Ask @asmaa7osama:

Hey guys! :) Here your question: What's one book you recommend and why?

Alessandro Rodriguez
I think it would be Dosoyevsky's "crime and punishment" it's a great novel *my fav* it helps humans to understand the complication and mystery of one's self. Most of the novel is going on inside of "Raskolnikov" his stress, hesitation, decisions making..and all of that. It's just beautiful, makes you live within it.

View more

What do you do if you’re alone on Valentine’s day?

كنت لسه بفكر إنه العلماء زمان كانو مستحقين مكانتهم اكتر من دلوأتي.. دارسين العلوم زي الفيزياء، الرياضيات، الفلك، المنطق، الطب،.. زمان كانو اكشلي بيحاربوا عشان يستحقوا ألقابهم دي، يعني عشان يبقي راجل عالم فيزياء وبيولوجي ف نفس الوقت كان لازم يبذل جهد فكري ف كلا العلمين، وبقدر كبير، بمعنى إنه ساعتها كانت العلوم مش مكدسه زي دلوأتي، لسه حجات كتير غامضه ومحتاجه اوبسرفيشن من حد بيتأمل ال حواليه عشان يحاول يفسره، ويزود أو يعدل عال درسه، يعني حد درس بعدين، ١-تأمل ٢- أدرك إن ال شافه محتاج تفسير ٣- حاول يوصل لتفسير بطريقه عمليه علميه ٤- غالباً حد قبله حط تفسير عبيط الكل مصدقه بس هو شايفه محتاج يتراجع، زي مثلاً دوران الأرض حوالين الشمس، فكرة جاليليو جاليلي -العظيم- ال اتقتل عشانها، لأنه الناس كانو مصدقين ساعتها إن الأرض مركز الكون -البشر دايما مغرورين-، الراجل درس فيزياء، فلك، هندسة، طب، وبرع فيهم كلهم!.. أو مثلاً، نيوتن، الراجل ال *أسس* علم التفاضل والتكامل وتقريبا الميكانيكا كمان، الناس دي مكانش عندها أي هاي-تيك مال متوفرلنا حالياً، يعني دول وصلو لل وصلوله باستخدام عقلهم، عشان يحطو لناس زينا نظريات تسهل فهمنا للكون، عشان نيجي احنا وبكل انعدام مسؤولية، نحط ال اكتشفوه ف كتب، نجيب دكاترة مبتفهمش أي حاجه فالحياة غير إنها تبراج ابوت سفرها برا واد ايه هما متقدمين هناك واحنا يع، أو يقرو كلام مكتوب -والطلبه يعملو نفسهم مبيعرفوش يقروا فمحتاجينهم-، أو ميقدروش يردو ع أبسط سؤال من طالب ركز خمس دقايق وأدرك تناقض كلامهم.. كل ده نديه لطلبه تحفظه، نمتحنهم ع قدرتهم ع استرجاع حفظهم وتكديس معلومات مش مفهومه، وبانج، نسميهم *دكاترة *مهندسين *فيزيائين،.. ريل كول تايتلز؟ ويل ميستحقوهاش. مش دايماً العيب عال بيُلقي المعلومة بس كثرة المُلقيين الجهلة، الأغبيا، بقت مريبه. كتير بسأل نفسي لو عشت أيام زمان هكون مال كانو بيقولو ع أصحاب الأفكار المجنونه، مجانين، ولا هكون معاهم؟
*واو ده كله ولسه مرحتش الجامعة امال لما اروح واكتشف ان لسه في هول نيو ترم تاني بدأ اوردي.. هعمل ايه هه

View more

+1 answer Read more

-

سارة !
"يقولون إن الوجع الدائم يشكل باعثاً على الكتابة، ولا أصدق هذا الهراء. الوجع يشكل عائقاً للكتابة أحياناً. أعدّ نفسي شاعراً مقِلاً في نهاية المطاف وأعجب لأولئك الذين ينشرون أربعين أو خمسين ديواناً بحجة أن معاناتهم مستمرة. الوجع التاريخيّ عبء على القصيدة، لأن تاريخيته تعني أنه مزمن، وكل مُزمِنٍ مُمِل، من التهاب الرئة إلى التهاب القوافي."

