Ask @fatooomFATEMA:

@

هناك من اقترح علي أن يعيد نشر الاستشارات التي أكتبها على صفحة الفيس، في موقع الآسك على شكل سؤال جواب ..
لعلها فكرة طيبة حتى تبقى الاستشارات محفوظة هناك
سبحان الله يسعدني هذا التعاون منكم معي، وفعلا هذا ظني بالناس
لطالما انبهرت ولازلت من طيبوبة الناس وخدماتهم المجانية (لا نريد منك جزاء ولا شكورا) ..
حتى أن هناك من يرفض أن يفصح حتى عن هويته ..
هذا هو الحساب..لا ترسلو له أسئله فلست صاحبة الحساب..بل هناك من ينقل أجوبتى
جزاكم الله عني خير الجزاء وأثابكم وأحبابكم جنات النعيم ...
http://ask.fm/badeee3a
(ل/بديعة سبيل)

View more

@

قالت لي :
لا لابد أن أكمل دراستي حتى أتوظف فأتزوج
وقالت لي أخرى :
أنا لست جميلة ولابد أن أحصل على شهادة حتى أتوظف وأكفي نفسي بنفسي لأنني في الغالب لن أتزوج
وقالت لي أخرى:
أريد أن أحصل على شهادة ووظيفة وسيارة حتى لا يحتقرني الناس
وقالت لي أخرى
لابد أن أدرس وأحصل على شهادة تضمن لي وظيفة لأن الزوج قد يطلقني أو يموت، فكيف أعيش أنا وألاودي وأنت تعرفين أنه ما عاد هناك رجال في عصرنا ..
وقالت لي أخرى
لابد أن أحصل على أعلى شهادة وأتوظف حتى أفرض احترامي على قريباتي اللواتي يحترقنني أنا وأسرتي...
:
برغم أني أشفق على حال المرأة المعاصرة غير أني أحترم الصادقات اللواتي يتكلمن عن السبب الحقيقي لخروجهن والذي هو : خوف من المستقبل، عدم ثقة في الرجل، الخوف من احتقار المجتمع لهن، رغبة في الوجاهة والتباهي أمام الناس بالشهادة والوظيفة ..
أما من يقلن إنهن يخرجن تأسيا -بالصحابيات!- ورغبة في تحصيل علوم -الدولة- النافعة والخروج بالمجتمع من الظلمات إلى النور والحفاظ على المرأة المعاصرة من أن يكشف له عضو أمام رجل!وحتى لا يتم تغييب المرأة عن الواقع، فلا أملك إلا أن أقول ( إنكن عون لإبليس في تغييب المرأة عن الواقع الذي من أجله خلقت لتورطوها في الواقع الذي لم تخلق له ..- الجري وراء الشهادة والوظيفة - ...)
نبذة من مخطط أعوان إبليس : All women will be employed by the state and not allowed to be "homemakers",
بمعنى ( لن نسمح للنساء بأن يكن ربات بيوت، سيتم توظيفهن كلهن )
من كتاب : The New World Order/by A. Ralph Epperson
فهنيئا لإبليس بأعوانه الجدد ولا هنيئا لنا بهن ..
(ل/بديعة سبيل)

