Ask @asmaamohammed55:

" ادعوا الله أن لا تكرهوا من بعد حُب ولا تملوا من بعد تعلُّق ادعوا الله أن لا ينطفئ نور شخص بداخلكم فيصبح وكأنه ميت هو شعور أبشع من أن يُوصف "

هو شعور بشع فعلا بس بالنسبه للشخص اللي نام وصحي تاني يوم ملاقاش ليه مكان ف قلب اللي بيحبهم :"

View more

space💭💜

YASMIEN
"كلام الجرائد لا ينفع يا بني ، فهم أولئك الذين يكتبون في الجرائد يجلسون في مقاعد مريحة وفي غرف واسعة فيها صور وفيها مدفأة ثم يكتبون عن فلسطين وعن حرب فلسطين، وهم لم يسمعوا طلقة واحدة في حياتهم كلها، ولو سمعوا اذن، لهربوا الى حيث لا ادري. يا بني فلسطين ضاعت لسبب بسيط جداً، كانوا يريدون منا -نحن الجنود- أن نتصرف على طريقة واحدة، أن ننهض إذا قالوا انهض، و أن ننام إذا قالوا نم، و أن نتحمس ساعة يريدون منا أن نتحمس، و أن نهرب ساعة يريدوننا أن نهرب.. وهكذا إلى أن وقعت المأساة، و هم أنفسهم لا يعرفون متى وقعت!"
- غسان كنفاني

View more

STATUS 🍃💚

N o b e L ❄
- كيف حالك ؟
- دوستوفيسكي : أخاف أن أخبرك أني بخير فتتمنى دوامه فيتخلد بؤسي
- كافكا : متكئًا على وحدتي .
- بوكوفسكي : أتأمل خيبتي .
- بيسوا : معزول أكثر مما كنت .
- اورهان : يخيّم الحزن على قلبي .
- فيروز : لا قدرانه فل ولا قدرانه أبقى.

View more

Space..💙

5aled 5aial..❤
الوقت اتاخر..
دلوقتي انسب وقت تتمشي فيه عند المدافن وتطل علي الواح الرخام تحت الاسامي من بين فروق البوبات الحديد القديمه وتبتسم! مش لأن مفيش راجل بيعيط لا لا، لانك لو عيطت في ناس في قلبك مبتعرفش تعوم ملهاش ذنب..
ودا ميرضيش ربنا ولا يرضيكي ي زينب ..!

View more

_

Asmaa Mohammed
لوحة/ إيفان الرهيب يقتل إبنه, 1885
للفنان إيليا ريبين
قصة اللوحة | في اللوحة يظهر إيفان الرابع أعظم قياصرة روسيا وأكثرهم دموية في القرن ال16 ممسكاً بأبنه الذي قتله بواسطة عصا معدنية حادة أثر مشاجرتهم حول مشكلة أسرية.
برعب شديد وندم عظيم يضم الأب أبنه إلي صدره ضاغطاً بشدة علي الجرح آملاً أن ينهض ويزول هذا الكابوس.
عيناه تقولان كل شئ, الذعر الممتزج بالندم والحزن والدموع, الأمر الذي جسده الرسام بشكل مدهش !
هذه اللوحة تجعلك تتسائل كيف لفنان أن يظهر ملامح الهلع والندم بهذه المثالية !
Ivan the Terrible killing his son, 1885
By Ilia Repin
The story of the painting In the painting, Ivan IV, Russia's greatest and most bloody Czarist in the 16th century, is holding his son, who was killed by a sharp metal stick, the impact of their quarrels over a family problem.
With great horror and great remorse, the father has his son to his chest, pressing hard on the wound in the hope that this nightmare will come to an end.
His eyes say everything, the panic mixed with remorse, sadness and tears, which the painter miraculously embodied!
This painting makes you wonder how the artist to show the features of panic and regret this idealism !

View more

Next