Ask @Abdoonaagy:

__🦋

Nourhan Muhammad
إبليس الذي عاش بين الملائكة لفترة طويلة لا يعلم مدتها إلا الله حتى تطَّبع الشيطان بطبع الملائكة فأصبح واحداً منهم لا يختلف في صفاته عنهم، وأصبح عابداً لله مطيعاً لأمره، إلا أنه كما يقال في لغتنا العامية الطبع يغلب التطبع، فمهما حدث لن يكون الشيطان إلا شيطاناً ولن يكون أبداً من الملائكة لأنه ببساطةٍ من الجن الذين هم خلق مُخَير من خلق الله الذين عُرِفوا على مر الزمان بمعصيتهم لله وطغيانهم في الأرض، كل ما كان يحتاجه إبليس ليظهر على حقيقته الشيطانية المتمردة هي اللحظة والسبب المناسبين وكانت هذه اللحظة هي أمر الله له وللملائكة بالسجود لأدم؛ فرفض إبليس السجود لاعتقاده بأنه خير من آدم وتكبر على أمر الله فكفر، وتكبر على طلب المغفرة من الله وتمادى في معصيته بالتوعد أنه سيُضِل خلق الله من البشر؛ كل ذلك كان سبب طرد الله له من الجنة وتوعد الله له بحشره هو وأتباعه في النار، بعد أن كان عابداً لله لا يعصيه في أمر أصبح شيطاناً متمرداً على أمر الله وكل ذلك لسبب بسيط لو كان سجد لآدم ما كان ليحدث كل هذا، ولكن طبعه الشيطاني غلب تطبعه كالملائكة، كذلك الأمر بالنسبة للطبيعة البشرية فمن ولد وتربى محاطاً بالشر والخداع وترك نفسه تنجذب لكل هذا السوء، ثم عندما كبر عاش في بيئة خير من بيئته وتطبع بها؛ فما هي إلا حالة مؤقتة تنتظر اللحظة المناسبة لتظهر على طبيعتها تحتاج المحفز الذي يستثيرها لتُظهر الشيطان الذي بداخلها، فلنعطي مثالاً لشخصين تربط بينهما علاقة سواء صداقة أو حب وتشاركا الأسرار وبعد فترة انفصلا فكان هذا الإنفصال بمثابة المحفز لأحد الطرفين فاستثار الشيطان النائم في الداخل والذي قام تلقائياً بنشر هذه الأسرار للعلن هذا ممن قال فيهم صلى الله عليه وسلم أربع من كن فيه كان منافقاً خالصاً ومن كان فيه خصلة منهن كان فيه خصلة من النفاق حتى يدعها؛ إذا حدث كذب وإذا عاهد غدر وإذا أؤتمن خان وإذا خاصم فجر، هذا هو الذي يفجر عند الخصام والذي يخون الأمانة والذي يغدر بالعهد، ولكنه انتظر اللحظة المناسبة والمحفز الذان يُثيران الشيطان بداخله، لذا فإن النفس البشرية دائماً ما تعود لما نضجت عليه، ليس جميع النفوس البشرية فكل قاعدة لها شواذها والتطبع قد يغلب الطبع لكن نسبة حدوث ذلك ضئيلة، أما غير الشواذ وهم الحالات العادية والطبيعية تعود إلى طبيعتها القديمة، وفي النهاية الطبع يغلب التطبع.

