Ask @MhamedBasem:

تحدث عما تحب


طيبة كرذاذ المطر لا تؤذي أحد ، مزاجية كالأطفال إذا فرحت بكت وإذا حزنت بكت ، عفوية كإلقاء السلام ، عاقلة كالأمهات ، تستطيع أن تغرقك وتنجيك في أنٍ واحد ، لديها القدرة على أن تجعلك تُقسم أن الله لم يخلق اناثاً غيرها 💛
- فاهي وبالرغم من عصبيتها إلا أنها طيبة، ورغم ما تظهره من عناد إلا أنها متسامحة مع كل شيء، تتحدث بطفولية رغم حكمتها وعقلها في المواقف، لأنها هي 💛
= قريبٌة، تشعُر من الوهلة الأولى معها و كأنك تعرفُها منذُ ألف عام، عفويةٌ لا يشبعُ قلبك من الحديث معها، مزاجيٌّة لا يستقرُّ لها حال، وعلى أيِّ حالٍ ليس بمقدرتك فعلُ شيٍء إلا الوقوع فيها طوعاً و رُغماً، كريمٌة إن سُئِلت لا تمنع، و إن قُصِدت لا ترُد، و إن طُلِبت لا تتوانى، لها روحٌ إن تخلَّلت قسوة العالم لأذابتها و لأبدلتها رقةً و ليناً، اسمُها يغنِي، وسيرتُها تكفي، وملامحُها تُشفي، وبراءتها الخام هي السر الكامن في كونها أُنثى، على يدها فقط قد صرَفَ العالم نظرهُ عن كُلِّ النساء بعدها 💛.

View more

+3 answers Read more
Next