@

ما رأيك في :
صورة لمحجبة تدخن ومتبرجة تقرأ القرآن مع تعليق يقول لعل المتبرجة أقرب إلى الله من المحجبة.
:
جوابي :
هذه الصور وهذه المقارنات التي عمت بها البلوى بين المحجبة الشريرة المتكبرة العاصية المريضة القلب والمتبرجة الطيبة الطاهرة المنكسرة المتواضعة لربها لها هدف واحد :
طمأنة المتبرجة على معصيتها
والتنفير من الحجاب.
يعني بالمختصر المفيد هي حرب على الحجاب بطريقة لئيمة
ومن يساهم في الترويج لهذه المقارنات وهذه الرسومات فإنه يسدي خدمة من حيث لا يشعر للشيطان الذي اخترع هذه الرسومات وهذه المقارنات وروج لها بلؤم.
:
لن تجد في هذه الرسومات دعوة لمعروف أو نهي عن منكر بل هي دعوة لمنكر التبرج ونهي عن الحجاب لا غير.
:
لذلك رحمة بأختك المتبرجة، وحماية لها من التداعيات النفسية لهكذا صور، أنصح بأن نتوقف عن الترويج لهذه الأمور.
لن تخرج المتبرجة من هكذا صور إلا براحة ضمير وباطمئنان على أنها برغم معصيتها فهي عل خير عظيم
وكان حري بمن يريد بالبنات خيرا ويسعى فعلا أن يقربهن لله أن يخوف البنت من كبيرة وموبقة التبرج لا أن يتعمد دائما وأبدا وضع المتبرجة في مقارنة مع الطاعة المفرط فيها ويقول انت مع تفريطك خير وأقرب وأطيب قلبا ...
:
قولوا للمتبرجة ما قاله الرسول صلى الله عليه وسلم الذي لا ينطق عن الهوى, لا ما يقوله صاحب هذه الرسومات والمقارنات، قولوا لها بأن الرسول صلى الله عليه وسلم أخبرنا أن المتبرجات صنف من أهل النار ملعونات من رب السماوات وأنه لا يدخل الجنة منهن ، إلا مثل الغراب الأعصم، ... عسى أن تخشى وتتوب إلى الله من هذه المعصية عوض أن يطمئن قلبها فتلقى ربها بلباس أهل النار. وإنها لحسرة.
( لبديعة سبيل)
@badiaa_sabil

View more