Ask @joman_98:

:"

دخلت أظبط النقاب بتاعي في الحمام فقابلت بنوتة لطيفة جدًا هي كانت بتظبط طرحتها
فبتقولي شكلك مستجده هنا
قولتلها أيوة .. أنتِ في سنة كام قالتلي ٣ وأنتِ؟ فقولتلها خمني! قالتلي أخرك أولى.
لما عرفت إني دبلوم عام مشت وسابتني 🌚😹🙆
ياعيني اتصدمت "D

View more

+1 answer in: “_”

اترُك شَيئاً جَميلا هُنا . !❤

الأستاذ (بتاع عربي)
إننا مغرمون بالأماكن والجمادات؛ لأنها تكون بلا أرواح في البداية، ثم نحن اللذين نهبها الأرواح، فنألَفها لأننا نُؤلفها، ونحبها لأنها تحبنا، ونحملها لأنها تحملنا، وتشبهنا في ألوانها وألحانها، في صوتنا وصمتها، في حِجرها الذي من أحجارها، فننفي عنها - في المقابل- تهمةَ المجاز الذي يرهّبنا منها.
- يوسف الدموكي.

View more

..

"سأحمل نفسي يا إستيفن على الصبر عنك، حتى يطوي القدر مسافة البعد بيني وبينك، وستكون تعلتي التي أتعلل بها منذ الساعة كلما هاج بي هائج الشوق إليك، أنك ما بعدت عني إلا لتقترب مني، ولا فارقتني إلا لأنك آثرت اجتماعا آمنا طويلا على اجتماع مصرد غير مأمون، فامض في سبيلك أيها الصديق المحبوب، وذلل بهمتك جميع العقبات التي تعترض سبيل سعادتنا وهنائنا، حتى نلتقي بعد ذلك لقاء تنسينا حلاوته مرارة ذلك الماضي المحزن الوبيل."
• من ماجدولين إلى استيفن :)

View more

+2 answers in: “للمنفلوطي:”

..

"إنّك سلبـتني سعادتي يا ماجدولين، ولكنّك لم تعـطني شيئاً بدلاً منها أعيـش به، بل تركتني وشأني كما يـترك المـسافـر رفيقه الجريـح الظامىء في الصّـحراء المحرقـة لا ظلّ فيها ولا ماء، وينجو بنفـسه غـير مـبالٍ بما تصـنع به الأقدار مـن بعده، فما أقساكِ، وما أبعد الرّحمـة عن قلبـكِ!"
- من استيفن إلى ماجدولين

View more

+2 answers in: “للمنفلوطي:”

أكتُبْ ☕.

نُـورا "ضَيّ" ✨
ألا يكفيك -إن كنت صادقًا- ضعف حبيبك وحاجته لمن يربت على كتفه ويسانده أوقات أفوله لتعتبرها دعوة مصرح بها لإعانته ونجدة روحه من الغرق في طوفان محنته!
إن لم تفعل دون طلب فأنت مدعي في حبك، أو متوهم .. فالمحب الصادق يعز عليه رؤية حبيبه منهزمًا، مكسورًا. :)

View more

Next