Ask @danahha9:

احك.. 🧡

Ehab alawneh
لم تكن أعظم انتصار، ولا أسوء خيبة، كنت شيئاً رمادياً، تُقبل دوماً بالتوسط، كالفاصلة تماماً، ومن ثم أكمل المسار، وكأن شيئاً لم يكن.. وكأن شيئاً لم يكن!
هذا هرائي الوحيد، وكأنني أجاهد لأقنع من حولي، بأنك لم تكن خسارة فادحة، وقلبي لم يُعاق في غيابك..
وأما في بؤسي وظلامي، أكون في وسط البحر أتسابق انا وقطرات الماء لأقول أنقذني!! فنحن نحترق دونك!
فلك حق التخيل كم أنا كاذبة..!
كُلي يتجاهلك، وكُل كُلي يُريدك، وأنا قتيلة المنتصف!

View more

Next