‏‏‎

‏– وحينَ سُئِل لماذا هي؟
قال: طيبة كرذاذ المطر لا تؤذي أحدًا، مِزاجية كالأطفال إذا فرحت بكت، وإذا حزنت بكت، عفوية كـ إلقاء السلام، عاقِلة كالأمهات، تستطيع أن تغرقك وتنجيك في آن واحد، لديها القدرة على أن تجعلك تُقسم أن الله لم يخلق إناثًا غيرها ..

The answer hasn’t got any rewards yet.