Ask @umer667:

عمر:

sara
لم أعد قادراً علي المجاملات بگل أنواعهاً وأشگالهاً لم أعد قادراً علي الضحگات والإبتسامات المزيفة لم أعد قادراً علي الرجوع والعودة للخلف خطوة واحدة لم أعد قادراً علي المحاولة لإستعادة مشاعر مهدورة تجاة أي شيء،أحلم فقط في طريقة العيش بسلام بعيداً عن گل التضحيات التي تأخذ من رآحتي”

View more

حنين الليل ..🧡

فُويف الحَربيّ"الحمدلله
‏‎"أنا ذلك الشخص الذي وصف الطريق لكل سائل وضلّ طريقه."
"‏‎أنا ارتكاز الصبر في وجه رياح الحياة ..! أنا عشوائي المزاج ومزيج من العناد..!أنا شيٌ من حنين وفيض من حنــان..! انا الوتر فى آلات العزف الرنان..!"
"‏‎أنا الليلُ حِينَ طَواهُ السكونْ فلا أنا طِفلٌ ، ولا أنا شَيخٌ ولا أنا أضحَكُ مثلَ الشبابْ تَقاطيعُ وَجهي خَرائطُ حُزنٍ ، بِحارُ دُموعٍ ، تِلالُ اكتِئابْ"
"‏‎أنا الذي أنزلت منكِ شريعتي وجعلت هذا الحرف فيكِ رسولا، وأنا الذي سويت منكِ حديقتي وزرعتُ فيكِ سنابلاً وحقولا."

View more

حكي يشبِهك؛

فُويف الحَربيّ"الحمدلله
نحن الوحيدين جدًا , لا نجتمع إلا في صفحات كاتب سودوي يعرف عن الوحدة..نحن أبناء حزن
نحن كل الكتابات الحزينة التي كتبها أُدباء مجهولون كانوا يعانون من الوحدة و الحزن ، نحن مقطوعة حزينة لعازف انتحر من الاكتئاب ، نحن الخطوط التي رسمها “ڤان جوخ” بيدٍ مرتعشة قبل أن ينتحر ، الكلمات الأخيرة لـ “دليدا” قبل انتحارها و الرعشة الأخيرة لـ “غاندي” قبل أن يُغتال..
نحن أصحاب الجداريات الحزينة في الأزقة و الحواري ، قاطني العشوائيات الفقيرة المزينة بالكذب والنفاق ، نحن أولئك الذين نُسلوا من كل من كان يعاني من متلازمات الخوف و اضطرابات الاكتئاب..
نحن أولئك الذين يجلسون في الصفوف الأخيرة في المحاضرات لا يلاحظ أحد وجودنا و لا يهتم أحد بغيابنا ..
نحن أصدقاء الليل و الحزن و الاكتئاب ، نحن من لا يعرف أحد حقيقتنا و مهما اقترب منا أحد لا يحظى إلا بالقليل جدًا عنا..
نحن الوحيدين جدًا الذين لا يملكون شخص يبكون معه على الأشياء التافهة قبل الهامة ، نحن أولئك الذين اعتادوا الفقد و الألم و الوجع ، الذين يتألمون لبكاء الأطفال ، للمشاهد الدموية ، وقد نبكي لمشاهدة مشهد حزين في فيلم سينمائي ، نحن من لا يملك أي أسباب لأفعالنا و لا نعرف كيف يمكن تبريرها أو حتي الدفاع عن أنفسنا..
أولئك الذين اعتادوا السهر دون سبب واضح ، من لا نملك مبررًا للتأمل في السقف ، في السماء ، في متابعة أشكال النجوم ، و قد نخلق من أشكال السحاب رفقاء لنا..
نحن أصحاب الأدمغة العتيقة التي تفشل المهدئات في سكونها ، أولئك الذين يتعكر مزاجهم بكلمة عابرة أصحاب المزاج المتغير بشكل متواصل و نوبات البكاء و الحزن المفاجئ ..
نحن الذين لا يهتم أحد بنا فلم نعد نهتم لـ أمر أحد ، نحن أصحاب الأسئلة الوجودية التي لا إجابة لها ، من اعتادوا الصمت في أشد المواقف التي تستدعي الحديث ، نحن من لا تؤخذ كلماتنا على محمل الجد أبدًا ، نحن من نخلق الحجج لنعتذر عن حضور الحفلات والتجمعات ، نحن أصدقاء الجميع و لا صديق لنا ، أولئك الذين اتخذوا الموسيقى رفيقًا لهم ..
تحت ✍️👇