View more

كيف تشرح فكرة أنّ الطريق أهم من الوصول ؟

الحياه كلها طرق ف طرق.. طريقك الحالي هينتهي وهتوصل لرغبه معينه أو مش هتوصل، هيبدأ طريق تاني برغبة تانيه ومشاكل وأحزان وأفراح وانتصارات وانهزامات صغيرة. فيعني لو محاولناش نستمتع بسعينا أثناء سعينا هننتهي آلات بتحاول توصل لتارجت. بلص الواحد مش ضامن يعيش لبكره يعني :'D ف نإنچوي أحسن وأضمن.
السؤال فكرني ب بيس من قصيدة لروبرت فروست، عن مفترق طرق :)
Two roads diverged in a yellow wood,
And sorry I could not travel both
And be one traveler, long I stood
And looked down one as far as I could
To where it bent in the undergrowth.

View more

-

كأنك تحتاج إلي تدخين ألف علبة سجائر بعد كل رواية لغسان كنفاني، لتعينك علي العودة للحياه التي كنت بالكاد تحياها قبل قرارك الغبي "سيمر الوقت وسأتجاوز. ستساعدني القراءة." تجذبني رواياتك القصيره مثل السم الذي يجذب فئرا ضائعا جائعا ي غسان. أعلم وانا اتناوله أنه سيضرني أكثر من نفعه -هذا إن كان به نفع-، لكني أتناوله علي أي حال، وهل أملك خيارا آخر؟
القرف والصحراء والحر والعرق والشمس والشمس والشمس والتعب. كأنك قد أضفت ثقلا غير مرئيا ضعف ثقلي علي كتفي.
ولكن لماذا بعد كل هذا سأقرأ لك مرة أخري؟ أعتقد أنه بعد كل شيء معاناة القراءة لك أخف من وطأة الوحده. وأن تذكيرك لي سرا بالغريب لكامو يعطيني قليلا من الراحه أن بإمكان كل شيء أن يعود كما كان. إلي ذلك الزمن الأجمل كثيرا من أن يبقي.

View more

ما سر مناسبة الليل لكل شيء...؟!

إيكوسان
أهدي أروق ألطف..خفيف من الناس.. مفيش أدني اضطرار للتظاهر بأي شيء لإرضاء ال بتهتم لأمرهم- أو ال مبتهتمش ابدا بس انت مؤدب- .بتكون النسخه الحقيقيه من نفسك. الظلام relieving.. بيدي الإحساس المريح بالإنفراد ال الواحد بيفقده بالنهار.. كل حاجه جميله بليل-ماعدا الجامعه-. لو انت حزين او فرحان أو "عادي كلنا هنموت" الليل مناسب لكل المزاجات دي وكل المشاعر واللامشاعر وكل شيء غالبا. انا شخص ليلي لأبعد الحدود..أوقات كتير بتمني إن الشمس تختفي ويبقي ليل وراه ليل بس لولا ان الاشياء المتكررة بتفقد لذتها ف.. راضيه بليل واحد بس لو تنتهي الأيام دي وارجع استمتع بليلي الجميل. يلا كل شيء بينتهي.

View more

What's the first book you read in 2018? Did you enjoy it? Why?

"I saw Ramallah". Yes, I did enjoy it very much, I even wondered how come I haven't read this book before. the author's experience is a heartbreaking, breathtaking, beautiful and a hard one. He took me right to the streets and people of Palestine, that part of Palestine that we don't see on television, those people who are alot more than stones throwers, those people who have their own and different stories and fights, yet sharing the same case, and same identity after all. They're Palestinians, only the world doesn't admit that. But they don't need the whole world, and that's where the beauty lies ")

View more

احكي عنها ..

