Ask @hanaalmalti1:

3:36 am ?

Khaled Qablan
‏" الآن ، في هذا الليل
وقد أصبحت وحدك
بعدما أرجعتك الظنون
واسمك ما عاد شائعاً لو في حديث عرضيّ
وتحوّلت صورك إلى غريب
يتعذره البال والقلب
وانطفأ صوتك الذي كان يحفر عميقاً بالهمس والأغنيات.
هل يخطر لك كم أنت لا شيء أبداً ! "

View more

كيف حالكِ يا جميلة ?? أكتبي شيئًا من أحرفكِ أو أقتباسًا هنا ???? و سأقرأ لكِ?

"تَعلموا التزامَ الصمت
فهُم حقاً لا يَستحقونَ عَناء الحديث
دَعوهُم يشعُرون بأن حديثكُم كنزاً
وَ لن ينالوا شرفَ الحصول عَليه مرةً أُخرى.."

View more

Next