View more

S•P•A•C•E•••🖤

̨اڀـمٱن⏳
قالابن القيم:تعييرك لأخيك بذنبه، أعظم إثما من ذنبه، وأشد من معصيته؛ لما فيه من صولة الطاعة، وتزكية النفس، وشكرها، والمناداة عليها بالبراءة من الذنب، وأن أخاك باء به.
ولعل كسرته بذنبه، وما أحدث له من الذلة والخضوع، والإزراء على نفسه، والتخلص من مرض الدعوى، والكبر والعجب، ووقوفه بين يدي الله ناكس الرأس، خاشع الطرف، منكسر القلب، أنفع له، وخير من صولة طاعتك، وتكثرك بها والاعتداد بها، والمنة على الله وخلقه بها، فما أقرب هذا العاصي من رحمة الله! وما أقرب هذا المُدلّ من مقت الله، فذنب تذل به لديه، أحب إليه من طاعة تدل بها عليه.
وإنك أن تبيت نائما وتصبح نادما، خير من أن تبيت قائما وتصبح معجبا، فإن المعجب لا يصعد له عمل، وإنك إن تضحك وأنت معترف، خير من أن تبكي وأنت مدل، وأنين المذنبين أحب إلى الله من زجل المسبحين المدلين، ولعل الله أسقاه بهذا الذنب دواء استخرج به داء قاتلا هو فيك ولا تشعر.اهـ. من مدارج السالكين.

View more

ᔑᑭᗩᑕᗴ ..⁦♥️⁩.

ΔყΔ Δβ๏ʑΔเᴅ.(üzgün)
وكانت هي القشة التي قصمت ظهر البعير، البعض يعتقد أن القشة بمفردها هي من قصمت ظهر البعير، ولكن البعير كان قد حمل مايكفيه واستنفذ طاقته وعندما وُضِعت هذه القشة فوق مايحمله لم يقوى عليها، كالصخرة التي تفتت بعد الضربة العاشرة، لم تكن الضربة العاشرة السبب وإنما كانت كل ضربة من العشر ضربات تترك أثرها في الصخرة، وعند الضربة العاشرة لم تستطع الصخرة الصمود، كذلك الأمر عند البشر كلنا فترات مؤقتة في حياة بعضنا، وبعد انتهاء تلك الفترة نترك أثرنا الدائم بحلوه ومره بل بمره فقط، ذلك المر الذي ينهش تدريجيًا وببطء في ثنايا روحك، حتى تذبل روحك ولا يبقى لها إلا الأمل في عيش الأفضل، وبعد عدة صدمات تقابل أول شخص في طريقك، حينها وبدون تفكير تعتقد أنها ذلك الأفضل وطوق النجاة الذي سيسحبك من قاع اليأس، ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن فتصبح تلك الملاك الساقط شيطانة تتغذى على ما تبقى من نقاء روحك وترديك قتيلاً كالموتى الأحياء، سحبتك من قاع اليأس الذي وقعت فيه تدريجياً ثم تركتك تهوي فيه مرة أخرى ولكن أسرع من ذي قبل، فكانت هي القشة التي قصمت ظهر البعير.

View more

_

حتى أنهم قاموا بذبح قرية كاملة من العزل الذين لا يملكون السلاح وتسببوا في حرب أهلية بين مواطني فيتنام، وكذلك مافعلته الولايات المتحدة في أفغانستان والعراق، ودعونا لا ننسى كلاب صهيون وما يفعلونه في اخوتنا الفلسطينيين منذ احتلالهم لأرض فلسطين في القرن الماضي فهؤلاء هم الإرهابيين حقاّ أخرجوا أهل فلسطين من بيوتهم ومدنهم ويَتَموهم ورملوهم ومازالوا كذلك حتى الآن، وأيضاً ماتفعله الصين في مسلمي الأويغور من تعذيب وقتل واضطهاد، وكذلك ما يحدث في بورما من حرق المسلمين أحياء وما يحدث في الهند أيضاً من اضطهاد للمسلمين من قبل شعبها وحكومتها، وما حدث منذ فترة في إحدى دول أوروربا عندما قام مسلح بقتل عشرات المسلمين في المسجد، كل هذا وما زلتم تربطون الإرهاب بالإسلام ولا تصورون الإرهابي إلا مسلماً ملتحياً متشدداً حتى جعلتموها صورة ثابتة للمسلم في أذهان الناس، لماذا لا تصورون المسلم كما هو وكما كان وكما يجب أن يكون لماذا لا تعلمون الناس سيرة النبي صلى الله عليه وسلم وسيرة أصحابه رضي الله عنهم وسيرة التابعين وتابعيهم وسائر علماء المسلمين رحمهم الله، وشيء أخير ما تناقل بين الناس في الآونة الأخيرة أن ابن تيمية رحمه الله متطرف وإرهابي ويحرض على العنف لا أصل له فهو شيخ الإسلام وخير العلماء وأعلمهم مجددٌ في دين الله داعٍ إلى السلم وطريق الحق، من قرأ سيرته وكتبه علم أن كل ما يقال عنه ما هو إلا إدعاءات باطلة، ولا ذنب لشيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله إذا فهم أولئك المتطرفون كلامه بطريقة خاطئة أو صيغوه كما يريدون، ولا أقول إلا سبحانك هذا بهتان عظيم.

