لدي ابن في الثالث عشر من عمره متعلق بالألعاب الالكترونية لا يطيق البعد عنها رغم أني حاولت مع والده متفوق ذكي لكنه يكره الدراسة والمدرسة كثيرا ويتشاءم منها حفظ القرآن لكن حين نحدثه عن المراجعة لا يستجيب غالبا ما يتأثر بالحديث مع والديه ولا يطيق ذلك يترك المجلس ويغادر وقت عصبيته يفكر في الانتحار كثير؟

ابنك يحتاج لاستشارة جادة من تربوي متخصص. اعتذر فهذا ليس اختصاصي