بَيَاضِ الأمَل الغُرَّةَ السَودَاء الكَثيفَة،
سَهْوَاً نَسِيتُ أنّ للقصَائِدِ حَدَّيْن،
فأغمَدتُ نَصلَ الحَرفِ فِي كَبدِ الهَوى،
يا لِلعَناء!.

View more

غمامة؛

.
.
.
"مَن أَفْزَعَك؟
مَن خَاضَ عَالمَكَ الجَمِيلَ وعَاثَ فِيهِ ورَوُّعَك؟
مَنْ خَانَ وَجْهَك والنَّهاراتِ التي انْتَبَذَت صَميمَ الصّمتِ،
وانْتهَك البَيَاضَ بِها وَقَوَّضَها مَعَك؟
لَوْ كُنتَ أَرجَأتَ المَسيرَ لَما تَبدَّى ظِلُّكَ المَدُود فِي بَطْنِ الظَّهِيرةِ خِنجَرا،
ما كُنتَ تُخْضِعُ نَصلَك المَبتُور للسَّاعاتِ أو تَكَّاتِها،
سُبْحَانَ وَقتٍ أخْضَعك!
الوَقتُ هَذا المَارِدُ الشَّبحُ الذي يَتلُوكَ يَأسا
حيثما جالتْ يداهُ مقطِّعاً أوصالَ نبضِكَ
حيثما ولَّى أناخ فَوَزّعَك!
كُنْ ما تكونُ؛
زجاجةً قد حُطِّمتْ بِيدِ الحوادثِ
ههنا انتثرتْ شظايا الذكرياتِ
فمَنْ يعودُ ليجْمَعَك؟.."
#الخيال قلق المرآة.
#فاضل الجابر.

View more

غمامه#

clover,
.
.
.
*اللهمَّ هَذهِ المَشاعِر، اللهُمَّ رِضَاكَ رِضَاك.
"إنَّ لِرِضَا اللهِ عَلَيْكَ شُعُوُراً لا يُمْكِن أنْ يُوْصَف، دِثَارٌ دَافئٌ يُحِيِطُ بِقَلْبِكَ فِي لَيلَةِ بَرْد، أو وَمِيِضٌ مِنَ الضَّوْءِ يُسَافِرُ فِي عُرُوقِكَ، أَو مَلاكٌ مِن مَلائِكَتِهِ يَتَسَلَّلُ إلى رُوحِكَ وَيَحْضِنُها مِثلَ صَدِيقٍ قَدِيم.."
#مَوتٌ صَغير.
#محمد حسن علوان.

View more

غَمامة مُثقلة من سنا قلمك أسكبي حروف إبداع .... ✒️

F♪
.
.
.
رَبَّيْتَ اللَّيْلَ فِي كَنَفِكَ وأطْعَمتَهُ مُرَّ الظُّنون وَعَلقَمَ الهَواجِس،
وَسَقَيْتَهُ مِن مِلحِ العُيونْ حَتى تَشبَّعَ عَتمَةً، فَنَمَتْ عَلى كَتِفْكِ غُرْبَانُهُ وَأَطَبَقَتْ عَلَىْ صَدرِكَ غَرَابِيبُهُ،
فَعَلامَ تَسَألْ أَينَ الصُّبْح؟

View more

العالقين في الليل .. 🖊🎼

.
.
.
اللَّيْلُ أَكَثَرُ مِن مُجرَّدِ ظَلامٍ لِمن عَرفَ كَيفَ يُبصِر،
هُو يَهبُ أَجنِحَةً للعَارِفيِن بِغَيرِ حِسَاب،
وَعَلى طَاوِلةٍ كَامِلةِ الاستِدَارَة،
يَوَزِّعُ كُؤُوسَاً بيضَاءَ، تَفِيضُ بِشَرابٍ عَجيبٍ اسمُهُ "الصَّمْت"،
وَحَولَ كُلِّ ذَاكَ حَدٌّ رَفيِعٌ *يَفصِلُ ويَربطُ فِي آن*،
بَينَ كُلِّ مَا هُو مَعقُولٌ وَخُرافِي،
خَيطٌ رَفيعٌ بَينَ العَقلِ والجُنون، بَينَ الغَرقِ والتَّحليِق،
كُل الاشياء تَكتَسِي بِثَوبٍ أَسودَ قَانِي، إلا أنَّها تحتَفِظ، بِأَلوَانِها، وَتَبقَى هُناك،
اللّيْلُ هَو الوَقتُ المُتبقِّي مِن اليَوم، والفُرصَةُ المحدُودَة بِلا حُدُود، للكونِ لِكي يُعَبِّر وَيُثَرثِر، بَعدَ أن تَهدَأ كَائِناتُ الطِّينِ التي تَحاوِل استنزَافَ الكَلامِ.

View more

Next