View more

@

ومما أعجب له أن يقوم البعض ليدافع عن -خير القرون- بقوله: لا لم يسجنوا النساء بل كان فيهن الناجحات، ثم يسوق بعض المهن التي امتهنتها بعض النسوة.
:
لقد اصبح النجاح عند المرأة المعاصرة هو -الوظيفة- وأما غير الحاصلة على وظيفة ولقب فهي من النساء الفاشلات. ...
واعجباه . عندما يتكلم شر القرون عن خير القرون يأتون بالعجب.
.
اسمعي أنت وهي وهن وكل من أشربت في قلبها النجاح على الطريقة العلمانية.
الناجحة في ديننا ليست الخراجة الولاجة اللاهثة وراء الوظائف والألقاب.
الناجحة في ديننا هي من يقولون عنها آلة إنجاب وعالة على المجتمع، الناجحة هي من تتزوج وتنجب الولد تلو الولد لتنال لقب الولود الذي أثنى عليه الرسول صلى الله عليه وسلم وتربي تحسن التربية ورعاية بيت الزوجية حتى تقوم بالمسوؤلية التي كلفها بها رب العزة.
الناجحة في ديننا هي التي يقولون عنها -تذل للرجل وتخضع له- نعم هي التي تطيع الزوج
وإن آذاها ذهبت لتصالحه وتقول له لا أنام حتى تصالحني فتنال بذلك لقب العؤود الذي أثنى عليه الرسول صلى الله عليه وسلم.
الناجحة في ديننا هي التي قيس حياء أشرف الخلق بحيائها، هي العذراء في خدرها.
الناجحة في ديننا هي التي تتعبد لله بالقرار في البيت
الناجحة في ديننا هي المصلية لفرضها، الصائمة لشهرها، المطيعة لزوجها، المحصنة لفرجها.
الناجحة في ديننا هي ذات الدين، هي الصالحة خير متاع الدنيا التي أوصى الرسول صلى الله عليه وسلم بالظفر والفوز بها وآثرها على ذات الجمال وذات المال وذات الوجاهة .
:
إن كان معيار القوم في النجاح هو الوظيفة فلكم يا مسلمين معايير نجاح المرأة مسطرة في وحي يوحي .
فرجاء لاتكونوا ردات أفعال للقوم وأعملوا عقلكم، فإني أراكم تُعَايرون بشرعكم، وعوض أن تهبوا للافتخار به والذب عنه أراكم تنضمون للقوم في سب شرعكم والتبرئ منه ...
( ل/بديعة سبيل)
@badiaa_sabil

View more

@

أعاني من الإكتئاب لأنني لست جميلة وأخشى ألا أتزوج لأن الرجال يحبون الجميلات.
:
جوابي
اذهبي للسوق ستجدين نفس الصنف من الفاكهة فيه نوع فاخر جميل يسر الناظرين، وأنواع أقل منه جودة وجمالا.
وأيضا السيارات ستجدين مركبة فخمة جميلة وماركات أقل فخامة وجمالا.
في كل شيء هناك الجميل والأقل جمالا
وكلنا يعلم بوجود ذلك الشيء الأجمل وكلنا يحبه، لكن هل نقتنيه كلنا ؟
قطعا لا.
ستجدين الناس، كل يشتري حسب إمكانيته.
ونفس الشيء يصدق على الزواج.
أنت أيضا تحبين الرجل الوسيم الغني الشاب، ذو الأخلاق العالية، لكن ليس معنى أني أحب الجمال والكمال أن أسعى لامتلاكه، ولكن كل يختار ما يتناسب مع امكانيته وذلك هو التكافؤ.
التكافؤ يعني أني أعلم نفسي جيدا أعلم إمكانيتي وأسعى لإيجاد الشخص الذي يتناسب معي، لن أتطلع لمن هو فوقي ولن أبحث عمن هو دوني, ولكن سأبحث عن شخص فيه نقائص وكمالات تتناسب مع نقائصي وكمالاتي.
:
تعجب الرسول صلى الله عليه وسلم من زواج الصاحبي الشاب بامرأة ثيب فقال له ما معناه: لمَ لم تتزوج شابة فتية بكرا، فأجاب الصحابي بأن الدافع لهذا الإختيار هو أنه يريد امرأة ناضجة لتصبر على تربية أخواته الصغيرات. فقال له الرسول صلى الله عليه وسلم : أحسنت.
.
أرأيت، لم يختر الرجل ما تحبه النفس ولكن ما تسعد به النفس، هو يعلم نقصه وحاجته، وهي قبلت بالوضع لأنها أيضا تعلم نقصها وحاجتها. كلاهما جبر نقصه نقص الآخر فسعدا بهذه الزيجة.
.
باختصار يا أختي، أنت لديك نقص في مسألة الجمال لكن لديك كمالات في أمور أخرى، فأقري بهذه الأمور واقبلي برجل فيه نقائص تجعله يتقبل نقصك، حتى تسعدي به ويسعد بك. لكن إن لم تتنازلي عن نموذج معين، فأخشى أن يطول اكتئابك.
.
هذا وأنصحك بتقوى الله، فالتقوى جالبة للأرزاق، فاستعيني على نفسك بالتقوى يرزقك الله من حيث لا تحتسبين.
(لبديعة سبيل)
@badiaa_sabil