View more

+1 answer in: “SpaCe.🥀♥️.”

SpaCe.🥀♥️.

ΔყΔ Δβ๏ʑΔเᴅ.(üzgün)
لماذا ربطتم الإرهاب والتطرف بالإسلام كأن كل الإرهابيين الذين في العالم وعلى مر التاريخ مسلمين، وكلما ذكر الإرهاب يذكر الإسلام والعكس، الإسلام هو دين السلم والسلام ولا نص فيه يحرض على الإرهاب والتطرف ومن قال غير ذلك فهو أحد أمرين إما أنه لا يفقه شئ ويصيغ النصوص كما يريد، أو أنه يعلم أن الإسلام دين الحق ويريد تشويه صورته، حتى يكره الناس الإسلام ولا يدخلون فيه بسبب زيادة عدد الذين يسلمون يومياً، المسلمون على مر التاريخ ضربوا أروع مثال في السلم والتسامح من بداية النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه والتابعين وتابعيهم رضوان الله عليهم وحتى يومنا هذا أما هؤلاء المتطرفين فهم ليسوا من الإسلام في شئ، هم مسلمون بالإسم فقط وقد يكونوا غير مسلمين ولكنهم يدعون الإسلام ليشوهوا صورته في عقول محبيه، على مر التاريخ ضرب غير المسلمين أقذر الأمثلة على التطرف والإرهاب والعنف منذ عصر دولة الروم التي دمرت واضهدت كل الدول التي احتلتها وكذلك دولة الفرس أيضاً، وبعدها الحملات الصليبية التي كانت تقوم بها الدول الأوروبية باسم الدين ولكن حتى دينهم برئ منهم على دول الشرق ودول المسلمين فكانت تحرق كل مدينة تدخلها وتقتل كل من يسكنها وتغتصب نسائها، وفرسان الهيكل الذين ادعوا أنهم يدافعون ويحمون الحجاج المسيحيين إلى القدس وفي الحقيقة كانوا يقومون بأبشع الجرائم في حق المسلمين، وبعدها كانت الحملات المنفصلة لدول أوروبا فكانت كل دولة من دول أوروبا تحارب الأخرى على نصيبها من الدول الأخرى كأن العالم ملك لأبيهم، فكانت انجلترا وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا وألمانيا وروسيا يقسمون الدول الأخرى بينهم ويحتلونها بدعوى الاستعمار وفي ذلك الوقت ضربوا أسوء الأمثلة على الاضطهاد لم يتركوا لأصحاب هذه الدول شئ فكانوا ينهبون ثرواتهم ويقتلونهم،وما فعلته ألمانيا في اليهود وكذلك ما فعلته باقي الدول الأوروبية في اليهود قبل عشرات السنين، والحروب العالمية التي قامت بينهم وتسببوا في قتل ملايين البشر، ورمي الولايات المتحدة لقنبلة نووية على جزيرتين في اليابان، ثم جائت الولايات المتحدة في منتصف القرن الماضي في حرب فيتنام وكَشَرت عن أنيابها أمام أولئك الضعفاء الذين ينادون بالاستقالال عن فرنسا على ما أعتقد فتدخلت أمريكا مع فرنسا وسببت المذابح في فيتنام وقتلوا ملايين الأبرياء،

