في نهاية الأمر عند البوح بذاك السر، ثق تماما أنه سيمل منك، لا حاجة له بك الآن، لم تعد تغريه البتة، لأنها لم يحبك أساسا؛ بل أحب الجانب المظلم فيك، وحين أحرق فضوله بداخلك عرف أنك مزدحم بالفراغ .. حينها فقط ستشعر أنك خدعت، سيتجسد تمثال غباءك ويجلس بجانبك .. تتبادلان الشتائم

Hamada Abed
صح ألف 🤷‍♀️🖤
+1 answer in: “*”