منشن واقتبس له:

@Moom377
.
لَم يَكُن القَمر يَوماً مرآةً لِوجهِ حَبيب،
ولا عَتمةُ الليلِ كانتَ مُستودعاً لأحزانِك، وليسَ للقهوةِ آذانٌ تُصغي لنحيبِك، ولا الموجُ كانَ عَزفاً على أوتارِ حَنينِك!
لكن أنتَ.. أنتَ أيُّها الجَميل "المُرهف"،
"تَرى فِي الكَون صدى لِمشاعِرِك"،
فتارةً هو عابسٌ كالِح، وأُخرى مُستبشراً مسرور،
"وكأنُّهُ ترجمانٌ لنَبضِ قَلبِكَ الأعجمي".