Ask @the_curse_of_eve997:

تساؤل مشروع هل حقاً يغفر الله حتى اسوأ جرائمنا؟

.
.
~ الغفران هو مكسب التائب او نتيجه (للتوبه الصحيحه) مو (التوبه اللحظيه) ،لكن مو يعني مَ نتحاسب عليها لا ، يتخفف عقابنه ،مثل القاتل بالقانون المدني يُعدم إذا انكر أما إذا أعترف فـ يكون السجن المؤبد بموافقة أهل المقتول طبعاً ، المثال مو مقارنه او تشبيه و إنما توضيح للفكره الأصليه ، ودائماً نگول الله أرحم و ألطف بعباده من غيره سيف.

View more

دَوّن هُنا ما تَشاء ✏

Iyver Khalid
.
.
~ عن كمية الحُب الي تعتريني لما يتصلب الدم بعروقي بالليل لدرجة التجمد ، وفجأه أستشعر بثقل لغطاء إضافي يحد من شدة البرد ،و إِذا هي ماما !!!
يـــا الله ع هالشعور الي يراودني ساعتها ويطرح أمامي تساؤل واحد فقط : (( هل من تبردين او تتألمين أحس بيج مثل مَ أنتِ دتحسين بيه ..؟؟ )) .

View more

. . . ماذا لو كانت اصواتهم قابلة للعناق ..؟ أتساءل فقط ..!

.
.
~ هههه لم نتجرأ على مُعانقة القابلين للعناق يا زينه فـ هل تقتنع مُخيلتنا بـ إحتضان اللامادي يا تُرى ؟!
.
حسناً لو إفترضنا تساؤلك واقعياً ،
لـ أصدروا حداً لعِناق الصوت للمُتزوج قطع اللسان
و لغير المتزوج الصمت لِعشرة أعوام
و لـ طَق عِرق الدين و الإصلاح لبعض ( المُتأسلمين)
.
(و بكل فكره حلوة نتخيلها لازم يدخل فكر همجي يفسد حلاوتها 💔)

View more

مالذي يجعلك متمسكا بالحياة ؟

.
.
~ هواي أسباب أحمد يتصدرها ،
.
إصلاح نفسي و تطهير ذاتي أمام ربنا
لما نستمر بتأجيل هذا الشي لبكرا و بعد بكرا
و احنه مديتغير بينه شي و لا دانبتعد عن أرتكاب
حماقاتنا و اخطائنا المُبتذله بنظرنا لكن مُمكن تكون
عظيمه بعين الواقع ، و نردد عبارة الإستهانه :
" هسه احنه بايگين كاتلين ...!! "
و بعدها تحقيق حلمي و طموحي و جـنيّ تعبيّ
و أكيد لأهلي جُزء كبير من هالتمسك .

View more

شيء لابد منه...مساحة

shahad alsaadi
.
.
~ لاحظت يا شهد إن بجوار قلبي يوجد مـصنعٌ مُنفرد من نوعه تم إنشاؤه مؤخراً ،وظيفته إنتاج الورق بشتى أنواعه نزولاً لطلب المخلوقات التي تطالب مني دوماً بِـ قلبِ صفحةٍ جديدة وو التغاضيّ و شق السابقه ،
المُشكله إن تلك المخلوقات لم تكن بشريه مع أشد الآسف بل كانت مجاميع من الماعز و الخراف تستلذ بإبتلاع الورق كـ أعلافٍ ثانويه ،
لذا و مراعاةً لـ تلك الظروف الإستثنائيه تم إغلاق المصنع " مؤقتاً " .

View more

- ألوحٔده ، او الانفـٕراد في غرفـه ، # بعييـد عن العٱلـمٰ ، البشر ، الاصدققـأء ، ومن ضمنهم ٔ الاهلْ ' برأيــکٰ يعُتبر مرضٕ نفسـيٖ ؟

ميمّ || فاكهةهِ الحبَ 
.
.
~ شي طبيعي إذا كان بحدود المعقول يعني دائماً نحتاج ننفرد مع حالنه كم ساعه او حتى كم يوم ع حسب المُسبب طبعاً ، لكن الإستمرار بالإنعزال عن البشر تدريجياً ح يسبب كآبه و هواي مضاعفات نفسيه و بالتالي نعم هو " مرض نفسي " إذا تجاوز حد المُعتاد.

View more

صَديقَتي __ دعيني ارتشف بعضٌ من قهوة حروفكِ العربيه

"مَـ خـ فـ ـي"
.
.
~ بعـد ستون سنة من الآن أدركت عظمة ٱلحيز ٱلذي كان يشغله!
.
"العُكاز" ، هه نعم لا تعجبوا ،
العُكاز هي من كانت الكف التي تصفعني لـِ أعيّ كُل ذلك بعد تلك السنين التي مضت، عندما تعثرت و كُسِرتْ بِحجرٍ بإطراف الرصيف ، سقوطي كان مؤلماً حقاً فـ لم أُعد كـ سابقي ، ((مفاصليّ رخوه بسبب السُكري و قال لي طبيبي إني أُعانيّ حالة " جفاف نُخاعيّ " ربما لا تعلموا عنه الكثير لكنهُ بإختصار يؤدي إلى شلل عام بالجسد بمرور الوقت)) ، لم يُعير أحداً إهتماماً ليّ في تلك اللحظه كان الكُل على عجلةٍ من أمره ، و ممّا زاد الأمر سوءاً إن عصايّ إنقصمت نصفين ،
.
ذاك الحين كان من الإستحاله عليّ،أن أنهض بصورةٍ طبيعيه فـ أُضطُرِرت للحبو عدة خطوات لـِ أصل لعمودٍ خشبي بنهاية الشارع الفرعيّ يُعينني على القيام ،
نعم ساعدني ذلك العمود و أنا مُمتنه لهُ بحجم قلة الرحمه في أفئدة الناس الماره أثناء ذلك الموقف ، عُدت إلى المنزل و قد إنثارت فِيّ الشفقةُ على نفسي لدرجة المراره ، إين كُنت وأين أنا الآن ؟
.
في صِبايً لم أكُن ناضجةٍ بما يكفي لـِ أستوعب فكرة كيف إن الله خلقنا عُكاز لبعضنا البعض ، أعترف كُنت (معتوهَ و مُغتره بقوة عقلي و بدني قليلاً ) و بالرغم من شتى الصِعاب التي مَرت بي لكن لم تقوى على أن تلويّ عِرقٌ من ذراعي إلا ساعة سقوطي اليوم!!
.
ربما كان يجب عليّ أن أختار روحاً أتوكأ عليها بدلاً من تلك الخشبة الحقيره التي خذلتني مِراراً .
لكن ....
.
.
_((علـى لِسان إمرأةٍ مُسنــه رُبما هي أنا يوماً ما ..))
2:50 a.m
12/11/2016, sat

View more

Next