Ask @ShahedZraiqat1996:

°° شَهدْ 🧚‍♀️🥀؛

°• رِفْق •° ❄
في لحظة ما ! تشعر بأنك فقدت قُدرتك على الكتابة واستنفذت كل طاقتك للعتاب للصراخ للصمت الكاذب المُبطن بالكثير من لغات الاحتياج وأبجديات الحزن الساكنة وتلاشى توازن قلبك ولم يعُد باستطاعته الصمود أكثر على عتبات التيه ، تشعر حينها بأنك تود فقط أن تهرب من اغترابك لوطن لا تجد روحك إلا فيه ، وتحضن أحدهم وتبكي دون توقف تبكي وكل حواسك تتعالى تنهيداتها ويستكين رأسك المنهك بشتات الفكر على حدود نبضه ويتوغل بين ثناياه إلى حد تتخلص فيه من تراكمات أوجاعك الضاربة إلى حد تستعمرك فيه ارتعاشات الدفء التي تغمر جوارحك بالحياة ؛ تلك الحياة التي تُسافر في محطاتها بشرود مطلق، بكفاح دائم مع منعطفاتها دون أن تستشعر وجودها فيك. 🖤

View more

شَهد❤️ :

A H E D || عَهْد
أخشى عليها من صمتها احياناً، تبدو كعهدها لكنّي أعلم انها تقاوم كي تحمي داخلها من الإنهيار، تحتال على وحدتها بعالم تصنعهُ هي، حولها بديلاً عن ذلك المليء بالخذلان تأنس بفراشتين مُعلقتين خلف سريرها و بنجمة بعيدة تُفضي إليها بما تشعر كُل ليلة.. كلما ذبُلت زهرة بقلبها ،أشترت أزهاراً ملونة ووضعتها بشرفتها علها تُلهيها عن خسارتها، لا يُمكنك ابداً ان تعرف ما إن كانت حزينة ام سعيدة، فتارة تراها مُبتهجة كطفل صغير وتارة تغدو حزينة حتى انك لترى غيوماً بعينيها.. تارة تُصبح مليئة بالحياة والضوء واليقين، وتارة خاوية مُظلمة ،حائرة كغريب ضَل الطريق صارت تتعامل مع الفقد بخفة أكثر، ربما ستظل الخسارة تؤلم بنفس القدر لكن استجابتها للألم هي التي اختلفت، تعانق الاشياء والاشخاص عناقاً عابراً كي لا تعتادهم او يعتادوها، لم تعد تتوقع اي شيء او تنتظر شيئاً، تُجنب بذلك نفسها من خيبات الأمل أظنها تكسرت حتى بات من المُستحيل كسرها، وخُذلت للحد الذي جعلها لا تهتم بأي شيء ،هي بخير او هكذا تبدو او هكذا تظن، لكن هي تعلم انها مُنهكة مُنهكة حَد السماء.🖤

View more

شهد 💙

❤️ ابو الريم❤️
قد أغيب في الوقت الذي تتأكّد جيداً أنني على الرّف العلوي ، سأعطيك مساحتك الخاصة لتُفكّر ، وتعيد تشكيل قصيدتك ، وتعيد جبرها ..
خذ ما شئت من الفرح ، الوقت ، تراقص القلوب ، خذ ما شئت من الأغاني ، أمّا أنا فقد ملأتُ حقيبتي بالبنادق ، الرصاصات الآسفة التي قتلت دون عمد ، ملأتها بأكوامٍ من الحُزن ، وجثث الرّاحلين .. حملت القضايا الكُبرى معي ، القضايا المُتعبة ، التي تقسم الظّهر ، وتحني الرّوح ..
خذ التّفاصيل الصّغيرة لك ، ريشة عود مارسيل ، ناي غسّان أبو حلتم، ومنديل أم كلثوم ، خذ مضمون الصّورة واترك لي الإطار، خذ ضحكتي واترك لي دمعك ، سآخذ ثقب النافذة الكبير ، لعلّني أمرّ منهُ كلّما اختنقت ، لعلّي أستنشق من خلاله نسيم الحياة ، وخذ ستارة الدّانتيل الورديّة لعلّك تُكمل بها المشهد الذي لو حاولت جاهداً إكماله لفشلت ..
فأنا سأغيب والرّف العلوي سيفرغ ، وكلّ التفاصيل -الصّغيرة- ستبكي غيابي في الوقت الذي لن تلاحظه أنت !