View more

+1 answer Read more

Space ....🦋🦋

noor hossam
لا خلاف بين العلماء على حكمة الإمام علي رضي الله عنه وعلمه وفطنته وأنه من أعلم وأحكم الصحابة ومن كان كذلك فهو من أحكم الناس، ولكن أبو بكر وعمر وبعدهما عثمان رضي الله عنهم أعلم منه وأحكم بإجماع أهل السنة والجماعة وهم أعلم الصحابة بدين الله، أما مغالاة الشيعة في تفضيل الإمام علي على الشيخين وأمير المؤمنين عثمان، وقولهم أن علي رضي الله عنه أعلم من أبو بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم مستدلين على ذلك بأحاديث لم ترد عن النبي صلى الله عليه وسلم وهم من قاموا بوضعها، كالحديث الذي وضعوه على لسان النبي صلى الله عليه وسلم وفيه يقول أنا مدينة العلم وعلي بابها فمن أراد طلب العلم فليأته من بابه،‏ وغيرها من الأحاديث التي تَقَولوا بها على الرسول صلى الله عليه وسلم، فهي أحاديث باطلة لا أصل لها، وكذلك تخصيص علي رضي الله عنه بقول عليه السلام أو كرم الله وجهه فإن كان من جهة توقير الصحابة وتبجيلهم فالأولى بذلك الشيخين وعثمان رضي الله عنهم قبل علي ثم يأتي بعدهم علي رضي الله عنه، أما إن كان من جهة تفضيل علي رضي الله عنه على الشيخين وعثمان رضي الله عنهم فهي بدعة لا أصل لها، فإن قال قائل أن كرم الله وجهه سبب تخصيصها لعلي رضي الله عنه أنه لم يسجد لصنم قط قلت له أن العلماء اختلفوا على سبب التسمية ولم يتفق العلماء على السبب كما أن علي رضي الله عنه لم يكن الصحابي الوحيد الذي لم يسجد لصنم فهناك العديد من الصحابة الذين ولدوا على الإسلام ولم يسجدوا لصنم، لذلك كما قلت سابقاً إن كان من باب التوقير والتبجيل فلا يُختص بهما علي رضي الله عنه وحده وإنما يختص بها من هو أفضل منه أيضاً كالشيخين وعثمان رضي الله عنهم.

View more

يعني هتاخد اولي تاني #بس دبلرت ازاي والترم اتلغي

أنا كنت في أولى السنة اللي فاتت فشلت مواد الترم التاني كلها، واحنا عندنا لايحة بتقول إن اللي بيشيل أكتر من أربع مواد بياخدهم في سنة جديدة لوحدهم

View more

+3 answers in: “هو حضرتك في سنة كام عايزة اسألك كام حاجة كدا لو انت كبير لان انا لسه داخلة ٢ بيطري”

_

هو نفسه فرعون الذي كان سبباً في هلاك قومه بالغرق في الدنيا وبالنار في الآخرة وليست أي نار بل أشد أنواع النار وأشد العذاب، فكان سبيل رشاد فرعون هو النار، وكانت جنة فرعون ناراً وناره جنة تماماً كالمسيح الدجال الذي يأتي في آخر الزمان ويدعي أنه إله فيتبعه من يتبعه من الغاوين، فما كان من أولئك الغاوين عندما يدخلون جهنم إلا أن يقولوا وهم يختصمون بينهم؛ تالله إن كنا لفي ضلال مبين إذ نسويكم برب العالمين؛ وما أضلنا إلا المجرمون، فكان فرعون والنمرود وإبليس هم هؤلاء المجرمون الذين أضلوا غيرهم وكانوا سبباً في هلاكهم، فالحمد لله الذي مَنَّ علينا بنعمة الإسلام وعرفنا طريقه وهدانا صراطه المستقيم، فإنه هو الله لا إله إلا هو الرحمن الرحيم خالق السماوات والأرض، جاعل الظلمات والنور، هو وحده لا إله غيره، مالك الملك المتفرد بالعبادة والطاعة فلا شريك له ولا صاحبةً ولا ولداً.

