Ask @d3do3ty:

‏كُلُّ جميلٍ رأته عيناك سيبلى، وكُلُّ بهيٍّ بهرتك هيئته سيخفت، إلا جمال أُمِّك الذي تفتَّحت حواسك على دفء حضنها وحنوِّ يدها، تكبُرُ فتتجعّد ملامحها، وتثقلُ حركتها، ورغم ذلك تراها جميلةً مبهرة! إنَّ وجه الجمال يا صديقي في هذه الأم ليس المظهر؛ وإنَّما سرّه في إخلاصها الصّادق اتجاهك.

محمود رأفت برهام
Next