Ask @taj_98:

-✨

23-1-2019
لم أفتقدك .. بل كنتُ أفتقد شعور أنّ هناك ما يستحق أن أستيقظ من أجله ،، أنّ هناك أحداً في هذا العالم يهمّني !
أتُدرك حجم الدّمار الذي قد تُسببه المسامير المُثبّتة حين تنفصل عن أماكنها فجأة بلا مقدّمات ؟ أتدرك !! ..
ذلك هو التّخلي بلا سبب
لم أكن أعلم ذلك اليوم أنني عندما قلت لك إلى اللّقاء .. كنتَ تقصد حينها وداعاً ! .. اعذرني فأنا لا أميل للأيادي الهشة التي لا تتمسّك بقوّة بل تتخلّى بسهولة .. تأكّدْ أنّ القرار الذي أقدمتَ أنتَ عليه بكامل برودِك سأسعى أنا لتنفيذه بكامل قسوتي .. لا تحاول العودة فقد حطّمتَ كلّ النوافذ والأبواب ولم يعد هنالك متّسع للمزيد من الخيبات
ربّما كان الشيء سهلاً عليك ؛
لكنّهُ كان قلبي ! 🖤..

View more

Next