اقتباسات للسنة الجديده 💛

نَصيبُكَ في حياتكَ من حبيبٍ ، نصيبك في منامك من خيال.
اختلفَ معظم من يقرأ هذا البيت ، على المعنى الذي يحتويه. ولكن قبلَ أن نعرفَ معناه الحقيقي
يجبُ أن نعرفَ مع ماذا كُتب هذا البيت؟ وما مناسبته؟
كاتب هذا البيت هو المتنبي، وَ قد قاله في رثاء أُم سيف الدولة
وَ ما قيلَ معه هوَ بيت آخر:
نُعِدُّ المَشرَفِيَّةَ وَالعَوالي وَتَقتُلُنا المَنونُ بِلا قِتالِ
وَ هنا يتكلمُ عن الحبيب "الحقيقي" الذي تراهُ في حياتكَ، وبأن الوقت الذي تقضيهِ مَعهُ من الخيال، لأن الوصال ينقطع بـ الموت. وَ حتى بَعد الموت وعندما تتذكر من أحببته يَنقطعُ تَخيلكَ وتذكرك اياه عند الانتباه والذهاب من عالم التخيلات..
فـ يُصبح
"نَصيبُكَ في حياتكَ من حبيبٍ ، نصيبك في منامك من خيال" .
حيث جعل العمر كالمنام والموت كالانتباه من المنام كما قال الطائي، ثم انقضت تلك السنون وأهلها، فكأنها وكأنهم أحلام!💛
حَنّيِن also answered this question with: "‏أفضل الأشياء في الحياه تأتي مع الصبر 💫."