ومن النّاس من لا تصحّ محبّته إلا بعد طول المخافتة، وكثير المشاهدة، وتمادي الأنس، وهذا الذي يوشك أن يدوم ويثبت، ولا يحيك فيه مرّ الليالي، فما دخل عسيرًا لم يخرج يسيرًا، وهذا مذهبي. ابن حزم

نحن مالكية ملناش دعوة بظهرية المبتدعة :P ( اللهم ارحم الإمام بن حزم ورزقه جنات النعيم) ،معذور والله فالجرح أشد ما يكون الماً عند الإصابة ثم يلتئم وتبقى علامته وأعراضه مدى الحياة هه