This is my 70th answer, and since I appreciate number 7 deeply, and I guess this question was for a guy to talk about "her"..but umm I'll ignore that and talk about her..the girl I know most and I do not know at all, both at the same time, inside of me she lays..motionless,* she leaves me the motion part *, breathless, full of sadness and darkness and thoughts *she does the thinking part yea* and I always look at her in confusion, why are your eyes so dark? why are you thinking this way? why do you want me to do this? why do you hate me so much?, but, um, I don't get an answer, *I never do*..then I smile her away, idc girl, I'm gunna ignore you, and live, don't hate on me so much dear, I have a good friend who said to me "abandon all your expectations"..I'm not expecting good of you, nor bad actually, I'm seeking light, peace, which is gunna kill you eventually my loved one, yea I don't hate you, how come I hate a part of me? Marian says: "even the illusion of control can bring peace", I like that. I always like what Marian says haha :D.

View more

Hey guys! :) Here your question: Do you ever considered/thought on how the way you communicate in person and through social media, define your relationship with others and how you're perceived? What do you think about it?

Alessandro Rodriguez
I don't think I'm very well-perceived neither in real world nor on social media.. Not anybody's fault but I have an issue at expressing what I actually mean. I think that social media is a non-realistic world where you rarely can actually build long-term relationships through it, though you can use it to see other's experiences and satisfy your curiosty about other cultures.. in real world I have a narrow comfort zone of people anyway xd.. I've come to this perception after a while, yeah.

View more

نص :

سارة !
أجلس متأملاً: لقد شاخ العالم وكثرت تجاعيده وبدأ وجه اللوحة يسترخى أكثر… آه يا إلهى ماذا باستطاعتى أن أفعل قبل أن يهبط الليل فوق برج الروح؟ الفرشاة. الألوان. و… بسرعة أتداركه: ضربات مستقيمة وقصيرة. حادة ورشيقة.. ألوانى واضحة وبدائية. أصفر أزرق أحمر.. أريد أن أعيد الأشياء إلى عفويتها كما لو أن العالم قد خرج توًا من بيضته الكونية الأولى.
مازلت أذكر: كان الوقت غسقــًا أو ما بعد الغسق وقبل الفجر. اللون الليلكى يبلل خط الأفق… آه من رعشة الليلكى. عندما كنا نخرج إلى البستان لنسرق التوت البرى. كنت مستقرًا فى جوف الشجرة أراقب دودة خضراء وصفراء بينما “أورسولا” الأكثر شقاوة تقفز بابتهاج بين الأغصان وفجأة اختل توازنها وهوت. ارتعش صدرى قبل أن تتعلق بعنقى مستنجدة.
ضممتها إلىّ وهى تتنفس مثل ظبي مذعور… ولما تناءت عنى كانت حبة توت قد تركت رحيقها الليلكي على بياض قميصي.. منذ ذلك اليوم، عندما كنت فى الثانية عشرة وأنا أحس رحيقها الليلكي على بياض قميصي.. منذ ذلك اليوم، عندما كنت فى الثانية عشرة وأنا أحس بأن سعادة ستغمرني لو أن ثقبـًا ليلكيًا انفتح فى صدري ليتدفق البياض.

View more

متى آخر مرة كنت شجاعا فيها ؟

سارة !
كنت أتجنب السؤال.. دايماً لما اقرأ او اشوف معاناة شديدة لحد، و إنه في بشر عالكوكب ده متحملين ما لايُطاق، لازم ساعتها أوبخ نفسي إني مستحقش اتألم وال شايفاه معاناة ده ولا حاجه، وال هو امال هتعملي ايه لو مكانهم. فبعد ماشفت سؤالك جه فبالي موقف، بعدها قلت لنفسي انتي جبانة دي مش شجاعة، انتي عمرك ماكنتي شجاعة ف مواجهة نفسك او الحياة. أحدهم قال لي مرة إنه المعاناة لا تقبل المزايدة، بس اي ثينك انا لسه معرفتش اقتنع. وبس يعني..

View more

‏لن تجد في الحب جمالا ‏أكثر من أن يسأل عنك من يحبك كل يوم؟

*كان عمر "مجيد" تسعة أشهر فقط عندما وقعت النكبة عام ١٩٤٨ (حتى أخي الأصغر مني سناً هو أكبر من دولة إسرائيل بتسعة أشهر).
أجد في هذا القصف جمالاً كثيراً :)

View more

Next