-

سعاد الزهراني
مضى وقت طويل منذ آخر رساله أرسلتها لك كان ذلك قبل"شهرين و اسبوع و ستة أيام"
أكثر من ١٠٠ محاولة لنسيانك و زرع البدائل في صدري أكثر من ٥٠ خطأ أرتكبُه و أنا على ثقه بأنه لن يُجدي ذلك أي نفع،في كل يوم من ال"شهرين و أسبوع و ستة أيام" كُنت أحتضن وسادتي و في خيالي(ماذا لو كان هذه الوساده أنتِ!)
هل وصلت غاية رسالتي؟!
أنا مُنذ ذلك الوقت لم أنم جيدآ و لم أكُل جيدآ في كل تلك الفتره أضع رأسي على وسادتي متفائله باليوم اللذي يليه و لا شي جديد،قد هُلكت من هذا الروتين البائس أود نزعُكِ من صدري و لكني أعجز في كل محاوله لقد تشبثتي بقلبي و كأنهُ منزلك الأبدي لا مجال لخرُوجك منه...
ثلاث علاقات فاشله و مئات الوجيـه العابره أصبحت كـ "المهووّس" أراكِ كُل العابرين و لا أرى العابرين إلا بكِ
أتعامل مع جميع الاشياء على أنها ممر إليكِ و لكني أعجز جميع العجز عن الوصول إليك إلى هذا الحد أُوصِدَت أبوابِك أتجاهي أم أن الأبواب لمن تُفتح بعد!
ماذا لو كانت عيون من ألتقيهم هي عيناك...!
ماذا لو كان كل حُضن من بعدِك هو حضنك...؟
ماذا لو أُستبدِلت البشريه بِك..!
ما اللذي سيضر العالم لو كان جميعهُ أنتِ...؟
كُل ما أُريده هو أن أعرف إلى أين ذهبت تلك الأيام بحق خالقها،أين ذلك القلب المُفعم بالحب و تلك الكلمات المُترنمه و الأبتسامه الخاشعه و الحضن الدافىء...
أي عذاب هذا لم أسمع من قبل أن هُناك أُناس يستطيعون فعل هذا ببعضهم البعض،أتعلمين ما اللذي فعلتيه بي!
لقد تُركت وسط الخلاء لا أنيس يُبعد وحشتي و لا بشر يخففون حُزني،لقد تُركت تحت سماء الظهيره لا غيوم بها و لا ظِل شجر،لقد تُركت بلا مأوى و لا مشرب و لا مؤنس...فقط هذا م فعلتيه بي.
دمــار.
إبتهَال؛المطِيـريَ also answered this question with: "الحياة أقصر من أن تهدرها مع أشخاص تبرر لهم أفعالك طيلة الوقت ، من يحبك سيرى الخير فيك ومن يبغضك ل..."