_

"أ".
‏يأتي الفَرجُ في أحلَك لحظة،في اللحظة الّتي تسبقُ يأسِك بقليل،يأتيكَ أكبَر مِمّا كنت تظنّ،وأجمَل مِمّا كنت ترتبُ له،وأحلى مِمّا كنت تدعُو،يرققُ ما فات من غلظة،ويحنُو على ما أوجَعك من فظاظة ..
‏ثِقْ بفرجِ ربّك مهما تأخّر،تأهب له وافتح ذراعيك لاستقباله،سُبحانه إنه عند ظنِّ عبده به .