Ask @mustafakhalil277:

مساحة 💚

"وكان انبهاري الأول بكِ أنني رأيتكِ لا تَنبهرين مِثلهُن !
كانت تمر عليكِ المُبهِرآت ، وانتِ لا تبالين ، لا تؤمنين أن هناكَ شيئاً يُسمى "فرصة فائته" ، لا أدري هل هو غرور أم ثِقة ، لكنه جَذَبني ، جذبني جداً ..
لا أدري هل لازال هناك مثلًِك ، تفهمين حقيقة الحياة ، تجمعين بين الواقعية والخيال ، وتعلمين أن الحياة ليست رِواية بل هي حرب ، ورغم هذا لا تنطفئ لمعةُ عينيكِ مهما حدث ، لعل هذا لأنك لا تُعطين أحداً حق الاقتراب من ممكلة مشاعرك ، فأصبحتِ حينما تبكين أو تضحكين ، لولؤتان تضيئآن بعينيك ، ابتسامتك كافية أن تعيد ترتيب فوضى القلوب ، مَن يراكِ ولا ينبهر يا ايتها المُبهرة التي لا تنبهر ..
لا أُنكر أن جمالَ ملامحك البريئة تسرق الأعين ببراعة ، لكنني لا أتحدث الآن عن سرقة الأعين ، وإنما أشكوا اليكِ سرقة قلبي ، جميلات الشكل كثيرات ، لكن أن تجد من تُرضي غرور عقلِك المُتَفلسِف ، من لا تتوقف حياتها على رَجُل مهما كان ، من لديها بيومها ألف شئ يُضعِف ورغم ذلك تَقوى هي به .. من لا تخشى أن تضعَف بجوارها لأنها تحملت مِن الحياة ما يكفي لتكون وَتَداً وسنداً لك !
كنتُ قديماً أُشفِقُ على نفسي من كثرة مشاغلي وصعوبة عَملي ، ولكنني عندما رأيتُك علمتُ أنني "مُدَّعِي" جداً ، كيف لكل هذه الرِقة أن تجتمع بهذا القدر من الصلابة ، وكيف لكِ أن لا تنبهرين ، كيف لكِ أن تَمُرين بي ولا تَكتَرِثين ، لا أظن أنكِ تُكابِرين ، أنتِ تستحقين ألا تلتفتي لشئ ويلتفتُ لكِ كلُ شئ ، فهل تقبلين أن أظل منبهراً وحدي هكذا ، أم تتفضلي على قلبي وتتركي لي ولو فرصةً واحدة لأريكي أنني قادرٌ على إبهارِك ..!"
لكاتب مجهول ...

View more

مساحة 💜

أعتذر للبسطاء الذين ظنوا أن الدنيا بخير بينما أحلامهم تموت في صدورهم كل يوم ، أعتذر للأطفال الذين لم يجد والدهم عملا بعد ، أعتذر للأمهات اللواتي التقطن صوراً كثيرة لابناءهم ثم ابتلعتهم الحرب واضطرت لوضع شريطة سوداء على زاوية الصور ، أعتذر لكل فتاة تزوجت رجلاً لاتحبه ورغم ذلك لم تتوقف عن كونها مخلصة له ولكل طفلة كانت أقصى أحلامها ألا تنام ببطن خاوية بعد الليلة الطويلة التي قضتها في الشارع وهي تبيع علكاً لايشتريه احد، أعتذر لليتامى والأرامل والمطلقات ، لكل امراة لم يتوقف المجتمع عن مضغ سمعتها بين اسنانه ، أعتذر لكل الاصدقاء الذين كانو صادقين بما يكفي لنبكي على أكتافهم أو لنتبادل معهم الضحكات ، أعتذر لكل كلمة احبك قيلت لاشخاص لايستحقونها ، أعتذر لأطفال افريقيا عن الحجارة التي تملئ صحونهم، ولأطفال فلسطين حين يسدون فوهات البنادق بالحجارة، لأطفال سوريا الذين لم يعرفوا معنى الطفولة ، لأطفال العالم بأسره، أعتذر لكل الذين غنوا رغم وحشة النشاز ! ، أعتذر لنفسي على ارتعاشة جسدي ودمعتي كلما رفع الغياب صوت من احب ! وأعتذر للجميع على هذا العالم الضيق .
لكاتب مجهول .

View more

كل عام وانت بخير الدكتور. والانسان الراقي. وكاتب النصوص المفضل عندي ربي يوفقك 🌸🌸وتكون سنة مليانه سعاده الك🕊️🌸

وانتم بالف خير يسلمو كثير ع هالاطراء من ذوقكم ! وتكون السعادة من نصيبكم بعد يا رب إمتناني ✨

View more

مساحة 🌸🌸

Al Pacino123
بدأت تدريجيًّا في الاحتفاظ بالأشياء التي أشعر بها في نفسي لـ نفسي، الشيء المزعج أنَّني لاحظت أن التغيُّر الذي حدث لم يلاحِظَه كل من حولي، أو ربما براعتي في التمثيل هي المسئولة عن ذلك، على أي حال لم أحزن لجهلهم بأمري بل تأكدت أنَّني لا أمثل جزء كبير من حياتهم مهما أقسموا بالعكس، لم تتوقَّف نوبات الضيق المفاجئ، لكن توقفت رغبتي في الحديث مع أحد وأنا في حالة ضيق، لم تتحوَّل نوبات الغربة التي تجتاحني فجأة لكنني تحولت وعدت أتعامل معها بطريقة بعيدة كل البعد عن الناس،
مازلت أفكر طوال الوقت لكنني لم أعد أتشارك مع أحد فيما أفكر وأنوي، مازلت أتألم لكنني لم أعد أتألم أمام أي شخص، ومخاوفي واضطراباتي ملك لي وحدي، مازلت أستيقظ مفزوعًا من نومي لكنني لم أعد أذهب لأحتمي أو أستنجد بأي شخص، أنا على مايرام مع بعض الكلمات التي تؤكد أنَّني بخير، هي أفضل طريقة للرد على سؤال "كيف حالك؟"، تفاصيل يومي عادية وإن حدث وسألني أحدهم عنها، أحاول أن أجعلها مملة جدًّا كَيْ لا يسألني مُجدَّدًا رغم أنها ليست كذلك، كما قلت مسبقًا !

View more

مساحة 💚

أعرف غربة الأماكن بعد أن كانت أنس، أعرف شعور اللامبالاة بعد كمية الإكتراث، أعرف خطوات التجاوز بعد عشرات الإلتفاتات، أعرف الوقوف المستقيم بعد عثرات السقوط، أعرف طعم الإنتصار بعد مرارة الهزيمة، أعرف شكل الصديق بعد الأقنعة المزيفة، أعرف تلويحة اللقاء من تلويحة الوداع !

View more

+1 answer Read more

رجعنا بفضل الله 🙄😍 مساحه عالطاير 🤗😍

Qosay
هلا ومية هلا 🌚♥️
" خمسون سطراً كانت لا تكفي لوصفِكَ تماماً ، فمزقتُ كلُّ ما كتبت وبدأتُ من جديد ، فكتبتُ قرابة المائةُ سطر فتوقفت ظاناً مني أنني إنتهيت ، ثم طالعتُ صورتكَ مرَّةً أُخرى ومزقتُ كلُّ ما كتبت مُجدداً وكتبتُ بخطٍ عريض...!
( هذهِ الأبجدية عقيمةٌ إذا تعلَّقَ الأمرُ بوصفك ) !🖤 "

View more

Next