*

ويوم عن يوم،رح تدرك إنّه بعض النّاس بتحبّ فكرة شخصيتك، بتحبّ الفكرة العامّة اللي بتمثّلها ذاتك، بس معندهمش النّضوج الكافي ليحبّوا ويفهموا ذاتك الحقيقيّة،
معندهمش الجرأة الكافية ليغوصوا وينغمسوا بهويّتك الحقيقيّة، من مشاعر وأفكار ومعتقدات وأحلامك.
و بعض النّاس بتحبّ وجودك العامّ،
بس غيرهم بيلاقوا بوجودك سرّ وأثَر عظيم 💜👑

في نهاية الأمر عند البوح بذاك السر، ثق تماما أنه سيمل منك، لا حاجة له بك الآن، لم تعد تغريه البتة، لأنها لم يحبك أساسا؛ بل أحب الجانب المظلم فيك، وحين أحرق فضوله بداخلك عرف أنك مزدحم بالفراغ .. حينها فقط ستشعر أنك خدعت، سيتجسد تمثال غباءك ويجلس بجانبك .. تتبادلان الشتائم

صح ألف 🤷‍♀️🖤