View more

° شَهْد ❄

*'فَاطِمْ'*..❄
إنني أتألم كثيراً في اليومين الماضيين..
و أنا أخشاني حين أتأوَّه، لأنَّ هذا دليل معصية قادمة ولازلتُ أتطهر من ذنوبي، كسَوط يرتدُّ على ظَهري، يلين و يشتدُّ فجأة..
أقرأُ دون تركيز، أستطعمُ الحديد و المعادن، أخشى النوم لأنّه يأتي بالغد وما باتَ الغد أجمل أبداً..
ثقيل يا رأسي على كتفيّ
لو كان الجسد : دُمية، لفَكّكتُ الأعضاء بيدي ؛ كي أذوب رويداً في الهواء بِلا أحمال..
هكذا أطير بل أرتفعُ قليلاً عن الأرضِ و الحقيقة كُلّ ما هُوَ دنيويّ وَضيع و بائس حتى ما يرتفع يَقَعُ بعد ذلك .. جميعنا ننجذبُ إلى المُنحدرُ نتهَاوَى نتساقطُ في أمنية تشبهُ المطر ..
اليوم رغبتُ بـ الموتِ بشِدَّة
بصدق!!
ليس اليوم فقط ؛ بل إنني أبتغيه
فأنا كائن هَشّ لا يحتملُ الظَلام والنوم وحيداً في الغُرفة، ومع هذا فإنني أُوصد الأبواب و أُطفئ الأضواء و أتمدّد وحيد في غرفتي..
أُقلّبُ في أسماء هاتفي النَقَّال، أتنهّد بطريقة مُتقطّعة يتراءى لي أنَّ التنفّس لن يتحسّن..
سريعاً أُغلقُ الهاتف، أنقلبُ على يدي اليُمنَى، أعني شِقِّي الأيمن ..
الذي سُرعَان ما يتجّهُ إلى اليسار و بعدها أتذّكر السقف ؛ فأتعلّق، أتوق إلى أن أتخفّف منّي
شَتَّى الفقدان و الوعي الضَّال، أُشبهُ الهُدوء في غرفتي..
ينتابني إحساس أنَّ حٌلم الخامسة طِفلاً سيستيقظ و أنَّ عرش الإله يرتفع و الملائكة يُغنّون معاً مع الشياطين ..
و أنا أُديرُ الطُيور بين يدي، أُصفّرُ للقادم من النهرِ المُجَاور، الشَّلالُ غريب في رأسي، إذ يرتفعُ ولا يهبط.. أعتقدُ أنني لمحتُ زَوَارق الشِتَاء و المعاطف الصوفيّة على الأغصان، بدأت الصُوَر تمتزجُ في ذهني معناه أنني نَاعِس وينبغي أن أنكسر على سلالم الطابق السفلي سـ أذهب إلى غُرفتي من أجلِ المصابيح الجَاحِظَة و النوافذ المَعطوبة..
سأغضّ عينيّ و أعضُّ على وريدي رغم العَصَب،
سأكون في الظلام وحيد و هناك سأنام على كفِّي دون إثم يُرتكب أو كبيرة من كبائر الخلقِ تتضاءل لتصغر و تختفي في الحنجرة..
لا أسمعني أشعرُ بالدُوَار، لا أُريد نَوماً لا أُريدُ غداً لا أُريدني أيضاً لا أُريدني.

View more

شهد 🍁

ٰراني براهيمٰ
تخيل فظاعة الأمر، أن تستيقظ وأنت نصف، تملك نصف سرير، ونصف يد، وقلبٌ مفقودٌ بالكامل، تقف على نصف قدم، تمشي نصف خطوة، وفراغٌ أبيض يحيط بك وينهشك، ثم تتعثر بنصف روح، لتملأ بندمك المكان كله، ثم تقرر أن تقفز نصف قفزة، وتتعثر مجددًا ولكن هذه المرّة بقلبك الكامل، لتفقده إلى الأبد.
-
غدير ذياب.

View more

شهد 🍁

ٰراني براهيمٰ
ولو اِفترقنا ألف عام، سَتتذكرني بِتاريخٍ هامٍ كان بيننا، بمقطوعةٍ اِعتدنا سماعها، أو فيلمًا قديمًا شاهدناه معًا. سَتتذكرني بوقت مُعين تَعوَّدنا الكلام بهِ، أو بكَلِمة اِعتدت سماعها مني.. سيُذكرك بي كل شيء، المقاعِد الفارغة، رائحة القهوة، السماء ، لحظات الغروب، ستتذكرني حين ترى القَمر ليلًا، أو حين تمُر عليك ليلة باردة تُشعرك بالوِحدة، سَتتذكرني دون قصدٍ منك، لأكثر من سبب، وبأكثر من طريقة.!🖤

View more

° شَهْد 💛؛

*'فَاطِمْ..'*❄
‏"-وكيف هو حُبك؟
-لستُ مثاليًا وبي من العيوب ما لا يُحصى لكن الحُب عندي هو رغبة فيك وليس في شيءٍ منك، أُريدك أنت ولا أُريد منك، هو ذلك الكَتف الذي لا يميل، ذلك الباب الذي لا يُغلق، تلك اليد التي لا تُفلت، أن يتغير حولي كل شيء ولا أتغير عليك، أن تكون ثابت بداخلي كثبات الجبال."✨🖤

View more

Next