ما هى ديانة السيده مريم ام نبى الله عيسى عليه السلام ؟

ديانة مريم عليها السلام
وديانة المسيح عليه السلام
وديانة كل الأنبياء والمرسلين
وديانة وكل من تم تزكية إيمانهم في القرآن الكريم هي الإسلام!
عن سيدنا إبراهيم وإسماعيل عليهما السلام:
{ربنا واجعلنا مسلمين لك ومن ذريتنا أمة مسلمة لك} [البقرة: 218]
عن سيدنا إبراهيم عليه السلام:
{إذ قال له ربه أسلم قال أسلمت لرب العالمين} [البقرة: 131]
{ما كان إبراهيم يهوديا ولا نصرانيا ولكن كان حنيفا مسلما وما كان من المشركين} [آل عمران: 67]
عن سيدنا إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب وأبنائه عليهم السلام:
{ووصى بها إبراهيم بنيه ويعقوب يابني إن الله اصطفى لكم الدين فلا تموتن إلا وأنتم مسلمون (132) أم كنتم شهداء إذ حضر يعقوب الموت إذ قال لبنيه ما تعبدون من بعدي قالوا نعبد إلهك وإله آبائك إبراهيم وإسماعيل وإسحاق إلها واحدا ونحن له مسلمون (133)} [البقرة]
عن موسى عليه السلام وأتباعه:
{وقال موسى ياقوم إن كنتم آمنتم بالله فعليه توكلوا إن كنتم مسلمين} [يونس: 84]
عن عيسى عليه السلام وأتباعه:
{وإذ أوحيت إلى الحواريين أن آمنوا بي وبرسولي قالوا آمنا واشهد بأننا مسلمون} [المائدة: 111]
{فلما أحس عيسى منهم الكفر قال من أنصاري إلى الله قال الحواريون نحن أنصار الله آمنا بالله واشهد بأنا مسلمون} [آل عمران: 52]
لاحظ أيضاً الآتي:
نجد في سورة الأنبياء
الآية 25: وما أرسلنا من قبلك - أيها الرسول محمد - من رسول
إلا نوحي إليه أنه لا معبود بحق إلا الله، فأخْلصوا العبادة له وحده. (التفسير المُيسر)
إشارة إلى أن الأنبياء كلهم جاؤوا برسالة واحدة من الله عز وجل, رسالة الإسلام والتوحيد
ثم يبدأ الله عز وجل بذكر الرسل والأنبياء
إبراهيم, لوط, إسحاق, يعقوب, نوح, داود, سليمان, أيوب, إسماعيل
إدريس, ذو الكفل, يونس (ذو النون), زكريا, يحيى, مريم, عيسى
عليهم جميعاً أفضل الصلاة والسلام
ثم يقول الله عز وجل: {إن هذه أمتكم أمة واحدة وأنا ربكم فاعبدون} [الأنبياء: 92]
أمتكم = أي أمتنا الإسلامية
هؤلاء الأنبياء جميعًا دينهم واحد، الإسلام
وهو الاستسلام لله بالطاعة وإفراده بالعبادة
والله سبحانه وتعالى رب الخلق فاعبدوه - أيها الناس - وحده لا شريك له. (التفسير الميسر)
نجد في سورة المؤمنون
ذكر الله عز وجل: نوح, موسى, هارون, مريم, عيسى
عليهم جميعاً أفضل الصلاة والسلام
ثم يقول الله عز وجل: {وإن هذه أمتكم أمة واحدة وأنا ربكم فاتقون} [المؤمنون: 52]
وإنَّ دينكم- يا معشر الأنبياء- دين واحد وهو الإسلام
وأنا ربكم فاتقوني بامتثال أوامري واجتناب زواجري. (التفسير الميسر)
راجع بحث: العلم والمعرفة http://goo.gl/AMvcBi
الفصل الثالث: إن الدين عند الله الإسلام، الإسلام دين جميع الأنبياء
أو مُحاضرات العلم والمعرفة مدخل لمقارنة الأديان http://goo.gl/gles0y
معنى الإسلام دعوة جميع الأنبياء http://goo.gl/hs8wJC
عقيدة إسلامية مقارنة http://goo.gl/UJVdF2
صفحة الأسئلة والأجوبة http://goo.gl/dY95Hg
شكراً على سؤالك, ولا تنسني من صالح دعائك

The answer hasn’t got any rewards yet.