Ask @iii_qq:

-

١٢.
المُلاحظات عندي مليئة بما بين رسائل لن تصل و مشاعر فرح و خوف و رهبة وقلق وأُمنيات وثرثرة ورغبات ما لها حصر عمومًا ما أتخيل بيوم بحياتي أفتحها عند أحد لأني هناك شخص شفاف ما يخاف يفقد شيء.

View more

كيف هي ارواحكم هذا المساء يا أصدقاء؟

حامِد
روحي يا حامِد في صخبٍ شديد ..
أخاف أن أكتب ما يراودني من أحاسيس لفترة فأصبح شخصًا مُملًا وسلبي لا يجد غير البؤس موضوعًا ، أخاف من أن أتمنى الكتابة فـ تبقى يدي تتخبط لوحدها بإنتظار كلماتٍ لن تصل ، حامد هل تعي معنى أن يبقى الإنسان محبوس ذاته؟ أو أن تكون أمنياته ذراتٍ تذرهُا الريح كيفما تشاء؟ أو أن يغرق بوسط بحر ويتمنى المرسى ولا يجده؟ آهٍ يا حامد من أيامٍ تصبح بها وتمسي بنفس المشاعر المُتعبة.

View more

عالقٌ في الذكرى /

BE
- 20s/12t -
أحس أني في طريق طويل وفسيح جدًا ماله نهاية ولا رصيف ، ما ألمح غير السواد .. السواد وسِكة طويلة موحشة بِلا حياة. وأما عن بساتينها فـكانت خضراء وما هي الآن إلا أرضٌ قاحلة قتلها الجفاف و إقتلعت جذورها الأعاصير ، مؤسف كم هي مُخيبة رغم أن الأحلام إتخذت موطنًا فيها. غدرت بها الأوهام .. أخذت من عمرها الكثير من الفرح وأهدتها العناء ومشقة البقاء ، كان الصمود والهدوء والصبر مُتأصلًا فيها إلى أن خارت قواها وفضلت الجلوس على القيام ، بحرها تملؤه شوائبٌ قد منعت القمر من رؤية إنعكاسه على سطح البحر !
تبكي خوفًا من الأيام المُقبلة ترتجف خوفًا من الوقوف تارةً أخرى ( عبرةً أحتُبست بعنقها كـعقدِ حديدٍ يستحيل قلعه ).
أنا السواد والسِكة والبساتين والبحر والقمر المُحاق .. أنا من أهلكهُ تعب السفر الوحيد.

View more

Next