أخيتي أنا بجامعة الملك خالد و انتهيت من أول ترم طب و نجحت على شفا حفرة في جميع المواد لهذا خططت لاقراء معلوماتي في الصيف أي الآن قمت بشراء كتب خاصة بالفسيولوجي والامبرولوجي و الاناتومي من سلسلة lippincott و اكتشفت أنني أتلاعب مع نفسي لم استطع دراستهم بسبب حاجز اللغة فاهديني من نصائحك وتجاربك

لا أدري هل تقصد أول ترم من السنة التحضيرية أم من السنة الثانية ؟ لأن محاولة قراءة كتب لمواد لم تدرسها بعد و لم تُشرح لك في نظري أنها "مخاطرة" لأنها لو فُهمت بطريقة خاطئة أو مشوشة يصعب تعديلها فيما بعد .
قبل أن تشتري أي كتاب للدراسة, تأكدي من حصولك على الكتاب المقرر الموصى به من القسم نفسه, ثم بعد ذلك إذا إذا أردت التزود فخذ من كتب أخرى غير التي تنصح بها الجامعة.
اللغة ليست حاجز حتى لا تقرأ كتب انجليزية! بل بالعكس تعلم اللغة بقراءتك هذه الكتب, سواء كانت دراسية تتطلب منك فهم معلومات أو حتى جرائد! ليس هناك فرق!
طريقة كنت أمارسها في سنة أولى, كل يوم إجازة نهاية الاسبوع أو في فترات الانتظار التي تضيع في الأماكن العامة أو في أي مكان المهم كنت آخذ معي كتاب علم الحيوان "Biology" مثلاً , و أقرأ قراءة سريعة بتمرير العين بدون محاولة فهم أو قراءة فعلية و أي كلمة انجليزية غريبة أضع تحتها خط بقلم رصاص حتى أنهي فصل كامل , ثم أبدأ الترجمة و كتابة الكلمات في دفتر مقسم بالأبجدية حتى لا أكرر الكلمات إذا ترجمت الفصول القادمة, و الترجمة تكون باستخراج جميع اشتقاقات الكلمة و معانيها المحتملة و قد أختار من المعاني المحتملة المناسبة , أسمع نطقها و أكرره لأحفظها. ثم أترك الكتاب جانباً حتى يحين موعد مذاكرة المحاضرة, أفتح الكتب لأجده مترجم جاهز. بعد ثلاثة فصول وجدت الكلمات تتكرر و لم أعد في حاجة للترجمة , و الأفضل من ذلك أن الكلمات هذه هي نفسها موجودة في المواد الأخرى إلا القليل جداً , لا أبالغ إذا قلت أنني توقفت عن الترجمة في السنة الثانية.
ترجمة الكلمات العلمية التي لا أجدها في قاموسي الأطلس الالكتروني, أبحث عنها في قاموس مصطلحات طبية إلى اللغة العربية لكني استمتعت أكثر عندما ترجمت الأمراض و المصطلحات من قاموس يترجم من الانجليزية و إلى الانجليزية. قاموس Stedman's Medical Dictionary لأني وجدت أن ترجمة الأمراض و أعضاء الجسم و الخلايا و غيرها إلى العربية الفصحى "مزعج" بعض الشيء لأني نسيت الأسماء الفصيحة الغريبة عليّ و ضحكت من بعضها *_* ..
أتمنى أن تفيدك تجربتي.
بالتوفيق.

The answer hasn’t got any rewards yet.