يومًا ما ستصل لِما تُريد بإذن الله، وسيرتاح قلبك بعد عناء كُل تلك السنين، سيهدأ الضجيج الذي يُقلق رأسك، وتتوقف كُل الحروب التي عبثت في أرجاء صدرك، ستنعم بالأمان والدفء، ستذهب وتجلس في مكانك المُفضل مُلتفًا بالهدوء وأنت مُطمئن، الأمر فقط بحاجة للقليل من الوقت والصبر

حسناً يا صديقي ، فأنا لا أملك سوي الصبر .. 🌸

The answer hasn’t got any rewards yet.