View more

ممَّ اِكتفيت .؟

فُويف الحَربيّ"الحمدلله
نحن كل الأشخاص الذين يسيرون في الشوارع وقت هطول المطر ، من يبكون في غرفتهم مساءً و يستيقظون في الصباح كما لو أنهم لم يبكوا لساعات ، نحن أصحاب الرسائل التي لم ترسل ، و الوجع الذي لا ينطق ، و الأمنيات التي لم تتحقق..
نحن الوحيدين جدًا المزيفين أمام الناس ، الصادقين أمام أنفسهم ، نحن من لا نملك إلا قلوبًا مكسورة و أحلامًا محطمة و أمنياتًا أصبحت في طوق النسيان ..
نحن المنسيين لكن لا ننسي ، الموجوعين الذين لا يقدرون على إيلام أحد ، و المسالمين حد اعتداء البعض على مشاعرنا دون رد فعل منا..
نحن الوحيدين جدًا في كل شيء ، في عزلتنا ، في لحظات اكتئابنا ، و لا يعرف أحد عن أوجاعنا ، نحن من نبكِ في صمت و نتألم في صمت و نصرخ في صمت ..
نحن المزاجيين المصابين بلعنة التفاصيل و الوسواس القهري و متلازمات الخوف و القرب و الاهتمام ، نحن صراخات الألم التي لا تسمع و رعشات الحزن الخافية ، نحن الذين لا نجتمع أبدًا لكن يعرف بعضنا الآخر ، نجتمع في الحزن و الاكتئاب و السكون و الظلام الدامس ، وسط الزحام نختبئ في المقاعد الأخيرة و نختبئ عن نظرات الشفقة السخيفة ..
نحن الوحيدين جدًا كـ آخر طفل على الأرض في مدينة الموتى .
فوق 👆

View more

✍️

YOUSEF
أنا حزين يا الله ، هل تسمعني ؟ أنا حزين وحزني أكبرُ من مُجرد علاقات انتهت رغمًا عني، أو خذلان لم أتوقعه وحدث، حزين وأُقسم أن الأمر أعمق من أحلامٍ لم تتحقق أو حياة باهتة لم أختارها، حزين دون سبب واضح ولا أعلم السبب الحقيقي وراء حزني، ربما هنا تكمن المشكلة، أقصد الحزن

View more

لحكيك الفخم؛

كانت لديّ قدرة هائلة على العتاب وفقدتها، لم
كانت لديّ قدرة هائلة على البكاء وفقدتُها، كانت لديّ قدرة هائلة على الغضب وفقدتها، كانت لديّ قدرة هائلة على الحديث وفقدتها،
يتبقّ لي من كل ذلك سوى قدرة التركيز، أركّز
في كل شيء ولا أبكي، ولا أغضب، ولا أتحدث، ولا أعاتب "

