Ask @Usui_o:

"- برأيك، ما أسوءٰ ظاهِــره مُـنتشِـره في وسَــائل التَــوآصلْ الإجتــمآعي ؟ ?❗️ "

" أنتم ضحاياها ، وقد كُنتُ أحدكم .."
وردتني رسالة لعلها كانت عادية لكن كان لها وقع في داخلي
جعلت صدري يؤلمني ألمًا فظيعًا ..
حين تكون جالسًا ع هاتفك يشدك حديث فلان وحديث آخر ..
يكون ستر الله قد احاطك بكل جوانبك
( فـ مع من تتحدّث ) !!
الهاتف الآن بين يديكِ .. وأنتِ تتحدثين مع "فلان"
فقط لأجل التعارف والحديث معًا لا شيء آخر ..
لكن هذا الأمر ليس سوى تلاعب بمشاعرك
مستقبلًا ! ستجديها حسرةً وخوف على اخوتك وبناتك
سيتجرعك ألم وخوف وندم أن يكون والداك اللذان عهدا لك بثقة عمياء فيك
في موضع الاحساس بفشل التربية
( هل ترضيها ع نفسك!!)
فكري بإيجابيات الأمر وماذا استفدتِ
وبسلبيات الأمر وقارني واختاري وتحمّلي
لكن ! تذكري ....: السعيد من وعظ بغيره لا ان يكون هو عظة للآخرين
اللذات الزائلة تنسجم بها مشاعر الخوف والقلق ..
فاتركيها لله يُوعظكِ الله بخير منها وأفضل بكثير من مقامها..
ابحثِ عن بدائل واشغلي بها نفسكِ
ولا تحرمي نفسك من ظل عرش الرحمن بسبب
[ محادثة ظننتها هيّنه في نفسي وهي عند الله ليست بهيّنه ]

View more

❄️؛

تأمل جيدًا ،
واجعل ما تتأمله الآن نصب عيناك دائمًا :

" من أصلح سريرته أصلح الله علانيته ،
ومن أصلح ما بينه وبين الله أصلح الله ما بينه وبين الناس،
ومن عمل لآخرته كفاه الله أمر دنياه .."
.
.
.
انتهى

View more

؛

السبب الذي يجعلك في تلك الدوام التي ذكرتُها سابقًا !
( في الجواب السابق )
عدم معرفتك لله حق المعرفة ..
– هذا فقط !
أجل هذا فقط..
– لكني اعبده وأصلي وأقرأ القرآن وأدعو، كيف لا أعرفه !؟
الآن أقول لك فتّش في خبايا قلبك وأجب ع الأسئة الأربعة ،
لا تُجبني .. بل اكتبها في ورقة وأكتب اجاباتك بينك وبين نفسك

س١: هل كان اقبالك على العبادة شغف وصدق اخلاص لوجهه!
إن كانت لا ! راجع حساباتك .
س٢: هل كان قبولك ع صلاتك مماثلة حين تُقبل على صديقك المقرب!
إن كانت لا! راجع حساباتك .
س٣: هل كانت قراءتك للقران .. كشغفك حين تقرأ كلام صديقك او احاديث الناس!
إن كانت لا .. راجع حساباتك .
س٤: هل كُنت تدعو وتلح بالدعاء وتتذلل وتخضع مؤمنًا واثقًا في دعاك دون قنوط!
إن كانت لا ! راجع حساباتك .

View more

؛

مرحبًا ..
لا أدري لما أتت لي رغبة مُلحّه في تفريغ ماهو بداخلي هذه الايام ..
او بمعنى آخر ، هذه الفترة .. هذا مُضحك أن يكون الآسك ملاذًا وحيدًا
لكن لا بأس .. لعل أحدهم يقرأه .
الشعور بالملل.. بالتبلد تجاه أمور معيّنة كانت شغفه وطاقتك
والفراغ والتعب المبهم الذي لا سبب له .. وصداع رأسك المسكين
وتناقض روحك ، وتزاحم الهموم ع قلبك وتقلّب مزاجك ..
هو سبب شيء واحد
واحد!! أجل نعم سبب واحد ..
ماهو ؟ سأجيب ذلك في سؤال آخر حتى لا تتداخل الأحرف ع كارهي القراءة

View more