Ask @draghad8:

-

ذات الوشاح الأصفر
عقد لولو يزين عُنقي للتو تناثر.. هممت بجمعه على أمل أن يعود كما كان، جمعته. نجحت في ذلك، لكنّه فقد بريقه على عُنقي.. صديقي الكثير فيّ رفع الراية البيضاء عند أوّل محطة وذهب. هرولت مسرعةً إليه لعلي أحظى بحضن و قُبلة تدعى "وداع" لكنّه لم ينتظرني. المكعب السابع في الصالة تم نزعه و وُضع مكانه آخر لكني لازلت أقف عند ذاك المكعب والمشهد وأعجز عن تخطيه. الحياة مضت والرفاق ماعادوا رفاق وأنا لازلت أهرول عبثًا حتى أكسر أنف الحياة. ربما ليس الآن. ربما غد. ربما بعد عام.. ربما أخسر كثيرًا. أفشل كثيرًا، وأتضور جوعًا من الندم. لكني سأفوز حتمًا.
12-6-2019 | 9:29PM
@i_reemy

View more

١٢:٠٠ م:

ضيّي .
ما أثق تمامًا في قاعدة "five by five" اللي تنص على أن الموقف اللي مايأثر في حياتك خلال خمس سنين قدام فأنه مايستحق منك أكثر من خمس دقايق حزن. لأن أوقات تنشأ معي مشكلة منذ الصغر، من قبل أفقّه الدنيا، نفسيًا أنا تدمرت تمامًا مو يومني صغيرة لا. لمن كبرت وعرفت الشعور اللي نشأ معي. يخي لعله مايأثر في حياتي حاليًا ولا في خمس سنين قدام لكن بعدين بيأثر. واللي طلع هالقاعدة أنا متأكدة أنه يشرب قهوة تركية الصبح ومسوي فيه مدّرك الحياة البمبية والظروف والحزن

View more

مُعلّمة الحب :

غيّمة.
ما ضرّهُ حين احترقتُ لأجلهِ
‏ووهبتهُ ما لم أكن أُعطيهِ
‏قلبًا وذاكرةً ودمعَ وسادةٍ
‏سهرًا ترعرعَ في رُبى ماضيهِ
‏ما ضرّهُ، لو صان بعض وعودهِ
‏نحو الذي بحياتهِ يفديهِ؟
‏هيهات أن يلقى السّؤالُ إجابةً
‏أو يفهم الأشواق مَن أعنيهِ..

View more

:

نايّه
ماله دخل تعظيم شعائر الله في أن ما أحس بفرحة العيد. يا أوادم مو كل شيء تنبسطون فيه يعني لابد كل العالم تنبسط معكم فيه، أنا أوّل من يشوفه كئيب ومُمل. و أفرحوا ولا تقرشونّا معكم، كيفنا يخي بنعيشه بحزن وسوداوية "ك ي ف ن ا" بس فكونا من حياتكم المشرقة وإيجابياتكم اللامنتهيه

View more

Next