View more

@

ما رأيك في :
صورة لمحجبة تدخن ومتبرجة تقرأ القرآن مع تعليق يقول لعل المتبرجة أقرب إلى الله من المحجبة.
:
جوابي :
هذه الصور وهذه المقارنات التي عمت بها البلوى بين المحجبة الشريرة المتكبرة العاصية المريضة القلب والمتبرجة الطيبة الطاهرة المنكسرة المتواضعة لربها لها هدف واحد :
طمأنة المتبرجة على معصيتها
والتنفير من الحجاب.
يعني بالمختصر المفيد هي حرب على الحجاب بطريقة لئيمة
ومن يساهم في الترويج لهذه المقارنات وهذه الرسومات فإنه يسدي خدمة من حيث لا يشعر للشيطان الذي اخترع هذه الرسومات وهذه المقارنات وروج لها بلؤم.
:
لن تجد في هذه الرسومات دعوة لمعروف أو نهي عن منكر بل هي دعوة لمنكر التبرج ونهي عن الحجاب لا غير.
:
لذلك رحمة بأختك المتبرجة، وحماية لها من التداعيات النفسية لهكذا صور، أنصح بأن نتوقف عن الترويج لهذه الأمور.
لن تخرج المتبرجة من هكذا صور إلا براحة ضمير وباطمئنان على أنها برغم معصيتها فهي عل خير عظيم
وكان حري بمن يريد بالبنات خيرا ويسعى فعلا أن يقربهن لله أن يخوف البنت من كبيرة وموبقة التبرج لا أن يتعمد دائما وأبدا وضع المتبرجة في مقارنة مع الطاعة المفرط فيها ويقول انت مع تفريطك خير وأقرب وأطيب قلبا ...
:
قولوا للمتبرجة ما قاله الرسول صلى الله عليه وسلم الذي لا ينطق عن الهوى, لا ما يقوله صاحب هذه الرسومات والمقارنات، قولوا لها بأن الرسول صلى الله عليه وسلم أخبرنا أن المتبرجات صنف من أهل النار ملعونات من رب السماوات وأنه لا يدخل الجنة منهن ، إلا مثل الغراب الأعصم، ... عسى أن تخشى وتتوب إلى الله من هذه المعصية عوض أن يطمئن قلبها فتلقى ربها بلباس أهل النار. وإنها لحسرة.
( لبديعة سبيل)
@badiaa_sabil

