@felia121#50 🇮🇱

. نْ .

Ask @felia121

Sort by:

LatestTop

Related users

- ما كانَ مَعْرُوفًا عَنْكَ فِي الجامِعَةِ بَيْنَ الطَلَبَةِ وَالكادِرِ التَدْرِيسِيِّ؟!

atomqasim10’s Profile Photoآتُومْ قَاسِمْ
حين كنت طالبة، كنت أحسن من يحل رياضيات ويقفل امتحانات بسهولة .
الآن، بينما أعتبر من الكادر التدريسي في الجامعة، يعرفني الطلاب بالمعيدة التي تحاول أن تسهل الصعب عليهم، ويلي بتعطي علامات بوفرة ( للي بيستحق )
وأحب كلاهما ، جدًّا .

تساؤل الليلة «ما الذي ستشعرُ به حينما تعلمُ أنَّ شخصًا ما، غريبًا، كتب فيك عدَّة أسطرٍ؛ لأنك بدوت لهُ بديعًا في لحظة معيّنة؟»

almotfa2l_’s Profile Photoأنس.{{ صل على النبي وابتسم }}
الكثير من الحُب.

*

aboode00989’s Profile Photoضَـــوءٌ مُـــتـعَب .
" ما دُمتَ لا تعرف رائحة من تحب ولم تستطع أن تُدخلها إلى عقلك.. فأنت بخير؛ أنت ناجٍ من لعنة.
كل شيء يُنسى، حتى الصوت؛ لكنها الرائحة.. تبقى في الذاكرة، تثير نزيفًا دائمًا لا يُشفى أبدًا "
🍂

الخَمر يقتل الكبد، والدخُان يَقتل الرئة، والحُب يَقتل القلب . . - أنتَ الذي تقرأ، ما الذي قَتلك . .!!

الحب والحاجة إليه يا رفيق.
أنا ممن يقعون في الحب حتى آخر رمق ، "على غفلة؛ وبلا توقُّف".

+ 1 💬 message

read all

ماذا لو رأيتم بعضكم صدفة بإحدى الطرقات؟ أتمنى إجابة حقيقية ♥️

أظننا سنتمادى في النظر.
في ذهني هذه القصيدة وذكراها ؛.
"
و لمَا تلاقينا على سفح رامةٍ
وجدتُ بنان العامريَة أحمرا
فقلت خضبت الكفّ بعد فراقنا؟!
فقالت: معاذ الله، ذلك ما جرى
ولكنّني لـما وجدتك راحلا
بكيت دماً حتى بللــتُ به الـثرى
مسحت بأطراف البنان مدامعي
فصار خضاباً في اليدين كــما ترى
"

+ 1 💬 message

read all

متى كان موتك الصغير؟

DerWeitest_Stern’s Profile Photoمصطفى || منطق الدائرة
أظنها كانت عدة موتاتٍ صغيرة، إنتظارًا للنهاية.
-
أولها، كانت حين استغفلني شخصين كنتُ أراهما كل الأمان - منذ سنين - .
وأخرى مؤلمة جدًّا، حين غادرتني حبيبةُ الروح إلى الرفيق الأعلى، رحمة الله عليها.
بالإضافة إلى عدة موتات صغيرة أخرى، تكفلت في بناء حاجز جليدي في ثنايا القلب .
عافانا وإياكمُ الله.

Next

Language: English