Ask @wafaasaied9:

تحدّثي عن امتنانك العميق لِشخصٍ ما : 📝

وجهة نَظر | ١٨
تعلّمت من أمّي منذ الصغر أمرين عظيمين. في الحقيقة أمّي شخص مميّز وما زلت أتعلّم منها، لكن أعظم أمرين عندي:
* أن أنشغل بما ينفعني وألّا أسأل عمّا لا يعنيني.
* وعلّمتني الصمت. وأن أكون إلى أن أسمع أحرص من إلى أن أتكلّم. وألّا أتكلّم إلا عندما يكون للكلام معنى، وفيما أرتجي ثوابه.
وفي كلا الأمرين راحة للقلب، وإنّي شَاكرة وممتنّة لها على هذا المعروف.
والحمد لله ربّ العالمين.

View more

*

كلّما سمعت بخبر وفاة والد إحدى صديقاتي، انتفض قلبي لحالها. الآن أنا أعرف تمامًا ما تشعر به، يتمزّق قلبها مع كل ذكرى له تمرّ في خاطرها، لن تغنيها مواساة العالم كلّه!
تحدّث نفسها، ألن أراه مجددًا؟!، ألن يربت على كتفي ويضمّني ثانية؟ ألن أثير غضبه متعمّدة، فأبتسم، فيهدأ ويبتسم لي؟ ألن؟ ألن...
لو الأمل في رحمة الله وفي لقاء آخر يكتبه لنا -إن شاء- في جنّاته لمتنا شوقًا وكمدًا، لولا الإيمان بفناء هذه الدّار لأصابنا الجنون بفراق أحبّتنا!

View more

+3 answers in: “موقف لا يُنسى :”

*

"مَثَلُ الَّذِي يَذْكُرُ رَبَّهُ وَالَّذِي لا يَذْكُرُ رَبَّهُ مَثَلُ الحَيِّ وَالمَيِّتِ"
فمن أراد أن ينال محبّة الله عزّ وجلّ، ‏فليلهج بذكره، فالذِّكر باب المحبّة، ‏وشارعها الأعظم، وصراطها الأقوَم.
-ابن القيّم.

View more

+5 answers in: “💚:”

📝..

احذر الجَدَلَ البيزنطيّ، أيْ: الجدلَ العقيم، أو الضئيل، فقد كان البيزنطيون يتحاورون في جنس الملائكة والعدوُّ على أبواب بلدتهم حتى داهمَهم! وهكذا الجدل الضئيل يَصدُّ عن السبيل. وهديُ السلَف: الكفُّ عن كثرة الخصام والجدال، وأنَّ التوسُّع فيه مِن قلة الورع.
بكر أبوزيد، حلية طالب العلم.
،
ويقول الشيخ وجدان: الأولى أن تكون زاهدا في الجدال منهزما عند المراء لتريح قلبك.

View more

💫

بَـائِـسَـة! :)
"حياة الإنسان مجموعة من مفترقات الطرق، في كل مفترق طرق نختار الطريق الخطأ= نتورط في التيه أكثر.
عند ختام حياتك ستجدين أن ما ينير الطريق أمامك هو مجموعة الخيارات الصحيحة التي أخذتيها."
.
رد أ. أحمد سالم على إحدى الأسئلة.

View more

مِن صنيع العُقَلاء؛

هُدى| سَيستجِيبُ.
"والله، إني لأتخايل دخول الجنّة، ودوام الإقامة فيها، من غير مرضٍ، ولا بُصاقٍ، ولا نوم، ولا آفة تطرأ، بل صحةٌ دائمةٌ، وأغراضٌ متصلةٌ، لا يَعتورها مُنغِّص، في نعيمٍ مُتجدِّد في كلّ لحظة، إلى زيادةٍ لا تتناهى = فأطيشُ، ويكاد الطَّبع يضيق عن تصديق ذلك، لولا أنّ الشرع قد ضمنه!
ومعلومٌ أنّ تلك المنازل إنما تكونُ على قدر الاجتهاد هاهنا، فواعجبًا من مُضيع لحظةٍ فيها، فتسبيحةٌ تغرس له في الجنة نخلةٌ، أكلها دائمٌ وظِلُّها.
فيا أيُّها الخائف من فوت ذلك = شجِّع قلبك بالرجاء.
ويا أيُّها المنزعج لذكر الموت = تلمَّح ما بعد مرارة الشّربة من العافية.
فإنّه من ساعة خروج الروح، لا بل قبل خروجها = تنكشف المنازل لأصحابها".
.
-ابن الجوزي.

View more

- صديقُك :

- إرتوَاء .
"كان لي صديقٌ خلطُتهُ بنفسي زمانًا طويلا؛ وكنت أعرفه معرفة الرأي كأنه شيء في عقلي، ومعرفة القلب كأنه شيء من دمي؛ ثم وقع فيما شاء الله من أمور دنياه حتى نسيني، وطار على وجهه حتى غاب عن بصري، والتفَّت عليهِ مذاهبه فما يقع إليَّ من ناحيته خبرٌ؛ وامتدَّ بيني وبينه حَوْلٌ كامل، خلا من شخصه وامتلأ من الفكر فيه؛ كأنهُ العام الأول من تاريخ حفرة بين القبور العزيزة التي لا تُنسى!".
.
-الرافعيّ، رسائل الأحزان.

View more

Next