View more

@

قال الألوسي في روح المعاني: روي عن بعض أمهات المؤمنين أنها كانت تضع يدها على فمها إذا كلمت أجنبيا تغير صوتها بذلك، خوفا من أن يسمع رخيما لينا، وعد إغلاظ القول لغيرالزوج من جملة محاسن خصال النساء ـ جاهلية وإسلاما.
:
(قبل أن أدخل في موضوعي أعتذر لأنني كنت أقول (تضع ثوبا على فمها) نسيانا .. والصحيح أنها كانت تضع يدها على فمها)
.
ثم أعود لموضوعي :
هكذا استقبلت الصحابيات أمره تعالى بعدم الخضوع بالقول..
ولا عجب
فهذه هي الصحابية التي كانت تلتصق بالحائط حتى تبتعد عن الرجل
والتي كانت تفاوض الرسول صلى الله عليه وسلم في إطالة ثوبها أكثر وأكثر خشية أن يكشف قدمها
فلا عجب ..
هذه الذي كان الحياء فيها طبعا وخلقا، فهمت مقصد الشرع وقالت سمعنا وأطعنا فازدادت انضباطا فوق انضباطها، وحياء فوق حياءها فأغلظت في القول وزادته جدا وخشونة في حضرة الرجل الأجنبي حتى أنها صارت تضع يدها على فمها خشية أن يبدر منها رغما عنها ما يعتبره الشرع خضوعا..
.
أما امرأة اليوم التي ضاع حياؤها في مسارها العلماني الذي لا يمت للدين بصلة، والتي صار كل الرجال محارمها (إلا من رحم ربي ) عندما تذكرها بأمره تعالى للنساء بعدم الخضوع بالقول ومراعاة أنها تتكلم في حضرة الرجل، إذا فلتكن خشنة جادة ولا داعي لهذه الأيقونات والورد والقلوب والبسمات والقبلات، لا داعي لضفادع أو أيقونات راقصة تخرج المرأة من حصن المرأة المنضبطة الجادة إلى -امرأة كوول-
لا داعي لهذه الصفحات المزينة بالحلي والألوان الزاهية والتي تعرف أنها لأنثى قبل أن تقرأ اسم الحساب ...
لا داعي لنشر أجزاء النساء، وأياديهن وعباءاتهن ..
عندما تقول لها هكذا كلام تثور في وجهك ( وا زدتووووواااااا فيه، دفنونا حسن، هي صافي نمشيو من الفيسبوك، ما هذا الورع البارد، واش وريدة ولا بسمة غادي تطمع الرجل، لا عيقتو نيت نيت وقتلونا وتهناو )
.
نعم امرأة اليوم تختنق إن لم تزين حروفها للرجل بالورد والبسمات، تختنق إن لم تنشر أشلاء النساء للرجل، تختنق إن لم تضع في كل جملة قلبا، تختنق إن بقي حرفها منضبطا بدون تعبيرات، تختنق إن لم تزين له صفحتها بألوان الربيع ..
فلا حل وسط عندها إما أن تدفن أو تخضع
نساؤنا يختنقن إن انضبطن أمام الرجل ...ولعل الخلل في رجالنا ..
(لبديعة سبيل)

View more

@

(اللهم زوجا صالحا )
رسومات لرجل وامرأة جنبا لجنب يتوسطهما قلب
فتيات بزينة وفستان الفرح
يد رجل وامرأة لابسين خاتم الخطوبة.
كلام عن الحب والأشواق والحنان والأشجان والزوج المحب الحنون.
:
هذه من الأمور التي لا تكاد تخلو منها صفحات العازبات
البنات وجدن في هذا الفضاء متنفسا للتعبير عن رغبتهن في الزواج
.
وبناء عليه أوجه كلمة :
1- إلى ولي البنت : ألا يثير انتباهك أن كلمات البنات وصورهن تعبر عن الرغبة في الزواج.
مالذي يحملهن على هذا يا ترى. هل هناك تجاهل لرغبتهن في الواقع جعلتهن يلتجئن لهذا الموقع للتعبير عنها بهذه الطريقة الفجة.
.
2- إلى النساء المتزوجات : أختك فعل بها الحرمان ما فعل حتى أنها عبرت عن رغبتها في الزواج على الملأ، فارحميها ولاداعي لمزيد من التأجيج بكلامك عن رومانسياتك وتفاصيل حياتك الشخصية التي كلها تدور حول حب الزوج لك وحبه لك.
.
3- إلى العازبة الناشرة لهذه الأمور : أما رغبتك في الزواج فلا ألومك عليها، لكن إهانتك لنفسك بهذه الطريقة شيء لا ينبغي أن تقبله المرأة الحرة على نفسها. فهذا مناف لخلقي العزة والحياء أغلى ما تتزين به المرأة
ثم إنك تجمعين بين إهانة النفس ونشر الحرام.
فرجاء يا أختي أن طهري صفحتك من تلك الرسومات والصور والكلمات الخاضعات
وإن كنت داعية الله من أجل الزواج فاجعلي دعوتك بين يدي ربك بنداء خفي، فذلك أكرم وأحرى أن يستجاب له.
املئي قلبك بالله، وانشغلي بتقواه، وسخري صفحتك لخدمة دينه لا لمسايرة أهواء النفس حتى تسمو نفسك ويرتاح بالك ويأتيك ما قدره الله لك وأنت عزيزة غالية.
(لبديعة سبيل)
@badiaa_sabil

