Ask @sokainamasadeh4:

5:55

"كان يعرفُ أنكِ لستِ له، لكنه لبث مُصمّما على أنْ يُحبكِ بصمت، لأنّ استضافةَ وجهكِ، واستحواذَ خيالِهِ المضطرب على ملامحكِ، ولو لبُرهةٍ قصيرة جدّا من الزمن، كان كافيًا، بالنسبةِ له، لأنْ يَقطعَ طريقَ الحياة المُفخّخ بالرّعب، مُسلّحًا بسلطةِ الجمال".
- عبد العظيم فنجان 💛🌵

View more

+1 answer Read more
Next