View more

+1 answer in: “مـــســاحـــه‍..🍯.”

مـــســاحـــه‍..🍯.

ΔყΔ Δβ๏ʑΔเᴅ.(üzgün)
لا أعلم ما الذي أعمى فرعون وجعله يتوهم أنه إله، ما الذي جعله يقول لقومه أنا ربكم الأعلى! هل هي الثروة والنفوذ؟ لا أعتقد أنه مهما بلغت ثروة المرء ونفوذه قد يصل به ذلك إلى حد الإدعاء بأنه إله، هل كان حكم النمرود للأرض هو ماجعله يدعي بأنه إله وجعله يُحاج إبراهيم في رب السموات والأرض، أنا أرى أن الثروة والنفوذ لا قيمة لها ومهما بلغ حدها لا تصل بك لهذا النوع من جنون العظمة التي تجعلك تتوهم أنك إله، ماذا كان النمرود قبل كونه ملك؛ كان مجرد صبي يقال أنه قتل والده ليصل للحكم، فهل أصبح إلهاً بعد قتله لوالده أم أنه كان إلهاً منذ صغره، هل يُهزم الإله أمام رجل من عامة الناس في مناظرة، هل يعجز الإله أن يأتي بالشمس من المغرب أو أن يحيي الموتى، هل يفشل في قتل من أهانه وجعله صغيراً أمام حاشيته، وفرعون متى جائته هذه الأوهام التي جعلته يعتقد بأنه إله وجعل قومه يعبدونه، ما الذي جعله يتوهم ويقول لقومه ما أريكم إلا ما أرى وما أهديكم إلا سبيل الرشاد، فهل كان واثقاً من أنه إله طوال الوقت! أم أن معجزات موسى أمامه جعلته يتيقن أنه مجرد مخلوق ضعيف من خلق الله، فهل يعش الإله طوال حياته خائفاً من رؤيا وفتى من بني إسرائيل ينازعه الملك، هل يعجز الإله العظيم في صرف التسع آيات التي جائت بلاءً لقومه، هل يفشل سحرة الإله في هزيمة مجرد رجل في نظرهم، وهل يعجز الإله عن القضاء على من يعاديه، ألم يتساءل النمرود وفرعون يوماً أو يراودهما الشك في كونهما إلهين، فهل كانوا هم من خلقوا السماوات والأرض وخلقوا الخلق، حسناً قبل مولدهم أين كان الإلهين العظيمين؛ هل كانوا في أجساد أناس أخرى أم أن غيرهم كانوا آلهة ثم عند مولدهم ونضجهم انتقلت لهم الإلوهية بالتوريث، هل أصبحت الألوهية بالتوريث أم أنها نظام ديمقراطي انتخابي، أي عبث هذا وأي جنون! كل ما أريد معرفته ما الذي أوحى لهم بالتفكير في كونهم آلهة، لأني أرى من كل هذه المؤشرات التي ذكرتها سابقاً والتي تدل على الضعف والغباء أنهم ليسوا آلهة، كل ما أراه فيهم أنهم أغبى أنواع البشر وأضعفهم، استجابوا لإرادة نفسهم الأمارة بالسوء والتي أغواها الشيطان وشحن رغبتها الخبيثة في الملك والسيطرة، حتى أصيبوا بمرضٍ نادر جعلهم يتوهمون أنهم آلهة، ونتيجة لذلك أهلكوا أنفسهم وأهلكوا من تبعهم في الدنيا والآخرة، فكان فرعون الذي قال لقومه ما أريكم إلا ما أرى وما أهديكم إلا سبيل الرشاد،

View more

+1 answer Read more