View more

✍️

YOUSEF
أتعلمون ما السيء ،ليس أن تكون نقيا لدرجة لا تنسجم مع الواقع و لا أن تكون حقيرا لدرجة الشر ،السيء أن تعتبر نفسك نقيا صالحا لكن بدواخلك حقارة لا يراها الناس لكنها تظهر لك ...و ما أشد ما يظهر في الظلام !! مواجهتنا لأنفسنا .أسوء ما قد يصيب الإنسان هو أن يرى نفسه الحقيقية كما هي و أقصد بالأسوء هنا أن يعلم على أن لديه نفس أمارة بالسوء بالفجور و الحقد بالشر .أسوء أمر هو أن تتفانى في إصلاح نفسك و محاولة ترقيعها و تظن على أنك زينتها و قد أصبحت في أبهى حلة إنما لضعف واحد ،للحظة غضب واحدة ،لذكرى مرة في رمشة عين تنهدم جميع الترقيعات و تتعرى نفسك الحقيرة أمامك دون قدرة منك على مدارتها ،النفس أمر عميق و لا أرى ما أعمق من نفس الإنسان .النفس أمر شديد الخطورة ،يجب على كل منا أن يراجع نفسه رغم الحياة و متطلباتها ،رغم كل شيء ،يجب أن نراجعها قبل فوات الآوان .......

View more

هل ما زلت الشخص نفسه الذي كنت عليه قبل سنة من الآن؟ ولو تغيرت؛ هل كان تغيير للأفضل أم للأسوأ؟ شاركنا تجربتك ??

مهدي ما غيره ... ♡
‏"ولا أُخفي عليك سرًا يا صديقي، الوضع سيء للغاية وطاقة التحمل أوشكت على الانتهاء، ما زلتُ صامدًا لكني أسرفتُ كثيرًا في الكتمان والتظاهر، حَولي ثابتٌ لا يتغير وأنا الذي أتغيّر و أنطفئ أكثر وأُستهلك، التعب يزيد ولست ثابتاً يا صديقي، إنّي أميل ،
‏أنا حزينٌ، لأنني توقفت عن حب الأشياء التي كنت أحبها, لأنني لا أستطيع ممارسة أي نشاط بشغف, لأن حياتي كلها عبارة عن إكراه، لأن السفن لاتسير كما تشتهي الرياح، لأن الأحلام تبقى مجرد أحلام ولا تتكرر مجدداً, لأن الواقع عبارةٌ عن جحيمٍ لا مهرب منه.“
لحظة سكون
قد تمر عليك أيام جد صعبة و ليالي طويلة مؤرقة،و أحلام غير سعيدة.....
قد تصل حد البكاء الذي يجرح ،تورم العيون و شحوب الوجه ....
قد لا تجد من تشكي له،من يعينك على تحمل ما بروحك....
قد تكون وسط الجموع لكنك تحس بالغربة ،بالوحدة......
قد تريد في لحظة ما أن تصرخ ،أن تضرب،أن تخرج كل ما بحلقك من غصات،من كلمات.....
و تتوالى اللحظات إلى أيام و إلى أسابيع و إلى شهور و إلى سنة وإلى سنوات .....
قد تنسى ما كنت عليه ،قد تنسى أو عقلك من تناسى بعض الذكريات السيئةوتلك الليالي المؤرقة....
فتستمر مع دوران الحياة ،منبسطا مرات و حزين مرة و هكذا....
فلم تعد تهتم لمشاعر الكره أو الحقد ...حتى مشاعر المحبة لم تعد تعنيك ....أنت فقط في هيئة السكون ، متوسط المشاعر ،منشرح الروح تهمك فقط راحتك...بعيدا عن ترهات المشاعر المنافقة أو تقلب الشخوص و النفوس ....أنت فقط تريد الراحة
راحة نفسية هي الأولى و الأهم و مايتبعها من جوانب أخرى ....للحياة
جميل الإعتدال
أن تغدو معتدلا ،فأنت ذكي ....أن تكوني معتدلة فأنت ذكية
لا ترفع مافوق قوتك و لا تحمل هما يثقلك ،قم بما أنت قادر عليه و دع الظنون لأهلها،و الكلام لفارغي العقول .....أنت لا شأن لك سوى راحتك.....
و أسرة أقرب لك
وأصدقاء أنت إخترتهم
وأهداف تنتظرك
و كل ما أنت تريده سيكون لك
هي الحياة هكذا .......هيئة سكون .......

View more

Next