ما الدليل على تكفير الطوائف المسيحيه لبعضها البعض من كتبهم و اقتباسات علمائهم المعترف بهم

الاقتباسات التي سأقوم بنقلها مأخوذة من مشروع عصير الكتب
وسأشير إلى الاقتباسات باسم الكتاب ورقم الصفحة
ادخل صفحة المشروع http://goo.gl/WPSZmi
وابحث عن الكتاب وافتح الصفحة التي تحتوي على تفريغ الاقتباسات
وابحث عن رقم الصفحة باستخدام Ctrl + F
راجع أيضاً
العقائد المسيحية الأرثوذكسية
الملزمة الأولى http://goo.gl/er1jHn
الملزمة الثانية http://goo.gl/EBgnpm
أولاً
المسيحيون في الأغلب لا يستخدمون كلمة "تكفير" أو "كفر" أو "كافر" ... إلخ
وإنما يستخدمون كلمة "هرطقة" أو "مهرطق" أو "هرطوقي" ... إلخ
والهرطقة هي الكفر, والمهرطق ضد المؤمن
التعريف الاسطلاحي: من اختار طريق الباطل أو الكفر عمداً
أو يستخدمون كلمة "حَرْم" أو "محروم"
والمقصود بـ "المحروم" هو الشخص الذي حُرِم دخول ملكوت السموات
أو المحروم من أن ينال بركات الكنيسة ورحماتها ... إلخ
والحَرْم هو القرار الكنسي بحرمان شخص من السابق ذكره!
أو يستخدمون كلمة "فرز" أو "قطع" أي إخراج الشخص من جماعة المؤمنين (الكنيسة)
فرزه وإخراجه وإبعاده وعزله ... إلخ, أي أنه لم يعد ضمن المؤمنين المقبولين من الكنيسة
أو يستخدمون كلمة "لَعْن" أو "ملعون" أو "طَرْد" أو "مطرود"
للتعبير عن أن هذا الشخص مطرود وخارج رحمة الله ولن يدخل ملكوت السموات
والآن الاقتباسات
- حرم الأرثوذكس للكاثوليك والعكس
أولاً: الحرم بسبب إضافة الكاثوليك لعبارة: والابن, في قانون الإيمان عن الروح القدس
تم تغيير العبارة من: الروح القدس المنبثق من الآب
إلى: الروح القدس المنبثق من الآب والابن!
متى مرجان: أرثوذكسيتي تراث وعقيدة وحياة, الجزء الثاني, صـ89.
كيرلس الأنطوني: عصر المجامع, صـ197-199 و صـ199-201 و صـ202، 203 و صـ257، 258
أسئلة حول حتمية التثليث والتوحيد وحتمية التجسد الإلهي - صـ123
ثانياً: الحرم بسبب الاختلاف حول طبيعة المسيح في مجمع خلقيدونية 451م
البابا شنودة الثالث: طبيعة المسيح, صـ11, 12
كيرلس الأنطوني: عصر المجامع, صـ320، 321 و صـ336 و صـ338
القمص مينا جاد جرجس: كنيستي عقيدة وإيمان, صـ84
أسئلة حول حتمية التثليث والتوحيد وحتمية التجسد الإلهي - صـ295
- حرم البروتستانت من قبل الأرثوذكس والكاثوليك
أولاً: بسبب رفض الكهنوت والأسرار الكنيسة
البابا شنودة الثالث: اللاهوت المقارن, صـ48
ميخائيل مكسي إسكندر: 120 سؤالا وجوابا عن أسرار الكنيسة السبعة, الجزء الثاني, صـ92-94.
ثانياً: بسبب رفض تلقيب مريم عليها السلام بـ "أم الله"
القمص متى مرجان: أرثوذكسيتي تراث وعقيدة وحياة, الجزء الأول, صـ96, 97
ثالثا: بسبب رفضهم للأسفار القانونية الثانية
العهد القديم كما عرفته كنيسة الإسكندرية, صـ87-89
هذه هي الاقتباسات التي استطعت أن أحصل عليها وسط الكم الكبير من عصير الكتب!
صفحة الأسئلة والأجوبة http://goo.gl/dY95Hg
شكرا على سؤالك, ولا تنسني من صالح دعائك