هالةة ؛

﮼مُوهيب،الحربي
•| أحببتُك وَ گـأنك الأوّل وَ الآخر،
أحببتُك بِـكُل طـآقتـيّ بِـكُل مـآفّـي داخلـيّ
أحببتُك وَ گـآنـيّ لم اُحب مِـنْ قبل وَلنّ اُحب بعد،
أحببتُك لأنّك أنتَ لا أحدًا غيرك
" نعم أحببتُك " ..