View more

@

فاطمه عبدالرحمن
اتصل رجل من بلد عربي مسلم بالشيخ المنجد ليشتكي إليه
قال إنه يريد الزواج لكنه بحث وبحث ولم يجد المرأة الصالحة!
:
هل تعلم معنى أن يشق على الرجل إيجاد امرأة صالحة في بلد مسلم
هذه ولا شك مسبة لرجال هذا البلد.
فتفلت النساء في اي بلد كان معناه أن هذا البلد يعاني من أزمة رجولة.
@badiaa_sabil

View more

@

فاطمه عبدالرحمن
تساءلت لم تنشر المحجبات صورهن في الفيس بوك دون أن يشعرن أن في هذا الأمر مهانة
فكان جوابي
المجتمع العصري تعود أن يعامل المرأة كما تعامل البضائع فصورها معروضة في الشوارع والشاشات وعلى عبوات الشامبو والمكارونا ومعجون الأسنان وموس الحلاقة
استمرأت المرأة إذلال المجتمع العصري لعنصر النساء وحسبته إعزازا حتى صارت تسارع وتبادر وتعامل نفسها كما تعامل البضائع
وهاهي صورها معروضة صباح مساء في موقع عام وهي المنقبة وهي المحجبة.
إنها مذلة.
@badiaa_sabil

View more

@

فاطمه عبدالرحمن
هؤلاء المصابين بجرثومة ما بعد السلفية لا يُنصحون، ولا يتقبلون النصح، ولا يسمحون بالتعليق إلا لمن يمدحهم، بمجرد أن تعلقي عندهم ستجدينهم على استعداد للقتال وسيحذفونك على الفور ، يصفون كل من ينكر عليهم بالجاهل والمتنطع والمتشدد الذي لا يقبل الرأي المخالف ! في مفارقة عجيبة ..
هؤلاء يُحذَّر الناس من فكرهم فقط ...
وأنا متفقة معك هم فعلا عندهم متابعين كثر ويصفون كلامهم بالدرر ويقولون عنهم نعم العالم والأستاذ أنت، لأنهم بكل بساطة وجدوا عندهم ضالتهم، -فهم يحاربون ما يسمونه بالتشدد في زمن الغفلة- يعني أصحاب الغفلة والأهواء وجدوا الدواء الشافي عندهم ...
لكن مع ذلك أكاد أجزم أن قائمة المحذوفين عندهم من أكبر القوائم ... فلا يغرنك تصفيق الناس لهم فإنهم لا يبقون عندهم إلا مصفقا ..
يتكلمون عن التشديد والغلو في زمن لا تكاد تفرق فيه بين المسلم والأعجمي عيشة وسلوكا ...
فهل هؤلاء القوم يعيشون بيننا ..
وصدق أسير الحق إبراهيم السكران حفظه الله وثبته على الحق إذ قال :
حين أرى في زمن التهتك والتبرج، متحمسا للحديث عن التشدد في الحجاب، أتذكر من دخل مجلس أثرياء فأخذ يذكّرهم بفضائل الادخار، بدل أن ينصحهم بالصدقة!
#لبديعة سبيل (أطال الله في عمرها على طاعته)..

View more